شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد ثلاثة أشهر من الإغلاق.. أرباب القاعات السينمائية يستعدون لفتح الأبواب
نشر في فبراير يوم 11 - 07 - 2020

من المرتقب أن تشرع القاعات السينمائية المغربية، في فتح أبوابها للمشاهد المغربي، حيث بدأت في الترتيبات الأخيرة لإستئناف أنشطتها، بعد أن أغلقت اضطراريا بسبب الجائحة.
وكشفت مصدر أن أرباب القاعات السينمائية، ينتظرون توقيع اتفاقيات الدعم التي رصدتها الوزارة للقاعات السينمائية كتعويض عن الخسارة التي تكبدتها منذ بداية الجائحة.
ووضعت وزارة الثقافة مجموعة من الشروط، من أجل التقيد بها، بعد فتح القاعات من بينها احترام علامات تشوير توضيحية على الأرض واحترام مسافة الأمان، وضرورة تعقيم المداخل .
ودعت الوزارة إلى ضرورة إخضاع الجمهور لقياس درجة الحرارة قبل الدخول مع إلزامية وضع الكمامة والتباعد عند الجلوس، كما سيكون مضطرا إلى التسجيل في سجل الزوار، أو تحميل تطبيق وقايتنا على الأجهزة الذكية.
وكشفت وزير الثقافة والشباب والرياضة عثمان الفردوس،سابقا، أمام لجنة الثقافة في مجلس النواب، أنه من المنتظر أن تعود المرافق الثقافية، إلى مزاولة أنشطتها بعد أزيد من ثلاثة أشهر على إغلاقها الاضطراري، بسبب حالة الطوارئ التي فرضتها جائحة كورونا بالبلاد.
وأوضح وزير الثقافة والشباب والرياضة، أن المرافق الثقافية ستسترجع نشاطها بشكل تدريجي، حيث سيتم تحديد عدد الحاضرين والحرص على التعقيم المستمر للمسارح والبنايات الثقافية .
و دعت الوزارة، كافة الراغبين في المشاركة في الأنشطة الثقافية، إلى ضرورة تحميل تطبيق » وقايتنا « ، من أجل الحرص على سلامتهم في ظل تفشي الفيروس في البلاد
يشار إلى أن الحكومة قامت بإغلاق جميع المسارح ودور العرض، كإجراء احترازي للحد من تفشي الفيروس داخل البلاد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.