ألباريس: الشرطة المغربية تحترم حقوق الإنسان و الإتفاق مع الرباط يتم الوفاء به    الإيطاليون يصوتون لاختيار برلمانهم الجديد    إسرائيليون يقتحمون المسجد الأقصى ويؤدون طقوسا ورقصات وأغاني في خطوة استفزازية لمشاعر المسلمين.    عادل تاعرابت ينتقل إلى النصر الإماراتي ويمني النفس بالإنضمام إلى كتيبة وليد الركراكي    الكيني إليود كيبشتوغي يسجل رقم عالمي جديد لسباق الماراثون    قتل جارتو وغبر الجثة ديالها.. وبوليس كازا فبحث متواصل لتحديد مكانها    الطلبة المهندسون يرفضون إدماج زملائهم العائدين من أوكرانيا ويقررون مقاطعة الدراسة والاحتجاج أمام البرلمان    وزارة النقل تحمل خبرا سارا لمهنيي النقل الطرقي بالمغرب.    مواكبة اكاديمية مراكش لمشروع الدعم التربوي بالوسط القروي    بعد غياب…الديفا سميرة سعيد تلتقي جمهور ها بالرباط    النوم بحبوب منومة.. إدمان مسكوت عنه    سعدون.. قصة أسير عاد من الجحيم بوساطة الأشقاء    ماما عائشة في ذمة الله    مستشار جماعي بتطوان يحتوي قضية اغتصاب صيدلانية بعقد زواج    زخات مطرية رعدية تعم الأقاليم الجنوبية و الوسطى.    الركراكي يجري 6 تغييرات أمام الباراغواي    منذر الكبير اختار طاقمه التقني    وفاة عائشة الشنا عن عمر ناهز 81 عاما    الأسود يصلون إلى إشبيلية لمواجهة الباراغواي    ارتفاع ضحايا احتجاجات إيران إلى 41 قتيلا    تسجيل عشرات الوفيات في صفوف الأطفال يقود دولة افريقية لسحب أدوية معروفة من الصيدليات.    المهرجان الدولي لفروسية "ماطا" يجدد العهد في نسخته 10    رابطة العالم الإسلامي تدعم متحف السيرة    اتحاد يجمع المهرجانات السينمائية المغربية    الفنانة بشرى أهريش تعلن رسميا دخولها القفص الذهبي وتوضح حقيقة خضوعها لعملية التجميل    تتويج ملكة جمال التفاح في حفل اختتام النسخة العشرين للمهرجان الوطني للتفاح    الرفع من ثمن سكن الفقراء بداية من السنة القادمة    تسلا تستدعي أكثر من مليون سيارة!    بورصة الدار البيضاء.. ارتفاع في الأداء الأسبوعي    فيلم "زنقة كونتاكت" يفوز بالجائزة الكبرى للمهرجان الوطني للفيلم بطنجة    وثيقة تكشف إبتزاز رئيس البيرو للمغرب ومساومته بالصحراء مقابل الفوسفاط مجاناً    أسعار المواد الاساسية باسواق جهة مراكش يومه الاحد 25 شتنبر    زيادات مقترحة في أجور أساتذة الجامعة بين 1700 و4000 درهم.. وأخنوش يلتقي النقابات غدا    مندر متفائل والبدراوي ينتقد المشوشين    الدوري الدولي.. المنتخب الوطني لأقل من 20 سنة ينهزم أمام انجلترا    رسميا.. عادل تاعربت يتعاقد مع نادي النصر الإماراتي    كوريا الشمالية تطلق صاروخا بالستيا غير محدد في بحر الشرق    موسكو تشدد عقوباتها على الفارين من التعبئة وتوقف مئات الرافضين لها    حتى لا يتراجع الإنتاج..فيدرالية منتجي الحليب تطالب بدعم قدرة الفلاحين على مواكبة غلاء أسعار الأعلاف    ابن كيران يتهم جهات بالسعي إلى خراب البلاد وتحطيم أسس الأسر المغربية    وزارة الداخلية تصدر 60 دورية ما بين 2020 و2022 تتعلق بالجماعات الترابية    حقيقة منع النساء المغربيات من المبيت بالفنادق.    لمحبي التسوق والترفيه.. افتتاح المركز التجاري الجديد Les Myriades Bouskoura بالدار البيضاء نهاية شتنبر    إصابة جديدة بالدفتيريا في مركز للاجئين بسويسرا    سوس ماسة : غياب الأنسولين يهدد حياة المرضى، و الموضوع يصل قبة البرلمان.    ارتفاع الأسعار..مجلس المنافسة يؤكد عدم نجاعة دعم المواد الاستهلاكية    مجلس الدولة الفرنسي يوافق على طلب حظر استيراد المنتجات الفلاحية من الصحراء المغربية    خطورة العلاج الشعبي لأمراض البرد على الصحة    قبل اجتماع مجلس إدارة بنك المغرب.. تضارب في المعطيات حول رفع سعر الفائدة الرئيسي من عدمه    نقط الضعف الجزائرية في القمة: وهم إحياء «جبهة الصمود والتصدي» و التناقض بين عزل المطبعين وتوحيد العرب حول مبادرة للسلام!    استياء من صورة "غير لائقة" لدبلوماسي عربي بالأمم المتحدة (صورة)    بعد ماتش المغرب والشيلي.. فيدال بارك الربح لحكيمي    تقديم كتاب "الصحراء: الفضاء والزمان"    لماذا قال أردوغان إن حلفاء أوكرانيا يزودونها بأسلحة "خردة"؟    دروس تربوية من وحي ذكرى خير البرية صلى الله عليه وسلم    هل يتكلم يتيم عن بنكيران؟    السعودية تتخذ إجراءات جديدة لتسهيل قدوم المعتمرين    شريهان تودع توأم روحها هشام سليم برسالة مؤثرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بالنسبة لسكر الدم.. هذه أسوأ 4 عادات لتناول الفطور
نشر في هوية بريس يوم 13 - 08 - 2022

سمع الكثيرون منا مقولة مفادها أن "وجبة الفطور هي أهم وجبة في اليوم"، وبينما توجد آراء متباينة حول هذه العبارة الشهيرة، إلا أنه مما لا شك فيه أن عادات الفطور لها تأثير على الجسم. وعندما يتعلق الأمر بنسبة السكر في الدم، فإن هناك العديد من العوامل التي تندرج تحت هذا المقياس وما يأكله المرء (أو لا يأكله) يمكن أن يأتي على رأس القائمة. في حين يجب أن يهتم مرضى السكري بشكل خاص بإدارة نسبة السكر في الدم، فإنه من مصلحة الجميع تجنب العادات التي تجعل من الصعب على أجسامنا الحفاظ على مستويات السكر في الدم الصحية.
بحسب ما ورد في تقرير نشره موقع "إيت ذيس نوت ذات" Eat This Not That، فإن أسوأ أربع عادات لتناول الفطور بالنسبة لسكر الدم هي:
1- عدم تناول ألياف كافية
تعتبر الألياف من العناصر الغذائية القيمة، التي تقوم بالعديد من الوظائف، بداية من تحسين انتظام الجهاز الهضمي وكوليسترول الدم ووصولًا إلى زيادة الشعور بالشبع وإبطاء إطلاق الكربوهيدرات في مجرى الدم.
وعندما يتناول المرء وجبة فطور منخفضة الألياف وغنية بالكربوهيدرات، مثل الخبز المحمص الأبيض مع المربى، فإن الكربوهيدرات في الوجبة ستصل إلى مجرى الدم بشكل أسرع مما لو كان يتم تناول نفس الكربوهيدرات مع محتوى أعلى من الألياف.
ويمكن أن تؤدي الزيادة السريعة في الكربوهيدرات إلى ارتفاع وهبوط في نسبة السكر في الدم بعد الوجبة، مما يمكن أن يؤثر على مستويات الطاقة والشهية.
بالنسبة للأشخاص غير المصابين بالسكري، فإن الجسم مجهز جيدًا بالأنسولين للمساعدة في هذه العملية؛ ولكن، بمرور الوقت، ربما تضعف قدرة الجسم على الاستجابة بكفاءة لهذه الزيادة في السكر. لتخفيف الاستجابة المطلوبة من البنكرياس، ينصح خبراء التغذية بتضمين الألياف في وجبة الفطور.
ومن القواعد الأساسية الجيدة أن يكون هناك ما لا يقل عن 1 غرام من الألياف لكل 5 غرام من الكربوهيدرات. يمكن القيام بهذه العملية الحسابية البسيطة عند النظر إلى لوحة حقائق التغذية، وفي حالة الشك في دقة الحسابات، يمكن استبدال الخبز الأبيض بالحبوب الكاملة وأن يتم إضافة الفاكهة إلى وجبة الفطور، إلى جانب الأطعمة الأخرى الغنية بالألياف، مثل دقيق الشوفان والحنطة السوداء والخضروات.
2- عدم تناول وجبة الفطور
في حين أنه ربما تكون هناك بعض الآراء المتباينة حول مدى أهمية تناول وجبة الفطور، إلا أن هناك بعض الاستجابات الفسيولوجية التي تحدث بسبب تخطيها. في الواقع، لاحظت إحدى الدراسات للأفراد المصابين بداء السكري من النوع الأول، أن تخطي وجبة الفطور كان مرتبطًا بارتفاع متوسط تركيزات السكر في الدم واحتمالات أقل للسيطرة الجيدة على نسبة السكر في الدم.
وتعد تلك الملاحظات أمرًا مقلقًا بشكل خاص لأن ضعف التحكم في نسبة السكر في الدم لدى مرضى السكري يزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب والأعصاب وتلف الكلى، بالإضافة إلى ضعف الأعضاء والأنسجة الأخرى.
بالنسبة لأولئك الذين لا يعانون من مرض السكري، يمكن أن يكون لتخطي وجبة الفطور تأثير معاكس. أثناء الصيام لفترات طويلة، مثلما هو الحال عند تخطى وجبة الفطور، فمن المرجح أن تنخفض مستويات السكر في الدم. بالنسبة للبعض، ربما لا يكون هذا التغيير ملحوظًا؛ بالنسبة للآخرين، يمكن أن يؤدي انخفاض نسبة السكر في الدم إلى أعراض نقص السكر في الدم، مثل سرعة ضربات القلب والارتجاف والتعرق والتهيج والدوخة.
3- قدر قليل من البروتين
إن الوجبة المتوازنة هي التي تحتوي على الكربوهيدرات والبروتين والألياف والدهون. في حالة افتقار الوجبة لكل هذه المكونات، فإن مستويات الفيتامينات والمعادن ستصبح أقل، مما يمكن أن يؤدي إلى ارتفاع نسبة السكر في الدم.
ويبذل الجسم الكثير من الجهد لتكسير البروتين وهضمه، وعندما يستهلك المرء هذه المغذيات جنبًا إلى جنب مع الكربوهيدرات، فيمكن أن يؤدي إلى إبطاء إطلاق الكربوهيدرات في مجرى الدم.
4- نقص الدهون الصحية
وعلى غرار البروتين، تعمل الدهون أيضًا على إبطاء هضم الكربوهيدرات، مما يساعد على تقليل احتمالية ارتفاع السكر في الدم. كما أن الدهون الصحية تعتبر من العناصر الغذائية المشبعة، مما يعني أن الشخص سيشعر بالشبع لفترة أطول بعد وجبة الفطور. بسبب الفوائد المشبعة للدهون، فإن الوجبات المتوازنة بما في ذلك هذه المغذيات قد تحد من تناول الوجبات الخفيفة وأحجام الوجبات للمساعدة بشكل أكبر في إدارة نسبة السكر في الدم.
ويمكن للدهون الصحية، مثل الدهون غير المشبعة الموجودة في الأفوكادو والمكسرات وزبدة الجوز أن تقلل الالتهاب في الجسم وغالبًا لا تتطلب الكثير من التحضير قبل دمجها في الوجبة. على سبيل المثال، يمكن إضافة نصف حبة أفوكادو إلى الخبز المحمص، الذي يحتوي على الحبوب الكاملة بدلاً من المربى، وأن تضاف زبدة الجوز إلى التفاح لزيادة البروتين والدهون، ورش زبدة الفول السوداني، حسب "العربية.نت".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.