خطاب ثورة الملك والشعب في الذكرى 66 يؤشر على عقد اجتماعي جديد سينبثق عن النموذج التنموي المغربي الجديد. مقال    لين    يهوديات ثلاث حَيَّرْنَ المخابرات    لقجع يتخلى عن رئاسة نهضة بركان.. وهذا خليفته في جمع عام للنادي    الملك وثورة إصلاح التعليم    الخطاب الملكي يدقق معضلة النموذج التنموي    العلماء الربانيون وقضايا الأمة: بروفسور أحمد الريسوني كأنموذج    نقص فيتامين “د” يجعل الأطفال أكثر عدوانية في المراهقة    فوج المترشحين للتجنيد الإجباري يغادر القصر الكبير إلى ثكنة القنيطرة    كأس محمد السادس.. “الوهابي” يتألق في مباراة رد الاعتبار لاتحاد طنجة    الحرس الملكي ينظم طواف المشاعل بتطوان والمضيق    القنيطرة.. التحقيق مع شخص قتل زوجته قبل أن يعرض نفسه لإيذاء عمدي لتحريف مسارات البحث    طنجة.. جريمة قتل تهز سوق الجملة للخضر والفواكه بني مكادة    سوق جملة بطنجة يهتز على جريمة الثتل    السلطات المصرية تعتقل ابن قيادي فلسطيني    ساحة حسان تضيء بألعاب نارية في عيد الشباب    اكتشاف نوع جديد من «الديناصورات المدرعة» بالمغرب.. عاش في جبال الأطلس قبل 168 مليون سنة    العثور على زوجين غارقين في حمام دم بسيدي سليمان.. الأمن يكشف تفاصيل مثيرة عن الواقعة    قنصلية المغرب بألمانيا تبحث عن عائلة مهاجر مغربي توفي بمستشفى    مهندس سيدي سليمان هو المتهم بقتل زوجته طعنا بالسكين    محبوبي يحرز فضية وزن أقل من 80 كلغ في التايكواندو    الخطاب الملكي يرسم مسار بلورة "نموذج مغربي" يأخذ بعين الاعتبار الخصوصيات الوطنية    اتحاد طنجة ينتفض بثلاثية أمام الزوراء    ارتفاع في ديون بريطانيا بأكثر من 35 مليار دولار في ظرف سنة واحدة    بعد تجربة “فاشلة” مع شالكه.. المغربي منديل يعود للدوري الفرنسي بعد أشهر من "العطالة"    لمجرد..100 مليون مشاهدة أخرى تضاف لرصيده في وقت قياسي!    السودان.. رئيس الحكومة الانتقالية يؤدي اليمين الدستورية    نصف قرن على إحراق المسجد الأقصى .. نيران مستمرة وصمود مقدسي الجريمة وقعت يوم 21 غشت 1969    الجيش المغربي سادس عربيا بميزانية 3.4 مليار دولار    بالصور ريبيري رسميا يوقع لفيورنتينا.. ويصرح: “لوكا توني أخبرني أن فيورنتينا فريق عظيم”    بسبب رفض بيعه جزيرة غرينلاند.. ترامب يلغي زيارته لكوبنهاغن    الرجاء يستعيد لاعبيه الدوليين قبل مواجهة بريكاما    كريستيانو رونالدو : 2018 "العام الأصعب" في حياتي    وباء الطاعون يتفشى في الولايات المتحدة و الخبراء يحذرون    ابنة صدام تكشف عن رسالة نادرة لوالدها تحمل أوامربحق وزير إيراني    الحرس الملكي بمدينتي المضيق وتطوان ينظم طواف المشاعل التقليدي    غدير مودة القربى    ميال يطفئ شمعته الرابعة ويكرم اوسايح والحنفي    لحماية أكبر ضد التزوير.. بنك المغرب يصدر ورقة نقدية تذكارية من فئة 20 درهما    البنك الدولي يدق ناقوس الخطر.. العالم يواجه أزمة خفية في جودة المياه تتسبب في ضياع ثلث النمو الاقتصادي    بوهندي: البخاري خالف أحيانا القرآن ولهذا لا يليق أن نآلهه    سفير الملك بالأرجنتين يسلم أوراق اعتماده للرئيس ماوريسيو ماكري    وفاة رضيع بسبب حليب أمه    الدارالبيضاء في الرتبة ما قبل الأخيرة ضمن قائمة 50 مدينة ودّية سياحيا    ذكريات عبرت… فأرخت.. أنصفت وسامحت -4- على أسوار قرطبة….    مبدعون في حضرة آبائهم … السي عبد الكبير محقق: الأب العاشق للسينما وأغاني محمد عبد الوهاب    مسابقة في التصوير الفوتوغرافي ضمن فعاليات المهرجان الدولي للسينما والبحر    السعودية تشرع في استقبال طلبات النساء الراغبات في استخراج جواز سفر دون حاجة لتصريح    اجتماع عربي بالقاهرة يبحث متطلبات إقامة الاتحاد الجمركي العربي الموحد بمشاركة مغربية    باطمة ومول الشاطو نجوم الدولة الأولى من مهرجان وادي الذهب    الركود يخيم على قطاع العقار خلال الفصل الثاني من 2019    تونس.. رئيس الوزراء يعلن تخليه عن الجنسية الفرنسية قبل ترشحه للانتخابات الرئاسية    "غريب" يبث الذعر في قلوب المشاهدين عبر شبكة "نتفلكس"    تعاونية سيللاراش تعيد دورة الانتاج لملاحات العرائش    إسكتلندي “لم يتعرف” على زوجته ليلة الزفاف!    باحثون: الأرق يمكن أن يعرض الأفراد لخطر الإصابة بأمراض قاتلة    إيفانكا ترامب تشيد بعزم المغرب إدخل تعديلات على نظام الميراث.. ورواد “فيسبوك” يطلبون توضيحًا من الحكومة    أيها الحاج.. أي شيء تبتغي بحجك؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تارودانت: نحو خلق توازن بين متطلبات التنمية السوسيو اقتصادية والمحافظة على البيئة (لقاء)
نشر في أخبارنا يوم 05 - 06 - 2016

سجل المشاركون في اليوم الدراسي الذي نظم اليوم ،الأحد، في تارودانت حول موضوع "البيئة واقع وآفاق: أية استراتيجية مندمجة ومستدامة للتنمية المحلية بتارودانت" أهمية خلق توازن بين متطلبات التنمية السوسيو اقتصادية من جهة، والمحافظة على البيئة من جهة ثانية.
وحسب الأرضية المرجعية التي استند إليها هذا اليوم الدراسي، المنظم من طرف الجماعة الحضرية لتارودانت، فقد تم التأكيد على ضرورة تعزيز الانسجام والتكامل بين السياسات القطاعية على مستوى المصالح الخارجية بإقليم تارودانت، وذلك من خلال خلق برامج دامجة للبعد البيئي في كل المشاريع السوسيو اقتصادية، مع وضع مخطط استباقي يحد من الظواهر السلبية للبيئة في افق وضع مخطط متكامل شامل ومندمج للسنوات والعقود المقبلة.
وخلال الجلسة الافتتاحية لهذا اليوم الدراسي، المنظم بمناسبة تخليد اليوم العالمي للبيئة، أعلن النائب الأول لرئيس الجماعة الحضرية لتارودانت، السيد محمد رماش، في كلمة بالمناسبة أن المجال البيئي بالنسبة للجماعة يعد ورشا مفتوحا ، مؤكدا حرص الجماعة على أن تجعل من هذا الورش مجالا للعمل التشاركي سواء مع السلطات المحلية أو المجتمع المدني.
وذكر السيد محمد رماش بالماضي التاريخي المشرق لمدينة تارودانت في المجال البيئي ، مستشهدا في هذا السياق بعدد من المؤشرات من ضمنها على سبيل المثال لا الحصر بالحزام الأخضر للمدينة، وموروثها العمراني وغيرها من المؤشرات الدالة على أن البعد البيئي كان على الدوام حاضرا في الحياة اليومية لساكنة مدينة تارودانت ، داعيا جميع الأطراف كل من موقعه إلى الانخراط في ديناميكية إرادية تعيد للمدينة ماضيها المشرق في المجال البيئي.
ومن جهته ، ابرز السيد اليزيد الراضي ، رئيس المجلس العلمي المحلي لتارودانت، مكانة البيئة في الشريعة الإسلامية السمحة، مشيرا في هذا الصدد إلى أن الله عز وجل حين استخلف الإنسان في الأرض ، جعله مسؤولا على الحفاظ على خيراتها وفي مقدمتها الماء والشجر والمخلوقات الحيوانية وغيرها من النعم الأخرى التي تشكل جوهر الحياة البيئية.
واستعرضت مديرة المرصد الجهوي للبيئة لسوس ماسة الجهود التي يبذلها المرصد من أجل بلورة خطط وبرامج تساهم في الحفاظ على المحيط البيئي على صعيد عمالتي وأقاليم الجهة، ومن جملتها على الخصوص برامج التوعية في المؤسسات التعليمية القروية، والتي سيتم تمديدها لتشمل المجال الحضري، والحملات المنظمة لجمع النفايات البلاستيكية ، ومكافحة المطارح العشوائية للنفايات، والتشجيع على إنشاء مطارح ، مراقبة وغيرها من المبادرات الأخرى، لتخلص إلى دعوة مختلف الفاعلين في حقل الحفاظ على المحيط البيئي إلى التفاعل الايجابي مع الدعوات والمبادرات التي تم إطلاقها بمناسبة استعداد المغرب لاحتضان أشغال القمة العالمية للمناخ ( كوب 22) في شهر نونبر القادم في مراكش.
أما ممثل المجتمع المدني المحلي، السيد سعيد شاكر، فأورد في مداخلته عددا من المظاهر السلبية التي لازالت سائدة في مناطق مختلفة من إقليم تارودانت والتي تلحق ضررا كبيرا بالمحيط البيئي وبصحة السكان، ومن جملتها انتشار المطارح العشوائية للنفايات، والاستغلال المفرط للفرشة المائية، والتدهور المتواصل للحزام الأخضر لمدينة تارودانت ، والاستغلال غير الرشيد للمقالع مواد البناء، مقترحا بعض الإجراءات العملية التي من شأن انخراط مختلف المتدخلين في تنزيلها أن يساهم في الحفاظ على المحيط البيئي، والرقي بالتالي بجودة الحياة لدى المواطن.
ويتضمن برنامج عمل هذا اليوم الدراسي تنظيم جلسة علمية يتم من خلالها تقديم ومناقشة عدد من العروض التي تتناول "البيئة في ذاكرة تارودانت: الماضي والآفاق"، و" البيئة في قيمنا الدينية والمدنية"، و" تجربة تعاونية كوباك في التدبير البيئي"، و" دور وزارة الصحة في المجال البيئي من خلال الميثاق الوطني للبيئة والتنمية المستدامة".
كما يتضمن برنامج عمل هذا اللقاء تنظيم ورشات تحاورية بمساهمة نخبة من الباحثين وممثلي المجتمع المدني والمستشارين الجماعيين وممثلي عدد من المصالح الخارجية الذين سيتداولون في قضايا تهم" العمران والبعد البيئي"، و" السلوك المدني وارتباطه بالوعي البيئي"، و" تأهيل محيط وأبواب وأسوار مدينة تارودانت"، و" الميثاق البيئي والصحي الجماعي"، و" النهج التشاركي في تدبير الشأن البيئي"، و"تأهيل الحدائق والساحات العمومية"، و"تدبير النفايات والنظافة اليومية".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.