حميد شباط يحسم الجدل بشأن رحيله عن حزب الاستقلال    أمير خلية مراكش الإرهابية خطط لتصفية شخصيات بالسلاح الأبيض وتجنيد الأطفال    الساسي يفاجئ منيب بالإعلان رسميا على التيار الجديد والأخيرة ترفع اجتماع المكتب السياسي بعد ربع ساعة من انطلاقه وتخرج بتدوينة    هل يصبح المغرب بلدا غنيا في أفق سنة 2030 بفضل معادنه المستقبلية؟    إيطاليا تحدد موعد إلغاء إلزامية وضع الكمامات في الأماكن المفتوحة    المدير الرياضي لبيراميدز: "مواجهة الرجاء من المباريات الصعبة وقادرون على الفوز بالمغرب والعودة ببطاقة التأهل"    محترفو هولندا أبهروا في أول لقاء مع "أشبال الأطلس"    الوداد يواجه بركان وعينه على الإنتصار لتوسيع الفارق مع الرجاء    رئيس "مراسلون بلا حدود" يناشد الملك من أمام استئنافية البيضاء التدخل لصالح الراضي والريسوني    صراع عائلي ينتهي بجريمة بشعة في حق شاب في مقتبل العمر.    كوفيد-19.. انخفاض في منحنى الوفيات النصف الشهري بنسبة 18,2 في المائة    أول تعليق من كومان على إصابة ديمبيلي الكارثية    20 لاعبا بلائحة الوداد لمواجهة نهضة بركان    قطاع السياحة يتكبد خسارة بقيمة 3 ,12 مليار درهم في نهاية شهر أبريل    مجلس النواب : قرار جلالة الملك بفتح الحدود أمام أفراد الجالية المغربية قرار إنساني عميق الدلالة    بتنسيق مع الديستي.. أمن الدار البيضاء يعتقل ثلاثة متورطين في الاتجار في الكوكايين    مديرية الدراسات والتوقعات المالية: صيف 2021 يبدو "مواتيا" لقطاع السياحة    سفير سابق لأمريكا في الجزائر: تبون "أكثر عزلة من أي وقت مضى"    هذه هي الفئة التي ستستفيد من شحنة لقاح كورونا الأخيرة التي وصلت للمغرب    كوپا أمريكا .. الأرجنتين والشيلي تحجزان مقعديهما في ربع النهائي    باري سان جيرمان يرفع سعره للتعاقد مع حكيمي    الولايات المتحدة تمدد "الطوارئ الوطنية" لمواجهة تهديدات كوريا الشمالية    مجموعة بريطانية تستعد لإفتتاح وحدتات صناعية بطنجة والفنيدق وخلق آلاف فرص الشغل    انتكاسة إسبانية بسبب دعوة المغرب لهذا المؤتمر واستثناء مدريد    الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب: رغم التراجع المحدود سنحافظ على المكانة الريادية    تعيين شهيد نصر مديراً عاماً لفيوليا المغرب    سلطات مليلية تطرد المئات من "المهاجرين المغاربة" وجمعية حقوقية تستنكر هذا الطرد .. (وثيقة)    أكاديمية كلميم واد نون تحتفي بصاحبة أعلى معدل في امتحانات الباكلوريا لعام 2021    آفاق علم التوحيد وتشعب مجالاته المعرفية    مجلة عسكرية: جنود "الأسد الإفريقي" تدربوا على استهداف المنظومة الصاروخية للجزائر    ما سبب إلغاء زيارة وفد حماس لزعيم البيجيدي السابق عبد الإله بنكيران؟    بريطانيا..جونسون يحذر من العطل في الخارج تجنبا لانتكاسة وبائية    أنس الباز يبكي متابعيه بالتزامن مع عيد الأب -صورة    الأول من نوعه أفريقيا وعربيا .. معرض "دولاكروا" بمتحف محمد السادس مع تخفيضات خاصة بمغاربة الخارج    الرجاء يوضح حقيقة تفاوضه لبيع عقد رحيمي ومالانغو في مصر    الخطوط الملكية تعلن نفاذ تذاكر الرحلات الإضافية في وقت قياسي    بالصور.. المارينز يرقصون على إيقاع الدقة الرودانية    أرشيف الذاكرة الشعبية الحي    روح الحمداوية تحضر بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء    هذه أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدرهم اليوم الثلاثاء    اليوم الثلاثاء.. هذه توقعات الطقس بمختلف جهات المغرب    تعليمات دولة يئست من كورونا .. تعايشوا مع الفيروس    الدورة 35 لملتقى الأندلسيات بشفشاون    هذه هي المواد التي تم حجزها خلال تفكيك خلية مراكش الإرهابية وآثار تجربة تفجير    نجاح جديد تحتفل به دنيا بطمة    "البسيج" يعلن عن تفكيك خلية إرهابية بهذه المدينة    مؤسسة إبراهيم أخياط للتنوع الثقافي تخلد اليوم العالمي للموسيقى    لقاح "عبد الله" التجريبي الكوبي فعّال بنسبة 92.28% ضدّ كوفيد-19    "الأميرة الهاربة" لطيفة نجلة حاكم دبي تظهر في إسبانيا    مجموعة "أدنيك" الإماراتية تطلق شركة "سياحة 365"    وكالة "فيتش" الدولية ترصد انتعاش قوي لأرباح البنوك المغربية في الربع الأول 2021    "جهاز شهير" يسرع التعافي من كورونا    أفراد الجالية يجوبون مدن المملكة .. ومهنيو السياحة يترقبون صيفا منتعشا    مقاطعة الانتخابات الجهوية ارتفعت بشكل مقلق بفرنسا    نحن نتاج لعوالم باطنية خفية ! ..    غيلان الدمشقِي    آفاق علم التوحيد وتشعب مجالاته المعرفية    "شيخ العابدين والزاهدين" .. وفاة أشهر الملازمين للحرم النبوي الشريف عن 107 أعوام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الحساني تتباحث مع القائم بأعمال السفارة الأمريكية بالمغرب
نشر في بريس تطوان يوم 18 - 05 - 2021

أجرت رئيسة مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، فاطمة الحساني، أمس الاثنين، مباحثات مع ديفد.ج غرين، القائم بالأعمال بالبعثة الدبلوماسية الأمريكية بالمغرب، على هامش الحفل الذي ترأسه بعاصمة البوغاز تخليدا لمرور 200 سنة على فتح المفوضية الأمريكية بطنجة.
وجاء هذا اللقاء الذي تميز بحضور محمد بوهريز، نائب الرئيسة المكلف بالتعاون الدولي ومغاربة العالم، عن مجلس الجهة، وكريتسن موراي، مساعدة القائم بالأعمال بالبعثة الدبلوماسية الأمريكية المكلفة بالشؤون السياسية، في إطار الدبلوماسية الموازية التي ينهجها مجلس الجهة وانفتاحه على محيطه الخارجي، بهدف تسويق تراب الجهة والتعريف بمؤهلاتها المختلفة.
في البداية، أشادت فاطمة الحساني، بالدينامية التي تشهدها العلاقات المغربية-الأمريكية، مبرزة تزامن هاته الزيارة مع ذكرى تخليد مرور 200 سنة على فتح المفوضية الامريكية بمدينة طنجة، باعتبارها حدثا بارزا في مسلسل العلاقات المتميزة التي تربط البلدين الصديقين على اكثر من مستوى ولاسيما في مجال التجارة الحرة .
واغتنمت الحساني، المناسبة للتأكيد على أن احداث قنصلية عامة للولايات المتحدة الأمريكية بمدينة الداخلة، من شانه أن يقوي الشراكة بين البلدين ويخدم المصالح المشتركة بينهما، خاصة أمام البعد الإفريقي الذي يسم السياسية الخارجية للمملكة في اطار علاقات التعاون جنوب-جنوب. مجددة في هذا الإطار، تعبيرها عن الامتنان للإدارة الأمريكية، لاعترافها بسيادة المغرب على أقاليمه الجنوبية، وهو الحدث الذي سيظل راسخا في أذهان جميع المواطنين المغاربة كإشارة قوية من بلد حليف وصديق.
وبعد أن قدمت لمحة موجزة عن نظام الجهوية المتقدمة الذي اخذ به المغرب منذ 2015، بموجب دستور 2011 ، والذي منح اختصاصات واسعة للجهات، أبرزت رئيسة مجلس الجهة ، ان المجلس تبنى رؤية تنموية وضعت المواطن في صلب اهتماماته ،في اطار احترام العدالة المجالية بين عمالتي وأقاليم الجهة.
واستعرضت في هذا الصدد، إسهامات المجلس في عدة برامج تندرج في إطار تقليص الفوارق المجالية، إضافة إلى المجهودات المتواصلة لتحقيق التنمية الاقتصادية، لا سيما في ظل تداعيات جائحة "كوفيد-19′′، وذلك من خلال إحداث مناطق للانشطة الاقتصادية والصناعية في الأقاليم الثمانية للجهة، بهدف تحسين جاذبية التراب وتأهيله لاستقطاب الاستثمارات، مشيرة إلى أن هذه الجهود واكبتها دينامية أخرى تمثلت في المساهمة في مشاريع لتأهيل العنصر البشري، مثل المساهمة في مشروع مدينة المهن والكفاءات وإحداث مراكز للتكوين المهني. ونوهت في هذا الصدد بالدعم الأمريكي على هذا المستوى في إطار برنامج "تحدي الألفية".
وأشارت الرئيسة، إلى أن هاته الدينامية التنموية التي يقودها مجلس الجهة، انضافت إلى ما تشهده هاته الأخيرة من مشاريع مهيكلة كبرى تشرف عليها الدولة، مما من شانه ان يبوئ جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، التي تعد حاليا ثالث قطب اقتصادي على المستوى الوطني، إلى احتلال المرتبة الثانية ولما لا الأولى في غضون ال 25 سنة القادمة، وفق توقعات المخطط الجهوي لإعداد التراب المصادق عليه مؤخرا من قبل مجلس الجهة.
ولفتت الحساني، الانتباه إلى ان الرؤية التنمويةً للمجلس، تغطي أيضا المجالات ذات الوقع الاجتماعي المباشر على الساكنة، على رأسها تقوية العرض الصحي ودعم قطاع التربية والتعليم، مع بذل جهود خاصة للنهوض بقطاع الاقتصاد الاجتماعي والتضامني، الذي يستهدف الفئات الهشة خاصة النساء اللواتي يشكلن الحلقة الأضعف للهشاشة، لاسيما في العالم القروي.
وشكلت المناسبة، فرصة اطلعت رئيسة مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، الدبلوماسي الأمريكي، على المسار الذي قطعه المغرب في مجال مقاربة النوع والسياسات المتعلقة بتقوية حضور المرأة في مختلف المجالات، مبرزة أن المشرع المغربي، حسم هذا الأمر بتخصيص 30 في المائة كحد أدنى للتمثيلية السياسية للنساء داخل المجالس المنتخبة.
وقدمت الرئيسة بالمناسبة، ملتمسا إلى القائم بالأعمال بالبعثة الدبلوماسية الأمريكية، بمزيد من الدعم للبرامج التنموية على مستوى جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، من أجل تحقيق الأهداف المنشودة من البرامج المسطرة في مختلف مجالات تدخل المجلس.
ومن جانبه، نوه ديفد.ج غرين، القائم بالأعمال بالبعثة الدبلوماسية الأمريكية بالرباط، بالتقدم الكبير والملحوظ الذي عرفته جهة طنجة-تطوان-الحسيمة خلال السنوات الأخيرة على مستوى البنيات التحتية وأهمية الاستثمارات والمشاريع المنجزة بالجهة، مؤكدا على مواصلة بلاده دعم مبادرات التنمية الجهوية في المملكة.
وأضاف غرين، أن الولايات المتحدة ملتزمة منذ سنوات طويلة إلى جانب الشركاء المغاربة من أجل الرفع وتعزيز الفرص الاجتماعية والاقتصادية لفائدة الشباب في ربوع المملكة، مشيرا إلى أن هذه الشراكة الاستثنائية التي تربط البلدين تتعزز بشكل خاص، وذلك بفضل الاستثمارات الأمريكية من خلال الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، ومؤسسة تحدي الألفية، ومبادرة الشراكة الشرق الأوسطية، وهيئة السلام.
وتعهد الدبلوماسي الأمريكي، بالعمل على تعزيز علاقات التعاون بين المغرب والولايات المتحدة على المستوى الترابي، من خلال البحث في إمكانية توقيع اتفاقية توأمة أو شراكة بين جهة طنجة-تطوان-الحسيمة وإحدى الوحدات الترابية الأمريكية، وخاصة مع مدينة طنجة التي تجسد الزخم التاريخي العريق الذي يطبع علاقات الصداقة التي تربط البلدين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.