سفير لبنان بالمغرب بعد قرار الملك: اللبنانيون اعتادوا وقوف المغاربة إلى جانبهم    لجنة اليقظة تعتمد "عقد برنامج" للعبور بقطاع السياحة إلى برّ الأمان    إصابة بكاري لا تدعو للقلق و اللاعب جاهز لمباراة أولمبيك آسفي    النصيري يقود إشبيلية للتأهل لربع نهائي "اليوروباليغ"    اعتقال ثلاثيني متورط في عدم الامتثال ومحاولة قتل شرطي بالدار البيضاء    هذا هو التوزيع الجغرافي لحالات كورونا المسجلة عبر جهات المملكة.. 383 حالة بجهة الدار البيضاء و289 حالة بجهة مراكش    الجيش يدخل طنجة بعد تفشي فيروس كورونا    التوزيع الجغرافي للحالات 1144 الجديدة المصابة ب"كورونا" في المغرب حسب الجهات    لقجع يعلنها صراحة ضرورة النهوض بالكرة النسوية    انفجار بيروت: خمسة أسئلة للعالم المغربي رشيد اليزمي    وفاة شخص في حادث انهيار عمارة سكنية بالدار البيضاء    "وزارة التعليم" تعتمد أربع فترات بينية في لائحة العطل للموسم المقبل    طقس الجمعة.. جو حار وزخات رعدية في عدد من المناطق بالمغرب    شاهدوا.. اندلاع حريق ببرج مركز التجارة بالعاصمة البلجيكية بروكسيل    محمد نبيل مخرج فيلم "صمت الزنازين" : التصوير في السجون ليس أمرا هينا        "مندوبية التخطيط" تكشف ارتفاع معدل البطالة بالمغرب    تمديد حالة الطوارئ الصحية إلى 10 شتنبر القادم    العثماني : الوضعية الوبائية تعرف تطورات مقلقة تستدعي رفع مستوى الحيطة والحذر    اختيار ملك إسبانيا السابق خوان كارلوس الرحيل.. هروب أم نفي؟    أربعون ألف لبناني يوقعون على عريضة تطالب بعودة الاحتلال الفرنسي للبنان    غوارديولا: "سأبقى مشجعا لبرشلونة.. من الصعب تحليل زيدان لأنه كلما اكتشفت طريقة لعبه يفاجئك بخطة جديدة!"    عاجل و خاص/ نتائج التحاليل المخبرية تؤكد خلو فريق الرجاء من فيروس "كورونا    لماذا كانت أطنان الأمونيوم مخزنة منذ 7 سنوات في مرفأ بيروت؟    فيروس كورونا يضع حدا لحياة 14 مصابا بهذه المدن و المناطق.    تمويل المشاريع الاستثمارية ب45 مليار درهم..الحكومة صادقت على إحداث صندوق "الاستثمار الاستراتيجي"    منظمات حقوقية إيطالية تطالب بتوضيحات حول المساعدات الممنوحة لتندوف    نقابةٌ تستنكر الاعتداء على طبيبة بالناظور    بتعليمات ملكية..جسر جوي لمساعدة لبنان    الفنانة المغربية جنات ترزق بطفلتها الثانية    التوقيع على ميثاق للإنعاش الاقتصادي والشغل وعقد - برنامج حول السياحة    كوفيد-19 .. تمديد حالة الطوارئ الصحية في المغرب    الحكومة الموريتانية تقدم استقالتها    گاريدو دار ثورة فالوداد وها اللاعابة اللي ما غا يلعبوش كونتر بركان    البنك المركزي : النظام المالي المغربي ليس في خطر رغم أزمة كورونا !    "الهاكا" تستعرض أعطاب مواكبة وسائل الاتصال السمعية البصرية لأزمة "كورونا"    وفاة أول مصاب بكورونا خاضع للعزل المنزلي في المغرب !    أولا بأول    "فيسبوك" يحذف لأول مرة فيديو لترامب عن فيروس كورونا    الأمن يشهر السلاح في سلا لإيقاف شخص عرض شقيقته للضرب والجرح    "الشبكة من أجل الصحة": أرقام كورونا لا تعكس الواقع وأحيانا مضللة    وفاة الإعلامي والكاتب المغربي محمد أديب السلاوي    سبتة المحتلة.. إحباط محاولة هجرة "سنغالي" إلى الفنيدق    ترامب يتراجع عن وصف انفجار بيروت بالاعتداء.. ويصرح: ربما يكون حادثا!    بنك المغرب: 2,8 مليار قطعة نقدية متداولة خلال سنة 2019    مصطفى بوكرن يكتب: فلسفة القربان    المغرب غادي يصيفط مساعدات لبيروت المنكوبة    سفير المغرب بلبنان يكشف ما عاشته الجالية المغربية أثناء انفجار بيروت الضخم    كورونا تعيد البشير عبدو إلى الساحة الفنية و"ألف شكر وتحية" يقدمها لجنود كورونا    الفقيه والمثقف    خرق جلسة افتراضية لمقرصن "تويتر" بفيديو إباحي    بيروت والحزن...الوعد والموعد !    فيلتر يوسف شريبة يخلق الحدث ومشاهير مغاربة يخوضون التجربة في أحدث إطلالاتهم    النيابة العامة تطالب بتشديد العقوبة ضد دنيا بطمة    السعودية تعلن نجاح خطتها لأداء طواف الوداع وختام مناسك الحج    الحجاج ينهون مناسكهم ويعودون للحجر المنزلي    الحجاج المتعجلون يتمون مناسكهم اليوم برمي الجمرات الثلاث وطواف الوداع    الفارسي.. ياباني مغربي "بكى من نفرة الحجيج فوجد نفسه بينهم"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





فضيحة عقارية تهز عمالة الناظور
نشر في الصباح يوم 21 - 08 - 2014

تعيش عمالة إقليم الناظور، على وقع فضيحة عقارية مدوية، بعدما شرعت الجماعة الحضرية للناظور، أخيرا، في تشييد محلات تجارية دون ترخيص، متجاوزة بذلك قوانين التعمير. ووفق معلومات حصلت عليها «الصباح»، فإن عملية البناء، التي انطلقت في الأساس فوق عقار موضوع نزاع قضائي رائج أمام المحكمة الابتدائية بالناظور، تمت خارج المساطر القانونية والإدارية ودون أدنى احترام للإجراءات المعمول بها.
وقطعت أشغال بناء الشطر الملحق بالسوق المركزي أشواطا متقدمة، بعدما ضمن المجلس البلدي «صمت» الجهات الوصية، وعلى رأسها وكالة مارشيكا، بحكم اضطلاعها وفق الظهير المحدث لها في المادة 38 بالحرص على التقيد بالقوانين والضوابط المتعلقة بالتعمير داخل نطاق نفوذها.
ووصفت مصادر «الصباح» هذه التجاوزات بالفضيحة الحقيقية، بعد أن قطع المشروع أشواطا متقدمة في ظروف غامضة ومشبوهة، أثارت استغراب وسخط فعاليات حقوقية وسياسية بالمدينة.
وأضافت المصادر ذاتها، أن الخروقات المصاحبة للمشروع لا تنحصر في أنه فقط يتم دون ترخيص، بل تتم هذه الأشغال فوق وعاء عقاري موضوع نزاع قضائي بين الشركة المالكة لفندق «ميركير» المجاور وورثة يدعون ملكية العقار المذكور.
ورغم أن رئيس المجلس البلدي، طارق يحيى نفسه سبق أن أثار ضجة حول مشروع بناء الوحدة الفندقية في اجتماع حضره وزير التعمير، إلا أن الأشغال الحالية التي يشرف عليها تتم دون ترخيص من أية جهة كانت، إذ اعترفت الوكالة سالفة الذكر في وثيقة رسمية بعدم تسليمها أية رخصة بناء للمجلس البلدي.
وعاينت «الصباح» أشغال البناء المتواصلة، التي لا تبعد إلا ببعض الأمتار عن فندق «ميركير» الواقع على كورنيش المدينة، وعلى مسافة مائة متر تقريبا من مقر عمالة الناظور، حيث تجري تلك الأشغال على قدم وساق دون أن يعرقلها أحد.
وفي موضوع ذي صلة، دعت عدة جهات حقوقية إلى فتح تحقيق في هذه الفضيحة، ما من شأنه أن يجيب عن الدور الذي لعبته المصالح المختصة في هذه العملية، على حد وصفها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.