الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري تقدم لمتعهدي الاتصال السمعي البصري توصياتها بخصوص انتخابات 8 شتنبر 2021    إصلاح الاتحاد الإفريقي محور مباحثات بين الممثل الدائم للمملكة ونائبة رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي    الجواهري: الانتقال إلى نظام مالي أخضر "أولوية بالنسبة لبنك المغرب"    البقالي بعد بلوغه نهائي 3000 متر موانع: "دْعِيوْ مْعانا"    فيديو: هذه هي الأوراش والمشاريع التنموية الكبرى التي تعرفها الأقاليم الجنوبية.. في برنامج خاص (القافلة تسير)    "أولمبياد طوكيو 2020".. المغربية رباب العرافي تتأهل لنصف نهائي 800 متر    طنجة.. الشهب الاصطناعية "تفضح" حفل زفاف سري كان ينظم أمام أعين السلطة    مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة يقدم حصيلة ولايته الانتدابية 2015-2021    طنجة : ملعب ابن بطوطة يحتضن أكبر عملية تلقيح على الصعيد الوطني (فيديو و صور)    مطار تطوان : نمو حركة النقل الجوي خلال النصف الأول من 2021 بأزيد من 95 في المائة    المكتب الوطني للسكك الحديدية يعقد مجلسه الاداري ويرسم ملامح استثماراته المستقبلية    معلومات "الديستي" تقود شرطة الدار البيضاء لتوقيف مرتكب جريمتيْ قتل    أب يقتل ابنه الرضيع بعدما كان ينوي توجيه ضربة لأمه    اسبانيا.. 18 سنة سجنا لشخصين بعد مصرع 13 مهاجرا سريا في رحلة انطلقت من الريف    طقس الجمعة..أجواء حارة مع زخات مطرية في مناطق المملكة    بنك المغرب: عدد الشبابيك الآلية البنكية ارتفع بنسبة 1,6 في المائة سنة 2020    ازيد من 10 ملايين مغربي تلقوا الجرعة الثانية من لقاح كورونا    السيسي في برقية للملك محمد السادس: أتطلع لتقوية العلاقة بين بلدينا وتقوية الروابط التي بيننا    الدار البيضاء .. توقيف شخص للاشتباه في تورطه في ارتكاب جريمتي قتل عمد باستعمال السلاح الأبيض    المستشفى الميداني المغربي بمنوبة بات جاهزا.. إشارة قوية على الصداقة المغربية-التونسية    بيع أول نسخة من كتاب قوانين كرة القدم بأكثر من 65 ألف أورو    تونس: لماذا جاء الإعلان عن التحقيق مع أحزاب معارضة لسعيّد في هذا التوقيت؟    أولمبياد طوكيو -( اليوم الثامن ) .. مشاركة 7 رياضيين مغاربة في أربعة أصناف أولمبية    وزير: تنفيذ مشروع مالية 2022 يتطلب تعبئة 21 مليار درهم إضافية    فرق طبية عسكرية تدعم جهود وزارة الصحة لإنجاح عملية التلقيح ضد كورونا    "بعد فشله في استغلالها سياسيا".. أخنوش يتراجع عن عقد بقيمة 400 مليون سنتيم لاتحاد طنجة    لاعبو "الماط" الأربعة المصابين ب"كورونا" يخضعون لمسحة طبية صباح السبت والتحاقهم ببعثة الفريق في مراكش "وارد" شريطة "سلبية النتائج"    سلطات مدينة مغربية تغلق عددا من المطاعم وتشدد التدابير لكبح الارتفاع في إصابات "كورونا"    جلالة الملك يصدر عفوه السامي على 1243 شخصا بمناسبة عيد العرش    فلورن إيبينغي منح نهضة بركان رصيد الأمان    المودن يوقع لنهضة بركان لثلاث مواسم قادما من الوداد    جلالة الملك يوجه السبت خطابا ساميا إلى شعبه الوفي بمناسبة عيد العرش    بوريطة: افتتاح قنصليات لبلدان إفريقية في الصحراء ثمرة للرؤية المتبصرة للملك    "ميديا بارث" تصر على اتهام المغرب بالتجسس عبر "بيغاسوس" دون تقديم أي دليل ملموس    بعد نهاية الموسم.. الشابي يتخذ قرارا جديدا قبل نهائي كأس محمد السادس    صادرات قطاع السيارات تتجاوز 42 مليار درهم حتى متم يونيو من سنة 2021    ابن الناظور الطالب أحمد مجاهد ينال شهادة الماجستير المهنية بطنجة و يصنف الأول ضمن فوجه    تونس.. الكشف عن تعرض "المشيشي" لاعتداء جسدي في القصر الرئاسي بحضور أمنيين مصريين!    مكتب السكك الحديدية يحقق نتائجا إيجابية رغم تداعيات أزمة كورونا    تعيين سامية تغزاز مديرة عامة منتدبة للاتحاد العام لمقاولات المغرب    ريال مدريد يحصن نجمه بعقد جديد حتى 2025    القوات الملكية الجوية تنتظر محركات مقاتلات شبح بقيمة 212 مليون دولار    قطر.. إجراء أول انتخابات تشريعية في أكتوبر المقبل    التشكيليتان آمال الفلاح ونادية غسال تلتقيان في رواق أمالغام بالبيضاء    الشيخ القزابري يكتب: حَمَاكَ اللهُ وَصَانَكَ يا بلَدِي الحَبِيبْ..!!    الفنان خالد بناني يصاب بكورونا    القضاء البلجيكي يفتح تحقيقا في"جرائم قتل غير متعمد" على خلفية الفيضانات    الرئيس التونسي يطالب أكثر من 450 رجل أعمال باسترجاع أموال منهوبة للدولة    مهرجان مسرح مراكش يكرم الفنان عشيق ويحتفي بكتاب بوبكر فهمي    إعفاء الرئيس المدير العام لمؤسسة التلفزة التونسية من مهامه    الموت يفجع الطبيب الطيب حمضي    تعاقد بين وزارة التعليم والأكاديميات لتفعيل ربط المسؤولية بالمحاسبة    الفيلم السوداني الست يحصد الجوائز والإشادات من المهرجانات الدولية    المغرب الزنجي (12) : يعتبر المرابطون أول ملكية بالمغرب توظف العبيد السود كجنود    فيلم «أولد» يتصدر شباك التذاكر الأمريكي    المغاربة في مصر خلال القرن الثامن عشر 73 : الطلاب المغاربة يقودون الثورات الشعبية ضد استبداد الأمراء المماليك    المفكر والفيلسوف محمد سبيلا.. فارس الحداثة وحارس الأنوار 02 : في حوار مع المفكر الراحل محمد سبيلا المغاربة اليوم في طور اكتشاف الوجه الآخر للعقد الاجتماعي    طارق رمضان :أنت فضوليّ مارقُُ وبقوة الشّرع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



متحف التاريخ يقدم آثارا شاهدة على ماضي المغاربة
نشر في هسبريس يوم 20 - 10 - 2020

يقدم المعرض المقترح بمتحف التاريخ والحضارات، المتموقع على مقربة من متحف محمد السادس للفن الحديث والمعاصر، إلى غاية ال30 من يناير المقبل، مسارات متحفية غنية ومتفردة؛ من خلال تقديم أزيد من 450 قطعة أثرية تشهد على تاريخ المغرب المتجذر.
ووفق بلاغ للمؤسسة الوطنية للمتاحف، توصلت به هسبريس، تؤسس البنية المعرضية للمتحف ثلاثة مسارات من الحضارة الاشولية إلى القرن التاسع عشر مرورا بمختلف حضارات ما قبل التاريخ والحضارات القديمة إلى العصر الوسيط.
وقد تم تجسيد فترات العصر الحجري القديم والحديث وأيضا عصر المعادن من خلال لقى ثقافات تشهد على الوجود البشري لمختلف هاته الحضارات، يقول البلاغ، ويضيف: "تم تسليط الضوء بشكل خاص في هده النسخة الجديدة من المعرض على جمجمة أول إنسان عاقل والذي تم اكتشافه في جبل إيغود وأعيد تأريخه سنة 2017 ب 315000 عام قبل الحاضر، وكذلك الوجود الفينيقي والموري والروماني واضح المعالم من خلال مجموعة من القطع البرونزية والخزفية والرخامية والذهبية".
للفترة الانتقالية والمحددة بين نهاية الفترة الرومانية وظهور الإسلام حضور مهم في مسار المعرض؛ فهي تشهد على طقوس دينية يهودية ومسيحية كانت تمارس خلال هذه الفترة في المغرب، تقول المؤسسة.
وتتيح القطع الأثرية للفترة الإسلامية الاطلاع على سمات حكم وحياة السلالات الإسلامية الإدريسية والمرابطية والموحدية والمرينية والعلوية، وهذا من خلال العملات الذهبية والخزف والأدوات العلمية والعناصر المعمارية.
وفي فناء داخل المتحف، جرى عرض مجموعات حجرية مكونة من فنون صخرية ونقوش ليبية واتينية ولوحات نذرية قديمة ولوحات مقبرية إسلامية، وداخل قاعتين منفردتين ينبهر الزوار بروائع النحت الروماني على الرخام والبرونز؛ ف"القطع البرونزية الشهيرة لجوبا الثاني والجنرال كاتو والغلمان حظيت بصدى عالمي كبير".
يذكر أن متحف التاريخ والحضارات، المعروف سابقا بالمتحف الأثري والذي أنشئ في عشرينيات القرن الماضي، يهدف إلى استحضار تاريخ المغرب من عصور ما قبل التاريخ إلى العصر الإسلامي؛ فهو يعرض قطعا مميزة من مختلف مناطق المغرب (فاس وسلا والأطلس المتوسط والريف...)، فيمنح بذلك الاكتشاف المنطقي والعلمي للأشياء.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.