استعدادا لموسم الحج.. رفع كسوة الكعبة ثلاثة أمتار    الفوج الأول للحجاج المغاربة يتوجه إلى الديار المقدسة برسم موسم الحج 1440 ه    تفاصيل جلسة محاكمة مسؤولين في البيجيدي في ملف «آيت الجيد»    نظام iOS 13 يتضمن ميزة تجعل بطارية “أيفون” تدوم أطول    عُثر على جثتها في الشارع.. اعتقال عشريني متهم بقتل فتاة    عرض أكبر “مْضْمَّة”من الفضة الخالصة في العالم بتيزنيت (فيديو) بمهرجان تيميزار للفضة    بونجاح يقود التشكيل المتوقع للجزائر أمام السنغال في نائي كأس أمم أفريقيا    سكان دوار الهواورة بجماعة مولاي عبد الله يستعدون لتنفيذ وقفات احتجاجية لتحقيق مطلبهم في اعادة الهيكلة    كركاش يقترب من تعزيز صفوف الوداد لثلاث سنوات    ما بين أسود ونسور وفيلة.. قصص مثيرة وراء ألقاب الفرق الأفريقية    يوم دراسي يناقش الدفع بعدم دستورية القوانين    ارتفاع بأزيد من 7 في المئة في حركة المسافرين بمطار الناظور    الصمدي يكتب: كيف حصل التوافق والامتناع حول القانون الاطار لإصلاح التعليم مقال رأي    مثقفون يرفضون “مهزلة تمرير القانون الإطار” وينتقدون فرض الفرنسية في التعليم    ماذا عن "فساد" مسؤولين مركزيين وجهويين وإقليميين؟    مجلة تايم تنشر لائحة لأقوى المؤثرين عالميا في الأنترنت.. بينهم شخصية عربية – صور    وزارة حقوق الإنسان توقع اتفاقيات شراكة مع هيئات مدنية    معلق مباراة الجزائر والسنغال في نهائي كأس أمم إفريقيا 2019    جهاز "الديستي" يقود البوليس إلى مرتكب جريمة قتل بواسطة مقص حاد    انعقاد أول لجنة مشتركة حول بروتوكول الصيد البحري بين المغرب والUE    التقرير الكامل لاجتماع مجلس الحكومة والقوانين والتعيينات الجديدة في المناصب العليا    قرض فرنسي ب 50 مليون يورو لتعميم شبكة الماء في منطقة الريف    الرباط: توقيف تورط في قضية تتعلق بالضرب والجرح باستعمال السلاح الأبيض المفضي إلى الموت    أسماء جميع المُدانين في جريمة ذبح السائحتين    ألمح إلى مؤامرة تحاك ضده.. مزوار يطوي صفحة نائبه مكوار    انفصال الفنانة أحلام عن زوجها يتصدر السوشيال ميديا    جدل نقل مقر “الكاف” من مصر يعود بقوة.. “صرخة تحذيرية” من الرئيس والمغرب أكبر المرشحين    نبيل الجعدي يغادر معسكر الرجاء    الملك للحجاج المغاربة: كونوا خير سفراء.. وتحلوا بفضائل بلدكم المغرب تلاها أحمد التوفيق    قضاء الجزائر يجمع قادة الائتلاف الداعم لبوتفليقة بالسجن    أمن السراغنة يحقق في هجوم عصابة على منزل    في أول زيارة للصحراء.. حكومة العثماني تزور جهة الداخلة وادي الذهب    مفارقات تتويج 1990 تدعم الجزائر للفوز ب”كان” 2019    المغرب في مجموعة سهلة في التصفيات المؤهلة إلى أمم إفريقيا 2021    بعد منظومة “إس 400”..أردوغان يدرس إمكانية شراء مقاتلات روسية من طراز “سو 35”    جريمة اغتصاب وقتل “حنان”.. الأمن يوقف ثمانية أشخاص آخرين ومصور الفيديو معتقل في قضية جنائية ثانية    الملك مخاطبا الحجاج: تحلوا بالفضائل وتشبثوا بالمقدسات الدينية    غضب واحتجاجات عارمة بشوارع نيويورك بعد تبرأة القضاء لشرطي أمريكي قتل رجلا أسودا    سميرة سعيد تستعد لطرح عمل بالتعاون مع عضو لفناير    يزداد ليلاً وقد يخف صباحاً.. للألم أيضاً إيقاع وساعة خاصة به    الفنان المصري شوقي طنطاوي في ذمة الله    رئيس نيجيريا الأسبق: المغرب من القلائل الذين ساهموا في الأمن الغذائي بإفريقيا وجلالة الملك أطلق إصلاحات عظيمة    عبد الوهاب الدكالي يفتتح فعاليات المهرجان الدولي للسينما بتازة - العلم    نفاذ " ليفوثيروكس" يهدد حياة آلاف المرضى والوزارة : "انتظروا نهاية يوليوز"!    بعد 12 ساعة من إطلاق كليب لمجرد ورمضان.. أرقام حققها “إنساي”- فيديو    “متحف القصبة”… مهد حضارات طنجة    جسوس : لا أمل من ممارسة الرياضة    منظمة الصحة تحذر: أطعمة الأطفال المصنعة تحتوي على كمية عالية جدا من السكر    نصائح ذهبية لنوم صحي وهانئ    صناعة الجلد توفر الشغل ل15 ألف شخص بفاس    تطبيق “فيس آب” يواجه تحقيقاً أمريكياً في اختراقه للخصوصية والأمن القومي    مكتب المطارات يوقع اتفاقية شراكة مع “أنابيك” لتعزيز فرص الشغل    حجز وإتلاف 972 طنا من المواد الغذائية الفاسدة خلال الربع الثاني من سنة 2019    العرب الأمريكيون والقضايا العربية…إلى أين… ؟    الكونغرس الأمريكي يصوت لصالح منع بيع أسلحة بقيمة 8.1 مليار دولار للسعودية    عمور يروج ل”حسدونا” التركية    مليون شريحة اتصال وإنترنت مجانا لضيوف الرحمن    « الهواواي » تعتزم عقد شراكات استراتيجية مع المغرب    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





متى نستعمل المضادات الحيوية وماهي خطورتها على صحة المريض؟
صحة عامة
نشر في المساء يوم 10 - 01 - 2013

مع حلول فصل الشتاء وتعدد الأمراض البكتيرية والفيروسية، يكثر الإقبال على تناول المضادات الحيوية التي غالبا ما تؤخذ دون استشارة طبية، جهلا من العديدين بمخاطر استعمالها على
الصحة العامة للمريض.
عبد الإله بنزاكور (أخصائي جراحة الجهاز الهضمي) يقدم لنا مجموعة من النصائح التي تهم الاستعمال الصحيح للمضاد الحيوي وكذا خطورته على المريض في حالة عدم استشارة الطبيب المعالج قبل تناوله.
عرف بنزاكور المضاد الحيوي، بكونه عبارة عن عقاقير لها خاصية إيقاف بعض البكتيريا وشلها أو قتلها وهي تستخرج من إفرازات بعض الفطريات والبكتيريا أثناء نموها قبل اكتشافها، حيث كان الناس يموتون قبل اكتشافها لأتفه الأسباب، وخاصة ما تعلق منها بالأمراض الجرثومية، لكن بعد اكتشافها استطاع الطب السيطرة على أكثر الأمراض، الشيء الذي جعل، يقول بنزاكور، الكثيرين يقبلون عليها بكثرة دون معرفة مخاطرها أيضا وخاصة حين اعتبارها علاجا فعالا للقضاء على الأنفلونزا وغيرها من الأمراض متناسين أن هذه المضادات من شأنها أن تضر بالجسم أيضا ولذلك يحذر الأشخاص المصابين بنزلات البرد ألا يطلبوا من الطبيب أن يصف لهم مضادات حيوية، لعلاج حالاتهم، لأن ذلك يضر بصحتهم ولا ينفعها في شيء.
مشيرا إلى أن المضادات الحيوية، توصف من قبل الطبيب المعالج بعد فحص سريري ومخبري، مفندا الاعتقاد السائد بكون المضادات الحيوية تعالج أي التهاب وتؤخذ لأي مرض، لأن فعاليتها، يوضح بنزاكور، تقتصر على الأمراض الناشئة عن البكتيريا، أما العدوى الفيروسية أو الطفيلية فلا فائدة لأخذ المضادات الحيوية فمثلا الزكام لا يحتاج للمضاد الحيوي إلا بعد أن يخرج من صدر المريض البلغم بلون أخضر، مضيفا بأن المضاد الحيوي، له ارتباط وطيد ببعض العادات الغذائية قبل أو بعد الأكل لما لاختلاط الأدوية مع الأطعمة من آثار، حيث إما أن تقلل أو تزيد من امتصاص الجسم لها..
إيجابيات وسلبيات المضاد الحيوي
وأضاف بنزاكور بأن المضاد الحيوي، يلعب دورا مهما في علاج العديد من الأمراض وهو سلاح ذو حدين، فإن استخدم تبعا لإرشادات الطبيب أو الصيدلي وتوجيهاتهما، كانت له آثار إيجابية وفعالة، وإن استخدم بطريقة عشوائية وسيئة فإنه يؤدي لأضرار بالغة، قد تكلف المريض حياته.
وتختلف أنواع المضادات الحيوية باختلاف مدى تأثيرها على البكتيريا، فمن الأدوية ما يكون فعالا بشكل رئيسي على البكتيريا إيجابية» الجرام» أو مايعرف ب (grame- ) ومنها مايكون فعالا ضد باكتيريا سالبة الجرام ( grame +) والبعض الآخر فعال ضد النوعين وهذا ما نسميه «واسع المدى».
الآثار الجانبية
يقول بنزاكور إن لجل الأدوية آثارا جانبية، فبعضها يمكن أن تكون له أعراض خفيفة وبعضها قد يهدد حياة المريض، والمضادات كغيرها من الأدوية، ومن هذه الأخطار يعدد:
- ظهور الحساسية للأجسام والتي تتسبب أحيانا في الإسهال الشديد وانتفاخ في الوجه والجسم، مما يصعب التنفس وخير مثال: مجموعة البلسلين، ثم قتل البكتيريا النافعة الموجودة في الأمعاء، مما يسبب عدوى جديدة يصعب علاجها.
- إمكانية عبور الحاجز المشيمي للمرأة الحامل والوصول إلى الجنين، مما يسبب تشوهات كثيرة خاصة في الأشهر الثلاثة الأولى.
- التأثير على الرضيع من خلال حليب أمه.
- احتمال الإصابة بنزيف معوي علوي، بسبب تناول الأسبرين عند المريض حامل قرحة المعدة، مما قد يتسبب في الموت ولذلك يجب إخبار الطبيب أو الصيدلي فورا.
نصائح ضرورية
يقدم بنزاكور أخصائي جراحة الجهاز الهضمي مجموعة من النصائح تفاديا للمشاكل الصحية التي يمكن أن تنتج عن الاستعمال الخاطئ للمضاد الحيوي:
-التأكد من تاريخ صلاحية الدواء وخاصة ما كان منها من مجموعة «التيتراسكلين» والتي توصف عادة في حالة الالتهابات الصدرية وأيضا المسالك البولية، لأن استعماله بعد نهاية صلاحيته يميت الكليتين.
- إطلاع الطبيب المعالج بالنسبة للمرأة في حالة الحمل والرضاعة.
- بالنسبة للأدوية التي تكون على شكل كبسولات يجب بلعها كاملة، لأن فتحها يقلل من امتصاصها في الأمعاء وبالتالي تصبح غير نافعة.
يجب حفظ الأدوية المتعلقة بالأطفال في الثلاجة حيث تكون على شكل شراب أو مسحوق، ألا تتجاوز مدة صلاحيتها الأسبوعين وأيضا اتباع نصائح الطبيب أو الصيدلي وخاصة ما تعلق منها بكيفية تناول الدواء وعدد المرات والفترة أي قبل الأكل أم بعده.
وبالنسبة للطبيب المعالج فلا بد من مراعاة الشروط التالية:
- قبل تزويد المريض بالمضاد الحيوي من لدن الطبيب أو الصيدلي يجب مراعاة العمر، الوزن، الحالة الصحية العامة، وكذا سلامة الكبد والكلي لدورهما في تصفية الدواء.
- التأكد من سلامة الجهاز المناعي للمريض وخطر تفاعلات الحساسية الناجمة عن استعمال بعض المضادات الحيوية.
ويبقى للطبيب المعالج، صلاحية تحديد نوع البكتيريا المسببة للمرض وذلك عن طريق أعراض المرض الظاهرة على المريض ( الفحص السريري) أو من خلال أخذ عينة من الجزء المصاب ( الدم أو البول) وزراعتها لمعرفة نوع البكتيريا المسببة لهذا المرض( الفحص المخبري أو ما يسمى بالفحص الباكتيريولوجي) مع تقنين معرفة الدواء المناسب له أو ما يسمى ب (الأنتيبيوغرام) المحدد لنوع الدواء.

عبد الإله بنزاكور
أخصائي جراحة الجهاز الهضمي


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.