“البنك الأوروبي للاستثمار” يمنح المغرب قرضا جديدا ب 401.5 مليون أورو    صراع القسم الثاني    زوران يبعد الصحابي عن الوداد    ثلاثون سنة لمتهم بالقتل العمد    تكريم الخمليشي في أكادير    اتصالات المغرب تطلق "تحدي المقاولات الناشئة" تحفيزا للمواهب في المجال الرقمي    ارتفاع أسعار الذهب في السوق العالمي مقابل انخفاض الدولار    سيناتور فرنسي ينتقد تصريحات وزير الاقتصاد حول استثمار رونو في طنجة    ماكرون يزور المغرب مطلع 2020    غوتيريش يبدي "خيبة أمل" حيال مخرجات مؤتمر (كوب 25)    ذهبنا إلى الصين، وعدنا ……من المستقبل! (2)    الصين تمنع بث مباراة الأرسنال بسبب دفاع أوزيل على مسلمي الإيغور    الاستقطاب يفرخ متطرفين مغاربة في سجون أوروبا    الأطر المساعدة تتوحد ضد عبيابة    الاتحاد الوطني للشغل ينتخب الحلوطي أمينا عاما لولاية ثانية    الدفاع الجديدي يفرض التعادل على بركان    رشيد بنعيسى ورحمة الطاهري يفوزان بالسباق الدولي 10 كلم بالمضيق    بعد استقالته من رئاسة جهة كلميم.. هل يلتحق بوعيدة ب »البيجيدي »؟    12 سنة سجنا لمغتصب ربيبته بسيدي بنور    تقديم 550 استشارة طبية خلال قافلة طبية لأمراض العيون بالحسيمة    لجنة بنموسى تعقد أول اجتماع.. ومصدر: ترغب في إرساء نقاش تشاركي تم إنشاء قطب للتواصل    الدورة الخامسة لمهرجان الفيلم الوثائقي حول الثقافة والتاريخ والمجال الصحراوي الحساني بالعيون    مسرحية “سماء أخرى” تتوج المغرب بجائزة الإخراج بمهرجان قرطاج    توقيع كتاب «المغرب بعيون عراقية» للكاتب خضير عباس    عائشة بلعربي ضيفة فاطمة المرنيسي    محمد بهجاجي وحواشي العزلة المتوجة بكل معاني التأمل الانساني الجميل ….    دراسة أمريكية: استخدام المراهقين لوسائل التواصل الاجتماعي مرتبط باضطرابات الأكل    أب يصاب بأزمة قلبية بعدما شاهد طفله داخل غسالة ملابس.. وفي النهاية كانت المفاجأة    هل يطغى التوتر والمواجهة على العلاقة بين ماكرون والنقابات؟    مدير الوكالة الذرية:جلالة الملك قائد يحظى باحترام في إفريقيا وحول العالم    شددوا خلال يوم دراسي على الكفاءة المغربية وناقشوا المسؤولية الطبية والقانونية    اسم وخبر : الأميرة للا خديجة تترأس حفل تدشين رواق الزواحف الإفريقية بحديقة الحيوانات بالرباط    تساقطات ثلجية ورياح قوية يوم الإثنين والثلاثاء بعدد من العمالات والأقاليم    مندوبية التخطيط: المغاربة مستاؤون بشكل مقلق حول عرض التشغيل    رئيس مجلس النواب يتباحث بباريس مع رئيس الجمعية الوطنية الفرنسية    أخرباش تدعو من تونس إلى معالجة إعلامية مسؤولة لقضية الهجرة    موكب جنائزي مهيب يتقدمه الكاتب الأول إدريس لشكر في توديع الشابة انتصار خوخو إلى مثواها الأخير    غرفة التجارة الدولية تؤيد فسخ الكاف تعاقده مع شركة فرنسية للبت التلفزيوني    المغرب الفاسي يؤزم أوضاع الاتحاد القاسمي    أخبار الساحة    أردوغان مهددا أمريكا: سنغلق قاعدتي إنجرليك وكورجيك إذا لزم الأمر    وفاة ثاني طفل بأولادأحسين.. و شكوك قوية حول انتشار المينانجيت بالمنطقة    للعام التاسع على التوالي.. ميركل أقوى إمرأة في العالم    بتصويت الجمهور.. رضوان وفهد يمثلان المغرب في نهائي « ذو فويس »    مسيرة حقوقية رمزية بالرباط صونا للمكتسبات وضد التراجعات    توقعات أحوال الطقس اليوم الإثنين    ولد بوبكر ينصح الرئيس الموريتاني بممارسة الحياد في نزاع الصحراء    ليفربول بصل الدوحة استعدادا للمشاركة في الموندياليتو    من هي ملكة جمال العالم لسنة 2019؟    لا إجماع بين الفقهاء    غياب متهمين اثنين يؤجل ملف كازينو السعدي    الناظور…تفشّي ظاهرة السحر والشعوذة بمدينة بني أنصار تحتاج الى استئصال جذري    لا ضريبة على الثروة!    دراسة علمية تكشف خطر النوم في النهار    دورة تكوينية في 'قواعد التجويد برواية ورش' بكلية الآداب بالجديدة    بروتين في الدماغ يحمي من الإصابة بألزهايمر    محورية الرحمة والرفق بالخلق في فكر الأستاذ عبد السلام ياسين    دار الإفتاء المصرية تصدر فتوى حول "شعور الميت داخل قبره"!    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملاسنات تعكّر الاحتفالات بذكرى تأسيس الاتحاد الوطني للقوات الشعبية
نشر في هسبريس يوم 17 - 11 - 2019

تحول حفل تخليد الذكرى الستّين لتأسيس حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية إلى ساحة للمناوشات بين قيادة الحزب وبعض الأعضاء، حيث سادت ملاسنات بين الطرفين حوالي نصف ساعة، قبل أن يعود الهدوء إلى القاعة التي احتضنت الموعد.
واندلعت المشادات مباشرة بعد إنهاء محمد الراضي، منسق حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية، لكلمته، إذ تدخل بعض الأعضاء واتهموا قيادة الحزب ب"اختلاس الشرعية"، بداعي عدم وجود أي لجنة تحضيرية، بخلاف ما جاء على لسان الراضي.
وقال أحد المحتجين بعد أن تعالى الصراخ داخل القاعة: "ليست هناك لجنة تحضيرية. هذا افتراء على الاتحاد الوطني للقوات الشعبية، واختلاس للشرعية"، قبل أن ترتفع حدّة المشادات، ويضطر منسق الحزب إلى مغادرة القاعة، ثم عاد بعد أن هدأت الأجواء.
ووسط حمَأة المشادات بين أعضاء حزب الاتحاد الوطني للقوات الشعبية، الذي تأسس يوم 6 نونبر عام 1959، والذي انبثق منه حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، بعد الانشقاق الذي شهده عام 1975، رفع المحتجون شعار "الاتحاد الوطني قوة لا تنحني"، و"عاش الشعب".
المشادات التي شهدها حفل تخليد الذكرى الستين لتأسيس الاتحاد الوطني للقوات الشعبية اعتبرها محمد الراضي، منسق الحزب، "أمرا عاديا"، معتبرا أنّها "ليست سوى تعبير عن حب للاتحاد اختلفت طريقة التعبير عنه بيننا".
واختارت قيادة الاتحاد الوطني للقوات الشعبية كشعار لتخليد الذكرى الستين لتأسيسه "60 سنة من النضال من أجل مغرب أفضل". وعبر محمد الراضي، في الكلمة التي ألقاها بالمناسبة، عن مساندة الحزب للمطالب التي يرفعها المغاربة خلال التعبيرات الاحتجاجية الشعبية، واعتبرها مشروعة.
وقال الراضي إن التعبيرات الشعبية الاحتجاجية التي شهدها المغرب خلال السنوات الأخيرة كان مضمونها واحدا، المطالبة بتغيير أسلوب التعاطي مع القضايا الوطن والمواطن، وتغيير السياسات المفاقمة للأوضاع غير المريحة التي تعيش تحت ظلها شريحة واسعة من المواطنين.
وتابع المتحدث ذاته: "مطالب المغاربة مشروعة وواقعية وقابلة للتحقق لو صدَق المسؤولون النية"، ذاهبا إلى القول إن "المؤسسات فاقدة للمسؤولية وتنخرها المحسوبية والزبونية والفساد بجميع أشكاله، ما أدى إلى تعميق الهوة بينها وبين المواطنين".
الراضي اعتبر أنّ الشعارات المتعلقة بضمان الكرامة للمواطنين، عبر توفير فرص الشغل والرعاية الصحية والتعليم الجيد، وكذا الحرية والعدالة وربط المسؤولية بالمحاسبة، "لم تتجسد على أرض الواقع"، معتبرا أنّ "عدم ربط المسؤولية بالمحاسبة يهدد البلد بالإفلاس، بعدما كان يهدده بالسكتة القلبية في وقت سابق".
واتهم الراضي ما سمّاها "الآلة المخزنية" بإضعاف مؤسسات الوساطة من أحزاب ونقابات شعبية، خاتما كلامه بالقول إن "الفشل في تحقيق المشروع الديمقراطي المنشود راجع إلى إقامة ديمقراطية ضمن شروط وممارسات غير ديمقراطية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.