سفير أمريكا بالمغرب يزور معالم تاريخية رفقة زوجته -صور    الاتحاد الاشتراكي تنقل لكم حياة جهة خوباي، وعاصمتها يوهان،حيث مهد فيروس كورونا الذي يرعب العالم    سقوط صاروخ داخل مبنى السفارة الأمريكية في بغداد    تحطم طائرة ركاب في أفغانستان واستبعاد وجود ناجين    عبر موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” : محمد صلاح ينعي أسطورة السلة الراحل كوبي براينت    رغم ضغوطات جنوب إفريقيا .. منتخب أنغولا يصل العيون للمشاركة في “كان الصالات” !    فيتا كلوب يؤخِّر رحلته إلى المغرب بثلاثة أيام قبل ملاقاة الرجاء    القبض على شخصين بالرباط بتهمة حيازة وترويج المخدرات    مندوبية التامك توضح ظروف وفاة عارضة أزياء شهيرة بسجن “بوركايز”    انقلاب سيارة بالعرائش يخلف إصابة 20 شخصا    تطورات جديدة في ملف "السمسار" المتلاعب بأحكام القضاء كان قد أدينا ب4 أشهر نافذة لكل منهما    المغنية الشابة بيلي إيليش تكتسح جوائز جرامي الموسيقية    الغرفة الوطنية لمنتجي الأفلام: القرار الأخير للمركز السينمائي المغربي غير وطني وغير أخلاقي..    أول خروج إعلامي ل »مول الدريويتشي »: هذه حقيقة فيديو « القرد »    حوار بين الشعر والموسيقى والعربية والإسبانية في ضيافة دار الشعر بتطوان    الجاسمي يقود المغربية مريم حسين إلى السجن    سفير المغرب بإيطاليا يبرز أهمية اسهامات الجمعيات المغربية في إنجاح رهانات النموذج التنموي الجديد    صحيفة إيطالية تدعو الاتحاد الأوروبي وإيطاليا إلى فتح قنصليات لها بالأقاليم الجنوبية للمغرب    دعوة الاتحاد الأوروبي إلى فتح قنصليات في الصحراء    عائلات معتقلي “الحراك” يكشفون معاناة أبنائهم ويستنكرون صمت النيابة العامة ومندوبية السجون ومجلس حقوق الإنسان    ظهور خنازير برية بالرباط.. وزارة فلاحة تصنف “دار السلام ” وضواحيها “كمناطق سوداء”    المغرب يمنع سبتاويين من دخول ترابه    هاته توقعات أحوال الطقس ليوم الثلاثاء    حضور وازن للكويت والسعودية في المؤتمر والمعرض الدولي للغاز والبترول Petrolia Expo    برشيد يفوز على بني ملال بالبطولة الاحترافية    الوداد يفوز على اتحاد العاصمة ويتأهل للربع    بيدرو بنعلي يجري أول حصة مع الإتحاد وهذه هي المعلومات الكاملة عن مساعديه    الخارجية الإسبانية تقر بحق المغرب في ترسيم حدوده البحرية    تفعيل المراقبة الصحية على مستوى المطارات والموانئ بسبب “فيروس كورونا”    بحضور الربيعي..المنتخب يشارك في البطولة العربية للملاكمة بالكويت    اتهمهم “بحبك مؤامرة والجريمة المنظمة”.. الدفاع الجديدي يقرر متابعة بعض جماهيره    المغرب يحقق رقما قياسيا في صادرات المنتجات الغذائية الفلاحية    تعزية في وفاة استاذ الاعلاميات بكلية العلوم بالجديدة علي الحر    نادي إفريقيا والتنمية يطلق أول بعثة متعددة القطاعات حول فرص الاستثمار في الصناعات الاستخراجية بموريتانيا    رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية: الخطة الأمريكية للسلام “لن تمر”    قم بتأمين نفسك من "هاكرز" الواتساب في أقل من دقيقة    رسائل ألبير كامو إلى ماريا كازارس    «غضب من رماد»    دفاع ترامب يحذر من المساس بنتائج الانتخابات    ورزازات تحتضن النسخة الثامنة للمنتدى الدولي للسياحة التضامنية    بأرباح تتراوح بين 3000 و 7000 درهم.. تفاصيل العمل في “غلوفو” -فيديو    أدوية الأمراض النفسية… محنة الصيدلي    بالحبر و الصورة .. الإنصات للمغرب العميق    حصيلة جديدة.. 80 حالة وفاة و2744 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا    لأول مرة.. إسرائيل تسمح رسميًا لمواطنيها بزيارة السعودية    ارتفاع حصيلة وفيات فيروس “كورونا” في الصين إلى 80 مع تسجيل أكثر من 2300 إصابة مؤكّدة    الصين تسجل 80 حالة وفاة و2744 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا    دكار… الطريقة التيجانية العمرية تحتفل بالدورة الأربعين ل "الزيارة السنوية" تحت الرعاية السامية لجلالة الملك    الأملاك المخزنية في خدمة الاستثمار    8 مشتركين يتأهلون إلى المواجهة لخوض التحدي على طريق النجومية    الحكومة الصينية تؤكد حرصها على تأمين جميع الظروف الأمنية والصحية للمواطنين المغاربة المقيمين في الصين    الصادق المهدي: لا سبيل لإقصاء الإخوان إلا بالديمقراطية (حوار)    80 حالة وفاة في الصين بسبب فيروس “كورونا”    تفصلنا 3 أشهر عن رمضان.. وزارة الأوقاف تعلن عن فاتح جمادى الثانية    الاثنين.. أول أيام جمادى الأولى    معرفة المجتمع بالسلطة .. هواجس الخوف وانسلات الثقة    وقائع تاريخية تربط استقرار الحكم بالولاء القبلي والكفاءة السياسية    من المرابطين إلى المرينيين .. أحقية الإمارة والتنافس على العرش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 13 : الصيام يحول دون تفاقم العديد من أمراض العيون
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 21 - 05 - 2019

رمضان شهر الصيام والصحة على حدّ سواء، وإذا كان مسموحا للبعض بالإمساك عن الأكل والشرب، لما لهذه الخطوة من «عائدات» إيجابية على صحة الفرد، فإن أشخاصا آخرين يشقّ عليهم الأمر، ويحظر عليهم الصيام خشية تبعات صحية وخيمة قد ترخي بظلالها عليهم، علما بأن هناك من يمتثل لتوجيهات الأطباء، في حين يأبى البعض الآخر إلا أن يخالفها وأن يصوم شهره كاملا مهما كانت التداعيات.
خلال هذا الشهر الفضيل تُطرح العديد من الأسئلة المرتبطة بالصيام، جزء منها يخص الحالات التي يمكن للأطباء فيها السماح للأشخاص بالقيام بذلك، وشقّ يتعلق بموانع الصيام الصحية، وبالإجراءات والنصائح التي يتعين اتباعها والتقيّد بها.
أسئلة تؤرق بال الكثيرين، بالنسبة للحوامل، لمرضى السكري والضغط الدموي، والقصور الكلوي، وغيرها من الأمراض المزمنة… وأسئلة أخرى تخص التغذية والجانب النفسي.
تلتقون خلال هذا الشهر الفضيل مع سلسلة من الحوارات التي يتحدث عبرها عدد من الأطباء العامين والمتخصصين، كل في مجاله، مجيبين عن الأسئلة التي تطفو على السطح كلما حلّ الشهر الكريم بين ظهرانينا، وذلك إسهاما في نشر ثقافة صحية سليمة وفي تحقيق توعية شاملة انسجاما مع الغاية المثلى لهذا الشهر المبارك.

هل أدوية علاج أمراض العين خلال رمضان تفطر الصائم؟
خلال شهر رمضان، الأشخاص الذين يعانون من أمراض العيون، يطرحون بإلحاح كبير هذا السؤال الذي يؤرق بالهم ويشكل لهم هاجسا مخافة تأثير الأدوية على صيامهم، وهذا الموضوع شكل نقطة نقاش بين الأطباء وعلماء الدين في عدد من المحطّات والمناسبات، ويجب التأكيد بهذه المناسبة على أن الأدوية التي هي في الغالب عبارة عن قطرات لا تفطر الصائم، وإن كان البعض يشير إلى أنها تصبح مفطرة إذا وصل طعمها للحلق، وهو أمر غير صحيح بتاتا لأن العين ليست منفذا، لكن يمكن احتياطيا إذا اعتقد المريض أن طعما وصل إلى حلقه أن يكمل صيامه على أن يعوض هذا اليوم لاحقا، من باب الشك لا غير، أمام من الناحية الطبية والعلمية فإن قطرات العين لا تفطر.
هل يؤثر الصيام على أمراض العيون؟
على النقيض من ذلك، فالدور الذي يقوم به الصيام لمصلحة العين هو يعتبر وقائيا، لأن له تأثيرا من الناحية العلمية على تحسين حالات ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين والسكري، مما ينتج عنه كسر سلسلة التغييرات المرضية ومنع تفاقمها في هذه الحالات، الأمر الذي يؤدي إلى التقليل من وقوع المضاعفات الصحية على مستوى العين إلى حدّ كبير، والتي من أبرزها وقوع اعتلالات الشبكية التي تؤدي إلى تدهور حدة الإبصار وتصل إلى حدّ العمى، أما في حالات اعتلالات الشبكية الموجودة بالفعل، فإن الصيام يساعد على استقرار الحالة وعد تفاقم حدتها وهذا يعتبر في حدّ ذاته عاملا مهما.
هل للصيام تداعيات على إجراء العمليات الجراحية؟
بالنسبة للعمليات التي توصف بكونها صغيرة، كتلك التي تخص الشعرة، والكيس الدهني، وإزالة حبيبات التراكوما، وعمليات الظفر، واللحمية، وتسليك مجرى الدموع، وإزالة جسم غريب من على سطح القرنية، فالمريض يمكنه الصيام وليس هناك أي ضرر يمكن أن يطاله جراء ذلك، لأن مثل هذا النوع من العمليات لا يؤثر على الصيام بأي شكل من الأشكال.
وإذا كان المريض في حاجة إلى العلاج على إثرها بالمضادات الحيوية التي تؤخذ عن طريق الفم فيمكن للطبيب المعالج أن يصف له أدوية طويلة المفعول، يمكن له أن يتناولها خلال الفترة ما بين الفطور والسحور، أي ما بين المغرب والفجر، علما بأنه يمكن أن يأخذ هذه الأدوية عن طريق الحقن دون أن تؤثر على صيامه، باستثناء حقن الجلوكوز لأنها تعتبر غذاء.
أما بخصوص العمليات الكبرى التي تخص إزالة المياه البيضاء المعروفة ب «الجلالة» أو المياه الزرقاء، وترقيع القرنية، والانفصال الشبكي، وعملية إزالة أورام العين فمن الممكن أن يتطلب الوضع الصحي للمريض الإفطار.
وعموما فإن كل عملية يتم فيها القيام بتخدير موضعي هي لا تؤثر على صيام المريض خلافا للعمليات الجراحية التي تتطلب تخديرا كاملا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.