العثماني: زيارات الجهات تعطي معنى عمليا لتنزيل الجهوية المتقدمة    رضى بوكمازي يكتب: البلوكاج غير المشروع!!    ظهور "كورونا" دون السفر إلى الصين يقلق العالم    إلى أين يتجه الحراك الجزائري بعد عام من انطلاق شرارته؟    احتجاجات أمام البرلمان ضد “صفقة القرن”.. ومطالب بإخراج قانون تجريم التطبيع (صور) المبادرة المغربية للدعم والنصرة    المنتخب المغربي لكرة القدم النسوية يفوز بلقب بطولة اتحاد شمال افريقيا    الجامعة تتدخل لتأجيل مباراة الرجاء ونهضة الزمامرة    مفاجأة في تشكيلة الوداد الأساسية أمام يوسفية برشيد    قضية اغتصاب “جوهرة”.. سفير الكويت يعترف بلقائه وزير العدل المغربي.. قال ل”اليوم 24″: هذا ما طلبته منه والمحكمة محرجة-فيديو    فاجعة.. مصرع شخصين وإصابة أربعة آخرين بجروح خطيرة بورزازات    أكاديمية بني ملال تستدعي منسقي الحياة المدرسية ل”تعزيز التسامح” بالوسط المدرسي للاستفادة من دورة تكوينية    بعد انتهاء الحجر الصحي.. مغاربة الصين يغادرون المستشفيات وفرحة بلقاء أسرهم -صور    اعترافات هاكر وشهادات “كلامور” يؤزمان وضعية الشقيقتين ابتسام ودنيا بطمة في قضية “حمزة مون بيبي”    المدير الجهوي للصحة بمكناس: حنا فخورين بالعمل لي قامت به وزارة الصحة ومستاعدين لأي طارئ -فيديو    زهير بهاوي يتموقع في قائمة ال 20 الأكثر مشاهدة عالميا على يوتيوب    محكمة تبرىء نجلي الرئيس الأسبق حسني مبارك    بريمن x دورتموند | حكيمي أساسي في المباراة رقم 20 بالدوري الألماني    فاس.. توقيف شخص في وضعية عقلية غير طبيعية عرض مواطنة أجنبية لاعتداء جسدي    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأحد    سلا.. توقيف أربعة أشخاص من ذوي السوابق يشتبه في تورطهم في حيازة وترويج 8700 قرص مخدر    طنجة ضمن المدن المسجلة لإنخفاض الأسعار في يناير    بعد إعادة انتخابها.. المنصوري تحدد موعد تشكيل أعضاء “برلمان البام”    مديحي للاعبي رجاء بني ملال: "سمْحُو لِيا و لكن رَاه متْستاهلُوش تلَعبو في القِسم الأوّل"    عناق ودموع لحظة خروج الطلبة العائدين من الصين -فيديو    فيديو/ مغاربة محاصرون داخل منازلهم بإيطاليا بسبب فيروس كورونا !    منظمة الصحة العالمية: أغلب حالات كورونا يتوقع شفاؤها    بالصور: لحظة اجتماع الطلبة المغاربة العائدين من الصين مع ذويهم بعد انتهاء فترة الحجر الصحي    المتضررون من نزع ملكية أراضي سهل وادي مرتيل يتدارسون المستجدات    المغاربة العائدون من ووهان الصينية يغادرون المستشفى العسكري محمد الخامس بالرباط    سينا لنعمان: شخصيتي وليدة ظروفي ونتوما ماعاونتونيش    مهرجان مكناس للدراما التلفزية يحتفي بمحمد الجم ومليكة العمري    المغرب يحضر ذاته لتوفير الأمن في دولة قطر    برونو فيرنانديز: "كريستيانو رونالدو ألهمني للانتقال إلى مانشستر يونايتد"    الرئيس تبون يثير احتفالات سكان الناظور بفوز المنتخب الجزائري في أول حوار صحفي    مانويل نوير يبرر خطأه الفادح أمام بادربورن    السؤال الثقافي الحائر    القرض العقاري والسياحي.. ارتفاع الناتج الصافي البنكي بنسبة 11،3 في المائة خلال 2019    "سامسونغ المغرب" تسوق لهاتف "غالاكسي فليب"    رؤساء المجالس العلمية يتخوفون من الإفتاء في برنامج “انطلاقة” للقروض    إسبانيا: لدينا ثلاثة مجالات بحرية عالقة مع المغرب ولا داعي الآن للجوء للأمم المتحدة    طلب انضمام المغرب إلى "سيدياو" يدخل السنة الرابعة دون حسم    المحافظون يكتسحون الانتخابات التشريعية في إيران    جماعة “الحوثي” تتبنى قصف منشآت ل”أرامكو” غرب السعودية    لبناء مستشفيين.. البنك الإفريقي يقرض المغرب 204 ملايين دولار    من نيويورك.. التنويه بالدور الهام للمغرب في تعزيز السلام والأمن بإفريقيا    مطار الحسن الأول بالعيون يستهل السنة على وقع إيجابي    مجلس المنافسة يستمع إلى "وسطاء التأمينات"    أمجون بطلة تحدي القراءة تخوض أولى تجاربها التقديم بقناة 2M    الدولة تبني وبعضُ التلفزيون يهدِم    قصص تلاميذ وطلبة تظفر بجائزة "رشيد شباري"    هكذا تحاول النخبة "السطو" على الأصوات في الرئاسيات الأمريكية    بعثة إيطالية تزور المغرب بحثاً عن سبل التعاون الاقتصادي    “أخبار اليوم” تشكو “خنقها” و”قتلها” من طرف العثماني والتراب تسببا لها في ضائقة مالية    فاس تحتضن القمة العالمية لتحالف الحضارات    بالصور.. رد بليغ على المارقين: فرنسي يسافر إلى المغرب مشيا على الأقدام لإشهار إسلامه    أساليب التعامل مع الزوج سيء الأخلاق    " التأويل العقدي بين ثوابت العقلانية وسمو الروحانية في المنهجية الغزالية"    مشاريع الشباب من ضيق القرض إلى سعة الشراكة والعطاء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





هاري وميغان وجيرانهما الجدد في مواجهة عدسات المصورين
نشر في فبراير يوم 25 - 01 - 2020

سبق الأمير هاري مبررات عدة لقراره التخلي وزوجته ميغان عن مهامهما في العائلة البريطانية الملكية، من بينها وسائل الإعلام وخصوصا صائدو صور المشاهير الذين يسعى عبر انتقاله للعيش في كندا إلى الابتعاد قدر المستطاع عن عدسات كاميراتهم.
فمنذ صدمة وفاة والدته الأميرة ديانا في حادث سير في باريس إثر مطاردتها من جانب صائدي الصور (باباراتزي)، كان هاري يتطلع بلا شك للانتقال مع عائلته إلى كندا لاستعادة السيطرة على حياته في وجه من يصفهم ب »فوج الكلاب ».
غير أن نقل مقر الإقامة يبدو أنه أحدث مفاعيل عكسية.
ويتدافع صحافيون من أستراليا والولايات المتحدة وحتى اليابان إلى جزيرة فانكوفر بحثا عن الثنائي الملكي. وقد انتشرت سريعا صور لزوجته ميغان ماركل حاملة ابنهما آرتشي البالغ ثمانية أشهر وهي تنزه كلبين.
وسرعان ما لوح دوق ودوقة ساسبكس برفع دعاوى قضائية بعد نشر هذه الصور. كما أن الصحف الصفراء تثير غضبا لدى سكان المنطقة التي يقيم فيها الثنائي الملكي إذ يحاول هؤلاء التصدي لحالات التطفل على الحياة الخاصة للجيران الجدد.
وتؤكد كاثرين ساندبرغ المقيمة في منطقة نورث سانيتش الساحلية الصغيرة التي انتقل إليها هاري وميغن « المكان وادع هنا. لا نريد أن يتغير ذلك ».
وصوّرت قناة تلفزيونية محلية مشادة بين سكان محليين والمصور ديريك شوك الذي كان يحاول اقتناص بعض الصور للممثلة الأميركية السابقة.
ميغان
وتوجه هؤلاء إليه قائلين « هل تظن أن شخصا مثلك يسدي أي خدمة لمجتمعنا؟"
ويرد المصور المقيم منذ 11 يوما في المنطقة "هم لا يفهمون ان هذه القصة لها صدى عالمي"، معربا عن انطباعه بأن ماركل لم تظهر تمنعا كبيرا عن الظهور في عدسات المصوّرين.
ويقول "لو أرادت ذلك كان يمكنها أن تحني رأسها. لكنها بقيت في وضع مستقيم وكانت مبتسمة ومتيقنة من أنها في مرمى المصورين".
أميليا برايس مراسلة قناة « تشانل 7 » الأسترالية في أميركا الشمالية معتادة على تغطية أخبار المنطقة من لوس أنجليس، لكنها انتقلت مساء الاثنين إلى جزيرة فانكوفر.
وهي تقول لوكالة فرانس برس من أمام منزل الثنائي الملكي حيث أدلت برسالة مباشرة "العائلة الملكية تثير اهتماما هائلا في أستراليا. هي دائما من أهم العناوين الإخبارية لدينا ».
وتضيف « في أيامهما الأولى هنا، أظن أنه كان متوقعا أن يهتم العالم بمعرفة تفاصيل عن الحياة الجديدة » لهاري وميغان.
وتوضح برايس « مع الأسف، ابتعادهما عن الملكية البريطانية لا يعني غيابهما عن المشهد ».
وكان مصوّر مستقل يتربص في الموقع بانتظار مرور هاري وميغن على الطريق الرئيسية المؤدية لدارتهما، وهي مهمة « معقدة » نظرا لكونهما يتنقلان « في سيارات عدة ».
ويقول المصور إنه لا يبالي بالتهديدات التي وجهها الثنائي بإطلاق ملاحقات قضائية بحق المصورين المتطفلين على حياتهما الخاصة، مشيرا إلى أن القوانين الكندية في شأن وسائل الإعلام أكثر مرونة من تلك المطبقة في بريطانيا أو باقي أنحاء العالم.
ويشير كريستيان لوبلان المحامي المتخصص في القانون الإعلامي إلى أن المحاكم الكندية أقل ميلا للنظر في مثل هذه القضايا مقارنة مع نظيراتها في أوروبا.
ويوضح أنه بالنظر إلى شهرة هاري وميغان، « سيكون من السهل عليهما، أقله في البداية، التصدي لكل مساس بحياتهما الخاصة إذا ما كانا في مساحة عامة ».


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.