قرار جديد بشأن صلاة العشاء بمساجد مدينتين مغربيتين    التقدم والاشتراكية يزكي أحمام وأقداد للتنافس في الانتخابات بإقليم ورزازات    كورونا تتسبب في فقدان مليون منصب شغل في الجزائر    مدرب المنتخب السوداني: "المنتخب المغربي لديه مستوى عالمي لكننا نتوفر على أسلوبنا الخاص"    اليوم الأربعاء.. هذه توقعات الطقس بمختلف جهات المملكة المغربية    ساكنة دور الصفيح بعمالة الصخيرات تمارة يحتجون    الشاعر المصري علاء عبد الرحيم يفوز بجائزة كتارا للشعر    صورة.. العثماني يشرف على مناقشة دكتوراه باحث من كوت ديفوار    انفجار مرفأ بيروت: "نحن بخير، ولكننا لسنا على ما يُرام"    قوات مغربية خاصّة تُشارك في تداريب عسكرية بإسرائيل إلى جانب 6 دول أخرى من بينها الأردن    مجلس الوزراء السوداني يوافق على المصادقة على قانون المحكمة الجنائية الدولية ما يمهد لمحاكمة البشير    المناضل التقدمي والباحث عبد اللطيف اشهيبان يغادرنا إلى دار البقاء    البرازيلي فابينيو يوقع عقدا جديدا مع ليفربول    فريق إف س 05 الدشيرة لكرة القدم داخل القاعة يفوز بلقب بطولة عصبة سوس    إيمان صبير رئيسة جماعة المحمدية السابقة تستقيل من "البيجيدي"    التقرير السنوي لبنك المغرب برسم سنة 2020 والتحديات المستقبلية    المغرب يتقدم للمرتبة ال 93 عالميا في مؤشر جاهزية الشبكات التكنولوجية    قضية "بيغاسوس".. المغرب يتقدم بطلب إصدار أمر قضائي ضد شركة النشر    توقعات مديرية الأرصاد الجوية لطقس اليوم الأربعاء    برنامج "صيفيات 2021" : حوالي 2573 مستفيدا خلال المرحلتين الأولى والثانية بجهة كلميم وادنون    الحركية الكهربائية.. توقيع اتفاق نقل التكنولوجيا بين المغرب والبرازيل    جريمة قتل بشعة تهز مدينة القنيطرة وقوات الأمن تعتقل المشتبه فيه    نصائح لتحضير "ساندويتش" منزلي صحي ومفيد    فورستاين تثمن الدعوة الملكية لتوحيد الجهود بين المملكة والجزائر    مقتريض : عبد الحق بنشيخة مستمر في تدريب الدفاع الحسني الجديدي    فوز ‬فرقة «‬فانتازيا» ‬بالجائزة ‬الكبرى ‬برومانيا    13 مدينة عربية تسجل أعلى درجات حرارة بالعالم خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية    المندوبية السامية للتخطيط: ارتفاع معدل البطالة إلى 12,8 %    منظمة الصحة العالمية تدعو تونس إلى تسريع حملة التلقيح    تقرير: تراجع عدد الأوراق النقدية المزورة بنسبة 34 في المائة سنة 2020    الملك يوافق على ترقية وتعيين بعض موظفي المملكة بمناسبة حلول ذكرى عيد العرش    ألمانيا نحو جرعة ثالثة من اللقاح اعتبارا من شتنبر    انخفاض إصدارات الدين الخاص بنسبة 32,6 في المائة سنة 2020 (بنك المغرب)    أشِقّاءَ الجزائر، أمدُّ لكم يدي باقةَ شوق، وإلى اللقاء    بعد فرنسا .. المغرب ينقل معركته القضائية إلى ألمانيا في ملف "بيغاسوس"    البقالي: الذهبية التي تعري الغابة!    ترشيح العثماني وكيلا للائحة البيجيدي بدائرة الرباط المحيط بالرباط    حرب الطرق تودي بحياة 20 شخصا خلال أسبوع!    الاتحاد الدولي لكرة القدم يوقف عيسى حياتو لمدة عام    فيديو بالواتساب يوقع بصاحب سوابق اعتدى على شخص بواسطة السلاح الأبيض    طوكيو 2020: إقصاء المغربي سفيان بوقنطار في الدور الأول لسباق 5000م    الوداد الرياضي يقترب من التعاقد مع مدرب جديد خلفا لفوزي البنزرتي    الولايات المتحدة تصنف المغرب ضمن الدول ذات الخطورة المرتفعة    السيسي يدعم قيس سعيد في إجراءاته بتونس ويصفها بالاستثنائية    نداء عاجل.. الفنانة الريفية المقتدرة لويزة بوسطاش تعاني وتحتاج للمساعدة    الحذر الحذر يا عباد.. من الغفلة عن فلدات الأكباد..(!)    خلاف يشتعل بين دنيا بوطازوت و فاتي جمالي    معاملات المغرب مع أوروبا تتراجع إلى 452 مليار درهممعاملات المغرب مع أوروبا تتراجع إلى 452 مليار درهم    بعد فوزه بالإنتخابات.. خامنئي ينصب الرئيس الجديد لإيران    فيلم "سلاحي" ينافس في مهرجان بنتونفيل السينمائي 2021    خلال 24 ساعة..13 مدينة عربية تسجل أعلى درجات حرارة بالعالم    كوفيد 19: تأجيل تنظيم مهرجان"فيزا فور موفي" بالرباط    تمديد فترة التقديم للأفلام في مرحلة ما بعد الإنتاج    90 صحافيا وصحافية يتنافسون على جوائز الدورة 3 من الجائزة الوطنية للصحافيين الشباب    الفنان خالد بناني يصاب بكورونا    الشيخ القزابري يكتب: حَمَاكَ اللهُ وَصَانَكَ يا بلَدِي الحَبِيبْ..!!    الموت يفجع الطبيب الطيب حمضي    المغرب الزنجي (12) : يعتبر المرابطون أول ملكية بالمغرب توظف العبيد السود كجنود    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



البنك الدولي: الانتعاش الاقتصادي بالمغرب سيكون غير منتظم ونسبة النمو ستبلغ 4.6% في 2021
نشر في كاب 24 تيفي يوم 24 - 06 - 2021

توقع البنك الدولي أن يصل نمو الناتج المحلي الإجمالي بالمغرب إلى 4.6٪ في عام 2021، مدعوما بالأداء الجيد للقطاع الفلاحي والانتعاش الجزئي للقطاعين الثاني والثالث، مؤكدا أن نسب النمو لن تصل إلى مستواها السابق للوباء حتى عام 2022.
وأشار البنك في تقريره النصف السنوي حول الوضع الاقتصادي في المغرب، أن الفئات الأشد فقراً في البلاد من السكان، كانت أكثر تعرضا للعواقب الصحية والاقتصادية للوباء، وكنتيجة لذلك ازداد معدل انتشار الفقر، بعد عدة سنوات من التقدم الاجتماعي المستمر، ولا يُتوقع أن يعود إلى مستويات ما قبل الجائحة حتى عام 2023.
وأوضح أنه نظرًا لأن إجراءات الدعم كانت مؤقتة بطبيعتها، فستكون هناك حاجة إلى نهج أكثر هيكلية لضمان توزيع فوائد التعافي وإعادة إطلاق النشاط الاقتصادي بعد كوفيد بشكل متساوي بين السكان.
وأبرز أن المملكة أعلنت بالفعل عن إصلاح معمق لنظام الحماية الاجتماعية ، بما في ذلك تعميم التأمين الصحي والتعويضات العائلية.
ومع ذلك يشير البنك، "يجب معالجة التحديات طويلة المدى التي تميز سوق العمل في المغرب، وهي قدرته غير الكافية على خلق مناصب شغل جديدة حتى مع نمو الاقتصاد، خاصة بين الشباب".
وأكد البنك أن الانتعاش الاقتصادي قد يكون تدريجيًا وغير منتظم، فبالرغم من استعادة النشاط الاقتصادي في النصف الثاني من العام الماضي، إلا أن عام 2020 انتهى بأكبر ركود اقتصادي على الإطلاق في المغرب.
ولفت إلى أن المغرب يبرز كدولة استفادت من أزمة كوفيد -19 لتحويلها إلى فرصة، وأطلقت برنامجا طموحا للإصلاحات مثل إنشاء صندوق استثماري استراتيجي (صندوق محمد السادس للاستثمار)، وإصلاح منظومة الحماية الاجتماعية، وإعادة هيكلية المؤسسات العمومية، وتم الكشف عن مضامين نموذج تنموي جديد يركز على التنمية البشرية والمساواة بين الجنسين، وتشجيع المقاولات الخاصة، وتعزيز القدرة التنافسية.
وشدد البنك أنه إذا نجحت هذه الإصلاحات فقد تؤدي إلى مسار نمو اقتصادي قوي وأكثر إنصافًا، مشيرا أن الاقتصاد المغربي يحتاج إلى زيادة المنافسة في الأسواق، وتبسيط دور المؤسسات العمومية، مؤكدا أنه من شأن هذه التدابير السماح للمزيد من المقاولات الخاصة بالوصول إلى الأسواق وخلق المزيد من فرص الشغل.
وأضاف أنه "يمكن لقطاع خاص أكثر ديناميكية أن يستخدم بشكل أفضل المخزون الكبير من رأس المال المادي المتراكم في البلاد على مدى العقود الماضية، وبالتالي زيادة المكاسب من حيث معدلات النمو التي كانت مخيبة للآمال، و تسريع وتيرة تكوين رأس مال بشري يمكن أن يسمح لمزيد من المواطنين المغاربة بتحقيق إمكاناتهم الإنتاجية، مما سيساعد على رفع مستويات المعيشة وتسريع النمو الاقتصادي".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.