بيدرو سانشيز ينوه بالدور الريادي لجلالة الملك محمد السادس    في أول جولة خارجية بعد مقتل خاشقجي.. محمد بن سلمان يشارك في قمة مجموعة العشرين    إسبانيا تضغط على بريطانيا.. جبل طارق شرط الموافقة على "البريكست"    هجوم على سيدة محجبة أثناء الاحتجاجات في فرنسا    بسبب الأحكام الغيابية .. أرباب ومسيري وكلات كراء السيارات يطالبون الحكومة وعبد النباوي بالتدخل    : نشرة إنذارية..أمطار رعدية اليوم وغدا بعدد من مناطق المملكة و منها الناظور و الدريوش    الملك محمد السادس يترأس حفلا دينيا إحياء لليلة المولد النبوي الشريف    عفو ملكي لفائدة 792 شخصا بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف    المغرب يُطلق غدا الثلاثاء القمر الصناعي "محمد السادس-ب"    مونديال 2030.. رئيس الحكومة الإسبانية يقترح تقديم ملف مشترك مع المغرب والبرتغال    موعد مباراة أولمبيك آسفي يربك حسابات الرجاء البيضاوي    توقعات أحوال الطقس ليوم الثلاثاء    سواريز ينصح ديمبلي: يجب أن تكون أكثر مسؤولية    غاساما يعترف: "لقد ارتكبت خطأيْن وأطلب المعذرة"    بسبب مباراة الكاميرون.. أجاكس يعلن إصابة زياش وهذه مدة غيابه    أول رد رسمي لمديرية الأمن الوطني على تظلمات البوليس: أبحاث وتحقيقات معمقة و"اللي فرط يكرط"    مهرجان مراكش الدولي يكرم المخرج الطنجاوي الجيلالي فرحاتي    دجاجة سيد الكذاب    ترامب لا يريد الاستماع للتسجيل الصوتي « الرهيب لمعاناة » خاشقجي    وصفة إسبانيا لترحيل المهاجرين السريين المغاربة    ماكرون: ‘الدولة عندها أسهم ف شركة رونو و غادي نحاولو نرجعو الاستقرار'    العاهل السعودي يدعو إلى تحرك دولي ضد إيران    يوفنتوس يحدد ثمن المهدي بن عطية    مقاييس الأمطار المسجلة بتطوان    النائب البرلماني و رئيس جماعة بركان السيد محمد إبراهيمي يهنئ ساكنة إقليم بركان بمناسبة فوز النهضة البركانية بكأس العرش.    نوري الجراح في تطوان: المغرب جعلني أتعرف إلى هويتي    المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة يفوز على مالي في بماكو    نقابيون: الحكومة تقف في صف اللوبيات المناهضة لاستمرار « سامير »    حاميها حراميها . إيقاف مستخدمين بمعهد الابحاث البحرية فالداخة كانو كيصيدو فمحمية    خلاف بين العميري والمرضي    الخزينة العامة للمملكة ..عجز الميزانية بلغ أزيد من 29.7 مليار درهم    جلسة “عاصفة” حول الحج .. التوفيق: %99 من ما رُوج غير صحيح برلماني طالب بإحداث وكالة وطنية للحج    مصرع مشجع لنهضة بركان و اصابة 7 اخرين خلال عودتهم من الرباط    كيف أصبحت حرية التعبير عن الرأي .. جريمة في حق صاحبها؟    بعد طول انتظار.. افتتاح محطة السكك الحديدية بوجدة بتكلفة 170 مليون درهم    المفتش العام للقوات المسلحة الملكية يستقبل الجنرال كبير مستشاري وزارة الدفاع البريطانية    طوكيو.. الأميرة للا حسناء تستقبل عددا من النساء اليابانيات الرائدات في مختلف المجالات    على إيقاعات إفريقية، مهرجان بويا النسائي يختتم فعالياته بالحسيمة    «ندمانة» جديد الطالب    البحر بمنطقة الشاطئ الأبيض يواصل لفظ جثت ضحايا غرق قارب النون    البيضاء تستفيق على انهيار جديد للمنازل .. وأفارقة ينجون من الحادث بالقرب من المقبرة اليهودية    قتلى وجرحى في حوادث سير متعددة بتطوان بسبب العواصف    تحذير من أزمة اقتصادية خطيرة تهدد الجزائر    “نبض الأبطال” مرشح للأوسكار    أخنوش يطور واحات فكيك    جطو يكشف فضائح زعماء 29 حزبا    الإحتفال بعيد المولد النبوي الشريف : هل حب النبي صلى الله عليه وآله وسلم يوحدنا أم يفرقنا ؟    طلبة أجانب يتعرفون على دور إذاعة محمد السادس للقرآن الكريم في ترسيخ التسامح والاعتدال بالمغرب    مراكش تفوز بجائزة أفضل وجهة دولية في سياحة الأعمال    في ذكرى رحيل النجم أحمد زكي.. هذا هو سر خلافه مع أبطال مدرسة المشاغبين!    لأول مرة.. عرض فيلم سناء عكرود في مهرجان الدار البيضاء للفيلم العربي    جدل حول استرجاع 17 مليار درهم من أرباح شركات المحروقات    جمعية نساء الضفتين وجماعة العرائش في تكريم للعالمين عبد الحميد بنعزوز وربيعة بوعلي    دراسة: المتزوجون أقل عرضة للخرف والسرطان وأطول حياةً    دعاية الحاقدين لن تنال من مغرب أولياء الله الصالحين ..    أعراض التخلي عن الهاتف الذكي تشبه وقف تعاطي المخدرات    فوائد جديدة لزيت السمك وفيتامين د    العلم يبرئ "الشيبس" من الكوليسترول ويؤكد فوائده    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملاحظات القصر تؤجل تعيين الحكومة
نشر في الأحداث المغربية يوم 30 - 12 - 2011

لم تتحقق توقعات أحزاب الأغلبية بشأن تعيين الحكومة يومه الجمعة، ذلك أن ملاحظات القصر الملكي علي التشكيلة الحكومية التي أعدها رئيس الحكومة عبد الإلاه بنكيران، أجلت التعيين إلى الأسبوع المقبل.
أحد أعضاء الأمانة العامة في حزب العدالة والتنمية قال ‫”‬للاحداث المغربية‫”‬ ان رئيس الحكومة المعين استغل فرصة اللقاء ببعض قيادات الحزب أول أمس في مقر مجلس النواب، ليخبرهم بأنه توصل بملاحظات القصر الملكي حول بعض الأسماء المرشحة للاستوزار في اللائحة التي سبق وان تم التوافق بشأنها مع الأحزاب المشاركة في الأغلبية الحكومية‫.‬.
‫في نفس الباب قالت مصادر “الاحداث المغربية” إن أعضاء الأمانة العامة، للحزب قد اخبروا فعليا بما وصفته “بعض الملاحظات البسيطة حول التشيكلة الحكومية التي أرسلت للقصر”. المصادر نفسها أكدت أن الاجتماع المؤجل للامانة العامة للحزب، من الممكن ان يتدارس بقوة الأسماء التي ورد بشأنها التحفظ داخل العدالة والتنمية، فيما رجحت ان يكون عبد الاله بنكيران قد استبق اجتماع الأمانة العامة، الذي كان منتظرا عقده مساء أمس الخميس بلقاء مع الأمناء العامين للأحزاب التي تشاركه أغلبيته الحكومية لاطلاعهم على تلك الملاحظات.‬
بعض المصادر من داخل الامانة العامة التي اسرت “للأحداث المغربية” خبر توصل بنكيران بتلك الملاحظات وأكدت للجريدة أن الملاحظات ليست بالضرورة موجهة ضد مرشحي العدالة والتنمية. في المقابل أكدت أن العديد من الاسماء المقترحة من داخل العدالة والتنمية التمست اعفائها من المهمة الوزارية، ولم تذكر مصادر الجريدة أي مرشح بالاسم وإن كانت المحت إلى أن مصطفى الرميد عبر غير ما مرة داخل اجتماعات الامانة العامة عن عدم رغبته في الاستوزار.
وفيما نفى سعد الدين العثماني في تصريح لوكالة الأنباء الفرنسية أن يكون القصر قد اعترض علي تعيين مصطفى الرميد في منصب وزير العدل، علمت «الأحداث المغربية» أن التأخير في تعيين الحكومة يعود إلى استمرار المشاورات بشأن وزارة الخارجية ، بعد التحفظات التي أبداها القصر الملكي بشأن الإسم الذي رشحه عبد الإلاه بنكيران لشغل منصب رئيس الديبلوماسية الذي يتطلب شخصية ذات كاريزما وشبكة علاقات قوية بحكم الملفات الساخنة التي تواجه المغرب خارجيا وفي مقدمتها ملف الصحراء.
ومن أسباب تأخير تعيين الحكومة كذلك، استمرار وضع اللمسات الأخيرة علي بعض «الجزئيات» علي حد وصف عباس الفاسي الأمين العام لحزب الإستقلال، وقالت مصادر الجريدة إن رئاسة الحكومة وحزب التقدم والاشتراكية، لم يحسما لحد الآن في إحدى الحقائب الوزارية التي سيتحملها الحزب. ففي الوقت الذي تأكد تحمله لقطاعات السكنى والصحة والتشغيل والتكوين المهني ،يكتنف الغموض لحد مصير الحقيبة الرابعة والتي تتأرجح بين الوزارة المنتدبة المكلفة بالجالية ووزارة التعليم العالي ووزارة الثقافة والاتصال. تؤكد نفس المصادر.
ولايبدو أن الملاحظات الملكية علي التشكيلة الحكومية واستمرار النقاش بشأنها سيؤثر علي علاقة القصر برئاسة الحكومة، أو أنها ستترك الإعلان عن أسماء الوزراء معلقا، إذ قنل موقع «كيفاش أنفو» عن مصادر وصفها بالموثوقة قولها «” أن تعيين الحكومة الجديدة، بقيادة عبد الإله بنكيران، الأمين العام لحزب العدالة والتنمية، سيكون مع بداية عام 2012، أي بداية الأسبوع المقبل». المصادر ذاتها أكدت أيضا أن «الملك محمد السادس، في آخر استقبال له لبنكيران، عبر للأخير عن دعمه الكبير للتجربة الحكومية الجديدة، ما شكل دعما معنويا كبيرا لعبد الإله بنكيران».
الجيلالي بنحليمة – أحمد بلحميدي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.