تأجيل القضية التي تطالب فيها "إنوي" "اتصالات المغرب" ب 5 مليارات درهم إلى 2 يوليوز    زيان يطالب بعرض "الفيديوهات الجنسية" لبوعشرين أمام الرأي العام    لقاء يجمع قيادة "العدل والإحسان" و"التوحيد والإصلاح"    العلام: رئاسة الباطرونا دور جديد أُوكِلَ لمزوار وسيكون له انعكاسات    حماس تدعو إلى مجلس وطني جديد برعاية مصرية    خاص/ السعيدي يتلقى عرضا من ناد سعودي و إدارة الوداد عينها على التجديد    رونالدو يتضامن مع لاعبي ومدرب سبورتنغ لشبونة    شميلزر يتخذ قرارا مفاجئا في بوروسيا دورتموند    طاليس في أول رد له على المهدي بلعياشي: أنت خبيث!    هذه 4 أسباب ستجعلك تدمن التمر في رمضان    عند قياس ضغط الدم.. تجنب هذه الأخطاء السبعة    مفهوم التكامل في السلوك الديمقراطي    في ضيافة رقيب.. "كاماسوترا" اللوحة الممنوعة بتطوان (الحلقة الثالثة)    سيدورف لن يقود لا كورونيا الموسم المقبل    صور: شاب احرق نفسه في سباتة وسط ذعر المارة    تلميذ يجلب حمارا إلى ثانويته ردا على أستاذ قال له:"جيب لحمار تاع بوك" -فيديو    اختطاف تلميذة بنية الاغتصاب والقتل بمدرسة لأماسين والسلطات تعتقل الجاني    راموس: الفوز بدوري الأبطال سيجعلنا أساطير    تنصيب المجلس الجماعي للشباب بتطوان    خطير:سيدة تصب الشاي المغلى على ربيبها    عبد الخالق الدغاي : أحلام لامست السماء    القادة الأوروبيون والمهاجرون يحبسون أنفاسهم في انتظار حكومة الشعبويين بإيطاليا    وفاة الطفل عدنان ضحية الكلاب الضالة بزاكورة،تخلف سخطا عارما وسط الساكنة، وحقوقيون يدخلون على الخط    بلجيكا.. 24 سنة سجنا لمغربي قتل زوجته امام طفلتهما وحاول الانتحار    انتقادات من التخبط في تسيير جمعية أرباب ومسيري وكالات السيارات بطنجة    أحد مشاريع المديرية الإقليمية للفلاحة بتيزنيت يعمق عزلة دوار قصبة أعروص التابع لجماعة المعدر الكبير‎    مراكش..القبض على ثلاثة من مثيري الشغب بساحة جامع الفنا    تعزية الناظور: والدة ذ محمد بنعلال في ذمة الله    صحفي كويتي يؤكد:المملكة تسابق الزمن لإقناع العالم بملف استضافة مونديال 2026… المغرب في امتحان خامس    سوحليفة تتغلب على كبور وتتصدر "تراندين" يوتيوب المغربي    تعيين جاري رويت كمدرب جديد لستوك سيتي    أطباء القطاع العام يعلنون الإضراب في جميع مستشفيات المملكة    دولة الإمارات "تبهدل" البوليساريو وترفع القبعة للملك محمد السادس بشأن سياسته الإفريقية    بدعوى "المنافسة غير المشروعة".. "إنوي" تقاضي "اتصالات المغرب" ‬    زلة يتيم الفظيعة!    صور: وفاة 65 شخصاً بسبب موجة حر في باكستان    مزوار: انتخابي درس كبير في الوعي بمصلحة الوطن    "عطلة المسلمين في رمضان" تثير انتقادات واسعة في بلد أوروبي    الحليمي: التضخم إرتفع إلى 2.7% في أبريل بسبب غلاء أسعار الغذاء    هكذا يساهم الصيام في تهدئة النفس ويخفف من القلق والاكتئاب    زيدان تعليقا عن إمكانية ضم محمد صلاح للريال: لن أتنازل عن كريستيانو رونالدو    مدن فرنسية ترفع علم فلسطين على مبانيها    العراق.. الإعدام لبلجيكي من أصل مغربي بتهمة الانتماء لداعش    دوزيم تمتنع عن تنزيل "حي البهجة" على اليوتيوب.. وهذه هي الأسباب    الجزائر.. بوتفليقة "يوجه" ضربة قوية لأويحيى وحكومته!    دراسة: تعرض الأطفال للجراثيم يحميهم من سرطان الدم    فيديو.. "الأول" يكشف سبب ارتفاع ثمن السردين وهذا ثمنه اليوم بسوق الجملة    الدورة الخامسة من مهرجان سيدي عبد الرحمان المجذوب تكرم أسماء وازنة    هل مساجد المغرب منحرفة عن القبلة؟ .. الشيخ بنحمزة يوضح    شهر «التبرگيگ»!    شعراء الملحون بأسفي- الحلقة 5-    رحلة صوفية -الحلقة 5    «جمهورية كأن» أو إجهاض حلم التغيير    وزارة الثقافة والاتصال تشرع في تقييد وتسجيل مخطوطات وتحف    مفطرون رغما عنهم شهادات بعض من يتعذر عليهم الصوم    رمضان والمقاطعة وشربة البطاطس؟؟    عندما تشرب الماء وأنت واقف.. هذا ما يحدث في جسدك    "من الوهابية إلى الإسلام" .. لشهب يروي طرائف جماعة الهجرة والتكفير (الحلقة الرابعة)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تطور خطير .. البوليساريو تطلق النار على المينورسو وهاشنو وقع!
نشر في أخبارنا يوم 19 - 04 - 2018

أعلن المتحدث باسم الامم المتحدة، استيفان دوجاريك، اليوم الخميس أن عناصر مسلحة تابعة لجبهة البوليساريو، اعترضت في 16 مارس الماضي فريقا من المراقبين العسكريين التابعين للمينورسو، وأطلقت طلقات نارية تحذيرية.

وقال المتحدث في مؤتمره الصحفي اليومي "أبلغت المينورسو مجلس الأمن أنه في 16 مارس، ببلدة تيفاريتي ، تم اعتراض مراقبين عسكريين تابعين للمينورسو أثناء الخدمة من قبل عناصر مسلحة لجبهة البوليساريو ، الذين أطلقوا طلقات نارية تحذيرية".

وأشار المسؤول الأممي إلى أنه لم يتم السماح إلا في وقت لاحق " للمراقبين باستئناف دوريتهم".

وكانت وسائل الاعلام قد أفادت مؤخرا بوقوع إطلاق نار تحذيري واعتراض البوليساريو لأعضاء من المينورسو في منتصف شهر مارس، لمنعهم من توثيق الانتهاكات المتعددة للميليشيات الانفصالية في هذه المنطقة.

وقد سبق عملية إطلاق النار، نشر فرق عسكرية للبوليساريو مكلفة باعتراض أعضاء المينورسو وتثبيت علامات تحذيرية لحقول ألغام مزعومة بهدف إعاقة التنقل الحر للبعثة وتسجيل انتهاكات البوليساريو.

وكان ستيفان دوجاريك قد صرح أمس الاربعاء، ردا على أسئلة حول الهجمات والتهديدات التي تتعرض لها بعثات السلام الاممية، بأن "الأمين العام يشعر أكثر من أي وقت مضى بالقلق بشأن التهديد المتنامي والهجمات المميتة على قوات حفظ السلام التي طالت جميع البعثات".

واليوم الخميس ، أعرب الامين العام للامم المتحدة عن أسفه لكون الاحترام الذي كانت تحظى به رموز الأمم المتحدة في السابق، حتى من قبل الجماعات المسلحة ، بدأ يتلاشى مع مرور الوقت ، مما يجعل "موظفينا اليوم مستهدفين تحديدا بسبب الصفة التي يحملونها".

وكتب غوتيريس على حسابه في موقع "تويتر" ،بمناسبة إحياء ذكرى موظفي الأمم المتحدة الذين قتلوا بين عامي 2016 و2017، "يتم استهداف موظفي الأمم المتحدة بشكل منتظم من قبل أولئك الذين يعارضون السلام".

ويعد هذا الهجوم على المينورسو، والذي ليس حادثا معزولا، جزءا من قائمة طويلة من الأفعال العدوانية تجاه بعثة الأمم المتحدة ، تهدف الى عرقلة تنفيذ مهمتها.

كما قامت البوليساريو، أيضا، منذ غشت الماضي بتشييد بنيات مدنية وعسكرية ، وأعربت عن عزمها على نقل بعض "المؤسسات" المزعومة من تندوف إلى المنطقة الواقعة شرق منظومة الدفاع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.