محمد الغراس يؤكد بروسيا دور جلالة الملك في النهوض بمنظومة التكوين المهني    حسنية أكادير يتعرف على خصمه في كأس الكاف    نشطاء يشيدون بعزيمة العداء البقالي بعد فوزه بسباق مدمى القدمين    راموس: نيمار ضمن الثلاثة الأفضل في العالم    إحباط عملية تهريب كمية كبيرة من “الحشيش” وسط هيكل سيارة كانت متوجهة إلى إسبانيا    دعم إسباني سخي للمغرب لمكافحة الهجرة غير الشرعية    رسائل سياسية عميقة بألسن بريئة…طفلات من الأقاصي للمسؤولين والمنتخبين: اتقوا الله فينا..خدموا ولا سيرو فحالكم اللهم إن هذا منكر!- فيديو    مدرب إتحاد طنجة: "انتهاء رحلتنا العربية لن يؤثر علينا و الفريق بدأ الموسم بانطلاقة قوية"    ميسي يغيب عن التشكيلة الرسمية لبرشلونة لمواجهة بيتيس    “حزب الله” يتوعد بالرد على الهجوم الإسرائيلي على لبنان “مهما كلّف الثمن” (فيديو)    لماذا اختفى الإسلاميون من ثورة السودان؟    أهلاويون يُطلقون هاشتاغ "#ازارو_مكمل".. والمهاجم المغربي يسخر من الإشاعات والانتقادات    بعدما أكدت دعمها للمغرب.. اليابان توجه صفعة جديدة لجبهة “البوليساريو” وترفض مشاركتها في قمة “تيكاد 7”    نصر الله يرد على إسرائيل بعدَ هجومها على بيروت: ما حصل لن يمر مرور الكرام…مستعدون للجوع ولا تمس كرامتنا    نيوكاسل يفاجئ توتنهام أمام جماهيره ويحرمه من الوصافة    تتسيقية أساتذة التعاقد تعود للإحتجاج بالرباط    المدير الجديد للأمن الجزائري يدفع الثمن باهضا    مؤسس كرانس مونتانا: جلالة الملك يمنح المغرب عقدا اجتماعيا وسياسيا جديدا وثوريا    الدكالي يطمئن مرضى الغدة الدرقية ويوصي بتوازن كميات الدواء    فاطمة الزهراء الحياني بنحاسية سباق الدرجات الجبلية    عشية انعقاد قمة (تيكاد).. اليابان تجدد التأكيد على عدم اعترافها بالجمهورية الوهمية    لليوم الثاني على التوالي .. مشتركو “إنوي” بتافراوت بدون “ريزو” .    حجز 92 كلغ من مخدر الشيرا بمعبر باب سبتة    طارق رمضان يواجه شكوى جديدة ب”الاغتصاب” بفرنسا من قبل سيدة خمسينية    تنظيم مهرجان الأركان الفلاحي و الثقافي بسيدي افني    إسدال الستار على فعاليات الدورة 14 لمهرجان "تيفاوين" بإقليم تيزنيت    خلاف بين قادة دول مجموعة ال7.. والسبب إيران    بعد المضيق والحسيمة جلالة الملك ينهي عطلته الصيفية بالغابون    عادات صحية تحمي طفلك من مشاكل البصر    إحباط عملية تهريب 92 كلغ من المخدرات عبر باب سبتة    الرمثا الأردنية تشتعل بالاحتجاجات والشغب بسبب السجائر    الحكم على كاتب ساخر بالسجن 11 عاماً في إيران    الطلب العالمي على لحم البقر والصويا وراء ازدياد الحرائق في الأمازون    ظهور رواية جديدة حول واقعة شجار “القاضي والشرطي” بمراكش.. شهادة طبية تتبث عجز القاضي.. وعناصر الشرطة “سخرت منه” عندما طالب بتطبيق القانون    7 أطنان سنويا.. “مناجم” المغربية تعول على ذهب إفريقيا لزيادة إيراداتها اقترضت ملايير الدراهم لهذا الغرض    “الكارثة مستمرة”.. مئات الحرائق الجديدة تجتاح غابات الأمازون الاستوائية الأكبر في العالم    فاس: مقدم شرطة يشهر مسدسه لتوقيف شخص عرض أمن المواطنين وسلامة عناصر الشرطة للتهديد بالسلاح الأبيض    توقعات أحوال الطقس اليوم الأحد.. استمرار ارتفاع درجات الحرارة    أزمة سوق العقار تشتد في 2019    عمالة مقاطعات سيدي البرنوصي تحتفل بعيد الشباب المجيد    ذكريات عبرت …فأرخت .. أنصفت وسامحت 7 : من مدرسة بن يوسف إلى جامعة القرويين    مبدعون في حضرة آبائهم 45 : بابا، كم أفتقدك!    «ليتني كنت أعمى» عمل جديد لوليد الشرفا    توتر الوضع في « الكركرات » يدفع المينورسو إلى إيفاد لجنة استطلاعية    حسين الجسمي يتألق في ثاني حفلات « ليالي عكاظ » الغنائية    كانت زيارة خاصة.. عندما بكى الملك محمد السادس بالحسيمة    جمعية الاصالة الكناوية تحيي موسمها السنوي بتارودانت    «الأمازون» على طاولة اجتماع «مجموعة السبع»    علماء يكتشفون مفتاح علاج سرطان مدمر في نبات شائع    علماء يكتشفون مفتاح علاج سرطان في نبات شائع    قصص وعبر    عضة كلب مسعور تودي بحياة طفل بآسفي    الدكالي يشرح أسباب نفاد دواء “ليفوثيروكس” ويطمئن مرضى الغدة الدرقية الدواء لا يتعدى ثمنه 25 درهما    جامعة هارفارد البريطانية: نبات القنب الهندي يحمل مفتاح علاج سرطان البنكرياس    بنكيران وأكل السحت    أَسْحَتَ بنكيران وفَجَر ! اللهم إن هذا لمنكر !!!    العلماء الربانيون وقضايا الأمة: بروفسور أحمد الريسوني كأنموذج    بوهندي: البخاري خالف أحيانا القرآن ولهذا لا يليق أن نآلهه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد الشودري : مقالات في كلمات العدد/102
نشر في بريس تطوان يوم 16 - 12 - 2016


العدد:102
مقالات في كلمات


*في حياتنا البشر كالحروف البعض يستحق الرفع، والبعض يحترف النصب، وهناك من يستاهل الضم، والبقية يستحقون الكسر.
عباس محمود العقاد
*حاولوا أن تطفئوا حرائق الجهل ثم تضيئوا أنوار العلم هذا هو الداء والدواء.
جلال عامر

*عندما يكون الشخص مكبلا بالسلاسل الحديدية منذ طفولته سيعتقد أن هذه السلاسل جزء من جسده وأنه يحتاج إليها كي يتمكن من أن يمشي.
ديكارت
*من أصعب الأمور في الحياة، وجود كلمات في قلبك لا تستطيع النطق بها.
جيمس إيرل جونز

*كل يوم نقضيه بشكل جيد يجلب لنا نوما سعيدا .كذلك حياة نستخدمها بشكل جيد تجلب لنا موتا سعيدا.
ليوناردو دافنشي
*إياك أن تدل الناس على الله ثم تفقد أنت الطريق واستعذ بالله دائما أن تكون جسرا يُعبر عليه إلى الجنة ثم يرمى به في النار.
الفضيل بن عياض
*الجهل يقاس بمقدار الشتائم التي يستخدمها الشخص عندما لا تكون لديه أي حجج للدفاع عن نفسه.
باولو كويلو
*يحاول الإنسان الحديث بضراوة أن يكسب ما يكفيه لشراء أشياء ليس عنده الوقت الكافي للاستمتاع بها.
فرانك كلارك
*النقد مثل المطر ينبغي أن يكون يسيرا بما يكفي ليغذي نمو الإنسان دون أن يدمر جذوره.
فرانك كلارك

*قد تحتاج للنائب الفاسد مرة في حياتك وهو يحتاج لصوتك مرة واحدة ليسرق حياتك وحياة أبنائك والأجيال القادمة.
مهاتير محمد
*الشخص الذي لا يسأل إما أنه يعرف كل شيء أو لا يعرف شيئا.
مالكولم فوريبيز
*طالما أني لم أؤذي أحد.. لا يهمني إن أحبني أحدهم أو لم يحبني أنا لست على هذه الأرض لتسلية جميع البشر.
وودي آلن

*لا تقترب حد الاحتراق، ولا تبتعد حد الافتراق، كن بين بين لا قريبا من أحد ولا بعيدا عن أحد.
محمود درويش
*الجاهل يمكن أن تعلمه، والجافي يمكن أن تهذبه ولكن الذليل الذي نشأ على الذل يتعذر أن تغرس في نفسه عزّة وإباء.
عبد الحميد بن باديس
*ليس مهما ما ستحصل عليه بعد تحقيق أهدافك بل المهم أي إنسان ستكون بعد تحقيق تلك الأهداف.
هنري ديفيد ثورو
*إن أسهل طريقه لقراءة مستقبل الشعوب هو تصفح أطفالهم.
عبد الله المغلوث
*لا تهدم سياجا إلا إذا عرفت سبب بنائه.
روبرت فروست
*السكوت هو الجواب السريع غير المحتمل.
جي.ك تشيسترتون
*قال أعرابي لآخر: أقرضني عشرين درهما، وأجلني شهرا واحدا لا غير. قال: أما الدراهم فليست عندي وأما الأجل فقد أجلتك سنة بدلا عن شهر !
*روى الأصمعي بسنده أنه شهد الجمعة في إحدى البلاد وكان أميرها رجلا من الأعراب، فلما حانت الصلاة خرج الأمير وخطب. وقد لف ثيابه على رأسه وبيده قوس فقال: "الحمد لله رب العالمين، والعاقبة للمتقين، وصلى الله على سيدنا محمد خاتم النبيين. أما بعد فإن الدنيا دار بلاء، والآخرة دار قرار، فخذوا من ممركم لمقركم، ولا تهتكوا أستاركم عند من لا تخفى عليه أسراركم، واخرجوا من الدنيا إلى ربكم قبل أن يخرج منها أبدانكم ففيها جئتم ولغيرها خلقتم. أقول قولي هذا وأستغفر الله لي ولكم والمدعو له الخليفة قوموا إلى صلاتكم".
*يروى أن نصر بن مقبل وكان عامل الرشيد على الرقة أنه أمر بجلد شاة الحد، فقالوا إنها بهيمة. قال: الحدود لا تعطل وإن عطلتها فبئس الوالي أنا. فانتهى خبره إلى الرشيد فلما وقف بين يديه قال: من أنت؟ قال: مولى لبني كلاب، فضحك الرشيد وقال: كيف بصرك بالحكم؟ قال: الناس والورد عندي واحد في الحق ولو وجب الحق على بهيمة وكانت أمي أو أختي لحددتها ولم تأخذني في الله لومة لائم. فأمر الرشيد أن لا يستعان به.
*يقال: أن مجموعة من النحاة كانوا يجتمعون في ضيعة يتدارسون فيها قضايا النحو في القرآن الكريم وذات يوم وقفوا عند مسألة هي إسناد الضمائر إلى الفعل (وقى) إلى الضمائر وقد ورد في الآية الكريمة "يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم". فمرة يسندون الفعل إلى ألف الاثنين، ومرة إلى ياء المخاطبة، ومرة إلى نون النسوة وهكذا وفي كل مرة يلفظون الفعل مع ما أسندوا إليه من الضمائر .فكانت: قيا، وقوا، وقن، وقي فسمعهم المزارع الذي يعمل في الضيعة فقال لهم: لعنكم الله أتقرءون القرآن بلغة الدجاج.
*قال منجم لرجل من أهل طرسوس: ما نجمك؟
قال:التيس، فضحك الحاضرون وقالوا: ليس في النجوم والكواكب تيس. قال: بلى، قد قيل لي وأنا صبي منذ عشرين سنة نجمك الجدي فلا شك أنه قد صار تيسا منذ ذلك الوقت.
*كان إبراهيم بن علي بن هرمة منهوما في الخمر. ولما وفد على أبي جعفر المنصور ومدحه استحسن شعره ووصله، وقال له سل حاجتك، قال تكتب لي إلى عامل المدينة ألا يحدني إذا أتي بي سكران فقال أبو جعفر هذا حد من حدود الله تعالى لا يجوز أن أعطله، قال فاحتل لي يا أمير المؤمنين فكتب إلى عامل المدينة "من أتاك بابن هرمة سكران فاجلده مائة واجلد ابن هرمة ثمانين. فكان الشرط يمرون به مطروحا في سكك المدينة فيقولون: من يشتري مئة بثمانين؟
*وصف أحدهم رجلا بليغا فقال: ما شبهت كلامه إلا بثعبان ينهال بين رمال، وماء يتغلغل بين جبال:
العباس بن الحسين


* أفضل القلوب: قلب صادق.
وأفضل الناس: من لا ينساك لأنه يحبك في الله.
وأفضل الأيام: يوم يمر بك بلا ذنب.
وأفضل إهداء: دعاء يرفع لك وأنت لا تعلم.
*لا تترك أي شيء في قلبك ضد أحد، سامح، واغفر، وتجاهل، وأحسن الظن. فالحياة لحظات تستحق أن تعيشها براحة ثم ترحل.
*الكلام السيء يؤذي، ولو ألبسته وشاح المُزاح! والكلمة الطيبة تسلي وتسُرّ، ولو كانت مجاملة. حاول أن تجعل على لسانك حارسا من نفسك ينتخب ألفاظك.
*إذا صاحبت في الدنيا فصاحب من: إذا غبت عنهم فقدوك وإذا غفلت نبهوك وإذا دعوا لأنفسهم لم ينسوك وإذا ضلت سفينتك في بحر الحياة أرشدوك.
*فاتورة الهاتف هي أبلغ دليل على أن الصمت أوفر بكثير من الكلام.
*يسخر من الجروح كل من لا يعرف الألم.
*لسان العاقل وراء قلبه، وقلب الأحمق وراء لسانه.
*قد يرى الناس الجرح الذي في رأسك لكنهم لا يشعرون بالألم الذي تعانيه.
*كن جبلا ولا ترهبك قوّة الضّربات، فقد ثبت في تاريخ الأبطال أن النصر في الحياة يحصل عليه من يتحمّل الضّربات لا من يضربها.
*الحق دولة والباطل جولة.
*الألفاظ هي الثياب التي ترتديها أفكارنا، فيجب ألا تظهر أفكارنا في ثياب رثة بالية.
*الذّكرى أجمل شيء تستطيع أن تملكه بعد الفراق.
*لا شيء يجعلنا كباراً كالتّجربة ولا شيء يجعلنا أكثر صمتا كخيبة الأمل.
*إن قريبك من قرب منك خيره، وإن عمك من عمك نفعه، وإن عشيرتك من أحسن عشرتك، وإن أحب الناس إليك أجداهم بالمنفعة عليك.
*اعمل على أن يحبك الناس عندما تغادر منصبك كما يحبونك عندما تتسلمه.

خير لي... ولها
*خير لها أن يقال باعت شيئا تملكه اختيارا.. من أن يقال اشترت شيئا لا تحتاجه مرغمة.
*خير لي أن يقال ذهب للصيد في يوم عاصف.. من أن يقال لم يذهب للصيد في أيام صافية.
*خير لي أن يقال ضاعت فرصته في التعليم فحرص على تعليم أولاده.. من أن يقال تعلم هو وأهمل في تعليم واحد من أولاده.
*خير لها أن يقال أضاعت صديقة بصراحتها.. من أن يقال خسرت كل الأصدقاء بكتمانها.
*خير لي أن يقال عوقب لذنب لم يرتكبه.. من أن يقال اقترف ذنبا وعوقب غيره.
*خير لي أن يقال يعيش بخياله في المستقبل.. من أن يقال يعيش بعقله في الماضي.
*خير لي أن يقال قاسى الكثير للوصول إلى مكانته.. من أن يقال سيقاسي الكثير للاحتفاظ بمكانته.
*خير لي أن يقال ضنّ بحريته فلم يفقدها.. من أن يقال فقد حريته في سبيل مجد زائف.
*كيف كانت الصحف تطبع قبل اختراع المطبعة ؟
لم تكن توجد أية صحف قبل اختراع المطبعة وأحرفها المتحركة في القرن الخامس عشر. وظهرت أولى الصحف في أوربا خلال القرن السابع عشر في إنجلترا وفرنسا وبلجيكا وهولندا وألمانيا وإيطاليا والدانمارك والسويد. وفي لندن ظهرت صحيفة "ويكلي نيوز" عام 1622م وبدأ إصدار صحيفة "لندن غازيت" التي كانت تصدر مرتين في الأسبوع عام 1665م. وظهرت أول صحيفة يومية في لندن عام 1703م. وكان دانيال ديفو أبرز الرواد في الصحافة السياسية والاجتماعية وهو صاحب كتاب "روبنسون كروزو" الذي طبقت شهرته الآفاق. ويسمى ديفو أحيانا أبا الصحافة الإنجليزية وكان مصمما على ترويج الأنباء التي تهم أفراد الجمهور.
وانحصر قراء الصحف في القرن الثامن عشر في أقلية صغيرة من الناس المتعلمين في المجتمع. ولم يظهر في إنجلترا جيل جديد من قراء الصحف بين سكان المدن الذين قدموا مع الثورة الصناعية إلا بعد سن قانون التعليم لعام 1870م وأصبح بالإمكان حينئذ زيادة توزيع الصحف لأن سكان المدن هؤلاء أخذوا يبدون المزيد من الاهتمام في الشؤون العامة.
وقد كان الإنجليز هم أكثر الشعوب قراءة للصحف. وكانت بريطانيا تصدر 150 صحيفة كل يوم من أيام الأسبوع باستثناء يوم الأحد بينها تسع صحف توزع في جميع أنحاء بريطانيا وبين الصحف الأخرى كثير من الصحف الإقليمية المسائية.
*تاريخ تطوان:
*عن الجزائر والمهاجرين الجزائريين إلى تطوان 1246
لقد تعددت الهجرات الجماعية من مختلف الجهات إلى مدينة تطوان، وكانت هجرة الأندلسيين إليها من أكبر تلك الهجرات وأشهرها، إذ هم الذين جددوا بناء هذه المدينة بعد أن كانت متهدمة خالية مهجورة، وتبعتها هجرات من فاس، وبعض القبائل الريفية، وأخيرا هاجرت إليها في القرن الماضي، جماعات من أهل مدينة الجزائر ونواحيها عندما استولت فرنسا على بلادهم، كما هاجرت قبلهم جماعات من أهل مدينة غرناطة ونواحيها عندما استولت إسبانيا على بلادهم.
ومن المعروف أن ميناءي الجزائر وتطوان – وكلاهما واقع على البحر الأبيض المتوسط – كانت بينهما مواصلات بحرية منتظمة قبل الاحتلال الفرنسي للقطر الجزائري، وفي ذلك العهد وقبله، كانت بتطوان جالية جزائرية محترمة ربما كانت هي السبب في الهجرة الكبرى إلى هذه المدينة عند احتلال العاصمة الجزائرية.
وسأثبت هنا ما وقفت عليه من الرسائل والأخبار عن الاحتلال الفرنسي للجزائر، وعن الجزائريين المهاجرين إلى تطوان مرتبة إما على حسب تواريخها وإما على حسب ما بينها من مناسبات.
*لائحة بأسماء المهاجرين من الجزائر إلى تطوان – 1246
وبعث قائد تطوان إلى السلطان لائحة بالمهاجرين من الجزائر إلى تطوان وفيها أسماؤهم وأصلهم وعمل كل واحد منهم.
وقد أجاب السلطان عن وصول تلك اللائحة برسالة مما جاء فيها أن أولئك الجزائريين أحرار في أعمالهم، ونصها:
"الحمد لله وحده وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم
ثم الطابع الكبير ونقش وسطه:
عبد الرحمن بن هشام الله وليه
خديمنا الأرضى القائد محمد أشعاش
أعانك الله وسلام عليك ورحمة الله وبركاته.
وبعد، فقد وصلنا كتابك وصحبته زمام الواردين على ذلك الثغر من أهل الجزائر ردها الله دار إسلام، بجاه النبي عليه الصلاة والسلام، وعلمنا عددهم وكل واحد وخدمته، فإنهم أحرار، فمن أراد من الطبجية أو البحرية أن يدخل مع أهل خطته عن طيب نفس منه فاقبله ولا تكره أحدا، ومن أراد أن يبقى عند نفسه فهو في سعة والتجار وأهل الحرف كل أحد يشتغل بمعاشه في خدمة خطته وحرفته، والسلام.
في 23 جمادى الأولى عام 1246"
وأصل الزمام المشار إليه في هذه الرسالة، موجود في الخزانة الملكية بالرباط وهذا نصه على ما فيه:
الحمد لله
زمام من ورد لتطوان من أهل الجزائر

*البرور بالمهاجرين من الجزائر إلى تطوان 1246:
وهذه رسالة يعرف منها بعض ما قدمه المغربيون لإخوانهم الجزائريين من المساعدة والبرور، ولقد كانوا أهلا لكل برور واعتناء، لأنهم تركوا وطنهم وأرضهم، وديارهم فرارا بدينهم، وأنفة من الحياة تحت ظل راية غير راية الإسلام، ونصها:
الحمد لله وحده وصلى الله على سيدنا محمد وآله وصحبه وسلم
عبد الرحمن بن هشام الله وليه
خديمنا الأرضي القائد محمد أشعاش
أعانك الله وسلام عليك، ورحمة الله تعالى وبركاته.
وبعد، فقد بلغنا أن أهل الجزائر الذين يردون منها ردها الله دار اسلام، فيهم البحرية والطبجية والعارفون بصنعة البنب والكورة والمدافع والمهارس، فبوصول كتابنا هذا إليك اختبرهم وأضف كل فريق إلى أهل خطته وأعلمنا بهم، فإنهم إن أهملوا بقوا عرضة للضياع، ولابد وفقك الله، والسلام.
3 جمادى الأولى عام 1246.
تاريخ تطوان "للفقيه العلامة المرحوم محمد داود" – المجلد الثامن –
مراجعة وتصحيح: حسناء داود، طبعة 2013 (من: ص 169-177).
*ركب سارق القطار وهدد رجلا مسافرا وقال له: اعطيني النقود وإلا سأرمي ابنك من الشباك. فقال المسافر وهو يضحك. لن أعطيك. فرمى السارق الابن وهدده ثانية وقال: اذا لم تعطيني النقود سأرمي زوجتك أيضا. فقال المسافر ضاحكا لن أعطيك. فرمى السارق الزوجة والمسافر مازال يضحك. فقال السارق يا رجل لقد رميت ابنك وزوجتك من الشباك وأنت تضحك لماذا؟ فقال المسافر ضاحكا أنا اعرفكم أنتم من برنامج الكاميرا الخفية.
*سافرا شخصان الى الهند وعندما نزلا من الطائرة انحنى لهم الهنود وحيّوهما فقال الأول: هم يحترموننا لماذا ؟ فقال الثاني: لأنهم هنا في الهند يعبدون البقر.
*دخل أحدهم بنكا وقال للموظفة أريد فتح حساب يا كلبة !! قامت واشتكت للمدير! قال المدير: أنت في بنك محترم عليك أن تتكلم بأدب، رد عليه: أريد أن أفتح حساب ب 10 مليون دولار يا حمار. قال المدير: بنت الكلب هذه ألم تأت لك بعصير؟ !
*مر أحد بجحا فسأله: دلني على أسرع طريق للمستشفى، فقال جحا: قف في وسط الشارع تصل بسرعة.
*ذهبت امرأة قبيحة الشكل لمحل المفروشات قالت لصاحب المحل:أريد سريرا لشخصين، فرد عليها: وهل معك موافقة من الشخص الثاني.؟!

*-*-*-*-*
والله الموفق
2016-12-16
محمد الشودري
Mohamed CHAUDRI


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.