الجامعة العربية تعلن تأجيل قمتها المشتركة مع الاتحاد الإفريقي إلى موعد لاحق    أربعاء حاسم في تونس بعد "أسوأ أزمة" منذ الاستقلال    إدارة نادي الرجاء الرياضي تخصص 2000 تذكرة لجماهير الرجاء أمام بني ملال    توقعات أحوال الطقس ليوم غد الخميس    غرق 14 مهاجرا قبالة الساحل الأطلسي للمغرب..بينهم طفلان    السجن 20 سنة لعامل بمحلبة قتل زبونا بحي مسنانة بطنجة    سنتين سجنا نافذا في حق «هاكر» حسابات حمزة مون بيبي    ماكرون يعلن فرض قيود على استقدام الأئمة المغاربة إلى فرنسا !    الشرطة القضائية بفاس تجهض محاولة تهريب أزيد من طنين من مخدر الشيرا !    أغلب العاطلين المغاربة يعتمدون على الأقارب في الحصول على العمل    فاس تحتضن النسخة الثانية من المهرجان الدولي للفيلم    الشرطة الإماراتية تعلن القبض على عائشة عياش جوكير عصابة "حمزة مون بيبي" !    الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (كاف) تفتح باب الترشيح لاستضافة نهائي دوري الأبطال وكأس الاتحاد    حكيمي لا يستبعد توقيع عقد نهائي مع دورتموند    المنتخب الوطني المحلي المغربي يبدأ حملة الدفاع عن لقبه    القديس كاسياس يعلن اعتزال كرة القدم    4 محطات “شيل”    انخفاض حجم المعاملات العقارية بمدينة طنجة خلال سنة 2019    أرباح اتصالات المغرب تتراجع    بعد الpps.. لقاء يجمع قيادة الاستقلال والاتحاد الاشتراكي هل تتجه أحزاب الكتلة للتنسيق قبل انتخابات 2021    المنطقة الإقليمية للأمن الوطنية تؤطر في مدارس الناظور حملات للتحسيس بقواعد السير    توقيف ستة جمركيين بباب سبتة    العلام: حركة 20 فبراير ساهمت في تشكيل الوعي المجتمعي    إدانة الرئيس الأسبق لكوريا الجنوبية ب17 عاما لاتهامه في قضايا فساد    كوت ديفوار تصيب الجزائر “في مقتل” وتخرج ديبلوماسيتها عن الصواب    ارتباك في “إم بي سي 5”    سكان سبتة يعتزمون التظاهر احتجاجا على أوضاع المدينة الصعبة    لأول مرة.. عدد المتعافين من فيروس كورونا يتجاوز عدد المصابين    رفيقي: القوانين ذات الصلة بالدين وضعها ليوطي ولا علاقة لها بالإسلام (فيديو) قال: يجب إخراج الحريات الفردية من النقاش الديني    برنامج مباريات الدورة ال20من البطولة الوطنية الاحترافية    تأجيل القمة العربية الإفريقية التي كانت مقررة بالعاصمة السعودية الرياض    إحداث مصنع جديد بطنجة لإنتاج الموصلات الكهربائية الموجهة لقطاع السيارات    سيارات للكراء .. خدمة جديدة لتسهيل التنقل عبر قطارات المملكة    الرئيس الموريتاني ولد الغزواني يغير سياسة سلفه تجاه المغرب    نقابة تحمل وزارة الصحة مسؤولية وفاة ممرضة في انقلاب سيارة إسعاف    منظمة العفو الدولية : تبون يرفض الإستجابة لمطالب الشعب الجزائري والوضع سيتفاقم بسبب فقدان الثقة    عبيابة يجتمع بالنقابة الوطنية للصحافة المغربية    في زيارة مفاجئة.. وزير الصحة غاضب من مسؤولي المستشفى الجهوي بمكناس (صور) في ساعة متأخرة من ليلة الثلاثاء    صدور تقرير يوضح ان المعلمين المغاربة الأكثر غيابا    بنية دماغية غير عادية تدفع البالغين إلى الكذب والسرقة والعنف    "مؤسسة الخياري" تعزز قيم الحوار والتواصل    غضبة الملوك و لعنة المجاهدين على العرائش.!    محمد بلمو يحصي عدد ال «طعنات في ظهر الهواء»    السباق نحو التسل «ع»    40 في المئة من المغاربة يعانون من مشاكل بصرية    المغرب الفاسي يهدر نقطتين في أول ظهور له بملعب الحسن الثاني    تحركات مكثفة لإنجاح مشاريع الشباب وإقبال جيد على القروض    انطلاق مناورات عسكرية بقيادة أمريكية في موريتانيا بمشاركة المغرب    تعادل مخيب للكوكب أمام شباب الريف الحسيمي    حصيلة وفيات فيروس كورونا المستجد في الصين تصل إلى 2000 شخص    بلافريج أنا علماني ومؤمن بالله! ومغاربة يردون:كيف لمؤمن بالله أن يدعو للزنا واللواط والفواحش؟!    تجميد البويضات: ما هو معدل النجاح في الحمل؟    دراسة شاملة تستشرف مستقبل العالم الإسلامي    قريبا .. حصانة جنائية لرؤساء روسيا السابقين    فيروس "كورونا" يسجل ألفي حالة وفاة في الصين    "مولانا بوليف":أعيدوني وزيرا لأحلل لكم الربا والخمر والموبقات وإلا ستبقى حراما!!!    الأمة في خصومة مع التاريخ    فتاوى الترخيص للربا وسؤال الهوية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الاحتجاجات متواصلة ومسؤول يوضح حقيقة التمييز بين المتعاقدين وموظفي الدولة
نشر في تليكسبريس يوم 06 - 03 - 2019

في الوقت الذي تتواصل فيه لليوم الثالث على التوالي الاحتجاجات التي يقودها الأساتذة المتعاقدون أمام مختلف الأكاديميات الجهوية، خرج مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة طنجة - تطوان - الحسيمة، محمد عواج، بتصريح قال فيه: "ليس هناك أي تمييز في الحقوق بين الأساتذة الخاضعين للنظام الأساسي لوزارة التربية الوطنية والأساتذة الخاضعين للنظام الأساسي لأطر الأكاديميات"، أو ما يصطلح عليهم بالأساتذة المتعاقدين".
وقال عواج، إنه "ليس هناك أي تمييز بين هاتين الفئتين على مستوى الحقوق، ويمكن أن نناقش القانون الأساسي لكليهما بندا ببند"، موضحا أن "آليات تدبير الموارد البشرية لكلا الفئتين متشابهة 100 في المائة، الفرق الوحيد أن الفئة الأولى خاضعة لمؤسسة وطنية، أي وزارة التربية الوطنية، والثانية خاضعة لمؤسسة جهوية، أي الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين".
وأضاف المسؤول أن هناك توجها لجعل تدبير الموارد البشرية من اختصاص الإدارات الجهوية، مشددا على أنه "يتعين علينا أن نساهم جميعا في هذا الورش لتدعيم اللاتمركز وسياسية القرب والتدبير المباشر ضمن مجال جغرافي محدد، وتعزيز التنسيق بين القطاعات والمؤسسات خدمة لفلسفة الجهوية واللاتركيز الإداري، وأن نعمل على تطويره كلما برزت احتياجات جديدة".
وأعرب عن الاعتقاد بأن النظام الأساسي لموظفي الأكاديميات قد يشهد، خلال السنوات المقبلة، تنقيحات كلما برزت الحاجة للرقي به خدمة لأسرة التعليم، معتبرا أنه "يتعين علينا أن نتفق على المبدأ والغاية، وهي أن الخيط الناظم والحجر الأساس للمدرسة هم المتدخلون من نساء ورجال التعليم، ويتعين علينا أن نعمل على ضمان راحتهم بمزيد من الشرح والتفسير والإنصات والتطوير (..) شرط الاندماج الداخلي ضمن هذا النظام لترسيخ التوجه نحو الجهوية".
وتتوفر الأكاديمية الجهوية على 7717 أستاذا وأستاذة مدمجين ضمن النظام الأساسي لأطر الأكاديمية (متعاقدين)، وذلك من إجمالي أزيد من 27 ألف أستاذ وأستاذة، أي ما يعادل 20 في المائة من إجمالي الأطر التربوية بالأكاديمية.
وذكر عواج بأن التوظيف ضمن هذا النظام ابتدأ منذ عام 2016، وهو "ينسجم ويتوخى تنزيل الجهوية في قطاع التربية الوطنية، من خلال تفويض اختصاصات مهمة للأكاديميات"، موضحا أن "الأكاديميات منذ إحداثها عام 2002، تم تمكينها تدريجيا من عدد من الاختصاصات في مجال تدبير الموارد البشرية، والآن وصلنا لمرحلة مهمة، ألا وهي التوظيف".
وسجل أن الفوج الأول (2016) وظف بناء على قرار مشترك بين وزيري الاقتصاد والمالية والتربية الوطنية، وفي عام 2018 تمت بلورة نظام أساسي يضمن جميع الحقوق والواجبات ويحصن تموقع هذه الفئة داخل المنظومة التربوية، وبالتالي وجهت دعوة لهذا الفوج للتوقيع على ملاحق تضمن الاستفادة من هذه الحقوق، وذلك عبر اجتياز امتحان التأهيل التربوي الذي يخول إدراجها مباشرة في الرتبة الثانية، وبالتالي الترسيم ضمن موظفي الأكاديميات، لافتا إلى أن "التوقيع على هذه الملاحق يتوخى فقط ترسيم هذه الفئة بما يضمن استفادتها من كافة الامتيازات التي يستفيد منها باقي موظفو القطاع العام".
وخلص عواج إلى التأكيد على أن النظام الأساسي لموظفي الأكاديميات، الذي شرع بالعمل به في عام 2018، يعتبر "محطة مهمة لتحصين حقوق وواجبات هذه الفئة من رجال ونساء التعليم".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.