ابن كيران يبكي مستشار العثماني في جنازته: كنت تستحق أن تكون وزيرا    رئيسة وزراء الدنمارك ترفض بيع أكبر جزيرة في العالم إلى ترامب    الألعاب الإفريقية.. الكاف يعلن المنتخب المغربي لأقل من 20 سنة فائزا على نظيره الجنوب افريقي    اتحاد طنجة ينهزم في أول مقابلته ب”كأس محمد السادس للأندية العربية الأبطال” (ملخص)    المغرب يصدر كمية الطماطم إلى أوروبا أكثر من المتفق عليها!    تقرير دولي يضع المغرب في المرتبة الأخيرة في جودة الخدامات الصحية    كوتينيو من أغلى صفقة لبرشلونة إلى أفشل صفقة    طنجة.. مقتل “اللمبرينو” بسيف الساموراي في شجار دامي    احذروا مسحات الأذن القطنية فهي آكلة لعظم الجمجمة    الإطلاق الرسمي لبرنامج الصحفيين الشباب مواكبة للألعاب الإفريقية    المغربي محمد لهبوب يحرز الميدالية الفضية    وزير الصحة يبحث مع الصينيين إحداث مركز للطب التقليدي    عائلات نشطاء “الريف”: كنا ننتظر الإفراج عن المعتقلين وفوجئنا باعتداءات نفسية وجسدية عليهم    العثماني يزوج نجله من إبنة عائلة سورية مقيمة بطنجة    سلطات بني ملال تشن حملة واسعة لتحرير الملك العام بمنتجع عين أسردون (صور)    “بريميرليغ”.. تشلسي يكتفي بالتعادل أمام ليستر سيتي    أجواء حارة بمنطقة الريف والحرارة قد تصل الى 37 درجة    تقرير دولي: الدار البيضاء في المركز 83 ضمن مدن العالم التي تنتشر فيها الجريمة والأسوء في مجال الرعاية الصحية    العثماني وأسرته في طنجة لحضور زفاف ابنه على نجلة رجل أعمال    3 شهداء بقصف الاحتلال لشمال غزة وفصائل المقاومة تتوعد    بعد الخسارة من فريق بيراميدز: الأهلي يطرد مدربه لاسارتي    15 ألف مستفيد من الخدمة العسكرية في المرحلة الأولى التي ستنطلق غدا الإثنين    في ظروف غامضة..العثور على جثتي عسكريين بمسبح أحد الفنادق بمدبنة خنيفرة    حكومة “جبل طارق” ترفض طلب واشنطن إيقاف الناقلة الإيرانية    مأساة …مسنة تضع حدا لحياتها بإقليم شفشاون    عن الخوف المميز و العزلة و الاضطراب ..!    مازيمبي يتقدم بشكوى ل"الفيفا" ضد الرجاء    بنشماش معلقا على خطاب العرش: استوعبنا الرسالة جيدا ومطالبون بمراجعة الخطاب السياسي    بويزكارن تستعد لافتتاح فعاليات مهرجان ظلال الأركان في نسخته الرابعة    وزيرة إسرائيلية:الرب وحده يقرر من سيصبح رئيسًا جديدًا وليس الشعب    تحقيق: يائير نتنياهو يسخر من والده ويصفه أحيانا ب »الضعيف »    إم بي سي المغرب: هذا "المشروع" ؟!    بعد حديوي.. لشكر تهاجم سميرة سعيد بسبب لمجرد    جدة نائبة أمريكية بالكونغريس: « الله يهد ترامب »    من بينهم رؤساء دوائر.. عامل العرائش يترأس حفل تنصيب رجال السلطة الجدد    تنظيم "داعش" يتبنى تفجير حفل زفاف في كابول    حريق بغابة “اغالن” ضواحي مراكش يأتي علي أزيد من أربعة كيلومترات والسلطات تبحث عن الفاعل    المنجز المسرحي المغربي وأزمنة سنوات الرصاص والاستبداد…    المغرب وإسبانيا يشيدان بحصيلة جني الفواكه بإقليم ويلبا    وزارة الفلاحة تنوه بالظروف التي مرت فيها عملية ذبح الأضاحي    التخلص من الإدمان على السكر أصعب على المراهقين    حفل زفاف يتحول لمأثم في أفغانستان.. وفاة 63 وجرح 182 من المدعويين بين الضحايا نساء وأطفال    «ملاك» لعبد السلام الكلاعي … في مجتمعنا… ملاك !    تنظيم الدورة ال 16 لمهرجان اللمة بوادي لاو ما بين 18 و24 غشت الجاري    ذكريات عبرت …فأرخت .. أنصفت وسامحت عبور طنجة المتوسط في اتجاه الأندلس … -1-    إسبانيا تدعو إلى فتح معبر حدودي جديد بين المغرب وموريتانيا    نقل الرئيس البيروفي السابق فوجيموري من السجن إلى المصحة    عمل جديد ل «أمينوكس» يجمعه ب «ريدوان»    الإعلام الاسترالي: الإدارة الأمريكية مقتنعة أن الاستقلال ليس خيارا لتسوية ملف الصحراء    إجراءات جديدة لزبناء البنوك الراغبين في تحويل العملة الصعبة    80 سنتيمترا.. تركيان شارباهما كجناحي طائر    كونفدرالية صيادلة المغرب: لا وجود لدواء الغدة الدرقية بالصيدليات    تنقذ حياة شريكها من مسافة 22 ألف كيلومتر    أخبار الحمقى والمغفلين من حماقات جحا    نسبة ملء حقينة السدود ناهزت %57 بجهة طنجة -تطوان -الحسيمة    هل عيد الأضحى كبير حقا؟ !    نظرةٌ حول أزمةِ الحوار في المجتمع    قصة مصري أدى صلاة العيد فوق دراجته.. وفاته إشاعة ويعاني من التهاب المفاصل منعه من السجود والركوع    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مختصرات
نشر في الصباح يوم 08 - 12 - 2018

اعتقال معتديين على طلبة بمراكش
أحالت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش، أول أمس (الأربعاء)، على الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف، مراهقين، من أجل الاعتداء الجسدي على أربعة طلبة بالوحدة الثالثة (ديور المساكين) بالحي المحمدي بمراكش.
واعترض المتهمان وهما من ذوي السوابق، في وضعية تخدير جد متقدمة جراء تناولهما للأقراص المهلوسة، سبيل طالبين يتحدران من قلعة السراغنة قبل أن يعمدا إلى تعنيفهما لينتقلا إلى زقاق مجاور بالحي ذاته، للاعتداء على شابين من اليوسفية.
ونقل الضحايا في وضعية صحية حرجة إلى قسم المستعجلات بمستشفى ابن طفيل، لتلقي العلاجات الضرورية، في الوقت الذي انتقلت عناصر الشرطة بالدائرة السابعة لأمن، لإيقاف المعتديين اللذين كانا في حالة تخدير بين، مخلفين حالة من الذعر بحي ديور المساكين. واقتيد الموقوفان إلى مقر الدائرة الأمنية، لتحرير محضر الإيقاف، قبل تنقيطهما بالناظم الآلي، اتضح من خلاله أنهما من ذوي السوابق في مجال الاعتداء على المارة واستهلاك المخدرات، لتتم إحالتهما على الشرطة القضائية، لتعميق البحث معهما، قبل وضعهما رهن تدابير الحراسة النظرية إلى حين عرضهم على العدالة لمحاكمتهما من أجل المنسوب إليهما.
محمد السريدي (مراكش)
حجز 541 كيلوغراما من المخدرات بفاس
حجزت مصالح الدرك كمية كبيرة من المخدرات في طريقها إلى فاس، في عمليتين نوعيتين في أقل من يومين بجماعتي سيدي حرازم ومولاي يعقوب، أوقف إثرهما شخص أحيل على النيابة العامة بابتدائية فاس، فيما فر آخران إلى وجهة مجهولة، مستغلين صعوبة التضاريس، تاركين الكمية بين يدي الدرك.
وأطلق سائق سيارة خفيفة ومرافقه، ساقيهما إلى الريح بعد إيقافهما من قبل عناصر الدرك في سد قضائي عند مفترق الطريقين الوطنيتين رقمي 6 و8، لإخضاعها إلى التفتيش الروتيني، قبل اكتشاف كمية كبيرة من أنواع مختلفة من المخدرات مصدرها من ناحية تاونات وكانت في طريقها إلى فاس.
وحجزت 460 كيلوغراما من الكيف و70 كيلوغراما من أوراق مادة الطابة وكيلوغرامين ونصف من الشيرا و1.7 كيلوغرام من مسحوق المخدر نفسه و4.5 كيلوغرامات من الكيف غير المصنع، وضعت رهن إشارة إدارة الجمارك، إضافة إلى كما السيارة التي كانت على متنها هذه الكمية المحجوزة التي وصفت بالأكبر خلال السنة الجارية.
وتأتي هذه العملية بعد ساعات قليلة من حجز درك المركز القضائي بمولاي يعقوب، نحو 5 كيلوغرامات من مخدر الشيرا معدة للترويج، بعد مداهمة صاحب منزل ذي سوابق في مجال الاتجار في المخدرات بدوار الطلاحة، اعتقل وأحيل على المحكمة بتهمة “مسك المخدرات وتسهيل استعمالها على الغير”.
حميد الأبيض(فاس)
إيقاف مروجي مواد غذائية فاسدة بمكناس
تمكنت مصالح الدرك بمركز أكوراي ضواحي مكناس نهاية الأسبوع الماضي، من اعتقال شخصين على خلفية تورطهما في ترويج مواد غذائية فاسدة.
ويتعلق الأمر، بسائق سيارة متوسطة الحجم رفقة مسير وحدة إنتاجية لصناعة الحلويات، كانا بصدد ترويج مواد استهلاكية فاسدة بتراب جماعة أكوراي القروية وبمنطقة بوفكران ناحية مكناس، حسب مصادر مطلعة.
وجرى وضع الموقوفين تحت تدابير الحراسة النظرية بعد الاستماع اليهما في محضرين قانونيين، في انتظار إحالتهما على أنظار وكيل الملك من أجل المنسوب إليهما.
وأفادت المصادر ذاتها، أن مصالح الدرك المذكورة، عمدت بتنسيق مع الجهات المختصة إلى حجز المواد الغذائية الفاسدة التي سبق توزيعها على المحلات التجارية بالمناطق المذكورة من قبل المتهمين، قبل إتلافها تجنبا لوقوع أضرار تجهل عواقبها ناجمة عن استهلاكها من قبل مواطنين أبرياء.
حميد بن التهامي(مكناس)
“البراق” يدشن أولى الحوادث
كادت أشغال تثبيت سلم حديدي خاص بقنطرة لراجلين ببلدية عين حرودة التابعة للنفوذ الترابي لعمالة المحمدية، أن تتسبب في كارثة كبرى، بعد أن اصطدام القطار الفائق السرعة (البراق) بالسلم الحديدي، وأدى إلى توقف حركة القطار مدة من الوقت، إلى حين حضور مسؤولين بالمكتب الوطني للسكك الحديدية من مدينة المحمدية وعناصر الدرك الملكي لتقييم الخسائر التي لحقت بالقطار.
وأوردت مصادر عليمة “للصباح”، أن الأسباب الرئيسية للحادث وقعت بسبب عمال الشركة نائلة الصفقة الخاصة بتركيب الحواجز الحديدية لقناطر الراجلين، التي تنجز على السكة الحديدية على مستوى حي الأمل والثانوية التأهيلية عين حرودة، إذ عمد أربعة عمال من الشركة، بمعية حارس تابع للمكتب الوطني للسكك الحديدية إلى حمل سلم حديدي يبلغ طوله خمسة أمتار، إلى مكانه عبر قطع السكة الحديدة عرضيا. وأضافت المصادر ذاتها، أنه بسبب ثقل السلم الحديدي، وجد العمال صعوبة في نقله بسرعة، إذ بمجرد ما أن تجاوزوا منتصف عرض السكة الحديدية حتى فوجئوا بمنبه قوي صادر عن قطار البراق الذي كان يقترب منهم بسرعة كبيرة، لم تترك لهم مجال نقل السلم من مرمى القطار، ليعمدوا إلى تركه وسط السكة والنفاذ بأرواحهم هربا من الخطر الذي قد يصيبهم.
وزادت المصادر ذاتها، أن سرعة البراق المفرطة لم تترك له مجالا لتفادي الاصطدام بالقطعة الحديدة الكبيرة، إذ بمجرد اصطدامه بها رمى بها لعشرات الأمتار، في حين لم يتوقف السائق إلا على مستوى دوار "لخمامرة" حيث تنجز إشغال بناء ممر تحت السكة على بعد كيلومترات من مكان الاصطدام.
كمال الشمسي (المحمدية)
إيقاف “بليط” لص منازل طنجة
أحالت مصلحة الشرطة القضائية بطنجة، الاثنين الماضي، على أنظار الوكيل العام لدى استئنافية المدينة، مشتبها فيه مبحوثا عنه في قضايا جنائية تتعلق بالسرقة والسطو على عدد من الشقق السكنية والمحلات التجارية والاستيلاء على أموال وممتلكات أصحابها، ليأمر بوضعه تحت تدابير الحبس الاحتياطي بالسجن المحلي “ساتفلاج”، في انتظار إحالته على غرفة الجنايات الابتدائية لمحاكمته وفقا للتهم المنسوبة إليه.
وعلم لدى ولاية أمن طنجة، أن فرقة الأبحاث التابعة للشرطة القضائية بالمنطقة الثانية لبني مكادة، أوقفت المشتبه فيه (ع.ع)، الملقب ب “بليط”، الأحد الماضي، بعد أن وردت عليها مجموعة من الشكايات المتعلقة بالسرقة، وفتحت تحقيقا بشأنها مستعينة بشريط فيديو لإحدى كاميرات المراقبة، التي رصدت المتهم وهو يقوم بعملية إجرامية بحي بنكيران، لتتمكن بذلك من تشخيص هويته ومقر سكناه، إذ بعد عملية مراقبة وترصد تمكنت عناصر الفرقة الأمنية من إلقاء القبض عليه واقتياده إلى مقر الشرطة للتحقيق معه في المنسوبة إليه.
وذكر المصدر، أن المتهم، البالغ من العمر 26 سنة وهو من ذوي السوابق، اعترف عند التحقيق معه بتنفيذه لسلسلة من السرقات عن طريق الكسر والتسلق، مبرزا أنه كان يستغل ظروف الليل وخلو المتاجر والمنازل من أصحابها لتنفيذ عملياته، كاشفا للمحققين عن تمكنه من سرقة مبالغ مالية مهمة وحلي ذهبية وأثاث منزلي ثمين، ليتم إخضاعه لتدبير الحراسة النظرية قبل تقديمه أمام الوكيل العام للملك لدى استئنافية المدينة بتهم تتعلق ب “السرقة الموصوفة وتعدد السرقات المقرونة بظروف الليل والكسر”.
المختار الرمشي (طنجة)
تأجيل ملف مقهى “لاكريم”
أجلت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بمراكش، الثلاثاء الماضي، النظر في قضية المتهمين في إطلاق النار على مرتادي مقهى ” لاكريم ” إلى 8 يناير المقبل، لإعداد الدفاع، بالإضافة إلى إمكانية ضم ملف جديد للقضية الرئيسية المتابع فيها المتهمان الرئيسيان بتهمة القتل العمد باستعمال سلاح ناري.
وخلال هذه الجلسة، طالب دفاع المتهمين الثلاثة المتابعين في الملف الجديد الذي يعرض لأول مرة ارتباطا بهذه القضية، بعدم ضم هذا الملف للملف الرئيسي، فيما رفضت النيابة العامة طلب دفاع بعض المتهمين بالسراح المؤقت لموكليهم.
ويتابع في هذه القضية 13 متهما، من بينهم صاحب المقهى والمتهمان الرئيسيان في ارتكاب هذه الجريمة التي استهدفت ثلاث ضحايا بمقهى بالحي الشتوي بالمدينة الحمراء . وتعود وقائع هذه الجريمة إلى 2 نونبر 2017 حينما قام مواطنان هولنديان ” غ إ ” و ” ش ج ” أحدهما يتحدر من الدومينكان والثاني من جمهورية سورينام، كانا على متن دراجة نارية من الحجم الكبير، بإطلاق النار تجاه المقهى، مما أسفر عن مقتل شاب وإصابة فتاة وشخص آخر. وتم ايقافهما للاشتباه في ضلوعهما في التنفيذ المادي لجريمة القتل العمد ومحاولة القتل إثر الأبحاث والتحريات التي باشرتها المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمراكش والفرقة الوطنية للشرطة القضائية بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني مباشرة بعد تنفيذ الجريمة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.