الجزائر تلوح بنقل مخيمات "البوليساريو" لاستغلال مناجم للحديد في تندوف    ام عمر الراضي: كلما رن الجرس اقفز من مكاني لقد جاؤوا من جديد لاخده!    بعد أسابيع على دفنه.. شاهد الرخام الذي جمع بين الزعيم اليوسفي وعبد الله ابراهيم    لجنة المالية بمجلس النواب تصادق على الجزء الأول من مشروع قانون المالية المعدل    ترك لندن من أجل تنظيم الدولة، فكانت نهايته داخل سجن في سوريا    اية صوفيا هداه اتاتورك ل"الانسانية" كيزورو سنويا 3.8 مليون سائح فالعام ورجعو اردوغان جامع باش يكسب اصوات اليمين القوميين المتطرفين    دونالد ترامب يرتدي كمامة في مكان عام للمرة الأولى    المغرب قد يستضيف نصف ونهائي عصبة الأبطال    تسجيل حالتي وفاة و93 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في المغرب    زياش في لندن.. كيف وصل؟ وماذا قال؟    عثمان يتفوق على ماسفيدال في منافسات "UFC" بأبوظبي    طقس نهاية الأسبوع.. أجواء حارة مع سحب منخفضة    نجم بوليوود يعلن إصابته بكورونا    فيروس كورونا: إصابة النجم الهندي أميتاب باتشان ب"كوفيد 19″    مجموعة مغربية تنافس على اللقب.. تأجيل نهائي كأس العالم للموسيقى    "ألو" تعيد الفنان نعمان بلعياشي للواجهة    تسجيل 93 حالة اجابية جديدة ترفع عدد المصابين بكورونا الى 15635 اصابة    لاول مرة.. حتى ترامب مابقاش باغي يلعب مع كورونا ولبس كمامتو – فيديو    الأوقاف تحدد بروتوكول إعادة فتح المساجد بالمملكة    مديرية ابن مسيك بالبيضاء تكشف حقيقة إصابة أستاذة فلسفة بفيروس كورونا    حزب "أخنوش" يوضح حيثيات حكم إفراغ مقره    مقطع فيديو يُوثّق عملية إملاء الإجابات على تلاميذ الباكالوريا باستخدام مكبرات الصوت يثير حفيظة الفايسبوكيين    بعد إغلاقه بسبب جائحة كورونا.. إعادة فتح شرفة برج إيفل للحفلات بفرنسا    بسبب الطلب القوي.. لارام تعزز بعض رحلاتها الداخلية    تفويت عقار يثير غضب المعارضة بأكادير    لجنة المالية بمجلس النواب تصادق على الجزء الأول من مشروع قانون المالية المعدل    النجم الهندي أميتاب باتشان وإبنه مصابان بفيروس كورونا    دراسة: 3.8 تريليون دولار و147 مليون عاطل حصيلة خسائر كورونا    الكاميرون تتراجع عن استضافة دوري أبطال أفريقيا    وفاة احد اعمدة "شدى اف ام" و"شدى تيفي"    أولمبيك آسفي يدخل في معسكر تدريبي استعداد لاستئناف منافسات البطولة    ابتكار يدمر فيروس كورونا خلال ثوان معدودة    ألمانيا.. نحو 4 آلاف متطوع لاختبار لقاح ضد "كوفيد 19"    نقطة نظام.. اتجار بالعالقين    بسبب كورونا، جامعة أمريكية للبيع ب 3 ملايين دولار فقط    نجم بوليوود أميتاب باتشان تصاب بكورونا ودخل لسبيطار    "لارام" تعزز رحلات داخلية إلى العيون والداخلة    سلطات الرباط تتخذ خطوة جديدة بشأن توقيت إغلاق "مطاعم الخمور"    سفير فلسطين لدى المغرب يشيد بدور الشباب المغربي في مناصرة القضية الفلسطينية    المدير العام لشدى إف إم محمد حياك في ذمة الله    وزير الداخلية يحث رؤساء الجماعات على ضرورة التدبير الأمثل للنفقات برسم 2020    مدرب ريال مدريد الأسباني زين الذين زيدان يتبرع بتجهيزات طبية لصالح الجزائر    من بين 1400 مسجدا باقليم الجديدة.. 262 فقط من المساجد سيتم افتتاحها أمام المصلين من بينهما 23 بالجديدة    برشلونة ينتصر وينتظر تعثر الريال لإحياء حظوظه في المنافسة على لقب"الليغا"            بالصور.. تشييد أضخم بوابة للحرم المكي في السعودية        وزارة السياحة : فنادق اقليم الحسيمة جاهزة لاستقبال السياح    أئمة وخطباء بطنجة يخضعون لفحوصات كورونا استعدادا لإعادة فتح المساجد    فيديو.. دموع وحسرة فنانين في جنازة عبد العظيم الشناوي: عاش فقيرا ومات فقيرا    برنامج الرحلات الخاصة .. المسافرون مدعوون للتقيد التام بالشروط التي وضعتها الحكومة    أولا بأول    الفنان المغربي عبد العظيم الشناوي مات    دراسة أمريكية تكشف خطر المقاعد الوسطى في الطائرات على الإصابة والوفاة ب"كوفيد-19″    زيان : الأكباش التي تهدى للوزراء من طرف دار المخزن بمناسبة عيد الأضحى يجب أن تقدم للفقراء    التباعد بين المصلين في المساجد.. ناظوريون يستقبلون خبر افتتاح بيوت الله بالفرح والسرور    ناشط عقوقي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نهاية حكم الباشاوات بين المدن
نشر في الصباح يوم 27 - 05 - 2020

أصدر عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية، ليلة أول أمس (الثلاثاء)، أمرا عاجلا يعفي الأوامر بالمهام الصادرة عن الشركات الخاصة والإدارات العمومية للسماح للمستخدمين والموظفين بالتنقل بين المدن، من مصادقة الباشاوات التي كانت مفروضة منذ إعلان حالة الطوارئ.
وبالإضافة إلى ولاة الجهات وعمال العمالات والأقاليم، توصل بالإرسالية الصادرة من مركز الاتصال بالداخلية تحت رقم 7651، الجنرال (دو كور دارمي) قائد الدرك الملكي، محمد حرمو، وعبد اللطيف حموشي، مدير عام الأمن الوطني ومراقبة التراب الوطني.
وألغت الإرسالية التي حصلت “الصباح” على نسخة منها، العمل بمقتضيات الإرساليتين رقم 6207 و6795 الصادرتين على التوالي في 27 مارس و 24 أبريل الماضيين، مسجلة أنه يكفي أن تحمل الأوامر بالمهام المفروضة على المستخدمين والموظفين توقيعات الإدارات العمومية والشركات العاملين فيها، للقيام بالتنقل بين العمالات والأقاليم لأغراض إدارية أو مهنية، ودون اشتراط تقديم وثائق إدارية أخرى في حواجز المراقبة.
ولا تسري مقتضيات الإرسالية المندرجة في إطار الرفع التدريجي للحجر الصحي على الراغبين في السفر، إذ تفرض الداخلية إجراءات معقدة تبدأ بتقديم طلب للسلطة المحلية في شخص الباشا، الذي يوجهه إلى رئيس قسم الشؤون الداخلية بالعمالة أو الإقليم للتأكد من صحة المعطيات الواردة في رخص التنقل، ثم يحيله بدوره على رئيس قسم الشؤون الداخلية للعمالة المراد التنقل إليها لإجراء بحث في الأسباب المضمنة في طلب رخصة التنقل، قبل التأشير عليها وإعطاء عامل العمالة الموافقة بعد التأكد من صحة المعطيات الواردة فيه.
ولا يكون قبول الطلب مضمونا، إذ يتحدد ذلك حسب الرد المنجز على ضوء قرار عامل عمالة المدينة المستقبلة، الذي تبنى عليه الرخصة الاستثنائية للسفر من قبل عامل الإقليم الذي يعتزم صاحب الطلب مغادرته، شريطة العودة في اليوم نفسه.
وإذا تجاوز صاحب الطلب مدة الترخيص الاستثنائي لن يسمح له بالعودة إلى مدينته، ويصبح تحت الإقامة الجبرية بالمدينة التي انتقل إليها، في إطار التدابير الاحترازية المشددة المفروضة منذ إعلان حالة الطوارئ الصحية.
ويلتزم العمال بإجراء بحوث في المعطيات الواردة في طلبات التنقل خارج المدن للتأكد منها ميدانيا، عبر التوجه إلى العنوان المقصود المحرر في الطلب ومعرفة إذا ما كان التنقل والسفر ضروريين في هذه المرحلة الاستثنائية، أو عبارة عن زيارة فقط، وذلك بمجرد أن يتم إشعاره بوجود أي شخص ينوي السفر انطلاقا من نفوذه الترابي.
وبعد التقرير المنجز من قبل مصالح الإدارة الترابية تحت إشراف العامل، سيطلب من المواطن التنقل بين منطقة وأخرى، أو البقاء في المكان الذي يوجد فيه، إلى حين انتهاء فترة سريان مفعول حالة الطوارئ الصحية، أو وجود مبرر قاهر للتنقل مؤشر عليه من السلطات الإدارية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.