دفاع الضحايا: توفيق بوعشرين تمتع بأقصى ظروف التخفيف وبشروط المحاكمة العادلة    وسائل إعلام أمريكية تنضم إلى "سي إن إن" في معركتها القضائية ضد ترامب    مدرب المنتخب الإنجليزي حزين تُجاه واين روني    عاجل: تأجيل المؤجلين إلى هذا التاريخ    تاكيدا لخبر "المنتخب": البنزرتي وصل الدار البيضاء وجيرار يحتج    الشرقاوي : علينا ان نحاسب انفسنا قبل ان نحاسب تلاميذنا ونصفهم بجيل القواديس والضباع    هذا هو حكم نهائي كأس العرش    جدل بين «البيجيدي» والوزير أمزازي بسبب الفرنسية    تفاصيل الجلسة الاولى لمحاكمة قادة الحراك استئنافيا بالدار البيضاء    خطير: دواء محاربة الجرذان يتسبب في إرسال 9 تلاميذ إلى قسم المستعجلات.    مبادرات صاحب الجلالة تجاه القضية الفلسطينية في صلب لقاء للعثماني مع نائب رئيس الوزراء الفلسطيني    فرنسا: كان على ترامب أن يبدي “لباقة” في ذكرى هجمات باريس    الأعرج: اليهود المغاربة يدافعون عن قضايا المملكة ويدعمون مسار استقرارها ونمائها تحت القيادة الحكيمة لصاحب الجلالة    اقتراح للمستقبل    غدا ستنطلق أول رحلة ل"التيجيفي" بالمغرب ومفاجأة بخصوص أسعار التذاكر    بووانو: توصيات المهمة الاستطلاعية حول المحروقات لا تتضمن الزيادة في الضريبة    الحكومة تفرض ضريبة على عقود الوعد بالبيع    تأجيل مجلس الحكومة إلى يوم الجمعة،وهذا ماسيتدارسه..    حماس: استقالة وزير الدفاع الإسرائيلي انتصار سياسي لغزة    الناشط "الريفي" الذي تورط في قضية إرهابية.. خلاوه ثابت    جمارك معبر باب فرخانة توقف شاباً حاول تهريب كمية من المخدرات إلى مليلية‎    وزارة الرياضة تعلن عن مجانية الولوج لملاعب القرب    الأرصاد تتوقع أجواء باردة ونزول أمطار يوم غد الخميس بهذه المناطق    بحضور بنعتيق.. خبراء مغاربة وأجانب يشاركون بخبراتهم حول "شلل الرعاش"    لماذا نقل رونار تداريب الأسود لهذا الملعب؟    استئنافية الحسيمة تفرج عن أصغر معتقلي حراك الريف.. كان يتابع بتهمة الإعتداء على القوات العمومية    الرباط تحتضن القمة الإفريقية الرابعة للعمل الإنساني    بشكل مفاجئ.. ولد عباس "صديق انجيلا ميركل" يقدم استقالته    مهرجان مراكش.. فكرة البلاغات ورحلة التعتيم المتواصلة!    مارادونا يحكي موقفًا عن بكاء ميسي في غرفة الملابس    ادارية الرباط تعزل صاحب مقولة "نضرب الغرزة" بسبب تورطه في الفساد    وفاة سائح إنجليزي في ظروف غامضة بمرتيل    عامل تطوان يرد على إدعمار : يجب التوقف عن ترديد خطابات الأزمة    باريس سان جيرمان وسط عاصفة جديدة    بعد تدهور حالته الصحية .. وزير الثقافة يزور عبد الله العمراني    بالأرقام: 15 ألف طفل مغربي مصابون بداء السكري    دفاع ضحايا بوعشرين: النيابة العامة والمحكمة كانتا رحيمتين بالمتهم    هواوي تضاعف قنواتها توزيع منتجاتها    كلنا أبطال” يتوج بجائزة مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام”    ارتفاع حركة النقل الجوي بمطار الشريف الإدريسي بالحسيمة    الباب فرانسيس يحل بالمغرب ويلتقي جلالة الملك    وكالة “إيرينا” تشيد بانجازات المغرب في مجال الطاقة المتجددة    التغماوي في “جون ويك”    أخنوش يتباحث مع مسؤول أمريكي سبل تحسين المبادلات بين المغرب والولايات المتحدة في المجال الزراعي    “نغم” تستعيد أغاني السبعينات    الفيلم المغربي «أحلام واحة» بالكوت ديفوار    المغرب والكامرون ضيفا شرف مهرجان موسيقى العالم والفن الإفريقي ببوركينا فاسو    بعد قضية خاشقجي.. السعودية تتجه لنقل قتصليتها بإسطنبول إلى مكان آخر    المغرب يطلق خدمة الأداء عبر الهاتف النقال لخفض تعاملات “الكاش”    تخليد الأسبوع العالمي للاستعمال الجيد للمضادات الحيوية    بريطانيا تحذر من الاحتكاك بالقطط المغربية!    قتل 16 وأصاب 23 ألف.. بوحمرون يرعب الجزائريين!    أداء متألق للفنانتين عبير العابد ونيطع القايم في ختام فعاليات مهرجان السفارديم بمونريال    قصيدة بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف أدخله الله علينا وعلى الأمة الإسلامية بخير    الجوع وسوء الخدمات فالحج: وزير الأوقاف كيحمل المسؤولية للسعودية.. وبرلماني: خاص ربط المسؤولية بالمحاسبة    ﺍﻟﻌﻄﺮﻱ: ﻻ ﺣﻖ ﻟﻨﺎ ﻓﻲ ﺍﺳﺘﻨﻜﺎﺭ ﻣﺎ ﺻﺪﺭ ﻋﻦ ﺑﻌﺾ ﻳﺎﻓﻌﻴﻨﺎ هذا ما ﺯﺭﻋﻨﺎﻩ ﻋﻦ ﻃﺮﻳﻖ ﺭﺷﻴﺪ ﺷﻮ ﻭﺳﺎﻋﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺠﺤﻴﻢ    التجارة بالدين تستفحل من جديد مقال    الاحتفال بعيد المولد النبوي من الإطراء المذموم، وليس من التعظيم المحمود    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تيمناطين فضاء للحرية مقارنة ب «تامديازت» و»تايزيمت»
أقزدير اشتهر بلون شعري متميز في الجنوب الشرقي

تأثر الشاعر أقزدير بالشاعرين المرغاديين: الشاعر أومحفوظ، والشاعر أوعستا، نظرا إلى غزارة إنتاجيهما، وعطاءاتهما الفنية الكبيرة، وبفعل شهرتهما الواسعة التي تغطي القبائل المرغادية والعطاوية والحديديوية والزيانية.
أما الشعراء المحليون الذين ينوه أحماد أقزدير بشعرهم حاليا، فنجد حماد أويشو التورزي، وحساين أويشو ن بابا التيكَرني، وسيدي موح بن مولاي حماد والطاهر الإيكَلي قرب ملَّعب وغيرهم.
واشتهر مولاي حماد أقزدير بلون شعري يعتبر من روائع الفنون الأمازيغية جنوب شرق المغرب، والذي يعرف ب»تيمناطين»، مفردها تامناط، أي البيت الشعري الذي يحتمل أغراضا ومواضيع وأشكالا شعرية متنوعة، كما يتميز بقابليته للخضوع لألحان متنوعة ومتعددة عطاوية ومرغادية وزيانية، بل الشاعر أكد لنا في معرض حديثنا معه أن «تيمناطين» يمكن أن يتأقلم بكل سهولة ويسر مع الألحان العربية المغربية والمشرقية، وهو منفتح على مختلف مكونات التراث الغنائي العالمي. وأضاف الشاعر أقزدير، أن سر اختياره وانبهاره بهذا اللون الشعري يكمن في كون «تيمناطين» فضاء للحرية في مجال الإبداع والتعبير عن الذات، مقارنة مع ألوان أخرى مثل «تامديازت» و»تايزيمت».
في ختام حوارنا مع الشاعر مولاي حماد الإدريس أقزدير، عبر لنا عن تفاؤله بخصوص مستقبل الشعر الأمازيغي، وذلك بفضل وجود وسائل تكنولوجيا جد متطورة في المجال السمعي البصري التي تساعد على حفظ التراث الشفهي بالصوت والصورة، وتعمل على نشره بين أكبر عدد ممكن من محبيه ومتتبعيه، مما يعطيه نفحة وروحا جديدتين. وبذلك فهو يوجه نداء حارا إلى كل الشعراء الأمازيغ للتكتل في إطار رابطة للشعراء الأمازيغ الشعبيين قصد التواصل وتبادل الخبرات والمعارف والتعرف على المواهب، وتمكين الخلف من متابعة هذا المسير نحو الأفضل والأهم، صيانة للذاكرة الأمازيغية، وتكريما لكافة رموز الألوان الشعرية التي يحفل بها المجال الأمازيغي، كما يدعو كافة الجهات المعنية بالشأن الأمازيغي إلى ضرورة إعطاء أهمية لجمع هذا التراث وحفظه وتوثيقه والتعريف برموزه ومشايخه خدمة للقضية الأمازيغية، وإثراء للمجال الإبداعي الذي خلفه الإنسان الأمازيغي عبر التاريخ.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.