شاهد في ملف «برلماني 17 مليار» يؤكد تفويت المتهم على الجماعة مبلغ 480 مليون سنتيم    وفد البوليساريو المفاوض تلاقى بكولر على انفراد بجنيڤ – صور    هذه أرباح مجمع الفوسفاط في 2018    a href="https://www.koorapress.com/2019/03/21/70160" title="في رحلة دامت 11 ساعة.. "الأسود" يصلون مالاوي وحصة تدريبية وحيدة قبل المباراة"في رحلة دامت 11 ساعة.. "الأسود" يصلون مالاوي وحصة تدريبية وحيدة قبل المباراة    ديربي مغاربي في دور ربع نهائي دوري أبطال إفريقيا    صابر مدربا جديدا لنهضة الزمامرة    الجامعة تبحث عن الفوز بالقلم ضد الكونغو    هذه توقعات أحوال الطقس ليوم الجمعة    سطات: اجتماع لتتبع برنامج تقليص الفوارق المجالية والاجتماعية بالوسط القروي    توقيف سلفي ابن صاحب مطعم شهير بالعرائش    تخفيضات بين 30 و50 بالمائة لفائدة الفنانين على متن خطوط ال ONCF    النيوزيلنديون يضمّدون الجراح ويعلنون الجمعة يوما لارتداء حجاب    يوفنتوس يغير وجهته خوفا من اعتقال رونالدو    تعادل ودي لألمانيا مع صربيا    نائبة الأمين العام للأمم المتحدة تحل بالمغرب    الممرضون وتقنيو الصحة شلّو الحركة فالصبيطارات    دعوات في نيوزيلندا لارتداء الحجاب يوم غد الجمعة    سلطات اقليم تزنيت تتدخل لوقف اعتداءات الرعاة على الساكنة المحلية    مهرجان مكناس للدراما التلفزية.. ها شكون خدا الجائزة الكبرى    طالب خربها على البنكات فأكادير    مهرجان سيدي عثمان للسينما المغربية يفتتح دورته السابعة    إطلاق الجائزة الوطنية الكبرى للصحافة الفلاحية والقروية لسنة 2019    لاعبو المنتخب المغربي يبدعون ب “بدك إيه”    نيوزيلندا تنتهي من تحديد هوية ضحايا المذبحة.. وتبرر تأجيل دفنهم 50 مسلما قتلوا في اعتداءين إرهابيين    الدرك يحجز 17 كلغ من المخدرات داخل سيارة خفيفة    دار الشعر بتطوان تحتفي باليوم العالمي للشعر    تقديم «مفترق الوجود» للشاعر محسن أخريف بتطوان    قالت: في مصر اللي يتكلم بيتسجن.. شكاية جديدة ضد شيرين عبد الوهاب    اولاد تايمة..عشريني يقتل عاشق والدته    رسميا.. نجم منتخب الأرجنتين يغيب عن مواجهة المغرب    شراكة بين جهة الشرق و«لارام» لربط مطارات الجهة بالدار البيضاء    الجواهري يعلن وضع حماية المستهلك على رأس مباحثاته المقبلة مع البنوك    مصر تسعى للنهوض بالتعاون السياحي مع المغرب : 10 آلاف مغربي سيزورون مصر لمتابعة كأس إفريقيا    المحامي وهبي عن إدانة موكله بيوي بسنة نافذة ل”كود”: غادي نطعن فالحكم اليوم وباقي المتهمين غادي يطعنو    الإرهاب يخرج ساكنة تارودانت للتضامن مع ضحايا نيوزيلاندا (صور)    وزير الداخلية الإسباني المغرب يبذل جهودا مهمة في مجال مكافحة شبكات تهريب المهاجرين    كلوب: يجب على محمد صلاح أن يتعلم من ماني    فلاشات اقتصادية    توشيح ثلاث شخصيات مغربية بوسام جوقة الشرف بدرجة فارس للجمهورية الفرنسية    بنعبدالله: الجميع أقر بنَفَس المقاومة في حكومة بنكيران.. لذلك عُزلنا قال إذا كانت الأحزاب تتحرك بالإشارات فلن تتقدم البلاد    وفد مغربي يتوجه إلى جنيف للمشاركة في مائدة «مستديرة ثانية» ينظمها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء    اسم وخبر : توقف مؤقت في الاتجاهين فوق قنطرة سيدي علال التازي    الإسلاميون أكبر الغائبين.. أكادير تقرأ الفاتحة على أرواح ضحايا مسجدي نيوزلندا (فيديو) الوقفة دامت دقائق    أحزاب السلطة تتخلى عن بوتفليقة وبداية "نشر الغسيل"    ماذا يستفيد أبناء تطوان من المهرجان الدولي للسينما؟    لأول مرة.. تطورات داخلية وخارجية متسارعة تحلحل قضية الصحراء    فعاليات سياسية ومدنية بمرتيل تدين الهجوم الإرهابي بنيوزيلاندا    بمبرر حساسية القطاع.. جطو يغمض عينيه على 
«OCP»    الشاي الساخن يضاعف خطر سرطان المريء    دراسة حديثة تثبت أن تقاسم الأنثى رحم أمها مع توأم ذكر يكون له عواقب وخيمة حياتها    خبير جينات أوروبي: استنساخ ميسي ممكن    بمناسبة اليوم العالمي للسعادة إليكم 5 نصائح تجعلكم أكثر سعادة    إنقاص الوزن يبدأ من السرير    الإنسانية كل لا يتجزأ    الريسوني: الفقه الإسلامي يجب أن يتطور بنفس سرعة تطور المجتمع    بالفيديو:حمامة المسجد مات ساجدا    الإرهاب أعمى    "فتوى" شراء الرجل السجائر لزوجته تثير الجدل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





السعودية تخالف قرار الجامعة العربية بالرياض و قرار المؤتمر الإسلامي وتخون ملف ترشيح المغرب
نشر في الجسور يوم 14 - 06 - 2018

مهزلة تاريخية سياسية قبل أن تكون رياضية، تلك التي أقدم عليها بعض الساسة السعوديين، الذين أصبحوا يزرعون الشك و يخلطونه باليقين في تبعيتهم للتيار الأمريكيصهيوني، ومصالحه المتعددة في العالم العربي والإسلامي، حيث تسعى السعودية لنشر التفرقة و البون بين الدول العربية، وخاصة تلك المتعاطفة مع دويلة قطر كما تسميها.
عربي المولد أمريكي التوجه، آل شيخ رفض دعم المملكة العربية السعودية للملف المغربي لاحتضان كأس العالم 2026، بينما جند الدول والاتحادات لدعم الملف الثلاثي الأمريكي، ويفسر كل ذلك نتيجة موقف المغرب من أزمة قطر واختيارها الحياد، ورفض الانضمام لدول الحصار الأربع، التي صوت أغلبها لصالح الملف الأمريكي الثلاثي.

وكان من المفروض على السعودية أن تلتزم بتطبيق قرار مجلس الجامعة العربية في "قمة القدس" الذي سهرت على نجاحه والمنعقد بالظهران والذي نص على: "أن مجلس الجامعة العربية على مستوى قمته في دورته 29 والمنعقد بالظهران بالمملكة العربية السعودية قرر بالإجماع دعمه الكامل لاستضافة المملكة المغربية نهائيات كأس العالم لكرة القدم لعام 2026 وذلك تأكيداً منه على العلاقات الوثيقة والروابط المديدة التي تجمعه مع المملكة المغربية، وحرصا منه على دعم هذه الروابط وتوطيدها لما فيه خيرها وصلاح أحوالها وتأمين مستقبلها وتحقيق أمانيها وآمالها".

وأكدت جامعة الدول العربية سابقا بالأراضي السعودية على تقديم كامل دعمها اللازم والمساندة الكاملة لترشيح المغرب باستضافة مونديال كأس العالم 2026، حيث يأتي هذا الدعم والمساندة تأكيدا للمكانة العربية المرموقة التي تتميز بها الدول العربية في مجال كرة القدم، والعلاقة المتينة التي تربط الدول العربية كافة وحرصها على الوقوف مع المغرب الشقيقة في ملف استضافتها للمونديال العالمي، كما هو مفروض، قبل أن تتدخل شياطين الخليج لتحريك آليات الحرب القذرة في الميدان الرياضي السليم.
وتأكد هذا الدعم بإجماع القادة العرب المجتمعين بالظهران السعودية و إرسالهم رسالة ذات مغزى عميق، وتجسيدا لوعي جماعي متماسك للكلمة العربية، حيث أكدت الدول العربية موقفها الواضح والصريح بأنها داعمة رئيسية للترشيح المغربي، وهو ما يؤكد التماسك العربي والوقوف خلف المغرب كونها ستمثل الدول العربية كافة، كما زعم البيان الوهمي السعودي سابقا.

ولم تقف خيانة السعودية لقرار الجامعة العربية الذي خرج من رحمها، بل خالفت السعودية و أتباعها ما قررته منظمة التعاون الإسلامي، يوم الأحد 6 ماي الجاري، بدعمها اللامشروط لترشح المغرب لاستضافة نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2026
وتمت الموافقة سابقا بالإجماع على قرار دعم الدول الإسلامية الأعضاء لترشح المغرب لاستضافة مونديال كرة القدم لسنة2026 ، وذلك خلال انعقاد الدورة 45 لمجلس وزراء خارجية الدول الأعضاء بالمنظمة، وعددها 58 دولة، قبل أن تتدخل الآلة السعودية المناوئة لمصالح الدول العربية والإسلامية الحرة.

إذن فقد أصبحت السعودية تدمر قرارات الجامعة العربية ومنظمة المؤتمر الإسلامي، ما يعطي أبعادا خطيرة ودلالات سلبية للناشئة العربية والإسلامية، بعدم احترام قرارات الهيئات العربية والإسلامية الموحدة والجامعة، ما يغيب دورها ويقتلها خدمة للأجندات الاستعمارية، الأمر الذي سيشوه لامحالة نظرة الشباب المغاربي والعربي للتآزر و التآخي والتناصر التاريخي الذي يوجبه الجانب الديني و العقدي، باعتبار النظام السعودي هو مقر مكة المكرمة ومقر الركن الإسلامي حج البيت.
وتظهر الآن على صفحات الفايسبوك دعوات لمعاقبة السعودية و نظامها الأعرابي بكل الطرق الممكنة، وأولاها مناصرة الجماهير المغربية والجزائرية والتونسية المتعاطفة مع ملف المغرب 2026 العادل الشفاف الفقير، غدا لمنتخب روسيا الذي سيلعب ضد الدولة المارقة نكاية في عداوة السعودية غير المبرر للمغرب.

و اعتز الفايسبوكيون المغاربة بوقوف كل الدول المغاربية ومصر بجانب المغرب الكريم الأصيل في عروبته وأمازيغيته و إفريقيته، التي خانها المتخاذلون ممن خنعوا لتهديد ترامب ولي نعمتهم.

تحرير جمال يجو


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.