نهضة الزمامرة ينتصر وديا على الراسينغ البيضاوي    قدماء الجيش الملكي في لقاء ودي بالقصر الكبير بمناسبة تكريم محمد الشرقاوي    النيران تلتهم إحدى غابات تيغدوين بنواحي مراكش    اقليم شفشاون يهتز من جديد على حالة الانتحار لمسنة    بعد الفحوصات الطبية.. هذه حقيقة مرض توفيق بوعشرين    التجمع الوطني للأحرار ينتخب عضوا سابقا في حزب الاستقلال منسقا محليا باثنين هشتوكة    طلاب جزائريون يعرقلون اجتماعاً لهيئة الحوار الوطني    نجم "البارصا" سواريز يحلّ بطنجة في عطلة خاصة    الحكومة تبرمج المصادقة على
«عهد حقوق الطفل في الإسلام»    فالنسيا يهدي ريال سوسييداد تعادلا قاتلا في الليغا    بنقاسم: "اتحاد طنحة مُطالب بالفوز على الرفاع البحريني"    التحضير للنسخة الأضخم في مناورات الأسد الإفريقي    تنصيب عدد من رجال السلطة الجدد بإقليم الفحص أنجرة    بعد التوقيع على اتفاق تقاسم السلطة.. احتفالات في شوارع الخرطوم ب “سودان جديد”    .المغرب التطواني يعزز ترسانته الدفاعية والهجومية    سميرة سعيد تكشف لأول مرة سبب انفصالها عن الموسيقار هاني مهنا    تسريبات من البيت الأبيض تكشف الموقف الحقيقي للإدارة الأمريكية من استقلال الصحراء    الخليفة يوضح موقفه من الملكية البرلمانية بعد تصريح المنوني وعزيمان (فيديو) قال إن الملكية لها دور    مهاجم برشلونة لويس سواريز يحل بمدينة طنجة    القوات المسلحة تدعو المدعوين للتجنيد إلى التوجه للوحدات العسكرية التجنيد سيتم ب16 مدينة    بالصور.. النجمة رؤيان تطرح أغنية “بريما دونا”    اندلاع النيران في حافلة للمسافرين    مسيرو مطاعم ووحدات فندقية بأكادير: هناك حملة تسيء للقطاع السياحي    الدكالي يبحث مع نظيره الصيني في بكين تعزيز التعاون في المجال الصحي بين المغرب والصين    الآلاف يخرجون في مسيرة الأرض بأكادير ضد الرعي الجائر    "محمد احاتارن" موهبة كروية من اصل حسيمي يتألق في هولندا    أودت بحياة أم العريس وشقيقه.. حادثة سير تحول حفل زفاف إلى مأتم    ترتيبات مكثفة لإحداث مؤسسة الخطيب    تصعيد أميركي جديد.. واشنطن تأمر بمصادرة ناقلة النفط الإيرانية    تراجع المداخيل الضريية المتعلقة بعبور الغاز الجزائري التراب المغربي ب42 في المائة    توقعات الأرصاد الجوية لطقس يوم غد الأحد    أَيْمُونَا اليهودية قبل مغادرة الدنيا    الأمثال الشعبية المغربية وشيطنة المرأة    اوجار رئيسا شرفيا للمهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة بالناظور    80 سنتيمترا.. تركيان شارباهما كجناحي طائر    حجز مواد غذائية « بيريمي » داخل محل تجاري بدون رخصة ببرشيد    هجوم حوثي يتسبب في اندلاع حريق في منشأة نفطية سعودية    ياسمين صبري تتحضر لمشروع فنيّ يُعيد السيرة الذاتية ل “مارلين مونرو الشرق”هند رستم    استئناف الرحلات الجوية في مطار سبها بجنوب ليبيا بعد 5 أعوام من إغلاقه    « توفي ضاحكا ».. رحيل النجم السينمائي بيتر فوندا    كونفدرالية صيادلة المغرب: لا وجود لدواء الغدة الدرقية بالصيدليات    فيفي عبده تتعرض للتسمم بسبب مأكولات جاهزة    ألماس “بعمر القمر” يكشف أسرارا غامضة عن الكرة الأرضية    طيران الاحتلال الإسرائيلي يقصف مواقع متفرقة في قطاع غزة    « لن أتخلى أبدا » يحصد 5 ملايين ويحتل الصدارة    نسبة ملء حقينة السدود ترتفع بالحسيمة و أقاليم الجهة    “الفلاحة” تؤكد أن عملية الذبح مرت في ظروف جيدة وتُشيد ب”أونسا” قالت إنه خلال هذه السنة تم فحص حوالي 3905 سقيطة    تنقذ حياة شريكها من مسافة 22 ألف كيلومتر    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    نسبة ملء حقينة السدود ناهزت %57 بجهة طنجة -تطوان -الحسيمة    هذه حقيقة منع استعمال دواء “سميكطا” الخاص بمعالجة الإسهال في المغرب    النواة الأولى لبداية مهرجان السينما بتطوان    وزراة الفلاحة: برنامج عيد الأضحى مكن من مرور عملية الذبح في ظروف جيدة    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    منظمة الصحة العالمية.. وباء الحصبة يغزو العالم    نظرةٌ حول أزمةِ الحوار في المجتمع    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    قصة مصري أدى صلاة العيد فوق دراجته.. وفاته إشاعة ويعاني من التهاب المفاصل منعه من السجود والركوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





صورة مختطفة الرضيعة
نشر في الصباح يوم 26 - 09 - 2016

الوكيل العام يأمر بتعميم "بورتري" للمتهمة وأبحاث علمية للوصول إلى الجناة

دخل الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف بالبيضاء، على خط الأبحاث التي تجريها الشرطة القضائية الولائية، لفك لغز اختطاف رضيعة من مستشفى الأطفال الهاروشي، التابع للمركز الاستشفائي ابن رشد، من أجل التعجيل باسترجاع الرضيعة وإلقاء القبض على كل المتورطين في القضية.
وأمر الوكيل العام، صباح أمس (الجمعة)، بتعميم صورة امرأة ذات سحنة سمراء، عمرها يتراوح بين 30 سنة و35، وقامة متوسطة إذ حدد طولها بين متر و65 سنتيمترا ومتر وسبعين سنتيمترا، وهي الصورة التقريبية (فوطو روبو) التي أنجزتها المصالح الأمنية المتخصصة بعد تجميع المعلومات والأوصاف التي استجمعتها من مسرح الجريمة وشهادة الشهود وتصريحات أسرة الضحية.
ومراعاة لظروف الاستعجال ولتضييق الخناق على المشتبه فيها، بغية العثور على الرضيعة، لجأت النيابة العامة إلى الفصل 43 من قانون المسطرة الجنائية، الذي يلزم كل من شاهد ارتكاب جريمة تمس بالأمن العام أو بحياة شخص أو أمواله، أن يبلغ وكيل الملك أو الوكيل العام للملك أو الشرطة القضائية.
ويلزم أيضا بتبليغ أي سلطة قضائية أو إدارية مختصة، إذا كان الضحية قاصرا أو معاقا ذهنيا.
وواكب تعميم صورة المتهمة المبحوث عنها، نشر أرقام هاتفية، للاتصال بها والإبلاغ عن كل ما من شأنه أن يفيد في إلقاء القبض على المتهمة أو أي متورط آخر، إذ حث المنشور على الاتصال بأقرب مركز للشرطة أو الاتصال على الرقم 19 أو الرقم 0522986160. وهي أرقام هاتفية تخص مصالح الأمن الوطني.
وأعطيت تعليمات في الآن نفسه إلى شرطة الحدود تحسبا لمحاولة تهريب الرضيعة المختطفة خارج أرض الوطن، باستعمال وثائق سفر مزورة.
وعلمت «الصباح» أن الأبحاث تواصلت عبر مسارات مختلفة، إذ أنيط البحث بفرق متخصصة لتعقب الآثار التي يمكن أن تقود إلى حل اللغز بالسرعة والنجاعة المطلوبتين في مثل هذه القضايا الحساسة والماسة بالأمن العام. وجرى، في الآن نفسه، الاستماع إلى مجموعة من الأشخاص، خصوصا المنتمين إلى المستشفى، دون أن يتم وضع أي شخص رهن الحراسة النظرية، كما يجري في الآن نفسه استقراء مجموعة من الأشرطة المسجلة بواسطة الكاميرات المثبتة بمستشفى الأطفال أو تلك التي تعود إلى المحلات التجارية المجاورة على أمل العثور على خيط رفيع يقود إلى حل اللغز.
وعرت قضية اختطاف الرضيعة واقع المستشفى، إذ تحول حراس الأمن الخاص وعمال وعاملات النظافة إلى موظفين فعليين تناط بهم مهام حساسة، عوض تدبير الأغراض التي فوتت لهم في العقود المبرمة مع الإدارة، إذ أن عاملات النظافة أصبحن مكلفات بالاستقبال والتوجيه وأيضا تسليم وثائق المغادرة، فيما حراس الأمن الخاص لم يعد دورهم يقتصر على البوابة ومنع دخول المتطفلين والمشبوهين، بل تعداه إلى أدوار أخرى كحمل المرضى في الأسرة المتحركة وغيرها، إضافة إلى دورهم في إبعاد المرضى وإخراجهم، عند عدم التزام المستشفى بتقديم العلاج أو طرد المرتفقين للتملص من تطبيب مرتبط بموعد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.