عدول بينهم نساء يؤدون اليمين القانونية بمحكمة الاستئناف بالدارالبيضاء    رئيس الحكومة يوقف مناصب الشغل لسنة 2021 ويستثني 3 قطاعات من القرار    نشرة خاصة: درجات الحرارة القصوى تصل إلى 46 درجة بالمغرب    وزارة المالية.. تأجيل آجال أداء الضرائب    تعاونية نسائية توفر قريبا عجائن "الكينوا" بمحلات المواد الاستهلاكية الطبيعية    "غوغل" تدعم قدرات أشهر تطبيقاتها للتواصل عبر الفيديو    بعد 10 أيام من إصابته بالمرض.. دجوكوفيتش ينتصر على "كورونا"    لاعب ودادي يُطالب بمستحقاته المالية    شرطي يشهر سلاحه الوظيفي لتوقيف مجرم هدد سلامة المواطنين باستعمال السلاح الأبيض    على بعد ساعات من انطلاق امتحانات "البَاكْ".. أمزازي: خاص كولشي يحترم التدابير الوقائية فهاد الامتحانات وحنا خدينا التدابير كولها    مكناس.. مفتش شرطة يشهر مسدسه لإيقاف عشريني هدد المواطنين والأمن بسلاح أبيض    تطوان.. حادثة سير مأساوية بواد لاو تودي بحياة سيدة وابنتها    مخرجان عربيان ينضمان إلى أكاديمية الأوسكار    دوجاري يسخر من ميسي    الغندور: "الكاف ظلم الأهلي والزمالك.. وجعل حظوظهما متساوية مع الوداد والرجاء"    الصين تحذر بريطانيا من "عواقب" منح جنسيتها لسكان هونغ كونغ    كورونا والعطلة الصيفية .. ترقبٌ واسع بين الجاليات المغاربية في أوروبا    نشرة خاصة.. الحرارة ستتجاوز 40 درجة بعدة مناطق مغربية وستستمر إلى هذا التاريخ    عقد جديد لأيمن مريد مع ليغانيس    وجبات الشارع تتسبب في تسمم 37 شخصاً بمراكش !    كوتينيو يوافق على تخفيض راتبه الى النصف لتمديد إعارته مع بايرن ميونخ    عمرو يوسف يعيش بلا ذاكرة في ظل مؤامرات لا تنتهي    فنانون وباحثون و"حلايقية" في حفل تفاعلي من أجل عودة الحياة الفنية لساحة جامع الفنا التاريخية    218 إصابة مؤكدة بكورونا خلال 16 ساعة الأخيرة    مجلة فرنسية تُسلط الضوء على التدبير النموذجي للاستجابة لكوفيد-19 خلف قيادة جلالة الملك    حقيقة تسجيل إصابة جديدة لفيروس كورونا بجهة سوس ماسة    هذا ما قاله أمزازي عن نزوح تلاميذ التعليم الخصوصي إلى العمومي    فيروس كورونا.. تسجيل 218 حالة مؤكدة جديدة بالمغرب    شركة "لارام" تعيد الرحلات الجوية الداخلية إلى تطوان والحسيمة وتُلغي طنجة    كورونا يرفع ثروة أغنى رجل في العالم إلى أزيد من 171 مليار دولار    بعد اعتقال المديمي.. بطمة تنتشي فرحا وما مصير المواجهة بينهما أمام القاضي؟    محمد الترك يستعيد حسابه على الأنستغرام ويستعرض من خلاله سعادته رفقة زوجته دنيا باطمة -صور    شعر : نداء مظلوم    وزارة الثقافة والمؤسسة الوطنية للمتاحف تعززان شراكتهما    عناصر الإيجابية والسلبية في التواصل النمطي بين السلطة والعلماء    استفتاء مثير للجدل يمنح بوتين حق تمديد حكمه حتى 2036 بأغلبية ساحقة    موقع فرنسي: مدريد قلقة من شراء الرباط لمروحيات "أباتشي" متطورة    العثماني: الموازنة بين صحة المواطن وعودة الاقتصاد رهان صعب    "تُجار غاضبون".. هل تم الزيادة في أسعار التعشير ب"مارشي كريو" بالبيضاء؟    غضب اليوسفي والجابري    كندا.. تكريم مواطن مغربي قضى في الهجوم على المركز الاسلامي الثقافي لمدينة كيبيك    ألمانيا والتشيك تسحبان المغرب من قائمة الدول التي سيستفيد مواطنوها من إلغاء قيود السفر    تقرير إسباني: ميسي يضحي بثلاثي برشلونة لعيون نيمار    تزامناً مع ذكرى إصدار أول قانون للحقوق المدنية.. حقوقيون يجلدون أمريكا: "ترتكب في الداخل نفس الانتهاكات التي تُدينها في الخارج"    إثيوبيا.. أكثر من 80 قتيلا في احتجاجات "المغني المغدور"    تقرير: تراجع الدخل وقيود السفر أفقد السياحة المغربية أكثر من 110 مليار درهم    المكتب الوطني للصيد البحري.. تراجع بنسبة 11 في المائة في الكميات الأسماك المصطادة منذ بداية السنة    نحن تُجَّار الدين!    حقوقيون ينددون باعتقال مفجر قضية « حمزة مون بيبي »: تعرض لمضايقات    عمال يحتجون بعدما تم طردهم من طرف شركة بالبيضاء    طقس الخميس.. حار مع تشكل سحب منخفضة بمختلف مدن المملكة    سجلت 48ألف حالة في يوم واحد.. أمريكا تواصل تحطيم الأرقام القياسية    وصلت إلى 20 سنة سجنا.. القضاء الجزائري يصدر أحكاما ثقيلة في حق العديد من المسؤولين السابقين    الأستاذ المدراعي: أستاذ قيد حياته وبعد مماته    صحف:الجدل يرافق صفقة متعلقة بمكافحة فيروس كورونا ، وضابط شرطة في قلب قضية إعدام فتاة وشاب برصاصتين، ومعاقبة 26 موظفا بسجون المملكة، و    المجلس العلمي بفاس: المساجد هي الفضاءات المغلقة الأكثر تسببا في نشر العدوى من غيرها    فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب يستفسر عن تدابير إعادة فتح المساجد    عناصر الإيجابية والسلبية في التواصل النمطي بين السلطة والعلماء    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتفاء نقدي في طنجة بتجربة داوود أولاد السيد: سينما أسئلة الإنسان والوجود
نشر في أخبارنا يوم 09 - 05 - 2016

سلطت نخبة من نقاد السينما المغاربة الضوء على جوانب متعددة من التجربة السينمائية للمخرج داوود أولاد السيد التي تنخرط بعمق في أسئلة الإنسان والوجود.
إنها سينما لها أسئلتها الخاصة تفتح شهية تشريح المتن السينمائي لمبدع متميز يحمل على الدوام أسئلة قلقة، يقول الناقد محمد شويكة في افتتاح جلسات اللقاء السنوي "سينمائيون ونقاد" الذي نظمته الجمعية المغربية لنقاد السينما يومي 6 و 7 ماي ببيت الصحافة بطنجة.
في بسطه للمعالم الكبرى لهذه التجربة، تحدث شويكة عن فيلموغرافيا لها أسئلتها الخاصة والجديدة لأنها ارتبطت بالتحولات العميقة للمجتمع المغربي. وعن هذا الفنان الوافد إلى الفن السابع بمرجعية الفن الفوتوغرافي، قدم شويكة سنيما أولاد السيد بأنها فن "التأطير" بامتياز، والإبداع في تركيب الصورة وتأثيث خلفياتها.
وفي مقاربته للانشغالات الفكرية التي تكشف عنها أعمال هذا الفنان، اعتبر الكاتب والناقد مبارك حسني أن الأمر يتعلق بسينما للتعبير لا للتسلية، حيث يطرح بقوة سؤال الانسان والوجود، ويحضر التيه الباطني للكائن وتسلط الكاميرا على الجغرافيات القصية، صحراء، أو طريقا مقفرا، أو بحرا، أمكنة للارتحال أو مواجهة الغريب والمجهول.
هذه الآفاق تفرض على المخرج، حسب مبارك حسني، اختيار ممثلين حقيقيين، بأدوار تشاهد على الوجه الذي يكشف دواخل الشخصيات، ومن هنا إلحاح أولاد السيد على رصد الوجوه، وهي غالبا وجوه مكلومة ومتوترة، بحركة كاميرا بطيئة.
وتناول الناقد عمر بلخمار اختلاف تجارب داوود أولاد السيد بين السينما التي تعكس بعمق اختياراته الفنية والجمالية، والتلفزيون الذي يخضع فيه لسلطة الإنتاج، مع ما يستتبع ذلك من تنازلات فنية.
واستعرض جملة من الخصائص التي تسم الأعمال السينمائية للمخرج، من قبيل اللجوء إلى سخرية مدسوسة في افلام تتناول قضايا اجتماعية، والرهان على الصورة أكثر من الحوار، وبطء الايقاع الذي يفسح المجال للتأمل وشساعة التأويل والميل الى الفضاءات المهمشة، وتلاقح الفن السينمائي والفوتوغرافي. ورأى في هذه المقومات بصمات طبعها أستاذه المخرج الراحل أحمد البوعناني والكاتب والسيناريست يوسف فاضل.
وتوقف الناقد الفرنسي رولان كاري عند تيمة الطفولة في أفلام داوود اولاد السيد، التي تحفل بنوازع الحنين إلى زمن جامد في الذهن والقلب.
وتواصلت الجلسات النقدية باستعراض البعد الوثائقي في سينما داوود أولاد السيد من خلال عرض للناقد عادل السمار، ومقاربة لبنية الشخصيات وشعرية المتخيل في فيلم "في انتظار بازوليني" من قبل الروائي نور الدين محقق بينما تناول الباحث الفوتوغرافي جعفر عقيل "مفهوم التأطير في العمل الفني لداوود أولاد السيد" وناقش الباحث الفلسفي عبد العالي معزوز "بعض العناصر الجمالية في فيلموغرافية داوود أولاد السيد".
ومن جهته، تقاسم المخرج المحتفى به، أسرار عوالمه الفنية واختياراته مع النقاد والإعلاميين مؤكدا أنه في بحث دائم عن اللامرئي، محاولا الابتعاد عن حكاية قصة عبر الحوار الذي يقول كل شيء.
وقال داوود إنه ينحو في أعماله، وخصوصا في مشروعه الحالي الذي يحمل عنوان "أصوات الصحراء" إلى التعبير الشاعري، الذي يخلقه تفاعل الصورة والصوت، مع اقتصاد أقصى في اللغة. أما عن اختياراته الموضوعاتية، فقال إنه يميل إلى نحت شخصيات في مسيرها المتوتر نحو "البحث عن الذات".
ويؤكد أولاد السيد أن الحافز الذي يحركه لانجاز فيلم ليس السيناريو الجيد، بل النص الذي يتمثله شخصيا من الاعماق، ليصبح هما شخصيا يستبد بكل حواسه.
وكانت فعاليات اللقاء المنظم بدعم من وزارة الاتصال، قد انطلقت مساء الجمعة بعرض آخر أفلام المخرج "الجامع" الذي كان قد حاز على جوائز عديدة في مهرجانات وطنية وافريقية ومتوسطية.
وأبرز رئيس الجمعية المغربية لنقاد السينما خليل الدمون، أن مواصلة تنظيم هذا اللقاء السنوي الذي يحتفي بالمخرجين المغاربة ذوي المكانة المتميزة في الفيلموغرافيا الوطنية تروم إرساء جسر منتظم بين صناع الإبداع السينمائي والمشتغلين بالنقد، توخيا لاقتراب أكثر حميمية من عوالم صناعة العمل الفني واستشرافا لسبل النهوض بجودة الأعمال السينمائية المغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.