مشروع قانون المالية لسنة 2022..الحكومة ترفع ميزانية التعليم والصحة والتعويضات العائلية    مجلس الحكومة يصادق على مشروع قانون المالية برسم سنة 2022    بعد انتصاره ذهابًا في تونس.. نهضة بركان يستقبل اتحاد بن قردان الأحد المقبل لمواصلة رحلته في كأس الكونفدرالية    البحرية الملكية تنقذ مهاجرين غير شرعيين من أفريقيا جنوب الصحراء    إطلاق منصة "kitab" الرقمية للاطلاع على الإصدارات الوطنية    الحكومة تفرض "جواز التلقيح" كوثيقة وحيدة للسفر وولوج المقاهي والإدارات    الرئيس المصري السيسي يصدر قراره بشأن زواج وزير من سيدة مغربية    جهة الدار البيضاء.. تلقيح التلاميذ ما بين 12 و17 سنة من أجل مدرسة آمنة وسليمة    مجلس المستشارين يوافق على توزيع مقاعد كل فريق ومجموعة حسب هذه القاعدة    منتخب المغرب النسوي يواجه غامبيا في تصفيات المونديال    معدل انتقال عدوى كوفيد-19 بالمغرب ينخفض إلى أدنى مستوى    المغرب..148 إصابة جديدة بكورونا و17 حالة وفاة    تتصدرها جهة الرباط.. إليكم التوزيع الجغرافي للحالات المصابة بكورونا    ملاحظات منهجية حول نص الاجتماعيات المثير للجدل    حكم صوم يوم مولد النبي صلى الله عليه وسلم    أيت الطالب يعين بولمعيزات على رأس المديرية الجهوية للصحة بالبيضاء خلفا للرميلي    الشابي تأخر عن رحلة الرجاء لمراكش بنصف ساعة وأعمدة الفريق عاتبوه وطالبوه بالانضباط    اعتقال ثلاثيني حرَّض كلباً شرساً وعرض طفلاً قاصراً للاعتداء الجسدي    القضاء الإسباني يمهل هرنانديز حتى 28 من الشهر الحالي لدخول السجن    الاعلان عن تعزيز شبكة الشبابيك الأتوماتيكية بالمغرب    مؤتمر.. من الضروري النهوض بطب المستعجلات في المغرب    مطالب للمنصوري بتصحيح قرارات اتخذت في اللحظات الأخيرة من عُمر الحكومة السابقة    رئاسة النيابة العامة تقدم دليلا بشأن كفالة الأطفال المهملين    وفاة وزير الخارجية الأمريكي الأسبق كولن باول    مدرب فيرونتينا: مالح سيمنحنا الكثير    أكادير : إحباط محاولة تهريب أزيد من 3 أطنان من مخدر الشيرا.    قضيتنا الوطنية…    الإعلان عن الدورة ال 27 لمهرجان تطوان لسينما البحر الأبيض المتوسط    الريسوني: إحياء المولد النبوي بالصلاة والأذكار بدعة    أكادير.. أشنكلي : "مطالبون بالاجتهاد في الإِعداد الجيد لبرنامج التنمية الجهوية"    العلاقات السورية-اللبنانية: المسار والمصير    خبايا مسرحية "سقوط خيوط الوهم" الجزائرية تنكشف    "الجهاد الإسلامي": أسرى إسرائيليون جدد سيكونون في قبضة المقاومة    الزوبير عميمي: خصنا نمشيو مع الموجة وها علاش الفن مكيوكلش    الجامعة السينمائية سنة 2021: برنامج غني ومتنوع.    في تطور غير مسبوق منذ سنوات ..سعر برميل النفط يحلق فوق 85 دولار    دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.. برنامج الجولة الثالثة من دور المجموعات    22 مليار دولار حجم مداخيل المغرب في مجال صناعة السيارات بحلول 2026    الطقس غدا الثلاثاء.. توقع هبوب رياح شرقية بمنطقة طنجة    خفر السواحل الإسباني يعثر على جث ة داخل مركب يقل 44 مهاجرا من جنوب الصحراء    هل تتوحد مكونات اليسار المغربي بعد تموقعها في صفوف المعارضة؟    حريق بمنطقة جبل علي الصناعية في دبي    هل يحد عقار "مولنوبيرافير" من وفيات كورونا؟.. عضو لجنة التلقيح يوضح للمغاربة    فضيحة تهز أركان نظام العسكر.. موظف مخابرات جزائري يتقمص دور إرهابي "مغربي" (صور)    بافارد: حكيمي أفضل هجوميا لكنني متكامل دفاعيا    الدعوة الإسلامية في مواجهة مخطط التنفير النفسي والاجتماعي    نقل ولوجستيك.."زيغلر المغرب" أول شركة تحصل على شهادة إيزو في إفريقيا    أريكة من سحاب    "أيريا مول" يستقبل زواره في منتصف السنة المقبلة    إفريقيا تسجل أزيد من 8,4 ملايين إصابة بكورونا    فوربس: أوروبا في أزمة طاقة تشبه حظر النفط العربي بالسبعينات    لحتيمي يتعرض لالتواء في الكاحل ويُغادر مباراة الفتح والحسنية مُصاباً    جاسوس لحساب روسيا في مكتب وزير الدفاع الفرنسي!    الاقتصاد ‬المغربي ‬الأكثر ‬نموا ‬في ‬شمال ‬إفريقيا ‬والشرق ‬الأوسط    *الرواية و أسئلتها : ملف جديد بمجلة "علوم إنسانية" الفرنسية    فيلم "ريش" للمخرج المصري عمر الزهيري الفانتازيا في خدمة الواقع    تيم حسن يواجه مافيات المال ويتصدى للتنظيمات المسلحة في "الهيبة - جبل" على MBC1    د.بوعوام يعلق على الكتاب المدرسي الذي أورد "نظرية التطور" المخالفة لعقيدة المسلم في الخلق    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



أحمد ... نجل الشيخ عاملا على إقليم بركان
نشر في المساء يوم 22 - 03 - 2009

في سوق مليلية يترجل ويقتني الخضر واللحم كسائر المواطنين، فهو لا يحتاج إلى من يقوم بالمهمة بدلا عنه، والمنزل سرّح المخازنية الذين يخدمون عادة البيوت الفاسحة لعمال الأقاليم. احمد القادري البودشيشي، عامل إقليم بركان ونجل الشيخ حمزة البودشيشي، يُشهد له بكونه أحدث القطيعة مع بروتوكلات من سبقوه من العمال الذين نصبوا على رأس هذه المدينة. منذ سنة 2004، أصبح نجل الشيخ عاملا على الإقليم الذي يحتضن الزاوية البودشيشية، التي انتشر صيتها على الصعيد العالمي.
يقول مقرب منه إن مكتبه يفتح في وجه المواطنين يومي الثلاثاء والخميس من كل أسبوع، حيث يمكن للجميع القدوم إليه وطرح مشاكله بين يديه، ويؤكد أن المنصب الجديد لم يغير في ابن الزاوية من شيء.
أحمد البودشيشي، المزداد سنة 1943، شغل مهمة خليفة في منطقة السعيدية، وبعدها أصبح قائدا بجماعة سيدي سليمان ثم باشا بمنطقة بركان، قبل أن يحصل على التقاعد لينادى عليه لشغل نصب عامل إقليم بركان.
كونه بودشيشيا يحظى بتعاطف البعض ويتعرض لانتقادات من جهات أخرى، ولاسيما في منطقة تتميز بغليان على مستوى تنوع الزوايا وحضور لافت لجماعة العدل والإحسان، التي تختلف في كثير من الأشياء مع الزاوية البودشيشية ومرشدها ومريديها. يؤكد من التقتهم “المساء” ببركان أن العامل لا يساهم في إفساد الانتخابات التشريعية بدعم هذا أو ذاك، وهو ما يفسر بكون الزاوية تمنع مريديها من الترشح في الانتخابات بالمنطقة لكي لا تجد نفسها في موقف حرج.
احترام عامل المنطقة لعب دورا مهما في تكريسه كونه نجل الشيخ، فالعائلات المتجذرة بالإقليم تعرف حق المعرفة الشيخ وعائلته. فالزاوية، حسب البعض، منحت نوعا من الهيبة لقرية مداغ التي أصبح يحج إليها الآلاف من المريدين كل سنة، وتم تسليط الأضواء على هذه المنطقة بفضل إشعاع الزاوية. سكان بركان يعتبرون الشيخ وليا صالحا يزورونه وسكان بركان يتوسمون خيرا في نجله.
يتذكر أحد سكان المدينة أنه حين وفاة الحاجة للاطاوسة، والدة عامل بركان، لم تتوقف الحركة بقرية مداغ، حيث توجه عدد كبير من سكان بركان إلى هناك لتقديم التعازي إلى الشيخ والعامل، واستمر الوضع 40 يوما.
الوطاسيون، حمداوة، لهبارة... زوايا وعائلات كبرى في منطقة بركان تكن احتراما كبيرا لابن الشيخ وللزاوية البودشيشية التي شهدت تجديدا برز على يد الشيخ حمزة القادري. استقطاب الطريقة لوجوه شابة دفع البعض إلى التساؤل عما إذا كان الشيخ يريد تغيير وصيته بأن يصبح العامل الحالي لبركان مرشدا للطريقة بعد الشيخ حمزة، ولاسيما بعد المرض الذي ألم بجمال الدين البودشيشي، شقيق العامل، الذي تخول له الوصية أن يخلف والده على رأس الزاوية البودشيشية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.