سكودا تكشف عن سيارتها الاقتصادية الجديدة    برشلونة يُسقط إشبيلية ويحافظ على آماله في اللقب    مستشار الوزير الرميد: العملية اللي دار اليوم نجحات – تدوينة    بنكيران : الربيع العربي لم ينتهِ و الحُكام المُتسلطين لا يمكنهم أن يهزمُوا شعوبهم (فيديو)    مقتل خاشقجي ف2018.. بايدن: بعد تقرير المخابرات على بنسلمان غادي نخرجو اعلان على السعودية هاد الاثنين    خاصية جديدة فيوتوب باش يتحكمو الوالدين فشنو كيشوفو ولادهم    الأمير هاري: خويت بريطانيا بسباب الصحافة "المسمومة" – فيديو    كأس إفريقيا للفتيان بالمغرب.. حجي يصدم "الكاف" بهذا القرار!    الوداد يستفيد من تدريب ثانٍ في ملعب المباراة.. وهذا وضع جبران    رونالدو يسجل في تعادل اليوفي وفيرونا    ردُّو بالكوم مزيان الجو غادي يتقلب.. الشتا جاية مجهدة ابتداء من اليوم وحتى الثلج غايطيح وها البلايص المعنية    ولاية أمن فاس كشفات تفاصيل قضية البنيتة "إيمان" اللي كانت تعرضات لاعتداء جنسي من طرف عمها وجارها    بوليس الداخلة شد روشيرشي داير ريزو ديال الحريكَ    حصيلة كورونا والفاكسان: تقريبا 3 مليون ونص مغربي خدا الجرعة اللولة من اللقاح واليوم تصابو 416 واحد بالڤيروس    فرنسا حارت مع كورونا.. الحكومة كتدارس قرار تشد باريز 3 سيمانات    الخميسات يهزم "الكاك" وتعادل تواركة وسطاد    توقعات الأحد..طقس غائم وزخات مطرية رعدية بعدد من المناطق    أستاذ ينهي حياته بشرب "الماء القاطع" نواحي كلميم    زعيم البوليساريو يعترف بسقوط قتلى وجرحى ويعلن ايقاف التحركات المسلحة    مجلة إيطالية تنتقد "الحياد السلبي" للإتحاد الأوروبي تجاه قضية الصحراء    ردا على الغنوشي.. خبير: "كيان مغاربي مصغر" من دون المغرب وموريتانيا فكرة خرقاء    بورصة الدار البيضاء على وقع الانخفاض ما بين 22 و 26 فبراير الجاري    خبير يرد على الغنوشي: بناء وحدة المغرب العربي دون المغرب وموريتانيا فكرة "خرقاء" و"غير واقعية"    زاكورة تحتضن اللقاء الجهوي التنسيقي لتتبع وتنزيل أحكام القانون الإطار    كورونا.. هذا جديد الحالة الوبائية باقليم الحسيمة    الفرعون الصغير يقترب من بلهندة    أزمة الرجاء تشتد قبل لقاء الدفاع الحسني الجديدي    عداء يقطع مسافة 200 كلم جريا للتحسيس بأهمية التلقيح ضد كورونا    إعطاء أكثر من 225 مليون جرعة لقاح مضاد لكورونا في العالم    كونفدرالية المقاولات الصغيرة والمتوسطة تطالب الحكومة بإلغاء قرار الإغلاق ليلا    تبلغ قيمتها 5 مليارات درهم..الأبناك توافق على تأجيل سداد قروض شركات النقل السياحي    بني بوعياش.. دراجة نارية ترسل شيخا مقعدا الى المستشفى    احتجاج للمطالبة بفتح مستشفى الدريوش بالتزامن مع زيارة ايت طالب لاقاليم الجهة    اسم الروائي المغربي عبد الكريم غلاب يرفرف في أجواء حديقة جديدة بمدينة أصيلة    بنكيران: الحكام المتسلطين في العالم العربي سوف يأتي يوم يبحثون فيه عن أرض تأويهم ولا يجدونها    إسرائيل تجمد قرار نتنياهو إرسال لقاح كورونا إلى المغرب ودول أخرى    ماذا سيحدث إذا رفضت شروط واتساب الجديدة؟    نشرة خاصة.. زخات مطرية قوية وتساقطات ثلجية من السبت إلى الاثنين بعدد من أقاليم المملكة    الاستخبارات الأمريكية: بن سلمان وافق على خطف أو قتل خاشقجي    عزيز رباح: مشروع الربط الكهربائي دعامة أساسية لتعزيز الدينامية الاقتصادية بجهة الداخلة – وادي الذهب    الرميد يدخل المستشفى لإجراء عملية جراحية    عبوب: الحكم كان ضدنا وتحكيم أمس لا يشرف الكرة الإفريقية    "العدالة والتنمية" يطالب مجلس المنافسة بالتحقيق في إمكانية وجود تواطؤ واتفاق على زيادة أسعار الزيوت    المغرب يرحب بقرار تشكيل حكومة مؤقتة في ليبيا لتدبير المرحلة الانتقالية    الشيخ نجيب الزروالي.. المرأة التي جاءت تشتكي الى رسول الله من كثرة ضُيوف زوجِها    الخارجية السعودية: التقرير الأمريكي عن مقتل جمال خاشقجي تضمن استنتاجات مسيئة وغير صحيحة    من ذاكرة المسيد والقبيلة:التحريرة والشرط    هذه مقاييس التساقطات المطرية المسجلة خلال ال24 ساعة الماضية    لقاء حول "حذاء اسباني" في "بيت الرواية"    سمير صبرى يناقش ويوقع "حكايات العمر كله"    32 فناناً يتأملون العزلة الجماعية في "ريدزون"    لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا حول سوق الشغل : المغرب على رأس بلدان شمال إفريقيا من حيث «المناصب الهشة» المخصصة للشباب    شيخ مصري : صعدت للسماء السابعة ورأيت اللّه (فيديو)    الودغيري وفنانون يطلقون «سلام يا مغرب»    المعهد الفرنسي بطنجة وتطوان يستأنف الأنشطة الثقافية الفنية    احماد اوخدري يطلق جديده الغنائي    في العمارة الإسلامية.. الحلقة الأولى: المبادئ الأساسية    شكر و اعتراف من سعيد الجدياني    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





خلال سنة.. بناء 10 وحدات للتعليم الأولي واقتناء 9 حافلات بعدد من قرى عمالة طنجة-أصيلة
نشر في شمالي يوم 24 - 01 - 2021

طنجة – أولت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية اهتماما خاصا بالتعليم الأولي على مستوى عمالة طنجة-أصيلة بالنظر إلى عدد المشاريع التي تم إنجازها في هذا السياق.
بالفعل، فضمن المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تم بناء 10 وحدات للتعليم الأولي بجماعات العوامة وحجر النحل وسيدي اليماني وأحد غربية وأقواس بريش وسبت الزينات ودار الشاوي والساحل الشمالي، مع تقديم دعم مهم لتسيير هذه الوحدات.
وتتضمن هذه الوحدات 23 حجرة بقدرة استيعابية لكل واحدة منها تصل إلى 30 طفل، يتوزعون على فوجين، فوج التمهيدي الأول للأطفال بين 4 و 5 سنوات، وفوج التمهيدي الثاني خاص بالأطفال بين 5 و 6 سنوات.
فضلا عن ذلك، تم خلال سنة 2020 بناء وحدتين بجماعة حد الغربية وسبت الزينات بقدرة استيعابية تصل إلى 60 طفلا، بينما تمت برمجة 10 وحدات أخرى برسم سنة 2021 بهدف الحد من الخصاص بالوسط القروي.
في هذا السياق، عهد بتدبير هذه الوحدات إلى المؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي وذلك تماشيا مع مبادئ الحكامة والمقاربة التشاركية التي ترتكز عليها المرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
وأشارت المسؤولة الإقليمية بطنجة-أصيلة عن المؤسسة، هناء منصور، أنه "في إطار شراكة بين المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمؤسسة المغربية للنهوض بالتعليم الأولي، تتكلف المؤسسة بتدبير 12 وحدة للتعليم الأولي، تتضمن 25 حجرة، يرتادها 550 تلميذا، من بينهم 287 فتاة".
وتماشيا مع اتفاقية الشراكة، أوضحت منصور، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن المؤسسة تقوم بانتقاء وتكوين المربيات، مع ضمان الوسائل الديداكتيكية ومجموع اللوازم المدرسية للتعليم الأولي.
وسيمكن تعميم التعليم الأولي على مستوى الجماعات الترابية التابعة لعمالة طنجة-أصيلة، الذي يندرج في إطار برنامج الدفع بالرأسمال البشري للأجيال الصاعدة للمرحلة الثالثة من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، الأطفال من اكتساب مجموعة من المهارات السلوكية والقدرات المعرفية في سن مبكرة.
وهذا ما تؤكده عائشة القاسمي، أم الفتاة مروة التي التحقت بالقسم التمهيدي الثاني بوحدة التعليم الأولي الواقعة بقرية كوارات المشاعلة التابعة للجماعة القروية العوامة.
وتابعت عائشة القاسمي بكثير من الفرح أن "مروة سعيدة جدا بالذهاب إلى الفصل حيث تتعلم العديد من الأنشطة اليدوية وأناشيد الأطفال"، مضيفة أن التعليم الذي تتلقاه واحتكاكها بأقرانها من الأطفال ساهم في انفتاحها وتمكينها من التعبير عن نفسها.
في السياق ذاته، لاحظ عبد المحسن الصديقي تحسن المهارات النفسية لابنه منذ التحاقه بالتعليم الأولي، معربا عن ثقته في أن المهارات المكتسبة من طرف الأطفال خلال هذين السنتين ستمكنهم من اندماج أفضل في التعليم الابتدائي.
بخصوص النقل المدرسي، فقد تم اقتناء 9 حافلات للنقل المدرسي خلال سنتي 2019 و 2020، موزعة على حافلتين لفائدة جماعة سيدي اليمني، وحافلتين لجماعة أحد الغربية، وحافلة واحدة لفائدة كل واحدة من جماعات سبت الزينات والساحل الشمالي وحجر النحل والعوامة واجزناية، وهو ما مكن من محاربة الهدر المدرسي.
إلى جانب ذلك، تم تخصيص غلاف مالي بقيمة تصل إلى 350 ألف درهم من أجل تأهيل دار الطالبة الواقعة بجماعة سيدي اليماني، وذلك بهدف ضمان أفضل الظروف لاستقبال التلاميذ النزلاء وتحسين أدائهم الدراسي.
وتدل هذه المشاريع المتعددة على الأهمية التي توليها المبادرة الوطنية للتنمية البشرية من أجل تعميم التعليم الأولي بهدف المساهمة في توفير أفضل الظروف للنمو البدني والمعرفي والعاطفي للأطفال، مع تشجيعهم على الاعتماد على النفس وعلى سلك أفضل السبل للتنشئة الاجتماعية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.