العثماني: الحكومة مرتبطة بعقد أخلاقي    مكناس.. توقيف شخصين للاشتباه في تورطهما في الحيازة والاتجار في مخدر الإكستازي    بلجيكا تحتضن لقاءا للتعايش وتسامح الديانات السماوية – المغرب نموذجا    انفجار جديد في عاصمة سريلانكا    نيوزيلندا تمنح عائلات ضحايا الاعتداء الإرهابي على المسجدين إقامة دائمة    رونار في ضيافة قناة فرنسية    مكناس.. توقيف متورطين في الحيازة والاتجار في الإكستازي    أزمة التعليم تشتد..النقابات تعلن عن مسيرات ووقفات واعتصامات متوالية    حقوقيون وسياسيون من طنجة يؤسسون لجنة محلية لدعم معتقلي حراك الريف    “مهرجان سوس الدولي للفيلم القصير يحتفي بالسينما الإسبانية”    لاعب ليفربول الإنجليزي ميلنر يشجع مانشستر يونايتد    بالفيديو.. شاهد الهدف الأسرع الجديد في البريميرليغ    غيابات في صفوف الرجاء أمام الحسنية برسم مؤجل الجولة 17 للبطولة الإحترافية الأولى    نجم ريال مدريد الواعد مطلوب في أياكس أمستردام    توقيف متطرف سابع على علاقة ب »خلية سلا »    الاتفاق على اللجوء إلى تحكيم الوكالة الوطنية للتأمين الصحي بخصوص التكفل بالولادات القيصرية    قطار كيم جونغ أون يصل إلى روسيا    الرصاص يلعلع بالبيضاء لتوقيف مجرم هاجم والدته وأسرته بالسلاح الأبيض    مصرع طفل رضيع جراء اشتعال النيران بمنزل في طنجة    توقيف برتغالي بطنجة مبحوث عنه دوليا في قضايا الاتجار الدولي في المخدرات    بسبب نعجتين….راعي يقتل طفلاً في العاشرة من عمره    العرائش: تقديم أدوات تمويل المقاولات الصغيرة والمقاولين الذاتيين    الباحثة ياسمين الحسناوي تناقش أول أطروحة بالمغرب باللغة الانجليزية في موضوع "السياسية الخارجية الجزائرية في نزاع الصحراء    احتفالا بالمسافر المليون .. "البراق" يقدم مفاجآت لزبنائه بمحطة الرباط أكدال    سحب كثيفة ورياح معتدلة خلال طقس نهار اليوم    المغرب يستعرض بشرم الشيخ تجربته في مجال حماية حقوق الأجانب واللاجئين    الجائزة العالمية للرواية العربية.. رواية “بريد الليل” للبنانية هدى بركات تفوز ب 50 ألف دولار    قصيدة جديدة للشاعر المغربي إدريس الملياني    الحوار الاجتماعي.. الداخلية توصلات بمطالب جديدة من النقابات قبل التوقيع على الصيغة النهائية    خلال اجتماع تنسيقي للاطلاع على التدابير والإجراءات الضرورية بخصوص تتبع وضعية تموين السوق الوطنية شهر رمضان المبارك: إحداث لجنة مركزية لتتبع مسار عملية المراقبة ووضعية الأسواق وإعادة العمل بالرقم الهاتفي الوطني 5757 لتقديم الشكايات    درجات الحرارة الدنيا والعليا المرتقبة اليوم بشمال المغرب وباقي مدن المملكة    الجزائر.. إيداع الإخوة كونيناف الحبس المؤقت    الرسم على حيازة الاراضي ارتفع بنسبة 50 منذ سنة 2016    فلاشات اقتصادية    ندوة دولية حول البلاغة الجديدة بين التجربة التونسية والمغربية ببني ملال    رسالة متأخرة إلى الشاعر محسن أخريف : تحية لك وأنت هناك    « امتحانات الباكلوريا » تجمع غنام بهدى سعد    فرع الحزب بالصخور السوداء ينظم لقاء مفتوحا مع حسن نجمي    عبد الإله رشيد يفي بوعده تجاه معجبيه    محترف أصدقاء الخشبة باكادير ينظم جولة مسرحية وطنية لعرض :”مسرحية البلاد الثانية”    ملفات التعمير تشق “المصباح” في أكادير    المديرية العامة الفرنسية للطيران.. المغرب ضمن الوجهات الأكثر دينامية    العدد ديال الشارفين فالعالم تجاوز عدد الأطفال    ليفربول يواجه دورتموند واشبيلية ولشبونة    11 ساعة في الجحيم .. قصة طفل فلسطيني مع جرائم جيش الاحتلال    بعد تمرير التعديلات.. السيسي للمصريين: أبهرتم العالم باصطفافكم الوطني ووعيكم القومي    السويسري بارنيتا يعتزل كرة القدم في نهاية الموسم    لماذا يعتنق مهاجرو أمريكا اللاتينية الإسلام في الولايات المتحدة؟    واشنطن تؤيد حكما مدنيا في السودان ودول افريقية مع مهلة 3 اشهر    ندوة وطنية حول إسهامات جد الدولة العلوية مولاي علي الشريف بمراكش يوم السبت المقبل    مخاض الأمة والوعد الصادق..    أسبوع التلقيح    أول مكتشف للنظارات الطبية وللعمليات الجراحية لإزالة المياه البيضاء من العين، الطبيب الأندلسي المغربي محمد الغافقي    ابتكار "خبز ذكي" لمرضى السكري    دراسة .. تبادل القبلات والموسيقى تحمي من الفيروسات والبكتيريا من بينها الإنفلونزا ونزلات البرد    دراسة تكشف فائدة غير متوقعة للشتائم!    دورة تكوينية في "قواعد التجويد برواية ورش عن نافع" بكلية الآداب بالجديدة    منظمة العمل الدولية.. حوالي ثلاثة ملايين شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





قضية البيع الشبكي.. 60 ألف منخرط يتخوفون من إطالة أمد حجز أموالهم
نشر في الأحداث المغربية يوم 10 - 03 - 2019

«آمنا بالقضاء وآمنا بأن حقنا سنأخذه على يد القضاء»، «واليوم القضاء المغربي يثبت مرة أخرى أنه ملجأ المظلومين...»، بهذه العبارات اختار المحامي امبارك المسكيني التعليق على الحكم الذي أصدرته المحكمة أخيرا بخصوص قضية كانت قد شغلت بال رأي العام، لأن مست الألاف من الأشخاص الذي انخرطوا في تجربة تجارية، قبل أن يجدوا أموالهم محجوز عليها بقرار قضائي.
فقد أصدرت محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء، يوم الخميس سابع مارس الجاري، حكمها في قضية ما بات يعرف بقضية «البيع الشبكي»، التي توبع صاحبها من طرف النيابة العامة، وتمت إدانته إبتدائيا بالحبس النافذ لمدة ستة أشهر مع صدور قرار بالإفراج على صاحب الشركة المسمى «زكريا فتحاني» بعد أن كان قد استنفد مدة العقوبة المحكموم بها، حيث اعتبرت المحكمة الزجرية أن العمليات التجارية التي كانت تقوم بها الشركة «بيع شبكي» يخالف القوانين.
دفاع صاحب الشركة
وقد ارتأت المحكمة، بعد حوالي سنتين، عند النظر استئنافيا في ملف شركة مواد التجميل المعروفة باسم «Learn and Earn»، الذي انطلقت أولى أطواره في سنة 2016، والمتهمة ب «البيع الشبكي» والتي تضم حسب دفاع صاحب الشركة أزيد من 60 ألف منخرط، استفاد حوالي 30 ألفا منه من البرنامج الحكومي ليؤسسوا شركات في إطار «المقاول الذاتي»، الذي سبق لوزارة الشغل أن أحدثته، وبعد إدانة صاحب الشركة ابتدائيا بالحبس النافذ والحجز على أموال الشركة التي تعود في الأصل إلى منخرطيها، قضت محكمة الاستئناف في شهر مارس الجاري بالبراءة في حق صاحب الشركة من التهم المنسوبة إليه.
وكانت النيابة العامة قد أصدرت قرارا بالحجز على أموال الشركة المذكورة، رغم أنه حسب الدفاع لا توجد أية شكاية ضدها من طرف المتعاملين معها، حيث اعتبرت النيابة العامة أن تدخل بنك المغرب في هذه القضية، بناء على التصريح الذي سبق أن أدلى به بخصوص «الاشتباه» في أموالها، بمثابة «شكاية» في هذا الموضوع.
إلا أنه بعد تحريك المتابعة ضد صاحب الشركة من طرف النيابة العامة، حسب ما صرح به الدفاع، عاد ممثل مؤسسة بنك المغرب ليصرح أمام المحكمة بأن مؤسسته تقدمت بمجرد تصريح بالاشتباه، وأن بنك المغرب ليس له نزاع مع الشركة، وأن النزاع مطروح بين النيابة العامة والشركة التي يظهر أن نشاطها التجاري حسب دفاعها بات يشكل منافسة لعدد من كبريات الشركات التي تنشط في مجال ترويج مواد التجميل، متهما إياها ب «تحريك هذا الملف من خلف الستار».
دفاع صاحب الشركة
وحسب ما صرح به المحامي «امبارك المسكيني»، دفاع صاحب الشركة، فإن «محكمة الاستئناف وبعد إجرائها لخبرة ثلاثية، توصلت إلى أن البيع الذي تقوم به الشركة بيع قانوني وعادي»، وذلك اعتمادا على نتائج الخبرة، وكذا تصريحات المنخرطين في نشاط الشركة الذين أعلنوا أمام المحكمة أنهم لم يتنصبوا ضد الشركة، لأن الشركة لم تسلب أموالهم»، مساندين صاحب الشركة طيلة أطوار محاكمته، حيث قضت محكمة الاستئناف في حق المتهم ب «البراءة من تهمة البيع الشبكي، كما تمت تبرئته من تهمة النصب»، مقررة في الآن ذاته «رفع الحجز عن أموال الشركة» التي تعود لأزيد من 60 ألف من المنخرطين الذين اختاروا التعامل شركة مواد التجميل المذكورة، التي كانت تعتمد على ترويج مواد مستخلصة من زيت الأركان والصبار، حيث من المنتظر أن يتمكن الآلاف من المنخرطين من سحب أموالهم المحجوزة بقرار من النيابة العامة.
لكن تخوف المنخرطين بدأ يتزايد، رغم صدور حكم البراءة، من إطالة أمد محنتهم التي دامت أزيد من سنتين جراء حجز أموال الشركة، إذا ما عمدت النيابة العامة إلى الطعن في قرار محكمة الاستئناف بالدارالبيضاء أمام محكمة النقض.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.