بعد اجتجاجات مغاربة الخارج عن غلاء الإسعار.. لارام توضح: الأسعار مدروسة بعناية وهي أقل من نظيرتها التنافسية المعمول بها خلال فترة الصيف    رئيس الحكومة التونسية يقدم استقالته رسميا إلى الرئيس قيس سعيد    النتائج التفصيلية لامتحانات الباكالوريا بجهة سوس ماسة : 16408 ناجح، و أعلى معدل 19.20، وهذه بقية التفاصيل:    32 مصابا في حالة صعبة بين كل الحالات النشطة في المملكة    كورونا .. لقاح الأمل يدخل المرحلة النهائية    كوڤيد-19.. التوزيع الجغرافي للحالات خلال ال24 ساعة الماضية    بعد أزيد من شهرين..جهة فاس مكناس تعود لصدارة خريطة فيروس كورونا بالمغرب    مجلس النواب الإسباني يوافق على هبة لا رجعة فيها لمسرح سرفانتيس الكبير بطنجة    عبدالإله حمدوشي يكتب: زائر ثقيل    محمد نبيل بعبد الله يؤكد على أن المدخل الأساسي للتحضير للانتخابات المقبلة يقتضي إعادة بناء الثقة بين المواطن والمشهد السياسي    استعدادات عيد الأضحى.. أونسا تحصي 8 ملايين من رؤوس الأغنام والماعز    مكتب الكهرماء يعلن مراجعة جميع فواتير "الحجر الصحي" بعد توصله ب100 مليار من الحكومة !    حصيلة جديدة .. عدد الإصابات بفيروس كورونا بالمغرب    كورونا يصيب مغربية عائدة من الخليج !    شامة الزاز تنقل للمستشفى العسكري بعد تكفل وزارة الثقافة بحالتها الصحية    نقابة الصحافة تدين طرد وتسريح الصحافيين وتعتبره عملا قائما على تصفية الحسابات    الحرب بين أمنستي والحكومة...برلمانيون: خاص الحوار وتغيير طريقة التعامل مع المنظمات الحقوقية ومواطنين تشكاو من انتهاكات المعطيات الشخصية    لجنة الداخلية تصادق على مشروع قانون المستفيدين من برامج الدعم الاجتماعي    لقاح كورونا يدخل المرحلة الثالثة والنهائية من التجريب بمشاركة 30 ألف متطوع    غوارديولا: أثبتنا براءتنا في المحكمة وسنعود مجددا إلى أرضية الملعب    دراسة صادمة. ثلث المقاولات الصغيرة استغنت عن عمالها في ماي الماضي    196 ألف و664 ناجح فالبَاكْ وفيهوم 55,75 فالمائة بنات    تكريف الفنان الاستعراضي المصري الراحل محمود رضا    فاول نهار تفتحو فيه.. إقبال قليل على الجوامع -صور    تارودانت : حملات أمنية واسعة غير مسبوقة تقود لتوقيف العشرات من الجانحين    المغرب التطواني جرا على لاعبه لكحل من الكونصوتراسيون بعدما سب صاحبو    الملك محمد السادس يراسل سلطان بروناي    دراسة: عدد سكان العالم لن يتجاوز 8,8 ملايير نسمة سنة 2100    الحسيمة.. السلطات تراقب مدى التزام الفنادق بإجراءات الوقاية والسلامة    الهيئة المغربية لسوق الرساميل تعلن السحب الفعلي لرخصة الاعتماد من شركة "غلوبال نكسوس" لصاحبتها هند بوحية المديرة السابقة لبورصة البيضاء    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    هذه حقيقة تسريب صورة لمعتقل على خلفية أحداث " اكديم ازيك" بسجن تيفلت    من تمارة.. صرامة وتشديد لاستقبال المصلين في المساجد -صور    ابنة شقيق دونالد ترامب تنشر "الأسرار العائلية" للرئيس الأمريكي    عصبة الأبطال الإفريقية: بلد آخر يدخل على الخط    زياش خشي خسارة تشيلسي أمام نورويتش لسببين    كوفيد 19.. "CGEM" يدعو المقاولات المغربية لمزيد من الحذر واليقظة    وسائل إعلام: الظاهري سفيرا جديدا للإمارات بالمغرب للمرة الثانية    كوفيد 19.. الاتحاد العام لمقاولات المغرب يدعو المقاولات لمزيد من اليقظة    تلميذة مغربية تحصل على أعلى معدّل بالباكلوريا في فرنسا    نجم المنتخب الإنجليزي السابق يُشيد بتعاقد تشيلسي مع زياش    بسبب "سورة كورونا".. 6 أشهر سجنا لمدونة تونسية بتهمة "الإساءة للإسلام"    لويس سواريز: "برشلونة ترك لقب الدوري الإسباني يفلت من بين يديه"    ابن عبد الجبار الوزير ل"فبراير": حالة أبي مستقرة والأن أصبح ينطق ببعض الكلمات    حالة جديدة تقاست بكورونا فالطنطان وتسجيل 3 حالات شفاء    إيطاليا تعيد جدارية للفنان بانكسي سرقت من باتاكلان إلى فرنسا    اتحاد الأدباء والكتاب اليمنيين ينعي الشاعر حسن أحمد اللوزى    بحضور مدرب المنتخب البلجيكي المدربون المغربة يستأنفون تدريبهم للحصول على "الكاف برو"    لمجرد يحتفل بوصول الدرع الماسي من يوتوب-فيديو    الحكومة تدعم "لارام" ب600 مليار سنتيم    تأجيل حفل الولاء ومراسيم عيد العرش    صور.. The Old Guard يختار مراكش لتصوير أحداثه    المغرب يجهز سُفن نقل الجالية بمختبرات للكشف عن فيروس كورونا    الدكتور الوزكيتي يواصل " سلسة مقالات كتبت في ظلال الحجر الصحي " : ( 3 ) رسالة الخطيب    تواصل استرجاع مصاريف الحج بالنسبة للمنتقين في قرعة موسم 1441ه    السعودية "تفرض" غرامة على كل من يخالف تعليمات منع دخول المشاعر المقدسة    من بين 1400 مسجدا باقليم الجديدة.. 262 فقط من المساجد سيتم افتتاحها أمام المصلين من بينهما 23 بالجديدة    بالصور.. تشييد أضخم بوابة للحرم المكي في السعودية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





من يحرك الصفحات الفايسبوكية “الإخبارية الوهمية” ويدعم منتحلي الصفة
نشر في شمال بوست يوم 31 - 07 - 2019

استبشر الوسط الصحافي بالمغرب خيرا بعد خروج القانون رقم 13-88 المتعلق بالصحافة والنشر، وهو قانون جاء ثمرة نضال طويل خاضه الصحفيون والصحفيات والقوى الديمقراطية بالمغرب من اجل فرض خلق قانون للصحافة متطور وملائم لمستجدات الحقل الاعلامي بالمغرب، وتحصينها من الدخلاء ومنتحلي الصفة وجعلها مهنة قائمة بذاتها مثل ( المحاماة، والطب، والتعليم ومن أخرى ) ينظمها القانون ويعاقب من يتعدى على حرمتها.
وفي وقت سابق أفاد تقرير لرئاسة النيابة العامة بأن المطبوعات الدورية والصحف الالكترونية التي عملت على ملاءمة وضعيتها القانونية مع قانون الصحافة والنشر لايتعدى نسبتها 13 في المئة من مجموع المطبوعات الدورية والجرائد الالكترونية .
ومن أجل حماية مهنة الصحافة وضمان ممارستها طبقا للقانون، أكدت رئاسة النيابة العامة أنها تعمل على التنسيق مع الهيئات والقطاعات المعنية، من أجل تسريع عملية الملاءمة مع قانون الصحافة والنشر.
النقيب عبد الله البقالي وخلال المؤتمر الأخير الذي عقدته النقابة الوطنية للصحافة المغربية بمراكش أكد تفهمه لليونة التي تتعامل بها النيابات العامة بالمغرب مع المواقع التي لم تتمكن لحد الساعة من ملاءمتها وضعيتها القانونية وذلك بسبب الصعوبات التي واجهت عملها بمناسبة عمليات الملاءمة، لا سيما ما يتعلق بتأويل بعض المقتضيات القانونية، و تحديد الوثائق المتطلبة لتحيين وضعية المطبوعات الدورية والصحف الإلكترونية وأن النقابة الوطنية للصحافة المغربية تواكب وتنسق مع النيابة العامة من أجل تحصين مهنة الصحافة.
وفي وقت باتت تحاول فيه عدد من المواقع الرقمية التسريع بإجراءات ملاءمتها لقانون الصحافة، تبقى بعض الصفحات الفايسبوكية الإخبارية الوهمية ( وهنا لا نتحدث عن الصفحات المهتمة بشؤون منطقة أو مدينة أو فريق رياضي ) بل عن مشرفين على صفحات فايسبوكية ينتحلون صفة صحافي ويمارسون هوايتهم المفضلة في الابتزاز ونشر الأخبار الكاذبة والتضليل، متضايقين من الدعوات التي تطالب بوضع حد لصفحاتهم تماشيا مع القانون الجديد للصحافة والنشر.
لا يمكن لأحد أن ينكر أن بعض الصفحات أو الأشخاص الذاتيين الذين لا يدعون انتماءهم للصحافة ويعلنون صراحة بكونهم مجرد مدونين على مواقع التواصل الاجتماعي يساهمون في إيصال المعلومة، بل وأحيانا يكونون مصدرا دقيقا في نقل الخبر لما يعرف عنهم من مصداقية في التحري ونقل الحقيقة كما هي.
لكن بالمقابل يتساءل الرأي العام بتطوان عن حقيقة بعض الصفحات الفايسبوكية ( الإخبارية الوهمية ) التي باتت مصدرا خصبا لنقل الاشاعة والترويج لها خاصة عندما يتم تداولها بشكل مكثف من طرف رواد الفايسبوك ممن لا يكلفون أنفسهم عناء التأكد من الحقيقة بل وتجدهم يقومون عن وعي أو غيره بالمشاركة والمساهمة في تضليل وتغليط الرأي العام.
ولا يتوقف عمل هذه الصفحات على نشر الأخبار، بل يتعداها إلى حضور أصحابها في المناسبات واللقاءات الرسمية وقيامهم بالنقل المباشر “اللايف” لمجريات ندوة او لقاء لمؤسسة منتخبة مما يطرح الكثير من علامات الاستفهام حول الحصانة التي يتمتعون بها وتفتح لهم من أجلها كل الأبواب.
ولا يخفى على أحد، أن بعضا من أصحاب هذه الصفحات المحدودي التعليم مجرد أدوات لدى بعض الأشخاص والجهات يحركونهم مثل الأراكوز في الوقت الذي يرونه مناسبا لخدمة أجنداتهم أو مهاجمة أحد خصومهم أو الترويج لإشاعة من أجل قياس مدى تأثيرها في دوائر القرار والرأي العام مقابل ثمن بخس يؤدى خلال تقديم الخدمة المراد لها الخروج للعلن.
وارتباطا بالأمر يعتزم فرع النقابة الوطنية للصحافة المغربية، توجيه مراسلة للنيابة العامة بتطوان، وللمجلس الوطني للصحافة، قصد الكشف عن استمرار بعض المنصات الإخبارية، في عملها غير عابئة بالقانون، في ظل غياب الصرامة من لدن المصالح الموكل إليها أمر وضع حد لهذا التسيب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.