وزارة التعليم تخصص بوابة لتلقي شكايات أخطاء نتائج إمتحانات البكالوريا    فريق برلماني تأسس فموريتانيا كيضامن مع البوليساريو    مجلس المستشارين يعقد 3 جلسات عامة للدراسة والتصويت النهائي على مشروع قانون المالية المعدل    مندوبية الصيد البحري بالحسيمة تكثف عملياتها لمحاربة الصيد الجائر للأخطبوط    شيكاتارا يتمنى فوز الوداد بدوري أبطال إفريقيا    بعد لقاء العثماني.. "تيار بنشماس" يثور في وجه وهبي ويرد على اتهامات البيجيدي    حادثة سير "خطيرة" بمرتيل    تطوان.. "سندويتشات" تتسبب في تسم جماعي لعدد من الأشخاص    إسبانيا توافق على تفويت مسرح "سيرفانتيس" للمغرب    لمجرد يطلق علامة تجارية للملابس    بعد تسجيل حالتي إصابة بكورونا..ارتباك وخوف بمركز المعمورة    ألمانيا تعدّ تدابير حجر منزلي مشددة حيال خطر موجة ثانية من كورونا    "الذئاب الملتحية"وافلاس البعبع الديني.    أولا بأول    ظهور بؤر وبائية: هيئة حقوقية تطالب بفتح تحقيق حول ظروف اشتغال معامل تصبير السمك بآسفي    آسفي: رئيس محكمة الاستئناف والوكيل العام يقودان حملة التحاليل المخبرية للكشف عن فيروس كورونا    إعادة العاملات المغربيات اللواتي يشتغلن ب"هويلفا" ابتداء من يوم السبت    هافيرتز يرغب في مغادرة ليفركوزن.. وتشيلسي يبدو الأقرب إليه    الغندور: "الكاف سيعلن بنسبة 95% عن استكمال دوري الأبطال في تونس.. واللعب في رادس يرجح كفة الأندية المغربية!"    الحاج يونس يكشف حقيقة دخوله المستشفى العسكري بسبب وعكة صحية -صورة    "السينما والأوبئة" لبوشعيب المسعودي..وثيقة تاريخية وطبية وتجارب سينمائية عالمية    وفاة الروائي الأردني إلياس فركوح    المتابعات القضائية تعود لجرادة.. محاكمة 4 نشطاء بتهمة خرق الطوارئ والتحريض    تلميذة مغربية تحصل على أعلى معدل في الباكالوريا بفرنسا    هام.. أمزازي يتخذ هذا القرار بخصوص امتحانات البكالوريا    أكادير تحتضن الملتقى الدولي الاول للباحثين الشباب بالمغرب والعالم العربي.    الخارجية تعلن عن موعد إعادة عاملات الفراولة اللواتي يشتغلن بهويلفا    الحبس النافذ 6 سنوات للمستشار البرلماني عبد الرحيم الكامل بسباب الرشوة    البنك الدولي..المغرب خامس أغنى دولة بإفريقيا    الرجاء يكذب كل الأخبار المتعلقة ب " المش"    حرمان الرجاء من منحة الجامعة.. مسؤول: لم يسبق لنا برمجة قيمتها في ميزانية النادي    المغرب يسجل 162 حالة من أصل 9643 تحليلا مخبريا في آخر 16 ساعة بنسبة إصابة تصل إلى 1.6%    بالصور..الرجاء ينهزم وديا ضد بني ملال    إنشاء الغرفة اليونانية المغربية للتجارة وتنمية الأعمال في أثينا    "نماذج من الممارسة البحثية في المغرب وقطر" محور اليوم الرابع من الأيام البحثية الدولية عن بعد    عصام كمال يكشف ل"فبراير" تفاصيل "البيضا" ويصرح: البيضا هي لشاب مومن وليست لشاب خالد    "فيدرالية اليسار": قانون المالية التعديلي يمثل انتكاسة حقيقية ستكون لها تداعيات خطيرة    الرميد: شراء برنامج بيگاسوس ماشي مسؤولية الأجهزة الأمنية.. والمملكة ما كتشريش البضائع من اسرائيل    بالفيديو.. موقف محرج لوزيرة فرنسية    جهة طنجة تسجل ثاني أعلى عدد إصابات كورونا في المغرب خلال 16 ساعة    القضاء الأردني يقرر حل جماعة "الإخوان المسلمين"    الاندبندنت: الإعلان الإثيوبي حول سد النهضة قد يدفع مصر نحو الحرب    الأوضاع المزرية في الضيعات الفلاحية تخرج المهاجرين المغاربة للاحتجاج    فريق برلماني يطالب وزير الداخلية بالتدخل لمنع هذه الظاهرة بالشواطئ المغربية    الرميد: "أمنيستي" مطالبة بتقديم حججها أو التراجع عن اتهاماتها الباطلة    عدم احترام الاجراءات الصحية.. إغلاق 514 وحدة صناعية وتجارية وهذه هي المؤسسات المعنية    قراصنة يخترقون حسابات تويتر لسياسين كبار ورجال أعمال أمريكين    حصيلة يومية قياسية من الإصابات بكورونا بالولايات المتحدة تجاوزت 67 ألف حالة    "شبح" كورونا يطارد الحسيمة    طقس الخميس.. استمرار الحرارة المرتفعة بالمغرب. والدرجة العليا تصل 46    عدو: الخطوط الملكية المغربية عبأت كل طاقاتها لإنجاح برنامج رحلاتها الخاصة من وإلى المغرب    مصر تطلب من إسبانيا تسليم المقاول محمد علي    التفاصيل الكاملة لإصابة حكم بفيروس "كورونا" بمركز المعمورة استعدادا لانطلاق البطولة    الدكتور الوزكيتي يواصل " سلسة مقالات كتبت في ظلال الحجر الصحي " : ( 3 ) رسالة الخطيب    تواصل استرجاع مصاريف الحج بالنسبة للمنتقين في قرعة موسم 1441ه    السعودية "تفرض" غرامة على كل من يخالف تعليمات منع دخول المشاعر المقدسة    من بين 1400 مسجدا باقليم الجديدة.. 262 فقط من المساجد سيتم افتتاحها أمام المصلين من بينهما 23 بالجديدة    بالصور.. تشييد أضخم بوابة للحرم المكي في السعودية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الموت الأسود" يزحف إلى مدغشقر
نشر في شعب بريس يوم 22 - 11 - 2014

أعلنت منظمة الصحة العالمية عن وفاة 40 شخصا في مدغشقر نتيجة إصابتهم بمرض الطاعون.

وحسب الاحصائيات المتوفرة، بلغ عدد المصابين بهذا المرض في مدغشقر 119 شخصا، اثنان منهم في العاصمة انتاناناريفو توفي أحدهما.

وتحذر منظمة الصحة العالمية، أنه بالنظر للكثافة السكانية في الجزيرة وسوء الرعاية الصحية فيها يحتمل انتشار المرض بسرعة فيها.

وكانت وزارة الصحة في مدغشقر قد أبلغت المنظمة بانتشار مرض الطاعون في 4 نوفمبر الجاري، مع العلم أن الإصابة الأولى اكتشفت في 31 غشت، فيما سجلت أول وفاة بالمرض في يوم 3 سبتمبر الماضي.

وتنصح منظمة الصحة العالمية بالامتناع عن السفر إلى جزيرة مدغشقر في الوقت الحاضر، لأن الإصابات سجلت في 16 منطقة من الجزيرة.

ويقول مصدر في المنظمة "يتعقد الوضع بسبب مقاومة البرغوث الناقل للمرض لمستحضر الديلتاميثرين".

وتجدر الإشارة الى أن مرض الطاعون قديم جدا، إذ سبق له أن دمر حضارات عديدة عبر التاريخ، موديا بحياة الملايين من البشر في آسيا وأفريقيا وأوروبا، ويعود الفضل في انحساره حاليا إلى تحسن الظروف الحياتية واستخدام المضادات الحيوية وانتشار المعارف الطبية الأولية بين البشر.

يطلق عليه اسم الموت الأسود، لظهور بقع من الدم تصبح سوداء تحت جلد المصاب، وتنتقل عدواه إلى الإنسان عن طريق البراغيث، لذلك من الواجب مراعاة النظافة العامة والتحكم في تكاثر الفئران وانتشارها للوقاية من خطر هذا المرض.

ويمكن أن يصاب الإنسان والحيوان بهذا المرض عن طريق الفئران والجرذان وعضات البرغوث.

وهناك ثلاثة أنواع من هذا المرض:
الطاعون الدبلي

1 - الطاعون الدبلي " bubonic plague" هو مرض حيواني المنشأ وينتشر بين القوارض الصغيرة "الفئران والجرذان" والبراغيث. يقضي هذا المرض على ثلثي المصابين في حالة عدم خضوعهم للعلاج اللازم.ويسبب المرض التهاب اللوزتين والغدد اللمفية والطحال، وتظهر أعراضه على شكل الحمى والصداع والرعشة وآلام في العقد اللمفاوية.

2 – الطاعون الدموي– تتكاثر جراثيم المرض في الدم وتسبب حمى ورعشة ونزيفا تحت الجلد أو في أماكن أخرى من جسم المصاب.

3 – الطاعون الرئوي– تدخل الجراثيم إلى الرئتين وتسبب الإصابة بالالتهاب الرئوي، ويمكن أن تنتقل العدوى الى الآخرين من الشخص المصاب بهذا النوع، أي يمكن أن يكون هذا النوع وسيلة للإرهاب البيولوجي.

يعالج المصاب بالطاعون باستخدام المضادات الحيوية ومضادات الالتهابات، كما يخضع الأشخاص الذين كانوا على اتصال بالمريض إلى العلاج عن طريق المضادات الحيوية الوقائية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.