منظمة «الأممية الإشتراكية» تقدم شهادتها في حق المناضل الراحل عبد الرحمان اليوسفي    جائحة كورونا: إسبانيا تعتزم تمديد حالة الطوارئ للمرة السادسة    الطوارئ الصحية.. عملية استثنائية لإنجاز بطائق التعريف الوطنية لفائدة المغاربة المقيمين بالخارج    الحساني: تدنيس تذكار الراحل اليوسفي عمل جبان معزول في الزمان والمكان    عموري: اليوسفي كان فردا من أسرة الرشاد    HSEVEN تبحث عن المقاولات التي ستبتكر إفريقيا الغد    في لقاء جمع رئيس الحكومة مع النقابات افتتح بالترحم على روح المجاهد عبدالرحمان اليوسفي    فتح أبواب المسجد الأقصى أمام المصلين بعد سبعين يوما من الإغلاقه    اللجنة الدولية لدعم الشعب الفلسطيني تثمن عاليا الدعم المغربي لمستشفيات وآهالي القدس الشريف    منزل نجم المنتخب الجزائري رياض محرز يتعرض للسرقة !!!    إشارة الضوء الأخضر للبطولة    وكيل حكيمي يحسم الجدل    المكتب الوطني للشبيبة الاتحادية ينعي وفاة المجاهد عبد الرحمن اليوسفي    من إبداعات التعليم الخاص مدرسة بمكناس تفرض أداء واجبات النقل المدرسي رغم توقف التعليم    اغتصاب طفلة بمراكش    صراع الأقطاب يفجر الصحة    العنف يقسم المتظاهرين بالولايات المتحدة الأمريكية    مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تحقق رقم معاملات يصل إلى 12270 مليون درهم    بن شريفية يتحسّر على الخسارة مرتين أمام الزمالك: "في وجود الشعلالي.. فرجاني ساسي لم يكن سيلمس الكرة ولو مرة واحدة!"    هزة أرضية بالخميسات    دار الشعر بتطوان تنظم ندوة عن مستقبل الجوائز الثقافية في العالم العربي    ارتفاع حالات الشفاء من كورونا في المغرب.. وتسجيل وفاة جديدة    توزيع الحالات ال3 المسجلة خلال 16 ساعة الماضية حسب الجهات    جمعية المطاعم السياحية بسوس ماسة    الصورة بين المجال الخاص والعام    كوفيد-19: فريق علمي بمراكش ينجح في تطوير تطبيق يراعي خصوصية المخالطين    ماذا قالت الأرصاد عن طقس الإثنين فاتح يونيو ؟    إقليم الحوز يخلو من فيروس كورونا    51 حالة فقط لا تزال تخضع للعلاج بجهة مراكش آسفي    الجزائر تجلي 229 مواطنا عالقا بالدار البيضاء منذ مارس الماضي    المطالبة بكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى    بعد انقضاء محكوميته.. الحمديوي « معتقل حراك الريف » يغادر أسوار سجن الحسيمة    حجز كمية من المخدرات لدى مبحوث عنه بإقليم تازة    1096 مليار دولار قيمة أصول الصناديق السيادية الإماراتية الكبرى    حريق كبير بمصنع في طنجة    تمديد توقيت اغلاق المحلات التجارية بعد اضافة ساعة على التوقيت الرسمي    البرازيل تغرق … 33 ألف و274 حالة إصابة بكورونا في يوم واحد    كرست حياتها لخدمة الكتاب.. 7 محطات في حياة ماري لويز بلعربي    تباطؤ أنشطة المصانع بالصين في ماي وسط طلب ضعيف    خمسة تحديات تواجه عودة النشاط الاقتصادي في ظل جائحة كورونا    سائق سيارة أجرة من أكادير ينهي صمود العيون ضد فيروس كورونا    ميناء طنجة المتوسط في قلب مبادرة عالمية    بيت الشعر في المغرب ينعي عبد الرحمن اليوسفي    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    اخنوش بمجلس النواب لاستعراض تداعيات الجفاف وكورونا على القطاع الفلاحي    لوف مدرب "المانشافت" يبدي إعجابه بمستويات "مباريات الأشباح"    عمليات إعدام تستهدف فلسطينيين بالقدس المحتلة .. والتهمة جاهزة    عبد الحميد يقترب من جائزة "أفضل لاعب إفريقي"    كاميرا امحيمدات تحول "أزمة كورونا" إلى إبداع    المغربي قدار يجلب اهتمام أندية إسبانية وإنجليزية    إسبانيا تستقبل السياح الأوروبيين منتصف يونيو    علم النفس اللغوي والبرهان العقدي للتواصل عند ابن حزم الأندلسي    مَنْطِق بالتَّطْبِيق نَاطِق    المديرية الإقليمية للثقافة بورزازات.. حصيلة إيجابية لمحطات إبداعية عن بعد    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد تفجيرات عيد الفصح ..سريلانكا تقر بخطئها حين تركت المتطرف "زهران" حرا


AHDATH.INFO
قال قائد أجهزة الاستخبارات السريلانكية،سيسيرا مانديس، إن السلطات كانت لديها فرصة لتوقيف قائد الانتحاريين المتشددين الذين نفذوا اعتداءات الفصح في الوقت المناسب، لكنها لم تفعل رغم تراكم القرائن ضده.
وصرح سيسيرا، أمام لجنة تحقيق برلمانية بدأت جلساتها أمس، أنه كان يمكن تفادي الاعتداءات لو أن الشرطة سجنت زهران هاشم قائد حركة جماعة التوحيد الوطنية المحلية.
وأوضح أن "هاشم كان يتبنى خطاب كراهية وتم إبلاغ السلطات بشأنه قبل الاعتداءات"، مضيفا "كان بامكان الشرطة على الاقل أن توقفه لاستجوابه عندما تم الابلاغ عنه".
وبحسب مصادر رسمية، فإن الشخص المذكور ضالع خصوصا في مواجهة عنيفة مع مجموعة اسلامية معتدلة في قريته في شرق سريلانكا قبل عامين. ولم توقفه الشرطة حينها.
ونفذ عناصر من حركته مجزرة في 21 أبريل الماضي حينما استهدفوا فناق فاخرة وكنائس بالتزامن مع الاحتفال بالفصح ما خلف 258 قتيلا و500 جريح.
وتعرضت الحكومة السريلانكية لسيل من الانتقادات لعجزها عن منع الاعتداءات رغم امتلاكها معلومات مسبقة محددة مصدرها أجهزة الاستخبارات الهندية.
وقبل أسبوعين من الاعتداءات، حذر قائد الشرطة من أن حركة التوحيد يمكن ان تستهدف كنائس وأماكن أخرى.
لكن لم يتخذ أي اجراء أمني بعد تلقي الحكومة معلومات اضافية من الهند التي كانت استجوبت جهاديا معتقلا لديها، بحسب مصادر رسمية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.