المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير يؤبن الفقيد عبد الرحمن اليوسفي    “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور 34 – العقل النقدي يوصلنا إلى نمو المعرفة الإنسانية بالوجود الموضوعي    وزارة أمزازي تقرر تمويل 88 من مشاريع البحث العلمي ذات الصلة بكورونا    أكثر من 892 ألف أجير متوقف مؤقتا عن العمل استفادوا من تعويضات الCNSS خلال شهر أبريل الماضي    هكذا يراهن المغرب على إقليم الناظور ليصبح قوة إقليمية في تخزين المحروقات    إستراتيجية تجاوز تداعيات الوباء بجهة بني ملال    طرائف    زوجة فلوريد تبكي على الهواء: « طفلتي أصبحت بلا أب »    كورونا ينال من “البارصا”    جامعة الكرة: تحليلات كورونا غير قانونية    بوعويش يعانق الحرية بعد 18 سنة    قطع الكهرباء لتهريب مخدرات    صندوق كورونا يخمد لهيب المدارس الخاصة    إسبانيا تجلي مواطنيها العالقين بالمغرب    مصلي: العنف الأسري انخفض بالحجر .. والتمدرس أربك العائلات    المؤبد لقاتل شقيقه بسيدي بنور    بيع الخمور للمغاربة المسلمين يقود ثلاثة اشخاص الى الاعتقال بالحسيمة    وفاة الفنان الفكاهي المغربي محمد بشار المعروف ب “زروال”    تأجيل برنامج يعوض “كي كنتي وكي وليتي”    جوادي يعرض “العظم”    لقطات    عبد الوافي لفتيت: لجان المراقبة نفذت إلى غاية 31 ماي أزيد من 4 آلاف زيارة لوحدات للوقوف على مدى التزامها بالتدابير الوقائية    19 سنة سجنا نافذا في حق شبان صحراويين من تندوف متهمين ب”التخابر مغ المغرب”    جهة طنجة تُسجل أعلى عدد من الإصابات في المغرب خلال 16 ساعة    تحت الدف        رفع "الطوارئ الصحية" يقود العثماني إلى البرلمان    دعاء من تمغربيت    المنظمة العالمية للصحة تتوقع موجة كورونا الثانية    ترامب يحول الولايات المتحدة إلى ساحة معركة .. ونجوم يتضامنون مع الغاضبين    بتعليمات ملكية..إطلاق حملة كشف واسعة عن كورونا في أوساط العاملين و الأجراء بالقطاع الخاص    إيطاليا تدخل مرحلة جديدة في رفع القيود وتفتح حدودها الداخلية والخارجية لإنقاذ السياحة    المنحى التنازلي للإصابة بالجائحة يتواصل في بلجيكا    على رأسهم جيرارد بيكي و كارفاخال .. لاعبون ينتقدون قرار استئناف "الليغا" ويصفونه ب"المتسرع" خوفا من كورونا..!    من بينهم حكيمي..”فيفا” يكشف موقفه من عقوبة تضامن لاعبين مع فلويد    دراسة تقترح 44 إجراء لإنعاش اقتصاد أكادير بعد جائحة "كوفيد-19"    إيطاليا تعيد فتح حدودها الداخلية والخارجية    الحكومة تفوض مكتب الهيدروكاربورات مهمة استغلال على صهاريج لاسامير    المخرج المسرحي عبد الصمد دينية في ذمة الله        الحالة الوبائية في المغرب | نسبة الشفاء من فيروس كورونا ترتفع إلى 84٪ ونسبة الإماتة تستقر دائما عند 2.6٪    فيروس "كورونا" يخترق منزل نجم الكرة المصرية "أحمد فتحي" بعد إصابة زوجته وبناته    العثماني يقدم خطة حكومته بخصوص رفع حالة الطوارئ الصحية    لفتيت:يحتم على الجميع مواصلة التقيد الصارم بكل التدابير الاحترازية المعمول بها إلى حين    ألمانيا ترفع حظر السفر عن 31 دولة في 15 يونيو    انقلاب آلة حصاد يُنهي حياة أربعيني في "أسجن "    مراكش.. وفاة السيناريست والكاتب المسرحي حسن لطفي    بنعبد القادر يدافع عن تحول رقمي للعدالة    اعتقال أكثر من 9 آلاف شخص في الولايات المتحدة منذ بدء الاحتجاجات    مستجدات الحالة الوبائية بسبتة    إسبانيا توجه صفعة قوية لجبهة البوليساريو    "التوحيد والإصلاح" تعود إلى "الأصالة المغربية" بطبع كتب "التراث الإسلامي" للبلاد    توقعات أحوال الطقس ليوم الأربعاء    "كورونا" توقف عمليات شراء المنعشين للأراضي    أحزاب مغربية وعربية يسارية تُدين "جرائم النظام التركي" في ليبيا    ما أحلاها    إشراقات الحجر الصحي    "مظاهر يقظة المغرب الحديث"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





حامي الدين أمام المحكمة مجددا


AHDATH.INFO
تستأنف غرفة الجنايات الابتدائية باستئنافية فاس، الثلاثاء 18 يونيو الجاري محاكمة قيادي" البيجيدي" عبد العالي حامي الدين، المتابع في حالة سراح والمتهم من طرف قاضي التحقيق بجناية " المساهمة في القتل مع سبق الإصرار والترصد " بعد إنهائه التحقيق التفصيلي معه منذ يوم 19 أبريل من السنة المنصرمة .
وقرر القاضي بعد أزيد من سبعة أشهر إحالة ملف جريمة قتل محمد بنعيسى أيت الجيد، المتهم فيها المستشار البرلماني حامي الدين القيادي بحزب العدالة والتنمية، والنائب الأول لرئيس المجلس الوطني للحزب، على القضاء، ماأثار حفيظة وغضب الحزب الذي اصطف بجميع مكوناته لمؤازرة المتهم حامي الدين .
وقام أعضاء من الحزب خلال الجلسة الأولى التي مثل خلالها المتهم أمام الهيأة القضائية، بإنزال بشري قاده الأمين العام للحزب ورئيس الحكومة السابق عبد الإله بن كيران صاحب قولة " لن نسلمكم أخانا " مستهدفا الضغط على الهيأة القضائية بغرفة الجنايات الابتدائية التي يرأسها القاضي محمد لحية.
يشار إلى أن الهيأة القضائية سبق لها وأن أخرت الشروع في محاكمة المتهم حامي الدين استجابة لهيأة الدفاع التي التمست منحها مهلة من أجل الاطلاع على الملف الأصلي لجريمة قتل أيت الجيد الذي أدين فيه سنة 1994 حامي الدين بسنتين سجنا نافذا من أجل " مشاجرة ترتب عنها قتل" بعد أن قررت هيأة الحكم ضمه ( الملف الأصلي ) إلى الملف الرائج حاليا امام المحكمة .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.