وزيرة الخارجية الاسبانية:نحن منفتحون على الاستماع إلى المغرب حول الصحراء    تونس تفرض إغلاقا في أربع ولايات لاحتواء تفشي فيروس كورونا    تقدُّم اليمين المتطرف في الانتخابات المحلية الفرنسية وسط نسبة امتناع عن التصويت عالية جدا    بايدن يستقبل الرئيس الأفغاني في البيت الأبيض يوم الجمعة المقبل    كأس أوروبا.. ويلز تخسر أمام إيطاليا صفر-1 وتلتحق بها إلى ثمن النهائي    البطولة العربية ..الأشبال يسحقون طاجيكستان بسداسية    حسنية أكادير المغرب الفاسي: هم وغم    أكاديمية العيون-الساقية الحمراء : معدل نجاح الممدرسين في الباكالوريا فاق 59 في المائة    288 حالة إصابة جديدة و299 حالة شفاء ووفاة واحدة    تغييرات في التشكيلة الأساسية للرجاء أمام بيراميدز    صحيفة هولندية مشهورة تصنف الملك محمد السادس شخصية الأسبوع بسبب قراراته الخاصة بالجالية    أمام البرمجة "المُرهقة" للجامعة.. هل يتنازل البنزرتي ويُريح ركائزه الأساسية في مواجهة بركان استعدادا لمباراة العودة بجوهانسبورغ؟    نقابة "العدالة والتنمية" خارج التمثيلية النقابية بقطاع التعليم    اعتقال 4 جانحين اختطفوا محاسبا رفض تأسيس شركة لأحدهم وطالبوا بفدية لإطلاق سراحه    المجلس الوطني لحقوق الإنسان يؤكد تعرض القدم اليمنى لسليمان الريسوني لمضاعفات صحية    بالتزامن مع زيارة وفد "حماس".. التوحيد والإصلاح تدعو إلى طرد ممثل إسرائيل في الرباط    لشكر في جولة في الشمال تحضيرا للانتخابات    عدد جرعات اللقاحات المضادة لكورونا المعطاة في الصين تجاوز عتبة المليار    اللقاح الكوبي قيد التطوير فعال بنسبة 62 في المائة ضد كوفيد-19    غيلان الدمشقِي    أورو 2020.. الماطادور الإسباني يعيش حالة من فقدان الثقة    مصرع شخص واصابة اخرين في حادثة انقلاب سيارة بإقليم شفشاون    البطولة العربية ال22 لألعاب القوى .. أربع ميداليات جديدة للمغرب    الصويرة ..وصول أول رحلة جوية من بروكسيل على متنها مغاربة العالم وسياح أجانب    شاطئ وادلو… نظافة ومرافق صحية ومظللات شمسية مجانية    استمرار وجود 3 آلاف مهاجر مغربي يفرض حالة تأهب داخل ميناء سبتة المحتلة    تطوان تسجل إصابة واحدة جديدة بكورونا    خسارة خارج المتوقع    رسميا.. وزارة أمزازي تعلن عن نتائج امتحانات الباكالوريا وتسجيلها نسبة مرتفعة في صفوف الناجحين    تحسن سعر صرف الدرهم مقابل الأورو واستقراره أمام الدولار    آفاق علم التوحيد وتشعب مجالاته المعرفية    "شيخ العابدين والزاهدين" .. وفاة أشهر الملازمين للحرم النبوي الشريف عن 107 أعوام    الصحافي بوعشرين يوجه رسالة لابنه بمناسبة عيد ميلاده: موقن أن شمس المحنة آيلة إلى مغيب    هدى سعد تؤكد خبر انفصالها عن زوجها وتكشف تفاصيل مثيرة –فيديو    بعد نحو 10 من تصريح تبون..قوات حفتر تغلق الحدود مع الجزائر!    المكتب الوطني للسكك الحديدية: عروض خاصة لفائدة أفراد الجالية المغربية ..    كلية الناظور...الطالبة الباحثة شيماء بنتلى ابنة سلوان تنال دبلوم الماستر في القانون    وزيرة الخارجية الإسبانية: نحن مستعدون للنظر في أي حل يطرحه المغرب على طاولة المفاوضات بخصوص الصحراء    السعودية تسارع الخطى نحو إلغاء "إلزام المحال التجارية بالإغلاق" أثناء وقت الصلاة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الاثنين.. عودة الأمطار للمملكة    كندا.. 4 مصابين على الأقل جراء إطلاق نار في تورونتو    السعودية تستبعد العم والخال من محارم المرأة في الحج    + فيديو …لحظة استقبال الجالية في أول رحلة بحرية تربط الناظور بسيت الفرنسية    تسجيل نسبة مشاركة ب 12.22 في انتخابات الجهات والمقاطعات بفرنسا    بعد 35 سنة من الاعتزال..ألبوم إماراتي يعيد عزيزة جلال إلى الساحة الفنية    جرد. الأغاني الأكثر مشاهدة على "يوتوب"    "نارسا" تحدث تقنيات متطورة وشروط جديدة للحصول على رخصة السياقة    الولايات المتحدة.. قتيل على الأقل إثر دهس شاحنة مشاركين في مسيرة للمثليين بفلوريدا    توسيع الاستفادة من تخفيض أسعار الفنادق لجميع المغاربة    تونس تعلن العودة للحجر الصحي الشامل    رئيس الوزراء الجزائري يحذر بشأن اقتصاد بلاده    إطلاق شعبة تخصص الكهرباء الميكانيكية بمركز التدرج المهني بإقليم النواصر    الأرجنتين.. سفارة المغرب تقدم مساعدات غذائية للأسر المعوزة    الملك محمد السادس يهنئ أنطونيو غوتيريس    "عالم بلا معالم" .. أوريد يرصد مستقبل الديموقراطية والعلاقات الدولية    ما خالَ أنَّهُ هالِكٌ بِمَحَبَّةٍ    الطفل أشرف ينتقل إلى بيته الجديد ويندمج تدريجيا في المجتمع    عندهم أكثر من 300 عام.. 2 طابلوات أصليين تلقاو مليوحين ف الشارع – تصويرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بيروت..المستشفى المغربي يقدم أزيد من 28 ألف خدمة طبية لمتضرري الانفجار
نشر في شعب بريس يوم 14 - 09 - 2020

قدم الطاقم الطبي للمستشفى العسكري الميداني المغربي ببيروت، الذي أقامه المغرب بهدف تقديم العلاجات الطبية العاجلة للمصابين جراء انفجار ميناء العاصمة، حتى الآن، 28 ألفا و647 خدمة طبية لفائدة المتضررين من الحادث.
واستهدفت هذه الخدمات الطبية للمستشفى، خلال الفترة ما بين 10غشت المنصرم و 13 شتنبر الجاري، 12 ألفا و333 شخصا الذين تلقوا علاجات وفحوصات وخدمات طبية عديدة شملت مختلف التخصصات.
وأجرى الطاقم الطبي للمستشفى، الذي يكرس القيم المثلى للتضامن الفعال للمملكة تجاه هذا البلد المتضرر من آثار الانفجار، 208 عملية جراحية في مختلف التخصصات التي يوفرها المستشفى ومن بينها الجراحة العامة، وطب العظام والمفاصل، والدماغ والأعصاب والعيون والأنف والأذن والحنجرة والنساء والتوليد وجراحة الحروق والجراحة التقويمية والانعاش والتخدير والمستعجلات، وطب الأطفال، والطب العام.
كما سهر المستشفى على تقديم خدمات علاجية أساسية متعددة من بينها 839 خدمة خاصة بالتحاليل الطبية، وإجراء 1386 فحصا بالأشعة، منها 881 للفحص بالصدى، فضلا عن توزيع الأدوية مجانا لفائدة 9763 شخصا.
وقال الطبيب الرئيسي للمستشفى العسكري الميداني الكولونيل ماجور شكار قاسم، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، إن المستشفى الذي أقيم بتعليمات سامية من صاحب الجلالة الملك محمد السادس القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية، يواصل تقديم خدماته لفائدة المرضى الراغبين في الاستفادة من الخدمات الطبية للمستشفى في ظروف صحية جيدة تراعي الاحترام التام للتدابير الوقائية والاحترازية من فيروس “كورونا”.
وأضاف السيد شكار، البروفسور الاخصائي في جراحة العظام والمفاصل، أن الطاقم الطبي للمستشفى، الذي يشهد إقبالا متزايدا لمتضرري الانفجار وغيرهم من المرضى، يحرص على تقديم خدمات طبية نوعية، الى جانب توفيره الظروف الملائمة لولوج المرضى الى العلاجات الأساسية.
وأشار إلى أن المستشفى سجل خلال الأسبوع المنصرم حالة ولادة جديدة مستعجلة مرت في ظروف صحية حسنة وأن الأم والمولود يتمتعان بصحة جيدة.
وكان صاحب الجلالة الملك محمد السادس، قد أصدر تعليماته السامية لإرسال مساعدة طبية وإنسانية عاجلة للجمهورية اللبنانية، على إثر الانفجار المفجع الذي وقع في ميناء بيروت، مخلفا العديد من الضحايا وخسائر مادية جسيمة.
وأعطى جلالة الملك تعليماته السامية لإرسال وإقامة مستشفى عسكري ميداني ببيروت بهدف تقديم العلاجات الطبية العاجلة للسكان المصابين في هذا الحادث.
وقضت بيروت، في الرابع من غشت المنصرم ، ليلة دامية جراء انفجار ضخم في المرفأ، خلف 191 قتيلا وأزيد من ستة آلاف جريح، فضلا عن خسائر مادية هائلة تقدر بنحو 15 مليار دولار، وفقا لأرقام رسمية غير نهائية.
ووفق تقديرات رسمية أولية، وقع انفجار المرفأ في عنبر 12، الذي قالت السلطات إنه كان يحوي نحو 2750 طنا من مادة “نترات الأمونيوم” شديدة الانفجار، كانت مصادرة ومخزنة منذ عام 2014.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.