الجيش اللبناني يعبر عن امتنانه وشكره للملك محمد السادس    اعتقالات في صفوف سلفيي فاس بسبب خرق حظر التجول الليلي لأداء التراويح    الجواهري كيشكر صندوق النقد الدولي على الدعم المالي والتقني اللي قدمو للمغرب    عطب تقني يصيب موقع "تويتر" للمرة الثانية خلال يوم    زياش "المتألق" يُسجل على مانشستر سيتي ويقود تشيلسي لنهائي كأس "الاتحاد"- فيديو    رحلات جديدة لإجلاء الاسبان العالقين في المغرب برحلة بحرية    تارودانت : محاصرة سيارة كانت متجهة لأكادير وتوقيف سائقها, وتفتيشها يفجر مفاجأة صادمة    في رابع أيام رمضان بتاونات..توقيف شخص قتل طفلين ومسنة بحجر    إقليم الحسيمة لم يسجل إصابات جديدة بفيروس كورونا    تفاؤل رجاوي لأول ظهور لل"أخضر" رفقة الشابي وتغييرات في تشكيلة "النسور" أمام نامونغو    نهضة بركان طرد الجائحة بأكادير    اتفاقية شراكة بين الدفاع ومجلس الجديدة    بعد ارتكابه لحادثة سير خطيرة.. سائق يعتدي على صحفي بطنجة    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الأحد    جمال موسيلا يسجل هدفين امام فولفسبورغ ويحصد رقما قياسيا اخر    منظمة الصحة العالمية تحذر من هذا الأمر!    سكاي نيوز :المغرب على مشارف نادي أفضل 50 اقتصادا في العالم    انتقادات نقابية للحكومة بسبب انفرادها في تحديد وإعلان تواريخ الانتخابات المهنية    روسيا تطالب القنصل الأوكراني الموقوف في بطرسبورغ بمغادرة أراضيها    إصابة يوسف القرضاوي بكورونا    دوار راس الكدية: مصرع 3 أشخاص جراء اعتداء نفذه شخص يعاني اضطرابات عقلية    تسجيل هزة زلزالية بإقليم الدريوش    الفنانة دنيا بوطازوت تجيب على الأسئلة الحرجة والإشاعات الرائجة عنها في كرسي اعتراف "رشيد شو"...الفيديو    حذار حذار من استمراء البرامج التافهة التي تسوق باسم رمضان…!!    تحذير من ظاهرة فلكية تشهدها عدة دول عربية اليوم قد تسبب العمى!    كأس ملك إسبانيا.. برشلونة يسعى إلى تحقيق اللقب بعد الخروج من دوري الأبطال    فينانشال أفريك : تعميم الحماية الاجتماعية "مشروع رائد في إفريقيا والعالم العربي"    وصفة تحضير "بحلاوة" من إعداد سكنية وهاجر...في "أحلى باتيسري"    المهن الموسمية في رمضان.. رواج تجاري يرسخ استمرارية تقاليد أصيلة    منع زوجة الأمير هاري من حضور جنازة زوج الملكة إليزابيت    قضية الصحراء المغربية.. المؤشرات تقود إلى الحكم الذاتي    الإعتقال يطال عددا من المصلين حاولوا إقامة صلاة التراويح جماعة أمام مسجد.    ‌أبو ‌العباس ‌السبتي ومذهبه في الجود    في رحاب الخطاب الديني    رغم أزمة كورونا.. ارتفاع إنتاج الفوسفاط الخام وانتعاش صادراته خلال 2020    خلط في الأسماء كاد يدفع الوداد للاعتراض ضد قانونية مشاركة خافي مع المولودية    منهم أخنوش والعلمي وأمزازي والرباح.. اتصالات بين وزراء إسبان ونظرائهم المغاربة تمهيدا للقاء رفيع المستوى    تقرير | تراجع عدد السياح الوافدين على المغرب ب78.5% مع متم 2020    دراسة: ساعات العمل اليومية للمغاربة تنخفض بحوالي 23% خلال شهر رمضان    إدارة الجمارك والضرائب غير المباشرة تطلق مخططها الاستراتيجي 2020-2023    الفلسطينيون يخلدون ذكرى يوم الأسيرفي ظل وجود أكثر من 4500 أسير في سجون الاحتلال    ب59,8 مليون طن.. المركب المينائي طنجة المتوسط يحقق رقما قياسيا جديدا    هل سيتم فتح الشواطئ في فصل الصيف؟ خبير مغربي يوضح    المغرب يستبق اجتماع مجلس الأمن وبوريطة يوجه رسالة إلى الرئيس الدوري    بيروت.. وصول الدفعة الأولى من المساعدات الغذائية الموجهة بتعليمات ملكية لفائدة الجيش والشعب اللبنانيين    قصيدة: دلو يترنح فارغا    إسلاميات.. التصوف الرقمي بين مطالب الحضور ومأزق التباهي    الجامعة تمول رحلة الرجاء وبركان عبر طائرة خاصة موحدة    توقيع السيرة الذاتية " الحلم الممنوع " للحسن زينون    اليوم العالمي للكتاب.. قراءة لرواية "دون كيشوت" بمعهد ثربانتيس    4 وفيات جديدة بفرنسا بعد تلقي لقاح "أسترازينيكا"    ضبط 600 مخالفة وإتلاف 121 طنا من المواد الاستهلاكية غير الصالحة خلال شهر شعبان    تتميز بالرصد الليلي وضرب الأهداف بدقة عالية .. المغرب يعزز ترسانته العسكرية بأسراب من طائرات الدرون    عودة الفنانة شريهان عبر إعلان قصير يثير موجة ردود عاطفية بين المشاهدين    من المسبح.. أحمد الشقيري يثير الجدل وإعجاب متابعاته -صورة    ثانوية الرازي التقنية بالجديدة تنظم فعاليات الايام الثقافية    سفير المغرب السابق بالأمم المتحدة يميط اللثام عن خبايا قضية سد النهضة    791 مليون درهم لتأهيل قطاعي الثقافة والرياضة بجهة فاس مكناس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





زلزال كبير فالبي جي دي.. القيادي ادريس الازمي صديق بنكيران استاقل من رئاسة برلمان الحزب والأمانة: للأسف مبقيتش قادر نتحمل ولا نستوعب ولا أستطيع أن أفسر أو أستسيغ ما يجري داخل الحزب ولا أقدر أن أغيره
نشر في كود يوم 26 - 02 - 2021

أكد ادريس الازمي الادريسي، عضو الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية ورئيس المجلس الوطني لنفس الحزب، في حديث مقتضب مع "كود"، استقالته من هذين المنصبين.
وقال الازمي حسب نص استقالته التي توصلت بها "كود" :"نكل أسى وأسف وحسرة وبعد صبر كبير وتحمل ومكابدة وتردد وربما تأخر ، يؤسفني أن أقدم إلى المجلس الموقر استقالتي من رئاسة المجلس الوطني للحزب وبالتبع من الأمانة العامة للحزب ، وذلك طبقا لمقتضيات المادة 85 من النظام الداخلي للحزب والمادة 80 من اللائحة الداخلية للمجلس الوطني ".
وأوضح الازمي :"وقد قررت أن أقدم هذه الاستقالة لأنني وللأسف لم أعد أتحمل ولا أستوعب ولا أستطيع أن أفسر أو أستسيغ ما يجري داخل الحزب ولا أقدر أن أغيره ، وعليه لا يمكنني أن أسايره من هذا الموقع أو أكون شاهدا عليه
ومهما كان حمل هذا القرار صعبا ووقعه وأثره فلن يعادله في ذلك حجم التحمل الكبير والصبر الطويل ونحن نمني أنفسنا بأن هذه ربما هي الأخيرة وأنه عسى أن يستدرك الأمر في المرة المقبلة بالاستباقية المطلوبة وبالتحضير الجيد والنقاش الجدي والتشاركية اللازمة وبتحمل المسؤولية الكاملة والوضوح اللازم والموقف الشجاع ، عوض المباغتة والمفاجاة والهروب إلى الأمام وتبرير كل شيء بكل شيء في تناقض صارخ مع ما يؤسس هوية الحزب ويكون جيناته الأصلية
ومهما كان حمل هذا القرار صعبا ووقعه وأثره فلن يعادله في ذلك حجم الحيرة والتساؤلات التي تثار كل مرة وتبقى بدون جواب وبدون عبرة حول مدى ملائمة مواقف الحزب مع مبادئه المعلنة والمعروفة وأوراقه المرجعية وأنظمته الأساسية
وبرامجه الانتخابية ".
الازمي قال :"نفذ صبري ولم أعد أتحمل أكثر وأنا أترقب ما هو آت ، لا سيما ونحن نسمع هل من مزيد ؟ ولاسيما ومؤسسة المجلس الوطني ومكانته وبياناته ومواقفه أصبحت تستغل كمنصة للتهدئة وامتصاص الغضب عوض التقرير والاسترشاد والاتباع والتنزيل باعتباره أعلى هيئة تقريرية في الحزب بعد المؤتمر الوطني".
وتابع :"وأصبحنا ولما يجف مداد بيانه بعد ، وقد أخذ منا ما أخذ من وقت طويل وجهد مضن وعنت ونقاش حاد وصريح للتجميع والاستيعاب والفهم والتفهم نرى من يعارض هذا البيان جهارا نهارا" .
واضاف :" لم يعد هناك مجال لقبول كل شيء ولتبرير كل شيء وللتهوين من الآراء المخالفة والاعتماد في كل مرة على المسكنات المبنية على عامل الزمن عوض الإشراك والإقناع ، وعلى المهدئات المبنية على التبرير عوض تحمل المسؤولية من الموقع المتبوأ وفي الوقت المناسب وبالوضوح اللازم ، وبالمضي إلى الأمام دون الالتفات إلى حالة الإحباط والفشل والانسحاب والسلبية التي قد تخلفها مثل هذه المنهجية وهذه المواقف على المناضلين والمناضلات وغيرهم ، ودون الالتفات إلى من نتركهم أو نتخلى عنهم على الرصيف بمنطق أن القطار ماض إلى الأمام".
جوج استقالات هزات العدالة والتنمية هاد يومين، الرميد استقل من الحكومة، والازمي من الامانة العامة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.