جلالة الملك يهنئ الحجمري بمناسبة حصوله على الجائزة الكبرى للفرنكفونية لسنة 2019    المؤتمر 8 للنقابة الوطنية للصحافة المغربية : البيان العام    تفكيك خلية إرهابية بمراكش كانت تخطط لتحضير مواد متفجرة    رقم معاملات مقاولات القطب المالي للدار البيضاء بلغ 5.8 مليار درهم    فوسبوكراع..حملة جديدة لتلقيح الإبل بالسمارة    ترامب للسيدة التي تتهمه باغتصابها: لست من النوع الذي أرغب فيه!    ميسي يحتفل بعيد ميلاده بالبرازيل    المشاكل التنظيمية تعذب الجمهور المغربي بالقاهرة : المنتخب الوطني يخطف فوزا ثمينا بمساعدة خصمه الناميبي    الكاف يغرم المنتخب الجزائري بسبب تصرفات مشجعيه    لقجع يطير إلى المغرب    تنازلات جديدة لنيمار من أجل العودة لبرشلونة    رونار بعد رحيل حمد الله عن الأسود: "إسألوه فهذه هي الحقيقة"    نسبة النجاح بمديرية التعليم بإقليم اليوسفية تصل الى 63.21 بالمائة    مديرية الأرصاد الجوية: الحرارة تعم مختلف المدن المغربية والمحرار يسجل 42 درجة    تفكيك خلية إرهابية تتكون من أربعة موالين ل”داعش” ينشطون ضواحي مراكش    الرقم الأخضر يطيح بطبيب من أجل الابتزاز والنيابة العامة تتابعه في حالة اعتقال    طنجة المتوسط: الجمارك تحبط عملية تهريب “260 كلغ ” من الشيرا داخل سطول بلاستيكية    اليسا تكشف عن سبب اختيارها للمواضيع الجريئة    شعارات سياسية تتسبب في ترحيل 3 مشجعين من “كان 2019” بمصر قبل مباراة محاربي الصحراء أمام كينيا    البام في الطريق للانشقاق؟.. معارضو بنشماس يقررون عقد مؤتمر الحزب    قرب نهاية أزمة طلبة الطب    والي الرباط “يخرج” العين الحمراء    إطار بوزارة المالية يمثل المغرب في ورشة البحرين    قبيل ساعات من “ورشة المنامة”.. كوشنر يرفض “مبادرة السلام العربية”    “بلوكاج” بميزانية شركات عماري    عودة ثلاثة رواد فضاء إلى الأرض بعد قضاء ستة أشهر في الفضاء    نجما الراب العالميان "أوريلسان" و"فيوتشر" يوقعان على حفل استثنائي بمنصة السوسي    رضا الطالياني يكشف عن جديده « الفرنسي » وهكذا يبتعد عن العامية    بيبول: تيكروين في “بلاص ماريشال”    إبداع بصيغة المؤنث في فاس    خلاف يستأنف تصوير “عيون غائمة”    رقص شرقي وموسيقى شعبية مصرية.. سعد الصغير يلهب الأجواء في موازين-صور/فيديو    نقطة نظام.. صفعة القرن    ترامب يعرض صفقة ب50 مليار دولار مقابل «سلام» مع إسرائيل    إردوغان وانتخابات بلدية إسطنبول .. هزيمة مريرة وتداعيات قاتمة    كافاني بنقذ أوروغواي وتضع تشيلي في مواجهة كولومبيا    مديرية العرائش تؤكد احترامها للمراجع الوزارية المؤطرة لعمليات تنظيم الامتحانات الإشهادية    عمدة الرباط يزور الرياض ويلتقي مسؤولين سعوديين (صور) رفقة وفد عن جماعة الرباط    سيدر على خزينة المغرب 48 مليون أورو.. مجلس النواب يصادق على اتفاق الصيد البحري مع أوروبا    طنجة المغربية تحتضن الدورة الأولى للمنتدى الدولي للإعلام والاتصال    بسبب ملايير.. اعتصام ليلي لمنتخبي مجلس كلميم بوزارة الداخلية اعتصام امتدت لساعات الليل    ابنة رئيس أوزبكستان السابق تعلن من سجنها دفع مليار يورو للدولة    القهوة مشروب مدمر لحياة البشر    تصميم منصة للبحث والابتكار والتصنيع لأنظمة الإنارة الطبيعية الدينامية بالمغرب    ما وراء اختفاء الأدوية الحيوية من الصيدليات المغربية    مفتي مصري ” يجيز ” مشاهدة مباريات كأس أمم افريقيا شرط ترك ” الصلاة والعمل”    “الأصالة والمعاصرة”: مجموع المديونية العمومية بالمغرب وصل إلى حوالي 1014 مليار درهم    الفنادق المصنفة بطنجة تسجل أزيد من 422 ألف ليلة مبيت بين يناير أبريل    هاكيفاش داز اليوم الثالث من مهرجان موازين    دراسة تحذر من مخاطر العمل لساعات طويلة    بنك اليسر في ملتقى علمي ثاني لبحث تطوير المالية التشاركية بالمغرب    صورة قائد مغربي على عملة جبل طارق    وفاة 129 طفلا بالتهاب الدماغ الحاد في بلدة هندية    دراسة: ثلثا الأطفال ما بين 8 و 12 عاما يملكون هاتفا ذكي    خلية المرأة و الأسرة بالمجلس العلمي بطنجة تختتم "الدرر اللوامع"    رسالة إلى الأستاذ والصديق الافتراضي رشيد أيلال    بالشفاء العاجل    دراسة: القهوة مشروب مدمر لحياة البشر وتسبب الموت المبكر    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسئلة الصحة في رمضان وأجوبة الأطباء 13 : الصيام يحول دون تفاقم العديد من أمراض العيون
نشر في الاتحاد الاشتراكي يوم 21 - 05 - 2019

رمضان شهر الصيام والصحة على حدّ سواء، وإذا كان مسموحا للبعض بالإمساك عن الأكل والشرب، لما لهذه الخطوة من «عائدات» إيجابية على صحة الفرد، فإن أشخاصا آخرين يشقّ عليهم الأمر، ويحظر عليهم الصيام خشية تبعات صحية وخيمة قد ترخي بظلالها عليهم، علما بأن هناك من يمتثل لتوجيهات الأطباء، في حين يأبى البعض الآخر إلا أن يخالفها وأن يصوم شهره كاملا مهما كانت التداعيات.
خلال هذا الشهر الفضيل تُطرح العديد من الأسئلة المرتبطة بالصيام، جزء منها يخص الحالات التي يمكن للأطباء فيها السماح للأشخاص بالقيام بذلك، وشقّ يتعلق بموانع الصيام الصحية، وبالإجراءات والنصائح التي يتعين اتباعها والتقيّد بها.
أسئلة تؤرق بال الكثيرين، بالنسبة للحوامل، لمرضى السكري والضغط الدموي، والقصور الكلوي، وغيرها من الأمراض المزمنة… وأسئلة أخرى تخص التغذية والجانب النفسي.
تلتقون خلال هذا الشهر الفضيل مع سلسلة من الحوارات التي يتحدث عبرها عدد من الأطباء العامين والمتخصصين، كل في مجاله، مجيبين عن الأسئلة التي تطفو على السطح كلما حلّ الشهر الكريم بين ظهرانينا، وذلك إسهاما في نشر ثقافة صحية سليمة وفي تحقيق توعية شاملة انسجاما مع الغاية المثلى لهذا الشهر المبارك.

هل أدوية علاج أمراض العين خلال رمضان تفطر الصائم؟
خلال شهر رمضان، الأشخاص الذين يعانون من أمراض العيون، يطرحون بإلحاح كبير هذا السؤال الذي يؤرق بالهم ويشكل لهم هاجسا مخافة تأثير الأدوية على صيامهم، وهذا الموضوع شكل نقطة نقاش بين الأطباء وعلماء الدين في عدد من المحطّات والمناسبات، ويجب التأكيد بهذه المناسبة على أن الأدوية التي هي في الغالب عبارة عن قطرات لا تفطر الصائم، وإن كان البعض يشير إلى أنها تصبح مفطرة إذا وصل طعمها للحلق، وهو أمر غير صحيح بتاتا لأن العين ليست منفذا، لكن يمكن احتياطيا إذا اعتقد المريض أن طعما وصل إلى حلقه أن يكمل صيامه على أن يعوض هذا اليوم لاحقا، من باب الشك لا غير، أمام من الناحية الطبية والعلمية فإن قطرات العين لا تفطر.
هل يؤثر الصيام على أمراض العيون؟
على النقيض من ذلك، فالدور الذي يقوم به الصيام لمصلحة العين هو يعتبر وقائيا، لأن له تأثيرا من الناحية العلمية على تحسين حالات ارتفاع ضغط الدم وتصلب الشرايين والسكري، مما ينتج عنه كسر سلسلة التغييرات المرضية ومنع تفاقمها في هذه الحالات، الأمر الذي يؤدي إلى التقليل من وقوع المضاعفات الصحية على مستوى العين إلى حدّ كبير، والتي من أبرزها وقوع اعتلالات الشبكية التي تؤدي إلى تدهور حدة الإبصار وتصل إلى حدّ العمى، أما في حالات اعتلالات الشبكية الموجودة بالفعل، فإن الصيام يساعد على استقرار الحالة وعد تفاقم حدتها وهذا يعتبر في حدّ ذاته عاملا مهما.
هل للصيام تداعيات على إجراء العمليات الجراحية؟
بالنسبة للعمليات التي توصف بكونها صغيرة، كتلك التي تخص الشعرة، والكيس الدهني، وإزالة حبيبات التراكوما، وعمليات الظفر، واللحمية، وتسليك مجرى الدموع، وإزالة جسم غريب من على سطح القرنية، فالمريض يمكنه الصيام وليس هناك أي ضرر يمكن أن يطاله جراء ذلك، لأن مثل هذا النوع من العمليات لا يؤثر على الصيام بأي شكل من الأشكال.
وإذا كان المريض في حاجة إلى العلاج على إثرها بالمضادات الحيوية التي تؤخذ عن طريق الفم فيمكن للطبيب المعالج أن يصف له أدوية طويلة المفعول، يمكن له أن يتناولها خلال الفترة ما بين الفطور والسحور، أي ما بين المغرب والفجر، علما بأنه يمكن أن يأخذ هذه الأدوية عن طريق الحقن دون أن تؤثر على صيامه، باستثناء حقن الجلوكوز لأنها تعتبر غذاء.
أما بخصوص العمليات الكبرى التي تخص إزالة المياه البيضاء المعروفة ب «الجلالة» أو المياه الزرقاء، وترقيع القرنية، والانفصال الشبكي، وعملية إزالة أورام العين فمن الممكن أن يتطلب الوضع الصحي للمريض الإفطار.
وعموما فإن كل عملية يتم فيها القيام بتخدير موضعي هي لا تؤثر على صيام المريض خلافا للعمليات الجراحية التي تتطلب تخديرا كاملا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.