هيئات: نسبة المشاركة في إضراب أطباء القطاع الخاص تجاوزت %80    المغرب ومجلس التعاون الخليجي.. انضمام كامل العضوية أم شراكة متقدمة؟*    "الفاو" تصدم الإسبان وتصنف "المياه الاقليمية للكناري" مناطق مغربية    مهنيو السياحة ينتظرون قرار الحكومة بخصوص فتح الحدود    مؤشر التضخم يزيد 1,7% في المغرب    إصابة وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس بفيروس كورونا    مواعيد مباريات دور ثمن نهائي كأس أمم أفريقيا 2021    تدوينة من الدراجي تغضب المغاربة والمعلق الجزائري ينفي الاساءة للمغرب    هذه مباريات دور ثمن النهائي من منافسات كأس إفريقيا للأمم    الأمطار تعود الجمعة إلى سماء المملكة    والدة جاد المالح تطلق مشروع "الوالدة" لبيع وتوصيل الكسكس المغربي بفرنسا    لماذا تراجع التنوير بالمغرب ؟    الخدمة العسكرية.. تجربة غنية تتيح للمستفيدين الانفتاح على آفاق جديدة    ندوة يوم 100: بين استمرار الوعود و غياب التنزيل    القضاء يأذن للمرة 24 تواليا باستمرار نشاط مصفاة "سامير"    الإدريسي لن ينهي موسمه مع إشبيلية للمرة الثانية على التوالي    الحكومة المغربية تكشف إمكانية عودة العلاقات مع إسبانيا    أمن البيضاء يفتح بحثا قضائيا في حق أربعيني حاول إرشاء عميد شرطة    قلق بفرنساحول حرية الاعلام خلال الحملة الانتخابية    فيلم "ضيف من ذهب" يشارك في مهرجانPalestineReelالسينمائي بالإمارات    الحسين القمري …وداعا أيها المبدع ….وداعا أستاذي    الدورة 7لمهرجان تطوان الدولي لمدارس السينما ما بين 21 و25 نونبر    الولايات المتحدة تقدم للمغرب سبعة مجمدات لتخزين لقاح كورونا    إدارة الدفاع الوطني: اختبارات لتوظيف 9 متصرفين من الدرجة الثانية في عدة تخصصات    إسبانيا تتمنى عودة سفيرة المغرب إلى مدريد    3 أسئلة ليوسف خاشون رئيس نادي واويزغت لكرة السلة    نهاية الجزائر والراقي وحفيظ الدراجي    انتخاب "إثمار كابيتال" لرئاسة المنتدى الدولي للصناديق السيادية    ملك تخبر الجميع بزواجها من حسن.. تعرفوا على أحداث حلقة اليوم (103) من مسلسلكم "لحن الحياة"    هل يهدد الهجوم الحوثي «الملاذ الآمن» الذي تقدمه الإمارات؟    المصابون بمتحور أوميكرون.. هذه هي أكثر 5 أعراض شيوعا    رئيس مبادرة "سمعي صوتك" ل2m.ma:"تلقينا 120 طلب مساعدة سنة 2021 من نساء تعرضن للعنف    ابتدائية سطات ضربات صهر البرلماني المعتقل ب4 سنوات ونصف حبسا نافذة بعد متابعته بالنصب على شركة بمبلغ 600 مليون سنتيم    السعودية.. سجن سفير سابق استغل عمله لبيع تأشيرات العمرة    ماذا وراء انخفاض توقعات نمو الاقتصاد الوطني خلال السنة الجارية؟    فيتش رايتينغ تتوج CDG CAPITAL وCDG CAPITAL GESTION    مقتل 145 ناشطا حقوقيا في كولومبيا عام 2021    وصفات لتحضير أطباق صحية بالأناناس...    أزمة الصيدليات بسطات تنفرج بعد توصل مجلس الصيادلة بترخيص السلطات لرفع عدد صيدليات المدوامة    برشلونة يقرر فتح باب الانتقال امام مهاجمه الفرنسي عثمان ديمبلي    البرهان يعلن تشكيل حكومة جديدة لتصريف الأعمال في السودان    100 يوم من عمر الحكومة .. هذه أبرز الإجراءات التي اتخذتها وزارة الثقافة والتواصل للنهوض بالقطاع    سرحان يكتب: أبطال بلا روايات.. "زوربا وبِطيط وجالوق وأبو جندل"    مركز: أكثر من 10 ملايين إصابة مؤكدة بفيروس كورونا في القارة الإفريقية    خطوة كان من المفروض القيام بها قبل تصريح آيت الطالب … وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ترسل مفتشيها للصيدليات للبحث عن أدوية الكوفيد والزكام    استعراض جنود أطفال أثناء زيارة المبعوث الخاص دي ميستورا شهادة على انتهاكات «البوليساريو» للقانون الإنساني    تشغيل.. الحكومة تعمل جاهدة لمواجهة تداعيات الجائحة    خلق فرص الشغل وفك العزلة محاور إجتماعات رئيس مجلس جهة الشرق بإقليمي جرادة وفكيك    الأركسترا الأندلسية الإسرائيلية تستضيف 5 موسيقيين مغاربة    هل المضادات الحيوية تضعف جهاز المناعة ؟    أكاديمية جهة كلميم والمعهد الفرنسي بأكادير يصادقان على برنامج العمل المقترح لسنة 2022    4 مشروبات صحية تنظف الكبد بشكل طبيعي!    هكذا ردّ "تبون" على إقصاء منتخبه من كأس افريقيا    شاهد ماذا كان يعبد هؤلاء قبل إسلامهم!! (فيديو)    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 20 يناير..    "مشاهد المعراج بين التطلعات الذاتية والضوابط العقدية"    ندوة علمية من تنظيم معهد الغرب الإسلامي بتطوان    نتائج حرب المرتدين على الواقع الديني والسياسي والاجتماعي للمسلمين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



احتجاج جديد لجبهة الدفاع عن الحقوق والحريات بمدينة بيوكرى وشوارع بالمدينة تصبح في حالة طوارئ خوفا من تكرار سيناريو أحداث 20 فبراير
نشر في اشتوكة بريس يوم 26 - 02 - 2011

جامع بوكضيد (عضو من جمعية " تيفاوت للثقافة والتنمية ):
" لا يمكن بأي حال من الأحوال تعليق شماعة تصرفات منفلتة وشغب معزول بمبادرة المجتمع المدني "
رغم منع شفوي من لدن السلطات صباح اليوم ، نفذت جبهة الدفاع عن الحقوق والحريات بإقليم اشتوكة أيت باها ، بعد زوال اليوم السبت ، وقفة احتجاجية حاشدة في الساحة المجاورة للمركب الثقافي البلدي " الرايس سعيد أشتوك " بيوكرى ، وسط تمركز كثيف لكافة الأجهزة الأمنية بمختلف أرجاء الطريق المؤدية للساحة ، وقبالة الدائرة التي أقامها المحتجون وشهدت هذه الوقفة حضورا جماهيريا غفيرا قدر بحوالي 2000 شخص رددوا شعارات أعدها المنظمون لهذه الغاية، أجمعت على تردي الأوضاع المعيشية والاجتماعية للسواد الأعظم من الساكنة المحلية، مطالبين من السلطات وضع حد للممارسات البائدة التي تريد بالمنطقة سلك طريق نحو الهاوية الاقتصادية. وأكد " جامع بوكضيد " ( عضو جمعية تيفاوت للثقافة والتنمية) أن حجم الالتفاف الجماهيري حول هذه الحركة الاحتجاجية يؤشر بقوة على أن هذه المبادرات المنبعثة من المجتمع المدني المحلي ارتقت من صورة التعاطف السكاني معها إلى المشاركة الفعلية في تنزيل ميداني لشعاراتها والتفاعل معها حتى النهاية . وأضاف بوكضيد أن السلوك الحضاري والبناء السلمي لهذه الاحتجاجات هو طابع مستمر يطغى على هذه الوقفات ولا يمكن بأي حال من الأحوال تعليق شماعة تصرفات منفلتة وشغب معزول بمبادرة المجتمع المدني المشارك ، بل إنها محاولة مفضوحة لتشويه هذه الاحتجاجات السلمية وإسقاط أحكام جاهزة عليها لتقزيمها وتفتيتها ، بيد أن الصمود والنضال سيبقيان علامة مسجلة لهذه المبادرات الاحتجاجية حتى غاية تنفيذ المطالب الشرعية المرفوعة .
وأحال الوضع عددا من الشوارع القريبة من هذه الحركة الاحتجاجية إلى حالة طوارئ ملفتة ، حيث اضطر العديد من أصحاب المحلات التجارية والمقاهي إلى الإغلاق خوفا من تكرار الانفلات الذي وقع الأحد الماضي بالمدينة حيث اندلعت أعمال الشغب والتخريب من لدن شباب وقاصرين لم تكن لهم أية علاقة بالمسيرة السلمية التي شاركت فيها هيئات المجتمع المدني المشكلة لجبهة الدفاع عن الحقوق والحريات والتي انتهت في وقتها المحدد سلفا .
هذا، وبعد رفع الوقفة قام المنظمون بتكوين سلاسل بشرية لحماية ممتلكات الدولة والمواطنين وخاصة الابناك، ومركز اتصالات المغرب وبريد المغرب ومركز الأمن والمركب التجاري الرئيسي وغيرها من المواقع الحساسة خشية وقوع انفلاتات غير محسوبة العواقب.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.