ارتدادت إعلان ترامب على المواقف الأوروبية تحصر البوليساريو في الزاوية    إلغاء اللائحة الوطنية في الانتخابات يثير أزمة وسط شبيبات الأحزاب    إحداث مجلس وطني للبحث العلمي وتعديل قانون الأكاديميات ومرسوم للتعليم والتكوين عن بعد    بعد 10 أيام من الإضراب.. نهاية أزمة البريديين عقب اتفاق بين النقابات و"البريد بنك"    تتويج الداخلة "وجهة الأحلام 2021"    صحيفة عبرية: ملك المغرب يشترط بدء مفاوضات السلام مع الفلسطينيين للموافقة على زيارة إسرائيل    عقوبة ميسي المنتظرة بعد اعتدائه على لاعب أتلتيك بيلباو    درجات الحرارة تشهد انخفاضا كبيرا وتصل إلى ناقص 8 درجات الإثنين بعدد من مدن المملكة    جريمة بشعة تهز إقليم الرشيدية.. مختل عقليا يذبح طفلا من الوريد إلى الوريد    إندونيسيا: ارتفاع عدد ضحايا الزلزال إلى 77 قتيلا    كاميرا خفية تنتهي بكسر في كاحل سعيدة شرف    إسبانيا: البدء في إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس "كوفيد-19"    الحسين عموتة.. صائد الألقاب القارية نحو مجد إفريقي جديد    بلهندة رفض أموال الخليج طمعا في العودة لعرين الأسود    دليلك لمتابعة مباريات أسود البطولات الاوروبية    إسبانيا تنطلق في إعطاء الجرعة الثانية من اللقاح المضاد لفيروس "كورونا"    تونس: احتجاجات في أنحاء البلاد والأمن يعتقل أزيد من 240 متورطاً    ترامب بصدد إصدار 100 عفو رئاسي في آخر أيام حكمه    فوربس" تؤكّد أن واتساب يتلقى هزيمة نكراء على يد بديل جديد مذهل    قطب مسرح اللاّمعقول يُونسكُو هل تنبّأ بنهاية الشيوعيّة ؟!    عن الإرتداد الرهيب في الوعي والحياة العربيين؟    كوفيد-19: 806 إصابة جديدة و988 حالة شفاء و31 وفاة خلال ال 24 ساعة    عز الدين الإبراهيمي يدخل على خط تأخر وصول جرعات اللقاح ضد فيروس كورونا للمغرب، و يكشف معطيات حول الموضوع.    الصحة العالمية تحدد عدد الأيام التي يظل فيها المصاب بكورونا ناقلا للعدوى    نقابات سوس غاضبة بعد إلغاء قرار مجلس القسم في حق تلميذ.. وأولى الشرارات الاحتجاج بدأت    الشراكة الاستراتيجية بين المغرب-الولايات المتحدة الأمريكية    الحكم على وريث مجموعة "سامسونغ" بالحبس عامين ونصف في فضيحة فساد    نجل شقيق عبد الحليم حافظ: فتحنا قبره بعد وفاته ب31 عاما فوجدنا جثمانه لم يتحلل    المخرج محمد إسماعيل يستغيت، فهل من مجيب؟    مارسيلينو يفتخر بفريقه وبانتصاره على برشلونة وريال مدريد    بنعطية يدرس عرضا إيطاليا    مغربي ينقذ شرطية فيدرالية من قبضة محتجين    فيروس كورونا: قطاع الطيران بحاجة إلى 80 مليار دولار أخرى للتعافي    نادي الزمالك يتراجع عن معاقبة بنشرقي    وفاة المنتج الموسيقي الأمريكي فيل سبيكتور بفيروس كورونا    اللجوء إلى بريطانيا.. جنسيات عربية له الحق في الحصول على اللجوء في بريطانيا!    احتفالية ودادية من شراشم بعد هزه شباك اتحاد تواركة    قال أَوَ لمْ تُؤمن؟ قال بلى...    المقابر البيضاوية .. أثمان بناء القبور بأثمان باهظة!    الفريق الاتحادي داخل مجلس جماعة أكادير، يحتج بقوة على مناورة تفويت قطاع ملاعب القرب لشركة خاصة    المغاربة ينتظرون تلقيحهم بلقاح استرازينيكا.. واليافعون أكبر ناقل للطفرة الجديدة من الفيروس    إسبانيا.. اكتشاف أثري أندلسي قرب مالقة يعد بمعلومات عن ثورة عمر بن حفصون    مأساة : القاتل الصامت ينهي حياة أسرة كاملة داخل منزلها.    صرخة تاجر.. كنت غادي نموت بسبب مطالبتي بحقي وتاجر اخر أصيب بالشلل    كورونا تغلق مجموعة مدارس الجوامعة بإقليم فحص أنجرة    التساقطات المطرية تبشر بموسم فلاحي جيد و وزارة الفلاحة تكشف أن الزراعات السنوية الخريفية بلغت 4.76 مليون هكتار    الفنانة سعيدة شرف تتعرض لكسر على مستوى الكاحل    بإجماع الخبراء والمختصين.. تتويج الداخلة "وجهة الأحلام 2021"    أزولاي والحافظي يتفقان على إحداث مركز للتكنولوجيا الرقمية الذكية    طلبة الجزائر العالقون في المغرب مطالبون بدفع الكلفة قبل ترحيلهم    كورونا ينهي حياة أسطورة التانغو ومصمم الرقصات الأرجنتيني خوان كارلوس كوبس    توزيع أكثر من 693 ألف قنطار من الشعير المدعم لفائدة مربي الماشية بجهةبني ملال    أكادير : إطلاق مشروع جديد يسعى لدعم المئات من الشباب حاملي المشاريع بجهة سوس ماسة.    طفلة "ذا فويس كيدز" ميرنا حنا تُطلق "أحن الهم"    "سيكولوجية المدح في الاستقطاب الاجتماعي والسياسي"    حلم العدالة الاجتماعية والتعطش إلى عودة زمن الخلافة    النفاق الديني    الدين.. بين النصيحة و"السنطيحة"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجلس المستشارين يدين الإساءة والمس بالمقدسات الإسلامية
نشر في الأحداث المغربية يوم 28 - 10 - 2020


ahdath.info
عبرت مكونات مجلس المستشارين عن إدانتها للإساءة والمس بالمقدسات الإسلامية، وخاصة الرسوم المسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
وثمنت هاته المكونات، خلال الجلسة الأسبوعية للأسئلة الشفهية بالمجلس، أمس الثلاثاء، البلاغين الصادرين عن وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج والمجلس العلمي الأعلى بشأن هذا الموضوع.
وفي هذا الصدد، أكد فريق العدالة والتنمية "استنكاره الشديد وإدانته القوية للرسوم المسيئة للرسول الكريم، من خلال الإصرار المقيت على إعادة نشرها"، معتبرا أن "هذه الرسوم تشكل استفزازا وقحا وغير مقبول بأي وجه من الوجوه لمشاعر ملياري مسلم عبر العالم".
من جهته، عبر الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية عن إدانته "لهذا السلوك غير المعقلن"، مشددا على أن "حرية التعبير تنتهي عندما تمس حرية الآخر وعقائده".
من جانبه، أدان الفريق الحركي "هذه الممارسة غير المحسوبة العواقب (...) والمس بالإسلام المبني على قيم التسامح والتعايش".
بدوره، دعا فريق التجمع الوطني للأحرار إلى اعتماد فضيلة الحوار في التعاطي مع القضايا الدينية، مبرزا أن للحرية "قواعدها وأصولها".
أما فريق الأصالة والمعاصرة فقد أدان، بشدة، كل محاولات الإساءة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم من خلال الإمعان في نشر الرسوم المسيئة له، معتبرا أن هذه الممارسات "غير مقبولة وتغذي مشاعر الحقد والعنصرية وازدراء الأديان ".
وأكد أن "هذه الإساءة لا يمكن أن تصنف ضمن حرية التعبير، بل هي استفزاز صريح لمشاعر المغاربة ولكل المسلمين في جميع أنحاء العالم"، داعيا إلى "ضرورة احترام كل الديانات السماوية السمحاء كشرط أساسي للعيش المشترك والحوار الهادف والبناء بين الأديان والشعوب".
من جهتها، عبرت مجموعة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل عن إدانتها للإساءة للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم، وكذا "للتطرف أينما كان".
من جانبه، أبرز الفريق الاشتراكي أن كل الشرائع والأديان تؤمن بأن حرية التعبير تقف عند حرية الآخرين، مشددا على أن حرية التعبير لا تعلو عن المقدس.
بدوره، اعتبر الفريق الدستوري الديمقراطي الاجتماعي أن "هذه الإساءة زوبعة تسير في اتجاه مضاد لاحترام الأديان والحريات والتعايش والسلم، مما يقتضي التحلي بثقافة التسامح والتعايش بين كل الأديان في إطار احترام المبادئ الإنسانية".
أما فريق الاتحاد العام لمقاولات المغرب فقد استنكر بشدة "استفزازات الأمة الإسلامية بأجمعها وذلك بالسماح بنشر صور مهينة للرسول الكريم صلى الله عليه وسلم"، معتبرا أن الحرية تقف عند المساس بحرية وكرامة ومقدسات الآخرين.
من جهته، اعتبر فريق الاتحاد المغربي للشغل بأن الدين الإسلامي دين مقدس، مضيفا بأنه وبقدر ما يدين التطرف، يطالب باحترام الدين الإسلامي ومشاعر المسلمين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.