منظمة دول الكاريبي الشرقية تدعم تدخل المغرب بالكركرات للحفاظ على السلم والاستقرار    القضاء يحل جمعية الربابنة المغاربة !    الفوسفاط مطلع الاقتصادي المغربي: إنتاج الفوسفاط الصخري ارتفع بنسبة 4.8 في المائة    دولة الإمارات تمنع الجزائريين من دخول أراضيها (+وثيقة)    استئناف إقامة صلاة الجمعة بالإمارات بشروط احترازية اعتبارا من 4 دجنبر    تحمل رسائل احتجاج.. سيارة تقتحم بوابة ديوان المستشارية الألمانية – صورة    الاتحاد الدولي لكرة القدم يكشف عن الأسماء المرشحة لجائزة أفضل لاعب في العالم    أنتر ميلان يستضيف ريال مدريد فى قمة دورى أبطال أوربا    قائمة المنتخب المغربي لكرة السلة لخوض تصفيات "الأفرو باسكيط"    أمن العرائش يوقف الأم المعرضة لطفلتها للحرق    "الحريق السنوي" لسوق الكلب يضيع عشرات الملايين من ممتلكات التجار.. ومطالب بافتتاح المشروع الجديد – فيديو    تساقطات ثلجية وأمطار رعدية وطقس بارد ابتداءً من الأربعاء بهذه الأقاليم    تقرير فدرالية حقوق النساء على العيالات المعنفات فجايحة كورونا: العنف فالحجر ارتفع ب31,6 فالمية والعنف الزوجي ضد النساء وصل ل81,8 فالمية.. وتوصلنا بشكاية 1038 مرا ووحدة فيهم توفات    تقرير رسمي : السعار يقتل 30 مغربيا سنوياً !    المستجدات الرقمية 2021 محور النسخة الرابعة من ملتقى "Digital Brunch"    أسعار النفط العالمية تواصل ارتفاعها بفضل الإعلان عن قرب توزيع لقاح "كورونا"    بمشاركة المغرب .. الفيفا تعلن عن تنظيم كأس العرب في قطر !    نادي شالكه الألماني يقرر توقيف أمين حارث    "التقدم والاشتراكية": جائحة فيروس كورونا المستجد أدت إلى انسداد الآفاق لدى شرائح اجتماعية واسعة    الشبيبة الإستقلالية تقرر عقد اجتماع لمكتبها التنفيذي بمعبر الكركارات    إسبانيا .. الجالية المغربية بتراغونا تعبر في مظاهرة كبرى عن دعمها المطلق للتدخل المغربي في الكركرات وتدين الممارسات الإجرامية ل ( البوليساريو )    انتظارات العرب من بايدن    زوج الأم التي ظهرت وهي "تعذب" ابنتها يكشف حقيقة هذه القضية وما جرى بالضبط    ولاية أمن تطوان تتفاعل مع مقطع فيديو تعنيف أم لابنتها بطريقة وحشية وتحقق في الواقعة    استئنافية مراكش تؤجل محاكمة المتورطين في جريمة لاكريم !    المؤتمر الدولي الثاني في قضايا البيداغوجيا والديدكتيك حول موضوع "التعلم الرقمي وبناء كفايات الألفية الثالثة    شاعر وناقد مغربيان ضمن لائحة الفائزين بجائزة الدولة لأدب الطفل في دورتها الثامنة 2019    المغرب يختبر مع إيطاليا ممرا دوليا لتسريع تدفق السلع    سلطات أكادير تخصص فندقا من 3 نجوم لإيواء مرضى كوفيد-19    رفاق مخاريق يؤكدون على ضرورة تعديل وإصلاح قانون الهجرة    ماكرون يُعلن عن رفع الإغلاق الشامل عن فرنسا في 15 دجنبر المقبل    نورا فتحي تتفوق على جميع الفنانين المغاربة – فيديو    إدانة زوج نانسي عجرم بجناية القتل العمد في حادث اقتحام فيلته    هل جددت أحداث فرنسا الجدل حول علاقة النصوص الدينية بالعنف؟    أمطار خفيفة مُرتقبة بتطوان    الكشفية الحسنية بسوس تفقد أحد قادتها المؤسسين الكبار.    هل تصل موجة التطبيع مع إسرائيل إلى المغرب؟    منير الحدادي: في عصبة الأبطال لا تنفع سوى قدمي اليمنى!    ماكرون يعلن رفع الحجر الشامل بفرنسا في 15 دجنبر. ويؤكد: اللقاح ضد كورونا لن يكون إجباريا    سرعة الأنترنت.. المغرب متخلف عن الصومال وجزر القمر و10 دول إفريقية أخرى    ما يعادل الأجر السنوي ل 130 ألفا و186 ممرضا.. اقتصاد المغرب يخسر أكثر من 521 مليون دولار سنويا بسبب التهرب الضريبي    مساعدة وزير الخارجية الأمريكية للشؤون التعليمية والثقافية تنهي زيارتها إلى المغرب    الأمطار تنعش آمال المغاربة .. والتساقطات تمهد لإنقاذ موسم الفلاحة    إطلاق أول سندويتش "برغر" 100% نباتي بالمغرب    منظمة الصحة تتفاءل بشأن اللقاحات ضد كورونا    دلال الغزالي تتجه إلى عالم الغناء بعد اعتذارها عن مسلسل «الحرملك»    لك المجد، أيها الأحمد… الفذ    جديد التراث التحرري لشمال المغرب: مؤسسة عبد الخالق الطريس تدشن انطلاقتها العلمية    كحول مغشوش يودي بحياة 6 أشخاص في الجزائر    شركة Oppo تفاجئ العالم بهاتف لم يسبق له مثيل! (فيديو)    هل يتطلب تفادي انهيار منظومة الصحة اللجوء إلى الحجر الجزئي؟    جدل "الولاية الثالثة" يصل إخوان تونس والغنوشي يؤكد احترامه للقانون    البعد الاقتصادي لمعبر الكركرات يكشف حقيقة "البوليساريو"    تشيلسي يفوز على رين ويضمن التأهل إلى دور ال16 لمسابقة دوري أبطال أوروبا    يعيش بين القضبان.. "مسيّر"بشيشاوة يسطو على ضيعات طبيب عيون ويختلس الملايير    أسباب ركود العقل الإسلامي وعواقبه    أشهر داعية في الجزائر يستنكر حقد جنرالات النظام العسكري على المغرب ويصف البوليساريو بالعصابة(فيديو)    إدريس الكنبوري: بناء مسجد بالكركرات نداء سلام- حوار    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بن حمزة: الاحتفال بذكرى المولد مشروع .. والهجوم على النبي موضة
نشر في هسبريس يوم 25 - 10 - 2020

تحتفل الأمة الإسلامية بذكرى المولد النبوي هذه السنة في ظل تغيرات متعددة، أبرزها جائحة "كوفيد-19" التي أثرت على كل الاحتفالات والطقوس، وتجدد الهجمات التي يتعرض لها شخص رسول الأمة من فينة للأخرى. لكن تظل كما العادة أصوات تعتبر الاحتفال بهذه المناسبة "بدعة".
المغاربة ظلوا على مر السنين يجدون في عيد المولد النبوي مناسبة للتفكر في عدد من السنن النبوية، وفرصة لاستحضار الذكر الحكيم، والابتهال والذكر، لكن هناك من ينتقد هذه الممارسات.
وفي هذا الإطار قال مصطفى بن حمزة، عضو المجلس العلمي الأعلى رئيس شعبة الدراسات الإسلامية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية في جامعة محمد الأوّل بوجدة، إن الاحتفال بعيد المولد النبوي "ليس بدعة" كما يروج له البعض، مؤكدا أن الأمة الإسلامية في أمس الحاجة إلى هذه الذكرى في وقت يتعرض له شخص الرسول الكريم لهجمات من قبل كثيرين.
بنحمزة، في تصريح لهسبريس، قال إن الذكرى مناسبة لقراءة حياة النبي وسيرته وشمائله، مؤكدا على أهمية الأمر في ظل "الهجوم على النبي الذي أصبح موضة"، ومتابعا: "نلوذ بهذا الأمر، ولا ندعي شيئا غير موجود.. والاحتفال يزيدنا ارتباطا علميا بشخص النبي".
وأوضح بنحمزة أن "الاحتفال بالمولد النبوي هو مما فعلته الأمة الإسلامية قاطبة، بدأ في الشرق وبدأه علماء المغرب وسبتة وقبل به كافة العلماء"، مؤكدا على ارتباط المغاربة بهذه المناسبة وعدم اعتبارهم لها "بدعة".
واسترسل المتحدث شارحا: "يجب أولا أن نعرف ما هي البدعة، فهي أمر يخترعه الناس ليزاحم العبادات التي نص عليها الشرع"، مؤكدا أن "الاحتفال بذكرى المولد النبوي ليس من الأمور التي اختلقها الناس على أنها طريقة يزاحموا بها التدين"، ومنبها إلى أن العلماء سبق أن حسموا في الأمر، وخاصة العلماء المغاربة.
وأوضح بنحمزة أن المغاربة دأبوا على الاحتفال بهذه المناسبة عن طريق الاجتماع وقراءة سيرة النبي، مفيدا بأن الأمر "هدف طيب وجميل ورأى فيه الناس مصلحة لهم"، وأضاف: "أشياء كثيرة فعلها الناس بحكم المصلحة ولا يمكن اعتبارها بدعة... هو أمر مغربي نجد أثره ومصلحة رآها المغاربة وعرفوها".
كما أكد المتحدث على أهمية الاحتفال بهذه المناسبة اليوم قائلا: "هي مناسبة محفوظة احتجنا لها اليوم خاصة في ظل القصف لشخص النبي في بلاد كثيرة"، مؤكدا على "ضرورة تخصيص أكثر من مناسبة للتعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم".
وختم بنحمزة حديثة مع هسبريس بالقول إن الاحتفال بالمناسبة في ظل ما يعرفه العالم جراء انتشار جائحة "كوفيد-19" يجب أن يتم في إطار احترام الإجراءات الاحترازية اللازمة، التي تقتضي الحفاظ على التباعد والشروط المعروفة الآن، مع تجنب الاجتماعات الكبيرة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.