الخلية الإرهابية المفككة يوم 10 شتنبر: كل المواد المحجوزة في شكل مساحيق ومواد سائلة تستعمل في صناعة العبوات المتفجرة    رسميا.. توتنهام يعلن تعاقده مع بيل    تسجيل 40 حالة وفاة جديدة بكوفيد 19 والحصيلة ترتفع إلى 1795 حالة    تجار قلعة السراغنة يحتجون على قرار إغلاق محلاتهم في وقت مبكر    بعد تشكيك رئيس الزمالك في بقائه مع الأهلي.. فايلر يصرح: "لدي عقد حتى الصيف المقبل وسأقيم الوضع عند نهاية الموسم"    الإصابة تمنع لاعب الوداد من مواجهة نهضة زمامرة    غوارديولا: غياب أغويرو قد يستمر شهرين إضافيين !!    مونديال 2022.. ميسي يقود تشكيلة الأرجنتين في التصفيات    ليس الحدادي وحده.. محترفون بأوروبا بإمكانهم حمل قميص المنتخب    محام: "فقيه الزميج" اعترف باغتصاب قاصرات.. وهذه التهم الموجهة إليه    كورونا تستمر في اقتحام المدارس المغربية .. إغلاق مؤسستين تعليميتين بعد تسجيل إصابات بالفيروس    وزير الأوقاف: "المساجد لن تفتح لصلاة الجمعة إلا بانخفاض أو زوال جائحة كورونا"    ضجة داخل البرلمان الفرنسي بسبب طالبة مغربية محجبة    منتمون ل "الاصالة والمعاصرة" في منطقة سوس يستعدون لإعلان حركة تصحيحية لمواجهة قرارات وهبي    فيروس كورونا : المغرب يسجل حصيلة ثقيلة جديدة من الوفيات، و الإصابات تقترب من 100 ألف.    السعودية : خلاف حاد بين الملك سلمان و ولي عهده بشأن التطبيع مع إسرائيل    المجمع الشريف للفوسفاط يساهم في تزويد ساكنة الرحامنة واليوسفية بالماء الشروب    وزير الأوقاف: إقامة صلاة الجمعة في المساجد حاليا غير ممكنة    إمكانية إقامة صلاة الجمعة بالمساجد.. وزير الأوقاف يحسم الجدل وهذا ما قاله -فيديو    الزراعات الخريفية..الإنتاج المتوقع كاف لتلبية الاستهلاك والتصدير    التعاون الوطني بإقليم العرائش والاستعداد لموسم 2020_ 2021    مخازنية فطنجة حبطو عملية تهريب المخدرات ف"جت سكي" -تصاور    الفقيه اللّي تعدى جنسيا على تلميذاته تقدم اليوم للوكيل العام فطنجة    التوفيق: الظروف الوبائية الحالية لا تسمح بإقامة صلاة الجمعة بالمساجد    شاب يحاول ذبح والده بالمهدية ويلحق به جروحا بليغة.. والأمن يطلق عليه الرصاص لإيقافه        بسبب كورونا….قرار بإغلاق جميع المحلات التجارية بإقليم تطوان    صفقة "ماستر لاب" المثيرة للجدل .. برلماني لوزير الصحة : الإختبارات كتباع بأورو فأوربا و حنايا شريناها ب99 درهم !    قيمة الدرهم تتراجع أمام الأورو    وزير الأوقاف: يتعذر حاليا إقامة صلاة الجمعة.. وأداؤها مرتبط بزوال الجائحة أو انخفاض الإصابات    إسبانيا .. جهة مدريد تشدد القيود والتدابير الاحترازية في محاولة لمحاصرة تفشي وباء ( كوفيد 19 )    رسميا.. ضم اللاعب المغربي مراد باتنا إلى نادي الفتح السعودي    ايدامين يكتب…في ضيافة سعادة القضاة ورحاب الفضاء الحقوقي    إطلاق نار في حفل غير مرخص في نيويورك    "مرتفعة بشكل غير مقبول".. منظمة الصحة العالمية تعلق على وفيات كورونا    وزارة التجارة الأمريكية تنفذ تهديدات ترامب وتحظر تطبيقي "تيك توك" و"وي تشات" ابتداء من الأحد    مسؤول عسكري إسرائيلي يلوح بإمكانية اغتيال حسن نصر الله    عين لحصن بتطوان.. طعنة سكين تودي بحياة شاب    الاتحاد المغربي الشغل ينتقد تجاهل الحكومة للحركة النقابية وتطالب بعرض قانون الإضراب للحوار    دراسة: أبوظبي ودبي أكثر المدن الذكية إقليميا    "الباطرونا" تعد دليلا موجها للمقاولات لحمايتها من الجرائم الالكترونبة    وزير العدل يتعرض لحادثة سير بمدينة آسفي وهذا ما قاله    على خلفية شكاية وزير الصحة.. أمن الرباط يستمع لمايسة سلامة الناجي    إصابة حمد الله لا تدعو للقلق    طنجة.. تدوينة على "فايسبوك" تقود صاحبها إلى المتابعة بعد نشر خبر زائف حول العثور على طفلة مقتولة    أجواء غائمة مصحوبة ببقايا من الأمطار في توقعات حالة الطقس لنهار اليوم    قصة اغنية جيروساليما او القدس بيتي.. من جنوب افريقيا الى العالمية    عبير العابد: القطاع الفني بالمغرب حقير و جائحة كورونا أثرت على الميدان    محام: نجحنا في الحصول على حكم لتعليق اقساط الابناك بسبب كورونا    مؤشر التقدم الاجتماعي.. المغرب يتقدم في الحاجات الأساسية ويتأخر في الرفاهية    رحيل الشاعر العراقي عادل محسن    "منتدى الفكر التنويري التونسي" يكرم الأديبة التونسية عروسية النالوتي    بالفيديو.. لأول مرة "شلونج" تجمع سلمى رشيد بدون بيغ    "حظر تجول" لأمير رمسيس في المسابقة الدولية لمهرجان القاهرة السينمائي    استقبال الكاتب الأول لوفد عن الجمعية المغربية لمساندة الكفاح الفلسطيني ومجموعة العمل الوطنية من أجل فلسطين:    تصوير فيلم "باتمان" رجع بعد الشفاء من كورونا    فنانة تطلب الطلاق من زوجها بسبب أكله الكبدة!!    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





شريط الحوادث
نشر في الصباح يوم 19 - 11 - 2019


إحباط عملية للهجرة السرية
أفادت مصادر عليمة، أن المصالح الأمنية بالناظور، تمكنت، صباح الخميس الماضي من إحباط عملية للهجرة السرية. وأكدت المصادر ذاتها أن العناصر الأمنية أوقفت في هذا الإطار 16 شخصا كانوا يحاولون التسلل إلى مليلية السليبة. وحسب المصادر نفسها فإن رجال أمن ممن يعملون في المنطقة الفاصلة بين الناظور ومليلية أحبطوا عملية للهجرة السرية باستخدام التسلق عبر السياج المحيط بمدينة مليلية. وأفادت المديرية العامة للأمن الوطني، أنه تم إيقاف 16 مرشحا للهجرة السرية، يحملون الجنسية التونسية والجزائرية. وأضافت المديرية أن عناصر الأمن عثرت بحوزة الموقوفين على مجموعة من الأدوات استعملوها في عملية التسلق وهي عبارة عن سلالم وأحبال وملابس للسباحة، من أجل عبور السياج المحيط بمليلية. وأحيل المعنيون بالأمر على مصلحة الشرطة القضائية التابعة للأمن الإقليمي للناظور للاستماع إليهم حول المنسوب إليهم قبل إحالتهم على النيابة العامة المختصة.
جمال الفكيكي (الحسيمة)
إيقاف شرطي بتطوان
أوقفت مصالح الأمن بتطوان، ليلة أول أمس ( السبت)، شرطيا برتبة “مقدم شرطة”، للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالسرقة.
وحسب مصادر “الصباح”، فإن إيقاف المعني بالأمر، الذي يعمل بالحراسة بغرفة الأمان، جاء بأمر من النيابة العامة وبتنسيق مع مديرية الأمن الوطني، إذ كان موضوع شكاية بالسرقة من طرف أحد الأشخاص الموضوعين تحت تدبير الحراسة النظرية الذي اتهمه بتجريده من مبلغ مالي خلال فترة الإيداع.
وحسب بلاغ المديرية العامة للأمن الوطني، تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث القضائي المنجز فيهذه القضية، بعدما وثقت عملية استقراء كاميرات المراقبة بغرف الأمان تورطه في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية، فضلا عن استرجاع جزء من المبلغ المسروق بعد عملية التفتيش المنجزة على ضوء هذه القضية.
وأصدرت المديرية العامة، مساء اليوم نفسه، قرارا يقضي بالتوقيف المؤقت عن العمل في حق الشرطي المشتبه فيه، وذلك في انتظار انتهاء مجريات البحث القضائي ليتسنى ترتيب الإجراءات والجزاءات التأديبية اللازمة.
يوسف الجوهري (تطوان)
إرجاء ملف معنفي دركي
أرجأت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بمكناس، البت في الملف الذي يتابع فيه تلميذان، من أجل جنحة إهانة موظف عمومي أثناء مزاولته لمهامه بواسطة الضرب والجرح، إلى عاشر دجنبر المقبل.
وذكرت مصادر “الصباح” أن القضية انفجرت في 20 يوليوز الماضي، عندما أشعرت عناصر الدرك الملكي بمكناس، في الساعة الثانية والنصف بعد الزوال، بضرورة الانتقال إلى القاعدة الجوية الملكية الثانية، قصد فتح بحث في شأن تعرض دركي برتبة مساعد، يزاول مهامه بالسرية الجوية للدرك الملكي، لاعتداء بواسطة الضرب والجرح من قبل شابين، من أبناء عسكريين، بعدما منعهما من الدخول إلى مسبح القاعدة الجوية، بما أنهما غير مسجلين بلوائح الأشخاص، المرخص لهم بولوج المسبح المذكور.
وأوضحت المصادر ذاتها أن المتهمين حضرا، رفقة مجموعة من الشباب، إلى باب القاعدة الجوية، راغبين في ولوج المسبح بغرض الاستجمام، بعدما أخبرا الدركيين المكلفين بالمداومة بمركز الحراسة بالباب الثانوي الخاص بالعائلات، في شخص(إ.ك)، ضابط صف مكلف بالأمن العسكري بالقاعدة الجوية الثانية، والدركي الضحية(ب.ع)، أنهما أبناء عسكريين، إلا أنه بعد تفحص اللوائح الخاصة بالمرخص لهم بولوج المسبح، تبين أن اسمي المعنيين بالأمر غير مدرجين بالقائمة، لكنهما أصرا على الدخول، إذ قاما بعرقلة حركة ولوج القاعدة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.