فلاشات اقتصادية    المندوبية: عودة المغرب إلى الحجر لشهر ونصف ستؤدي إلى تراجع النمو ب 5.1%    منظمة «أوكسفام» تدعو المغرب إلى فرض ضريبة عاجلة على الثروات الكبيرة    وضعية الاقتصاد الوطني بين 2020 و2021 حسب تقارير البنك الدولي وصندوق النقد الدولي    سعيد بوخليط يترجم أهم حواراتها في كتاب    «أربعة شعراء.. أربع رؤى» بدار الشعر مراكش    في عددها الاخير : «الصقيلة» تستحضر الشاعر الراحل محمد الميموني    برشلونة يقرر الطعن على إيقاف نجمه الأرجنتيني ميسي مباراتين    ليستر سيتي يفوز على تشيلسي بهدفين نظيفين ويتصدر الدوري الإنجليزي    أم ثلاثينية تضع حدًا لحياتها بطريقة مؤلمة في جرسيف    طقس الثلاثاء.. بارد نسبيا إلى بارد فوق مرتفعات الأطلس والريف والجنوب الشرقي    المغرب يطلب من الاتحاد الأوروبي التوقف عن الحياد السلبي إزاء الصحراء    مصطفى ابن الرضي يكتب: «محامو» الدولة.. دوام الحال من المحال    هونتيلار يعود إلى نادي شالكه لإنقاذه من الهبوط    منظمة الصحة العالمية: العالم يواجه "إخفاقا أخلاقيا كارثيا" بشأن لقاحات فيروس كورونا    في خطو استفزازية للمغرب.. الجزائر وإسبانيا يناقشان فتح خط بحري بين مينائي مليلية المحتلة والغزوات    تمديد فترة العمل بالإجراءات الاحترازية التي تم إقرارها يوم 13 يناير 2021 لمدة أسبوعين إضافيين، وذلك ابتداء من يومه الثلاثاء على الساعة التاسعة ليلا (بلاغ للحكومة)    رونو المغرب: إنتاج أزيد من 277 ألف سيارة سنة 2020 منها حوالي 210 آلاف بمصنع طنجة    ترامواي الدارالبيضاء يعود إلى العمل بشكل عاد بعد اكتمال الأشغال في موقع فندق لينكولن    تأخر وصول لقاح كورونا للمغرب.. العثماني: شركات الإنتاج تحت ضغط الطلب العالمي وسننتظر    بايدن يصل إلى قاعدة اندروز العسكرية قرب واشنطن    مراسم بطريقة غير مسبوقة.. "حقل أعلام" يمثل ويعوض حضور الأمريكيين في حفل تنصيب بايدن- فيديو    التقدم والاشتراكية يطالب الحكومة بنهج الشفافية في تفسير أسباب تأخر عملية التلقيح ضد "كورونا"    الرئيس الأمريكي الجديدة جو بايدن يكشف عن تشكيلة إدارته، و هذه هوية و مسار عناصرها بالتفصيل.    الدار البيضاء: استئناف حركة سير الطرامواي اليوم الأربعاء على مستوى وسط المدينة    نشرة حمراء تفضي إلى اعتقال فرنسي بأكادير لارتكابه اعتداءات جنسية على أطفال    النظام الجزائري "الصّادق"    في خطاب الوداع.. ترامب: أنا أول رئيس أمريكي لم يخض حربا وأدعو للصلاة لنجاح بايدن    المغرب يرد على الإنتقادات الواردة في تقرير هيومن رايتس ووتش: "مسيس" و"ترويج للمغالطات"    برلمانيون يطالبون بخبرة وطنية للمحروقات    مغربية الصحراء.. الإعلان الأمريكي يوزع على الدول ال193 الأعضاء بالأمم المتحدة    السيد محمد سعيد العلي المدير الاقليمي بمديرية وزان ينتقل الى المديرية الاقليمية بالعرائش    مثلما وقع لليهود في ألمانيا .. مشروع قانون سيجعل لكل مسلم في فرنسا استمارة أو فيش    اكتشاف سحلية بحرية بحجم دلفين صغير في المغرب    رونو-المغرب تنتج أزيد من 209 آلاف سيارة بمصنع طنجة خلال 2020    أمطار "يناير" تنعش حقينة سدود سوس ماسة وتعيد الأمل لفلاحي الجهة    بالارقام.. هذه هي المطارات المغربية الأكثر تضررا من الجائحة    وفاة الإعلامي الفسطيني سامي حداد.. مقدم برنامج "أكثر من رأي" على قناة "الجزيرة"    نشرة كورونا.. 1246 إصابة جديدة في المغرب و34 وفاة و940 حالة شفاء    جانب من القيم الإنسانية المفقودة    "أسود البطولة" تحقق الأهم أمام الطوغو ب "الشان 2021"    "مونديال الأندية" يضع الأهلي في طريق البايرن    فقرة جديدة من "نوافذ شعرية" لدار الشعر بمراكش    أنباء عن رفض إدارة إشبيلية عرضا ب30 مليون أورو لبيع النصيري    رئيس الحكومة يكشف معايير اللقاحين المعتمدين بالمغرب    أمطار قوية مرتقبة غدا الأربعاء بعدد من مناطق المملكة    تجمع إعدادي للمنتخب الوطني المغربي لكرة القدم الشاطئية بالمعمورة    المنتخب الوطني لكرة السلة في معسكر تدريبي مغلق بالرباط    الحكومة تُقرر تمديد العمل بالإجراءات الإحترازية "الجديدة"    المغاربة يتخوفون من إعلان حجر صحي شامل بسبب سلالة كورونا الجديدة    الجزائر تطلق مناورات عسكرية بالذخيرة الحية والنسخة الأحدث من صاروخ كورنيت الروسي على الحدود مع المغرب    "معرض تونس الدولي للكتاب" يطلق مجموعة من الجوائز    عبد الإله شيد ل"فبراير": تحديت المجتمع في "الشطاح"    صدور العدد الجديد من "الحياة الثقافية"    حفل توقيع رواية "أنتَ طالق" للكاتبة الأردنية هبة فراش    فلسعة    سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عن اللجنة المؤقتة لتسيير فريق اتحاد طنجة
نشر في العمق المغربي يوم 15 - 11 - 2019

بعد أن قدم أعضاء المكتب المديري لفريق الاتحاد الرياضي لطنجة فرع كرة القدم استقالتهم الجماعية ، بسبب “السب والقذف الذي يمارس في حقهم وفي حق عائلتهم من بعض الجماهير، وإلى الضغوط الكبيرة” ، تقرر إحداث “لجنة مؤقتة” تتحدد مهمتها في تصريف أشغال النادي إلى حين انعقاد الجمع العام الاستثنائي ، و اختيار الجهاز التقني لقيادة الفريق . و حسب بلاغ جديد بدأت هذه اللجنة بالقيام بمهامها و على رأسها البحث عن “مدرب كفء” ، إذ عقدت سلسلة اجتماعات مع الإطار الوطني جمال السلامي ، و بعد “الاتفاق” معه على مجموعة من النقط ، “فوجئت” هذه اللجنة بمطالب “تعجيزية” منها ضمانات مالية اشترطها السيد وكيل أعمال السيد المدرب !
و في هذا المضمار أود أن أثير مجموعة من الملاحظات ذات الصلة بالأزمة الخانقة التي يعيش بين مخالبها فارس البوغاز ، و كنا بفعل تتبعنا لمنجزه الرياضي قد نبهنا إلى معالمها في مقالات صحفية سابقة :
1 – لئن كان من حق المكتب المديري للاتحاد أن يرجع أسباب استقالة أعضائه لبعض الجماهير التي لا تتوقف عن “السب و القذف” ، فإننا نرى أن هذه الاستقالة التي تأخرت كثيرا ، تعود بالدرجة الأولى إلى سوء التدبير و التسيير العشوائي ، ممثلا في الانتدابات المزاجية و إزاحة المدربين و الاعتماد على تشكيلة جديدة كل سنة ! لكن هذه الاستقالة يفترض أن تُدرس من كلِ جوانبها في الجمع العام الاستثنائي المقبل في سياق مبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة .
2 – لم يكن من الضروري في رأيي الشخصي إحداث لجنة مؤقتة لتدبير المرحلة القصيرة جدا ، إذ لم يتبق من موعد الاجتماع سوى أيام قليلة ، غير كافية بالمرة لتقديم قيمة مضافة في لحظة بالغة الخطورة من التاريخ الراهن للنادي ، و كان من الأولى أن يستمر المكتب المستقيل في أداء مهمته إلى تاريخ الجمع القادم ، تُتخذُ فيه القراراتُ الأساسية ، في جو من النقاش الحضاري المسؤول ، الذي يأخذ بعين الاعتبار المصلحة الاستراتيجية العليا للفريق ، أقلها تكوين مكتب مديري جديد و جهاز تقني ملائم .
3 – ما من شك في أن أي مدرب مقتدر سيراجع نفسه مرات كي يغامر بقبول تحمل مسؤولية تدريب فارس البوغاز ، خاصة و أن الأعضاء المستقيلين كانوا محترفين في موضوع إقالة الأطر التقنية ، دون مبررات منطقية ، و بالتالي فإن أي إطار وطني أو أجنبي لن يوافق على قيادة النادي إلا ضمن شروط تطمئِنُهُ على تجسيد أهدافه دون خوف من مصير مجهول ! لذلك نستغرب كون هذه اللجنة عبرت عن مفاجأتها من اشتراطات وكيل أعمال السيد جمال السلامي ، فهل كانت تنتظر قبوله الفوري دون أي ضمانات !؟
4 – على اللجنة المؤقة و المكتب المديري الذي سيتم تنصيبه بعد أيم قليلة ، أن يدركا أن بين أيديهما رسالة بالغة الأهمية ، تتمثل في رد الاعتبار لناد رياضي طموح له كامل الحق في التميز و التفوق ، و الدفاع عن الصورة الاعتبارية لعروس الشمال ، التي أضحت تلعب دورا تنمويا مشهودا على الصعيد الوطني و القاري ، و قبل كل هذا و بعده ، يتحتم صون قيمة و مكانة الجماهير الطنجوية الاستثنائية الوفية لفريقها في السراء و الضراء .
5 – و أخيرا و ليس آخرا على المكتب المديري “القادم” أن يفهم أن الجماهير الغفيرة المساندة لفارس البوغاز في غاية الذكاء ، و تدرك تمام الإدراك أن بناء فريق كروي يحظى بالاحترام و التنويه يستدعي نسقا رياضا مشجعا ، و فترة زمنية طويلة نسبيا ، نحن لسنا على عجلة من أمرنا ، نريد مديرا فنيا يتحمل لوحده مسؤولية الانتدابات و التعاقدات مع اللاعبين ، و مدربا يحسن توظيف اللاعبين ، و تطوير أدائهم التقني و استراتيجية محكمة التخطيط .. أما النتائج و الألقاب فتأتي مع الاجتهاد و التفاني في العمل .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.