بعد لقاءه بالنقابات.. العثماني: تم إرجاء ترتيب الأثر المالي للترقيات مع الحفاظ على الحقوق المكتسبة    مراقبة “المواد الغذائية”.. 768 مخالفة في مجال الأسعار والجودة خلال شهر مارس    الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي يصدر نسخة جديدة للبوابة الالكترونية "covid19.cnss.ma"    إيطاليا.. الإصابات ب”كورونا” تتجاوز 100 ألف وارتفاع قياسي للمتعافين خلال يوم واحد    نشرة تحذيرية من المستوى البرتقالي.. أمطار قوية بعدد من مناطق المملكة    المركز السينمائي المغربي يطلق مجموعة من الأفلام الطويلة بالمجان    هذه مراكز تشخيص المشبته في إصابتهم ب”كورونا” بمدن المملكة بمختلف المستشفيات    تسجيل 418 وفاة جديدة في فرنسا خلال يوم والحصيلة تفوق 3000    برشلونة يعرض "أحدث" صفقتين للبيع بسبب خسائر فيروس كورونا    لقاحات روحية ضد "فيروس كورونا"        الجزائر.. ارتفاع وفيات كورونا إلى 35 والإصابات إلى 511    بوتين وترامب يبحثان أزمة كورونا وسوق النفط في اتصال هاتفي    النيابة العامة تفتح تحقيقا حول تسريب لائحة المصابين بكورونا للعموم    بيان توضيحي من إدارة مستشفى محمد السادس ترد بخصوص فيديوهات مصابين بكورونا يشتكون الإهمال بمراكش    الأشخاص ذوو الإعاقة ودعم أسر العاملين بالقطاع غير المهيكل المتأثر "بأزمة كورونا"    100 ألف قنطار من الشعير المدعم لمربي الماشية بدرعة – تافيلالت و 24 ألفا بإقليم كلميم    بريطانيا تعلن شفاء ولي العهد الأمير "تشارلز" من كورونا وخروجه من الحجر الصحي    عدد إصابات "كورونا" بالمملكة يصل إلى 534    بعد تأجيلها بسبب كورونا.. تحديد تاريخ جديد للألعاب الأولمبية    أبحاث لكشف مسربي أسماء مصابين بكورونا    أساتذة العدل والإحسان يطالبون “العثماني” بسحب قرار تأجيل الترقيات طالبوا بتطوير التربية والتعليم والصحة    البرلمان يقرر عقد دورته الربيعية في موعدها..وهذا ما يقترحه من احتياطات    في مثل هذا اليوم: ميلاد الرسام الهولندي فان غوخ    في ظل إجراءات الحظر الصحي.. مجلس النواب يفتتح الدورة التشريعية الثانية في أبريل ويخصص جلستين للأسئلة الشهرية الخاصة برئيس الحكومة    النيابة العامة تحقق في نشر أسماء "مصابين" بكورونا    "نيمار" يحترم قواعد الحجر الصحي المنزلي    الوزير اعمارة يكشف عن وضعيته الصحية الحالية بعد إصابته ب”كورونا”    الحجر الصّحي بين وصايا العلم وتوجيهات النبي ﷺ    إصابة أول لاعب ياباني بفيروس “كورونا”    الحَجْرُ الصِّحِّي فِي الشَّرِيعَةِ الإِسْلاَمِيةِ    شفشاون…جمعيات مدنية توزع “قفة الخير” واليد ممدودة للمحسنين    بنك المغرب يتخذ إجراءات في مجال السياسة النقدية وعلى الصعيد الاحترازي    مستشفى مراكش يرد على فيديو شخص مصاب ب”كورونا”: يتم تخصيص غرفة مجهزة لكل مريض والعزلة تزيد من توترهم    الزاوية الفاضلة في إفريقيا الغربية.. التأسيس والامتداد    الحكومة تناقش مع النقابات مقترح اقتطاع 3 أيام من أجور الموظفين    المجلس الإقليمي لإفني يقتني 1007 لوحات إلكترونية لتلاميذ البكالوريا مع اقتناق مواد غذائية للموعوزين    أكبر جمعية حقوقية بالمغرب تدعو لتوفير مستلزمات مكافحة “كورونا” للشعب الفلسطيني    لاعبو "البارصا" يوافقون على خفض رواتبهم    جائحة كورونا: قراءة في التداعيات والتدابير    حرب كلامية بين رئيس الباطرونا و رئيس التجمع البنكي بشأن التسهيلات التمويلية    مشاهير الغناء في العالم يحيون حفلا خيريا من منازلهم لصالح محاربي كورونا    مصدر عسكري: المنصة الهاتفية “ألو 300″سجلت 38 ألف اتصال هاتفي بمعدل 9500 مكالمة في اليوم    كيف تعاملت الدولة المغربية مع الجوائح والأوبئة    صور لشاحنة ممتلئة بجثث ضحايا “كورونا” في نيويورك    وزارة الصناعة والتجارة.. دعم مالي لاستثمارات مكافحة جائحة كورونا    الإبراهيمي في وصلات فنية عن بعد    إطلاق حملة “نتعاونوا باش نعاونوا” لمكافحة تفشي كورونا بالمغرب عبر منصة لجمع التبرعات    علماء صينيون يكشفون مدة نشاط فيروس “كورونا” ودرجة الحرارة التي ينتعش فيها    الإدريسي: كونوا إيجابيين    “الماضي لا يموت” على “الأولى”    موسيقيون عاطلون بسبب كورونا… فنانون متجاهلون ونقابات دون موقف    وسائل إعلام إسرائيلية: نتنياهو سيخضع لفحص “كورونا” بعد إصابة مستشارته    الإتحاد الإفريقي يحسم مباراتي الوداد والرجاء في عصبة الأبطال    النقد الأجنبي في المغرب يلامس 242 مليار درهم    حماة الوطن    الكتابة في زمن الخوف    مخاطر سطحية وسذاجة التفكير المجتمعي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المغرب والمكسيك يؤكدان عزمهما على استثمار موقعهما الجغرافي المتميز لبناء شراكة استراتيجية
نشر في لوسيت أنفو يوم 28 - 02 - 2020

أكدت كل من المملكة المغربية ودولة المكسيك عزمهما على بناء شراكة استراتيجية تشمل جميع مجالات التعاون، وعلى الاستفادة من جميع الفرص والإمكانات المتاحة، كشريكين فاعلين في التعاون جنوب جنوب، وذلك عبر بلورة مشاريع وبرامج عمل تسهم في بناء علاقات ثنائية مبينة على الاحترام المتبادل والتضامن والمصالح المشتركة.
جاء ذلك خلال لقاء جمع بين حكيم بن شماش، رئيس مجلس المستشارين، ونائب وزير الخارجية المكسيكي، خوليان فنتورا فاليرو، بمكسيكو، تباحث خلاله لمسؤولان، سبل بناء علاقات ثنائية مبينة على الاحترام المتبادل والتضامن والمصالح المشتركة.
وأكد بن شماش، في كلمة بالمناسبة، أنه ” مع بروز جيل جديد من القادة المتحررين من الأيديولوجيات البائدة، في المنطقتين، فإن الظروف باتت مهيئة اليوم لتدارك الوقت الضائع من خلال إطلاق حوار سياسي وبرلماني والنهوض بشراكة نموذجية بين البلدين، تقوم على منطق رابح رابح وتخدم مصلحة الشعبين الصديقين، مؤكدا أن المغرب يتمتع بكافة المقومات التي تجعل منه شريكا متميزا وجديرا بالثقة”.
وأوضح بن شماش أن الهدف المرجو يتمثل في تبادل الخبرات في مختلف المجالات وتطوير مبادرات ملموسة للتعاون تستثمر الفرص المشتركة، ولاسيما الوضع الإقليمي للمغرب وموقعه الجغرافي الاستراتيجي، كجسر يربط أمريكا الوسطى ومنطقة الكاريبي وأمريكا اللاتينية، من جهة، والعالم العربي وإفريقيا، من جهة أخرى، وكذا الموقع الجغرافي للمكسيك وتجربتها السياسية كبلد صاعد.
وبخصوص النزاع المفتعل حول الصحراء المغربية، دحض بن شماش الادعاءات الكاذبة التي يروجها الانفصاليون، مبرزا وجاهة المقترح المغربي للحكم الذاتي ، كحل سياسي وعادل وواقعي، من أجل إنهاء هذا النزاع المصطنع و ك"شكل متقدم من أشكال تقرير المصير"، المتطابقة مع قواعد القانون الدولي.
في ذات السياق دعا بن شماش برلمانيو المكسيك الى زيارة المغرب، وضمنها الأقاليم الجنوبية، معتبراأن هذه الزيارة ستشكل دون شك فرصة لترسيخ فهم قضية الصحراء المغربية، واستيعاب دلالات مقترح الحكم الذاتي للأقاليم الجنوبية الذي تقدم به المغرب، كحل سياسي، عادل وواقعي لإنهاء النزاع المفتعل حول الأقاليم الجنوبية في إطار السيادة والوحدة الترابية للمملكة، وكذا الوقوف على حجم المغالطات والأكاذيب التي تم ترويجها لدى بعض الأوساط السياسية بأمريكا اللاتينية وضمنها المكسيك، معتبرا أنها كانت ضحية مغالطات ودعاية تعود لزمن "الحرب الباردة"، وأن كافة الشروط ناضجة اليوم لإرساء حوار برلماني صريح ومثمر يتوجه نحو المستقبل ويستثمر ما يجمع البلدين من قيم وقواسم وتحديات، وكذا فرص مشتركة خدمة لقضايا الشعبين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.