وزير الخارجية الأمريكي يحل بالمغرب لاستعراض الشراكة الاقتصادية والأمنية بين البلدين    عبد النباوي: الخوف من الفضيحة أو الانتقام يمنع ضحايا الابتزاز الجنسي من التبليغ وحالات العود متواصلة رغم تشديد العقوبة على الجناة    الحكومة: من حق المغرب مراجعة اتفاقية التبادل الحر مع تركيا خلال ندوة بعد اجتماع مجلس الحكومة    قناة إسرائيلية: نتنياهو يأمل في حدوث اختراق بالتطبيع مع المغرب خلال أيام    هذه تفاصيل رحلة الحسنية إلى الجزائر    ريال مدريد يعلن عن غياب لاعبه إدين هازار بسبب الإصابة    لاعب دولي تونسي على طاولة الوداد البيضاوي    تسجيل هزة أرضية بقوة 4 درجات بإقليم الدريوش    النيابة العامة تستعرض جهود محاربة الابتزاز الجنسي    منى فتو.. تكريمي هو تكريم لكل الفنانات المغربيات وتكريم للمرأة المغربية    احتجاجاً على تعديلات ماكرون على نظام التقاعد..الإضراب العام يشلُّ فرنسا    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس نهار الغد    بعد اغتصابها.. حرقوها وهي في طريقها للمحكمة    دراسة: شرب الحليب لا يطيل العمر فيما يبدو    عاجل…هزة أرضية جديدة بقوة 4 درجات بإقليم الدريوش    تقرير: ربع المغربيات يعانين العنف المنزلي و9 % فقط من المعنفات يطلبن الحماية من الشرطة    إنتشال 58 جثة وإنقاد 95 آخرين من عرض البحر    “الداخلية” و”التجهيز والنقل” يدخلان تعديلات على علامات التشوير على طرق المملكة    لجنة التأديب تصدر عقوبات كبيرة عقب مباراة الكوكب وشباب بنجرير    رسميا: نعمان أعراب يغيب عن الملاعب لمدة "6 أسابيع" بسبب الإصابة    في ثاني حادث خلال أيام..إصابة شخص بحادث طعن في امستردام    مجموعة عبيدات الرمى تخلق الحدث الفني في نيودلهي    مخرج “الزين لي فيك” يثير الجدل من جديد بتقبيل زوجته أمام الملأ خلال فعاليات المهرجان الدولي للفيلم بمراكش    صحيفة إسبانية تنصح السياح باختيار طنجة مع اقتراب رأس السنة    بسبب التحقيق في عزله.. أطباء نفسيون يحذرون من تدهور حالة ترامب العقلية    التقدم والاشتراكية يعتبر مشروعه السياسي جزءا أساسيا من الأجوبة عن الأوضاع العامة المقلقة في البلاد    جلالة الملك يهنئ عاهل مملكة التايلاند بمناسبة احتفال بلاده بعيدها الوطني    60 مقاولة تشارك في أشغال الدورة 35 لملتقى التدبير    وزارة أمزازي تهوّن من التصنيف المتدني للتلاميذ المغاربة باختبار دولي اختبار PISA    فلاشات اقتصادية    «ديل تيكنولوجيز» تسعى لتطوير تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في المغرب .. كشفت مدى تأثير الرقمنة في تطوير قطاعات جديدة مثل التجارة الإلكترونية والخدمات المالية المتنقلة    سياحة..أزيد من 9ملايين وافد مع متم غشت    الأوبرا الوطنية لبلاد الغال تزور المغرب، في أول زيارة لإفريقيا!    الدار البيضاء.. اختتام فعاليات الدورة الأولى لجائزة الشباب المبدع    مسرحية مغربية بمهرجان الإسكندرية المسرحي العربي للمعاهد المتخصصة    مسرحية «دوبل فاص» في جولة فنية    الملتقى الثاني حول دور المناطق الصناعية والمناطق الحرة    دراسة: سكري الحمل يزيد فرص إصابة المواليد بأمراض القلب المبكرة    زيت الزيتون يدر على المغرب ما يعادل 1.8 مليار درهم من العملة الصعبة سنويا    جمعيات مدنية تتألق بإبداعاتها وتتوج بجائزة المجتمع المدني بحضور أعضاء الحكومة    صورة.. فرانش مونتانا يمارس الرياضة من داخل المستشفى    الرجاء يحط الرحال بالكونغو الديمقراطية تأهبا لمواجهة فيتا كلوب بعد رحلة ال6 ساعات    الجيش المغربي يحتل الرتبة السادسة على المستوى الأفريقي    العثماني: الجهود المبذولة خلال السنوات الأخيرة مكنت من تقليص الفوارق بين الجهات    جوائز الكاف 2019.. أشرف حكيمي ضمن قائمة أفضل لاعب شاب في إفريقيا    تقنية حكم الفيديو المساعد تثير انتقادات رئيس "اليويفا"    تفكيك خلية إرهابية بالمغرب وإسبانيا .. مدريد تشيد ب "التعاون الممتاز" بين الأجهزة الأمنية في البلدين    تفاصيل الاتفاق الأولي بين بنشعبون ورفاق مخاريق حول النظام الأساسي الخاص بقطاع الاقتصاد و المالية    قتيلان في اطلاق نار في قاعدة بيرل هاربور في هاواي    تفاصيل أول جلية في محاكمة وزراء سابقين في الجزائر    السمنة المفرطة تهددك بهذه الأمراض    الصحة العالمية تحدد « الملاعق المثالية » من السكر    دراسة: تلوث “الطهي” أثناء الحمل يؤثر على الصحة العقلية للمواليد    أيهما الأقرب إلى دينك يا شيخ؟    مباحثات مغربية سعودية حول الحج    " الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين": قتل المحتجين جريمة كبرى وحماية حق الشعوب في التظاهر فريضة شرعية    ثانوية "الكندي" التأهيلية بدار الكبداني تنظم ندوة علمية بمناسبة عيد المولد النبوي الشريف    حسن أوريد يكتب: الحاجة إلى ابن خلدون    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مواطن يتهم أمن تطوان بالتعذيب المفضي إلى الإجهاض
نشر في المساء يوم 09 - 04 - 2008

اتهم يوسف زبيري، القاطن بالجزيرة الخضراء، بعض رجال الشرطة القضائية التابعين لمصالح الأمن الولائي «بتعذيب ابنه عيسى بالضرب والصعق الكهربائي، وتعنيف زوجته فدوى الزعلي الإدريسي مما أدى إلى إجهاضها».
ويقول الزبيري إن اعتقال ابنه وزوجته فدوى، الحاملة للجنسية الإسبانية، جاء بناء على تهمة «الاتجار في الكوكايين»، وهي تهمة، حسب الأب، ملفقة ولا أساس لها من الصحة. «لا يمكن تعذيب شخص لمجرد العثور على غرام ونصف من المخدر بحوزته»، يقول يوسف، مضيفا أن «هناك قوانين معمول بها في هذا الشأن بعيدا عن إخضاع المتهم للتعذيب بالصعق الكهربائي والضرب المبرح».
ووجه يوسف الزبيري يوم 3 أبريل الجاري شكاية إلى وزير العدل، يدعي فيها «إسقاط جنين» زوجة ابنه، بعد أن كانت «حاملا في شهرها الثالث، حيث سلمت لها شهادة طبية تثبت تعرضها للإجهاض بعد أن كانت حاملا»، كما التقى بالرباط مسؤولا في المجلس الاستشاري لحقوق الإنسان وسلمه شكاية مماثلة، وهي من ضمن شكايات أخرى تم توجيهها إلى الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف، ووكيل الملك بالمحكمة الابتدائية، الذي تسلم منه أحد نوابه شكاية أولى في الموضوع، قبل أن «يمتنع عن تسلم ثانية، ما دفع به إلى إيصالها له عبر البريد المضمون».
ووفق ما أوضحه يوسف زبيري، فإن «الوكيل العام للملك أعطى تعليماته للسيد والي أمن تطوان لفتح تحقيق في الموضوع»، لكن إلى حدود الآن، تشير الشكاية، «لم يطرأ أي جديد في القضية»، طالبا «تدخل الوزارة المشرفة، لمعرفة ما يجري مؤخرا داخل ولاية أمن إقليم تطوان من انتهاكات متعددة لحقوق الإنسان من بعض رجال الأمن». ويؤكد يوسف زبيري، في شكاية أخرى موجهة إلى وكيل الملك، «لقد اعتدوا عليهما بالضرب والجرح كأنهما إرهابيان، وحالتهما يرثى لها بسبب الاعتداء الشنيع، وآثار الضرب والجرح لا زالت واضحة على جسديهما ويمكن لأي كان معاينته والتأكد منه».
واحتجاجا على ما تصفه الشكايات الموجهة إلى مختلف الجهات، ب«الاعتداء على الزوج وزوجته البالغة من العمر 23 سنة، والمؤدي إلى الإجهاض» أكد يوسف زبيري، أن ابنه رفقة شخصين آخرين، سبق وأن حققت معهما الشرطة، ما زالوا مضربين عن الطعام منذ 27 مارس المنصرم احتجاجا على تعرضهم للتعذيب، ما أدى «إلى تدهور حالتهم الصحية». وعلمت «المساء» أن «وكيل الملك حل بقسم الولادة بالمستشفى المدني بتطوان الأسبوع المنصرم، ليستمع إلى الضحية، المغربية/الإسبانية، فدوى، زوجة عيسى زبيري، والتي كانت توجد تحت الحراسة النظرية، بعد تلقيها الإسعافات اللازمة، قبل إيداعها أسبوعا بعد ذلك السجن المدني بتطوان».من جهتها، اعتبرت جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان في بيان لها «التعذيب الذي تعرض له المواطنان، والذي أدى إلى مقتل الجنين، خرقا سافرا لكل المواثيق الدولية لحقوق الانسان والقوانين المحلية»، كما سجلت الجمعية «ارتفاع حالات الشطط في استعمال السلطة في الشهور الأخيرة بتطوان، كان آخرها هتك عرض قاصر بعصا من طرف شرطي بحي العيون والاعتداء على مواطنة بمعبر باب سبتة الحدودي..»، والانفلات الأمني المتزايد، معلنة عن قلقها بشأن الخروقات الحقوقية التي تتحمل مسؤوليتها ولاية الأمن بتطوان .
وعلمت الجريدة من مصدر مسؤول أن وفدا حقوقيا إسبانيا سيحل بتطوان للاطلاع على حالة فدوى ذات الجنسية الإسبانية التي تعرضت إلى التعذيب المؤدي لإجهاض، لإنجاز تقرير في الموضوع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.