المغرب ينتقد موقف "هيومن رايتس ووتش" من قضية صحرائه ويرد على ادعاءاتها    جواد شفيق يتحدث عن قضية محورية الدولة ويعتبرها ورشا لخدمة المغاربة-فيديو    بوريطة: فتح الحدود أمر مهم... لكنه مرتبط بتوفير الشروط الضرورية    منظمة الصحة العالمية تعلن عن مستجدات كوفيد-19 في العالم .    في ظل ارتفاع الدعوات بفتح الحدود، بوريطة يدخل على الخط، ويؤكد ما يلي:    بوركينا فاسو.. المجلس العسكري يعلن الاستيلاء على السلطة وتعليق الدستور وحل البرلمان والحكومة    الكاميرون يبلغ ربع نهائي كأس إفريقيا    قبل مواجهة ملاوي.. حكيمي يطمئن المغاربة حول جاهزيته: أراكم غدا    وحيد خاليلوزيتش على ماتش المنتخب ومالاوي: خاص نكونو متفائلين ولكن حتى ماتش ماكيتربح مسبقا    الاتحاد الإفريقي يعاقب الجزائر وتونس لهذا السبب !    بهذه الطريقة تمت سرقة منزل بنزيمة …!    مُدرب مغربي قاد منتخب جزر القمر أمام الكاميرون    حالة الطوارئ الصحية ومجلس المنافسة ضمن جدول أعمال مجلس الحكومة    روشيرشي.. نصاب داير راسو مسؤول فالإدارة الترابية طيحاتو معلومات من "الديستي" فيد بوليس القنيطرة    "أصحاب ولا أعز" يثير جدلا كبيرا على مواقع التواصل الاجتماعي    د.رشيد بنكيران يحذر من معاملة مالية ويقول: هذه ليست "دارت" بل معاملة مالية ربوية محرمة    حدث في مثل هذا اليوم من التاريخ الإسلامي.. في 24 يناير..    "لاراثون":سفيرة المغرب في برلين تستعد للعودة إلى ألمانيا    على بعد أمتار من الحدود الجزائرية.. المغرب يعطي إنطلاقة بناء منطقة التسريع الصناعي بوجدة    معاذ المرابط: تم بلوغ ذروة الإصابات بكوفيد 19 "على الأرجح" خلال الأسبوع الماضي    متحور أوميكرون يُجبر مدرسة بتطوان على إغلاق الأبواب لأسبوع    تلاميذ يحولون حصة دراسية ل"مرقص" .. وإدارة المؤسسة تشدد على ضمان حقهم في التمدرس! (+فيديو)    تفشي العدوى بين وزراء الحكومة.. وزير ثالث مصاب بكورونا في أقل من شهر    الكاميرون تعبر إلى دور ربع نهائي "الكان" وجزر القمر تغادر بعد أداء بطولي    بلاغ هام صادر عن التربية الوطنية.    إدانة نجل الأمين العام للعدل والإحسان بالسجن ستة أشهر موقوفة التنفيذ    وزارة التعليم العالي: 54 ألف سرير للطلبة في الأحياء الجامعية برسم سنة 2022    الأمثال العامية بتطوان.. (38)    بنموسى يعترف بفشل وزارته في القضاء على الاكتضاظ ويؤكد أن حوالي 12% من أقسام المدارس تضم أكثر من 40 تلميذا    أزيد من 62 ألف إصابة نشطة بكورونا في المغرب و646 حالة صعبة وحرجة بالمستشفيات    جرحى في إطلاق نار داخل جامعة جنوبي ألمانيا    "فرنسا" تنصح رعاياها بتجنب إلى "أوكرانيا"    الحريري يعلن عدم الترشح للانتخابات البرلمانية    كورونا.. انخفاظ ملحوظ في عدد الإصابات والوفيات بالمغرب    السيسي يستقبل الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون    مندوبية التخطيط تدعو المقاولات للانخراط في المنصة الرقمية لتبادل المعلومات حول الظرفية الاقتصادية    المؤسسة الوطنية للمتاحف تفتتح متحف " باب العقلة" بتطوان    تشيلسي-توتنهام.. زياش يوقع على أحد أفضل عروضه مع فريق البلوز    الرياض تندد بالهجمات المتكررة لمليشيا الحوثي الإرهابية على الأعيان المدنية والمنشآت الحيوية في جنوب السعودية والإمارات    التحقيق في تعرض 30 طفلا للاغتصاب داخل مركز اجتماعي    مونديليز المغرب ضمن المتوجين بلقب أفضل مشغل    النقابة: حرية الابداع جزء من وجدان الفنانين وسنتصدى لأي اعتداء او ترهيب    شركة بريطانية تعلن تطورات جديدة في عمليات التنقيب عن البترول و الغاز بسواحل العرائش    نشرة خاصة. تساقطات ثلجية قوية الثلاثاء والأربعاء بهذه المدن    "موتانديس" تكشف عن أسباب الرفع من رأسمالها    رايان إير الإيرلندية تستعد لإطلاق رحلات جديدة نحو المغرب    ارتفاع طفيف خلال جلسة الافتتاح ببورصة الدار البيضاء    إطلاق نار على المركز الثقافي الإسلامي في مدينة هالة الألمانية    هكذا نعى الأستاذ خالد محمد مبروك والده -رحمه الله-    محمد زيان.. توبة نصوح أم استهزاء بالقرآن؟    الطقس غدا الثلاثاء: انخفاض في درجات الحرارة وزخات مطرية في هذه المناطق    شقيق محمد الريفي يفجر فضيحة مدوية بكشفه عن المسؤول عن تدهور وضع أخيه -صور    بعد يونس..محمود ميكري يتبرأ من تصريحات ابن أخيه    وكالات الأسفار تصعد احتجاجاتها ضد وزارة السياحة بهذه الخطوة ..    ثلاثة أسئلة لمدير الدورة الخامسة لحدث "مواهب ومبدعون" بأكادير    طائرة ركاب تعود أدراجها بسبب راكبة رفضت ارتداء كمامة!    الإعلامي دومينيك ابو حنا يعود بموسم جديد من "Pop Quiz"    أيت ملول تحتضن فعاليات الدورة الأولى للأسبوع الثقافي الأمازيغي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



التربية المالية.. القرض الفلاحي للمغرب ينظم عمليات لفائدة أزيد من ألف فلاح صغير وأسرة قروية
نشر في الأيام 24 يوم 25 - 11 - 2021

تواصل مجموعة القرض الفلاحي للمغرب برنامجها للتربية المالية برسم 2021 ، وتنظم عدة عمليات لفائدة أزيد من 1000 فلاح صغير وأسرة قروية، من بينهم نساء وشباب.

وأوضح بلاغ للمجموعة أنه "اعتبارا للنجاح الكبير الذي حققه برنامج التربية المالية الذي أطلقه القرض الفلاحي للمغرب منذ سنة 2016، وبالنظر إلى خبرة البنك وتجربته في هذا المجال على الخصوص، وفي مجال المواكبة في الوسط القروي بشكل عام، لجأت عدة مؤسسات ومنظمات غير حكومية إلى الشراكة مع القرض الفلاحي للمغرب من أجل تكوين الساكنة المستهدفة ببرامجهم".
وأضاف المصدر ذاته، أنه في هذا الإطار، واكب مركز الدراسات والأبحاث التابع للقرض الفلاحي للمغرب خلال 2021 ثلاثة مشاريع كبرى للشراكة في مجال التربية المالية الأساسية.

ويتعلق الأمر بمشروع حساب تحدي الألفية – المغرب، (الغرب وتساوت)، والذي يستهدف 24 ألف مستفيد مباشر من عملية تمليك 66 ألف هكتار من الأراضي الجماعية (تمويل أمريكي)، ومشروع التمكين الاقتصادي للنساء بقطاع الأركان بالمغرب (سوس – ماسة والصويرة)، الذي يستهدف 130 تعاونية وحوالي 3000 امرأة منتجة لأركان (بشراكة مع الفيدرالية البيمهنية للأركان، أندوزا، ك و اتر – تمويل كندي)، ومشروع المعهد الأوروبي للتعاون والتنمية وجمعية "فيرت" الفرنسية للتعاون الدولي في مجال التنمية الفلاحية (الريش – ميدلت)، الذي يقدم الدعم التقني للضيعات الصغيرة لإنتاج التفاح في هذه المنطقة (5 تعاونيات و400 عضو – تمويل فرنسي).
وأضاف أنه إلى غاية اليوم، استفاد أزيد من ألف شخص من هذه التكوينات في مجال التربية المالية، والتي امتدت على طول سنة 2021، وتواصلت بوتيرة أسرع خلال الأربعة أشهر الأخيرة على إثر تخفيف القيود الصحية، مشيرا إلى أنه تم تكييف وحدات التكوين المقدمة إما عن بعد أو حضوريا، وهمت مجموعات صغيرة من المستفيدين، والتي تكونت من 10 إلى 25 شخصا في الحد الأقصى، وذلك في احترام تام وصارم للإجراءات الوقائية والقيود الصحية.

تجدر الإشارة إلى أن القرض الفلاحي للمغرب أنجز منذ 2016 العديد من عمليات التربية المالية في 8 جهات كبرى من المملكة لفائدة 20 ألف فلاح صغير وأسرة قروية.

وتمحورت حصص التكوين في إطار برنامج التربية المالية في الوسط القروي حول 5 وحدات: (1) إزالة الغموض عن البنك والدور المنوط بالحساب البنكي، (2) التدريب على تحديد وترقيم وترتيب أولويات المشاريع الاستثمارية (المهنية والعائلية)، (3 ) تعلم صياغة ميزانية بسيطة و طريقة قراءتها، (4) التعريف بالعروض البنكية من المنتجات والخدمات الأساسية وأنماط الادخار، (5) إنجاز مخطط التمويل، واللجوء المستنير والمبرر للقروض البنكية، وتحليل مخاطر المديونية المفرطة.

وتمحورت حصص التكوين في إطار برنامج التربية المالية في الوسط القروي ،يضيف البلاغ، حول 5 وحدات همت "إزالة الغموض عن البنك والدور المنوط بالحساب البنكي"، و"التدريب على تحديد وترقيم وترتيب أولويات المشاريع الاستثمارية (المهنية والعائلية)"، و"تعلم صياغة ميزانية بسيطة وطريقة قراءتها"، و"التعريف بالعروض البنكية من المنتجات والخدمات الأساسية وأنماط الادخار"، و"إنجاز مخطط التمويل، واللجوء المستنير والمبرر للقروض البنكية، وتحليل مخاطر المديونية المفرطة".

ويتمثل الهدف الكامن وراء هذه المبادرة، حسب المصدر ذاته، في تحسيس المستفيدين بأهمية الأرقام بالنسبة لتسيير الضيعات الفلاحية وتدبير الأسر القروية، والتي يمكن أن تكشف عن اختلالات قد تطبع بعض الأوضاع، وحالات ضعف المردودية أو انعدامها بالنسبة لبعض الأنشطة التي يمارسها المستفيدون. وتبعا لذلك، تؤدي هذه التكوينات إلى طرح تساؤلات حول الهوامش المتاحة للتقدم وإمكانيات تحسين دخل وظروف عيش الساكنة الفلاحية والقروية.

وأضاف البلاغ أن هذه التكوينات تجري وفق نمط تفاعلي وتشاركي، على أساس قصص وأمثلة مستقاة من الوسط القروي. وغالبا ما يتم تنشيط الدورات التكوينية بإشراك المستفيدين أنفسهم من أجل الاستيعاب الأمثل للمحتوى والرسائل الرئيسية المتضمنة في وحدات التكوين.

وخلص البلاغ إلى أنه تم اعتماد اللغة الأمازيغية كلغة تكوين في بعض المناطق (الريش، ميدلت، سوس – ماسة) وذلك بغرض القرب من الواقع السوسيو – ثقافي للمستفيدين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.