"أمنستي": الاعتقالات تستهدف منتقدين .. والمغرب ليس استثناءً    بوريطة: الصحراء المغربية ستصبح قطبا متميزا للتعاون جنوب-جنوب    انخفاض بنسبة 3,8 في المائة في حجم المعاملات العقارية سنة 2019    اعتراف عالمي من “ترامب “اتجاه المغرب    "التواصل الاجتماعي" يحفظ ذاكرة الحراك الجزائري        الرجاء الرياضي يعلن عودة محمد المكعازي لأجواء التداريب بعد "إزالة الغرز"    هذا هو حكم مباراة الرجاء ومازيمبي الكونغولي    الركراكي وبنعطية يتلقيان خسارة قاسية في دوري أبطال آسيا    أمن طنجة يحبط عملية تهريب 110 كيلوغرام من المخدرات مطحونة على شكل “حناء”    البحرية الملكية تنقذ عشرات المرشحين للهجرة السرية بعرض المتوسط    استهداف شاحنة لنقل سيارات سباق يقود شابيين إلى الإعتقال في الناظور (فيديو)    المحطة الطرقية الجديدة بأصيلة .. منشأة بنيوية حديثة تعزز مرافق المدينة    مكتب السكك الحديدية يطلق خدمة "قطار+سيارة"    منتجو لحوم الدواجن بالمغرب يحذرون من “الأزمة” القائمة    اللاعب زهير المترجي ينقل إلى المستشفى بعد إصابته بجرح غائر إثر ضربه يده بطاولة زجاجية أثناء اجتماعه بالناصري    التعادل يحسم مباراة أولمبيك خريبكة وأولمبيك أسفي    إحداث مجلس الأطر المغاربة المقيمين بالمكسيك    في مشهد ديمقراطي نادر بالمغرب..تسليم السلط بين بنشماش ووهبي لقيادة حزب البام    “الكوت ديفوار” تفتح قنصلية عامة لها بمدينة العيون    مؤلم.. مصرع ممرضة في حادثة سير مروعة خلال أدائها لعملها ونشطاء ينعونها    الأرصاد الجوية الوطنية: أمطار مرتقبة يومي الأربعاء والخميس بهذه المناطق المغربية    مبادرة إنسانية جديرة بالشكر والتقدير.. نقل الطفل يحيى إلى الديار الهولندية لاستكمال العلاج    "اطردوا الفقهاء من حياتنا اليومية"!    حركة التأليف في الثقافة الأمازيغية بعض الإنتاجات لكتاب أمازيغ    أبوحفص يدعو إلى إباحة زواج المتعة في المغرب للحد من العنوسة !    زوجة “مول الكاسيكيطة”: الحكم الاستئنافي على زوجي قاس وبعد شهرين أنتظر مولودا    مسؤولون إسبان يجتمعون لبحث سبل فك الحصار الاقتصادي على مليلية المحتلة    المغرب يشارك في أشغال الدورة 43 لمجلس حقوق الإنسان بجنيف    زعيم حزب الحركة القومية التركي مخاطبا روسيا وأمريكا: “التركي ليس لديه صديق سوى التركي”    ملف "حمزة مون بيبي".. تفاصيل المواجهة بين الفنانة سعيدة شرف والهاكر "أسامة-ج"    سابقة : رحلات حج من تل أبيب مباشرة إلى السعودية    المغرب يطرح مناقصة دولية لشراء 354 ألف طن من القمح الأمريكي    توظيف مالي لمبلغ 3,4 مليار درهم من فائض الخزينة    مصادرة كتاب من معرض الكتاب فضيحة دولة    إلى بوليف.. “الربا” حرام والكذب على المواطنين واستغلال الدين حلال    حصيلة مرعبة لفيروس كورونا.. أزيد من 1800 وفاة في الصين    “اللائحة المواطنة” تبحث عن موقع سياسي    خمري يوقع مؤلفه “قضايا علم السياسة مقاربات نظرية” بمعرض الكتاب    الإصابات بفيروس كورونا "خفيفة".. وهؤلاء عرضة للخطر    مجلة تونسية: الحكم الذاتي الذي اقترحه جلالة الملك هو الحل الوحيد لقضية الصحراء المغربية    عشرات المستوطنين يقتحمون باحات مسجد الأقصى تحت حراسة مشددة من شرطة الاحتلال    وفاة مدير مستشفى “ووهان” الصينية جراء الإصابة بفيروس “كورونا”    مشاكل سهير الليل    تفاصيل اجتماع الناصيري بدوصابر مدرب الوداد واللاعبين    ملمحا للمبادرة الملكية لدعم الشباب.. بوليف يحرم القروض البنكية ونشطاء يتسائلون ماذا عن القروض التي تأخدها الدولة؟    اليابان تختبر "عقارا خاصا" لعلاج فيروس كورونا    مخرجون يتذوقون “كعكة” الدوحة    “طفح الكيل” يدخل القاعات    اليابان تختبر “عقارا خاصا” لعلاج فيروس “كورونا”    الرئيس التونسي يهدد بحل البرلمان إذا انتهت مهلة تشكيل أول حكومة في عهده    الأمة في خصومة مع التاريخ    رسميا .. النتائج الكاملة لقرعة "الشان" 2020    نتنياهو يعترف: كل الدول العربية والإسلامية تقيم علاقات وطيدة مع تل أبيب باستثناء دولتين او ثلاثة!!!    أكاديمي يدعو إلى "انتفاضة الفقيه" والاجتهاد في قضايا الإجهاض    جيف بيزوس: أغنى رجل في العالم يتبرع ب10 مليارات لمكافحة التغير المناخي    فتاوى الترخيص للربا وسؤال الهوية    مشاعر فى سلة المهملات    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





نشطاء يطلقون حملة وقف إعدام الحدائق العمومية بطنجة
نشر في شمال بوست يوم 05 - 03 - 2019

أطلق نشطاء شباب بمدينة طنجة، عبر شبكات التواصل الإجتماعي”الفايسبوك، عريضة ضد " إعدام " حدائق المندوبية بمدينة طنجة، التي يعود تاريخها إلى سنة 1845م،والتي كانت مقر للقنصلية الدانماركية إضافة لإحتوائها على عشرات القبور التي تعود للعصر الروماني، داعين بذلك ساكنة المدينة للتوقيع عليها قصد دفع الجهات المسؤولة إلى إعادة النظر فيما ستقدم عليه.
هذا وقد أوضح ذات النشطاء،في هذه العريضة التي وقعها العديد من الفاعلين الجمعويين والمهتمين بمدينة طنجة، عن رفضهم لتحويل الحدائق المعنية لمرائب تحت أرضية في إطار مشروع طنجة الكبرى، وأكدوا أن المساس بهذه الحدائق هو مساس بالموروث الثقافي لكل ساكنة طنجة.
وأضافت ذات الوثيقة أن " إضافة إلى المساس الخطير بالجانب البيئي المتمثل في إعدام عدد كبير من الأشجار العتيقة،هناك مساس أكبر بالقيمة الأثرية والتاريخية والثقافية المشتركة بين مدينة طنجة وبين عدد من الثقافات الماثلة من خلال مجموعة من الآثار المتبقية عن الحقبة الدولية للمدينة".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.