أخنوش: سياسيون راكموا ثراوت من السلطة وهذا مصدر ثروتي    ساو تومي وبرينسيب تجدد دعمها لمغربية الصحراء    ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 43 شهيدا ضمنهم 13 طفلا    الرجاء البيضاوي الفتح الرباطي: الفوز ما أحلاه    القبض على نصابة بتطوان استولوا على 15 ألف يورو من داخل وكالة لصرف العملات    في حصيلة أسبوعية ثقيلة.. حوادث السير بالمغرب تتسبب في وفاة 15 شخصا وجرح 2239 آخرين    إدانة البرلماني سمير عبد المولى بالسجن والغرامة    إدارة الجمارك: مصادرة ما قيمته 242 مليون درهم من البضائع المهربة سنة 2020    ما القرار المنتظر من الحكومة بشأن الإجراءات المتخدة الخاصة بأيام العيد..!    حمضي: تخفيف الإجراءات الاحترازية عملية مطلوبة وممكنة بشرط التدرج الآمن    مغاربة أجاكس يتعرضون لهجوم بعد مساندة فلسطين    فايك. استفادة أمزازي من تعويضات مالية مقابل عضويته ف مجلس أمناء جامعة محمد الخامس ف أبو ظبي طلع كذوب    البوليساريو تفقصات من تصريحات زعيم المعارضة الإسباني اللي هاجم قرار استقبال ابراهيم غالي ف إسبانيا    تضامنا مع فلسطين.. أساتذة التربية الإسلامية بالمغرب يناشدون أمزازي لدمج دروس عن القضية الفلسطينية بالمقررات    وزارة الأوقاف تحذر من التشويش على الأئمة ب"الإغراء الكاذب والتحريض على مخالفة القانون"    تقرير رسمي.. خُمس سجناء المغرب معتقلون بجهة البيضاء سطات    المشاهدة "القهرية" للمسلسلات التلفزية على النت.. معركة مفتوحة مع النوم    وحيد قدم التهنئة لفضال والعرابي    عبد الحق بنشيخة.. المدرب الجزائري الذي احتضنته الجديدة فخلق لنفسه مكانة متميزة في قلوب الدكاليين    تراجع إصابات كورونا للأسبوع الرابع على التوالي بالمغرب    يويفا يؤكد إجراء تحقيق تأديبي بحق ريال مدريد وبرشلونة ويوفنتوس    نداء السلام    الإصابة تحرم فان دايك من خوض اليورو مع هولندا    عيد الفطر الخميس في 15 دولة عربية    خبراء: سكان العالم كان بإمكانهم تجنب الجائحة    بلاغ جديد وهام من وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني    تشكيل لجنة وزارية عربية بعضوية المغرب للتحرك دوليا قصد وقف السياسات الإسرائيلية غير القانونية في مدينة القدس المحتلة    المغرب يعزز قواته الجوية بأحدث طائرات الدرون الصينية…وعصابات البوليساريو تحت نيرانها    أصغرهم عمره 19 سنة..سرقة مبلغ ضخم بالأورو يسقط عصابة في تطوان    بعد لقائه بأخنوش.. الحزب الشعبي يطالب مدريد بتوضيحات حول استقبال زعيم 'بوليساريو'    الصحة العالمية: المتحور الهندي موجود في 44 بلداً    تقرير: التصاريح المفصلة للسلع انخفضت بنسبة 11 في المائة سنة 2020    إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة: مجموعة من التدابير لمواجهة كوفيد-19    لمرابط: "أهدرنا نقطتيْن أمام الحسنية.. خضنا هذه المباراة بهدف الانتصار"    بالفيديو: مبادرة تضامنية بالدار البيضاء لدعم التعاونيات المتضررة من كورونا    عندما خوف الملك المغاربة من انحراف ولي العهد قبل بلوغ 18 سن    توقعات أحوال الطقس اليوم الأربعاء    بوطالب وقضايا الإسلام المعاصر: إسهام الديانات الإبراهيمية الموحدة الثلاث في ترسيخ حقوق الإنسان    إسلاميات… التفاعلات الإسلاموية والغربية مع خطاب "الانفصالية الإسلاموية": وقفة نقدية    مداخيل الدولة فقدت 82 مليار درهم في عام الجائحة    سعيد شيبا يعوض السكتيوي في قيادة أولمبيك آسفي    توزيع الدخل في المغرب: مجالٌ لا يزال يسوده الغموض    ارتفاع ضحايا العدوان الإسرائيلي على غزة إلى 43 شهيدا    صدور رواية "سكنة الهجير" للروائي الفلسطيني حيدر عوض الله    وفاة الشاعرة اللبنانية عناية جابر    إلغاء عقود مع شركات مغربية.. باحث: قرار الرئيس الجزائري محاولة للتغطية على الفشل في احتواء الأزمة الاقتصادية    مفاتيح هوستن سميث في كتابه "لماذا الدين ضرورة حتمية"    سوبارو تطلق الجيل الجديد من Outback    برامج الأحزاب والبطالة في المغرب    ‮ ‬‮«‬لمزاح‮»/‬‬الزعرور‮»‬ ‬بزكزل، ‬موسم ‬استثنائي ‬لفاكهة ‬محلية ‬بامتياز    «في زاوية أمي» لأسماء المدير يحصد جائزة سينمائية جديدة    مغني الراب عصام يميط اللثام عن ألبومه الأول «كريستال»    المخرج هشام العسري يكرم الفنان حميد نجاح    خبير مغربي يوضح بخصوص فتح المساجد والمقاهي والمطاعم والسماح بالتجمعات بعد العيد    هل يُقيّد المغرب حركة التنقل بين المدن يوم "العيد"؟‬    انطباعات حول رواية "البرج المعلق" لمحمد غرناط    في آخر أيام رمضان.. محمد باسو يفاجئ جمهوره -صورة    الاتحاد الافريقي يدين القصف الإسرائيلي لغزة والاعتداءت على المصلين في المسجد الاقصى    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كرواتيا تستحضر الواقع الأليم بعد "معجزة المونديال"
نشر في هسبريس يوم 17 - 07 - 2018

عاشت كرواتيا حلما رائعا، وكانت قريبة من إحراز لقب كأس العالم لكرة القدم، لكنها ستعود الآن إلى "الواقع الأليم" بسبب البنية التحتية المتهالكة والفضائح المحلية.
ومع مشاركة لوكا مودريتش (32 عاما) على الأرجح في آخر بطولة دولية كبرى، ومع اقتراب نهاية مسيرة مجموعة من زملائه؛ مثل إيفان راكيتيتش (30 عاما) وماريو مانزوكيتش (32 عاما)، فإن وجود كرواتيا في النهائي من غير المرجح أن يتكرر قريبا.
وكان مودريتش نجم كرواتيا الأول، ولا يزال بوسعه الفوز بجائزة أفضل لاعب في العالم هذا العام لكسر هيمنة كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي على الجائزة.
واحتشدت الجماهير الكرواتية في الشوارع رغم خسارة المنتخب أمام فرنسا في نهائي المونديال، لكن البلد الذي يبلغ تعداد سكانه 4.5 مليون نسمة يدرك أنه يملك مستقبلا واعدا.
وكانت كرواتيا قريبة من الفشل في التأهل لكأس العالم 2018، واحتاجت إلى الفوز 2-0 على أوكرانيا في الجولة الأخيرة من دور المجموعات، لتنتزع المركز الثاني وتواجه اليونان في "مباراة سد".
وكانت هذه بداية مسيرة المدرب زلاتكو داليتش مع كرواتيا، ليقود منتخب بلاده إلى التأهل لكأس العالم وينجح في تقديم مستويات رائعة في هذه التظاهرة العالمية.
ورغم ذلك فإن مستقبل داليتش غير واضح رغم ارتباطه بعقد يستمر حتى 2020. وقال المدرب الخجول، عند سؤاله عن استكمال تعاقده، "في الوقت الحالي لا أفكر في أي شيء سوى العودة بسلامة إلى كرواتيا والحصول على راحة".
ويدرك داليتش جيدا أنه من الصعب اتخاذ أي قرارات على المدى البعيد في كرواتيا؛ التي لا تزال تعاني من فضيحة كروية كبيرة. إذ قضت محكمة كرواتية الشهر الماضي بحبس زدرافكو ماميتش، رئيس دينامو زغرب السابق، لمدة ست سنوات ونصف الستة بسبب اتهامات تتعلق بالفساد.
ووجه النائب العام في كرواتيا، من ناحة أخرى في هذه القضية، اتهاما إلى مودريتش بالإدلاء بشهادة زور في القضية؛ ما يشكل ضربة كبيرة لسمعة لاعب وسط ريال مدريد.
وفي ظل الافتقار إلى بنية تحتية جيدة على الصعيد الكروي فإنه لم يكن غريبا أن يصف داليتش مسيرة بلاده في كأس العالم ب"المعجزة".
وقال داليتش قبل خوض المباراة النهائية: "يجب أن نبدأ شيئا، وإذا لم يكن الآن فمتى؟ لدينا الشخصية والكبرياء، لكن يجب علينا التطور على كافة الأصعدة".
"هذه هي اللحظة المثالية لنقول: دعونا نفعل شيئا ما. فقد منحت الرياضة سعادة هائلة للشعب الكرواتي، وكتبنا أسماءنا في سجل التاريخ بكل تأكيد، وبالنظر إلى الظروف والبنية التحتية فإن هذه معجزة"، يفسر داليتش.
*رويترز


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.