محسن فخري زاده: كيف تخطط إيران للانتقام لاغتيال أبرز علمائها النوويين؟    الدارالبيضاء تستعد لحملة التلقيح ضد كورونا !    القضاء الجزائري يُقرّر إعادة محاكمة وزراء ومسؤولين سابقين في ملف تركيب السيارات والتمويل الخفي لحملة بوتفليقة    المحكمة العليا في ولاية بنسيلفانيا ترفض شكاوى تزوير الانتخابات تقدم بها ترامب    حمد الله يثير الغضب بالسعودية بعد رفضه تسلم ميدالية ‘خادم الحرمين'    بعد عودته إلى حلبات الملاكمة بعمر ال54 سنة.. الأمريكي تايسون يتعادل مع مواطنه روي جونز    طقس اليوم الأحد.. نزول أمطار أو زخات مطرية أحيانا رعدية    العرائش في الصدارة.. هذه مقاييس التساقطات المطرية المسجلة بالمملكة خلال ال24 ساعة الماضية    آيت الطالب: ستتم إضافة 2260 سريرا للمشاريع الاستشفائية في 2021    باحثون إسبان يكشفون 3 أعراض جديدة ومبكرة جدا لعدوى كورونا    في بلاغ لأمانته العامة: حزب جبهة القوى الديمقراطية يعلن رسميا عن ميلاد الائتلاف السياسي المدني والحقوقي    ارتفاع الكميات المفرغة من منتوجات الصيد الساحلي والتقليدي ب51 في المئة بميناء آسفي    اشتباكات بين الشرطة الفرنسية ورافضي قانون "الأمن الشامل"    حقوقيون يعبرون عن قلقهم بشأن أوضاع عاملات وعمال الفنادق الشعبية بمراكش    العثور على عامل بناء جثة هامدة بالفقيه بن صالح في ظروف غامضة    مجهود الحجر الصحي.. حاتم عمور يستعد لإطلاق ألبوم جديد    ربيع الصقلي يصاب بكورونا    الفنانة سعيدة شرف تعلّق على خبر طلاقها من زوجها    المجلس الأعلى للدولة يرحب بمخرجات لقاء البرلمانيين الليبيين في طنجة: خطوة ضرورية لإنهاء الانقسام وتحقيق الاستقرار في البلاد    الوافي: المقاربة المغربية بمنطقة الساحل ترتكز على الأمن والتنمية البشرية والتكوين    خنيفرة.. اجراءات استباقية لمواجهة آثار البرد وتساقط الثلوج    مئات التربويين يترشحون للتفتيش بجهة بني ملال    المدرب محمد الكيسر يقود لاعبي الكوكب المراكشي    جمعيات تتهم مشروع قانون المالية بتكريس "نموذج تنموي فاشل"    "الخراز" يطلق قناته على اليوتيوب    كتاب يضيء عتمات الجوائح عبر التاريخ المغربي    فتح معبر الكركرات يدعم تحول موريتانيا إلى قوة اقتصادية بالصحراء    نصف قرن على زيارة الملك إلى تازة .. خطة عمل وخريطة طريق    بودريقة يتنصل من المسؤولية بشأن "أزمة الرجاء"    لارتباطهم المباشر مع المواطنين.. "تُجار القرب" يطالبون بالاستفادة من "لقاح كورونا" في المرحلة الأولى    تركيا.. العثور على تمثال رأس كاهن عمره 2000 عام    زيارات تضامن لطلبة مطرودين معتصمين بأكادير    سامسونغ تعود لسوق الحواسب بجهازي Chromebook    ثالث دورات "نقطة لقاء" تعود خلال شهر دجنبر    دليل يطمح لإقناع الباحثين والطلبة بالتزام أخلاقيات البحث العلميّ    يشاهد عشرات الملايين المسلسل باللغة الإنجليزية    لأول مرة.. منظمة الصحة العالمية تتحدث عن قرب "التخلص من كورونا"    لقجع يكشف موقف الجامعة من عودة الجماهير للملاعب    مات فقيراً".. تقارير صحفية تكشف الوضع المالي لمارادونا    بنعبد القادر يبرز مزايا المركز القضائي ببئر كندوز    تحويل ملعب إلى سوق للمتلاشيات يكرس الهشاشة بجمعة الفضالات    إلى الزُمْرَةُ المَارِقة العَاقّة الهَارِبَة من حُضْن الوَطن    الوباء يغير نمط التعلم ب"الإمام الغزالي" في تمارة    هل نشأ "فيروس كورونا" في إيطاليا؟ .. الصين تحبذ هذه الفرضية    ريال مدريد ينهزم أمام ضيفه ديبورتيفو ألافيس    صورة مع جثمان مارادونا .. عندما تنتهك حرمة الموت    خبراء و مسؤولون بمراكز أبحاث إفريقية يدعمون تدخل المغرب بالكركرات    غزو "الميكا" الأسواق يدفع الحكومة إلى تشديد مراقبة المُصنعين    طنجة : البيان الختامي لمجلس النواب الليبي يثمن جهود المغرب وحرصه على دعم الشعب الليبي    جواد مبروكي يكتب: وُلد إله المحبة ومات الإله المنتقم !    وُلد إله المحبة ومات الإله المنتقم!    الإعفاء الضريبي .. انتهاء الآجال قريباً    فنانو القضية يرحلون تباعا!!!    صندوق "الإيداع والتدبير" يتجه نحو تخفيض الفروع التابعة له بنحو 50% خلال 2021    زيارة رئيس الاتحاد العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة الليبي لغرفة التجارة والصناعة والخدمات بطنجة    إسبانيا.. 550 فندقا للبيع خلال الموجة الأخيرة لوباء كورونا    أحمد الريسوني والحلم بالخلافة الرشيدة بقيادة تركية    نظرات بيانية في وصية لقمان لابنه    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





العلمي: على فرنسا أن تفهم أن المغاربة والمسلمين متحدون للدفاع عن مقدساتهم
نشر في القناة يوم 27 - 10 - 2020

في خضم الجدل الدائر حول إعادة نشر الرسومات المسيئة إلى الرسول من قبل السلطات الفرنسية، قال رشيد الطالبي العلمي، عضو المكتب السياسي لحزب التجمع الوطني للأحرار، إن "على فرنسا أن تفهم أن المغاربة وجميع المسلمين في العالم متحدون للدفاع عن مقدسات الدين الاسلامي وعلى رأسهم الرسول صلى الله عليه وسلم".
واعتبر العلمي، في مداخلته ضمن ندوة حول منظومة الانتخابات، احتضنتها مؤسسة الفقيه التطواني للفكر والأدب مساء أمس الإثنين، إن سلوك السلطات الفرنسية "فيه اعتداء على الرسول وعلى الدين الإسلامي ولا علاقة له بحرية التعبير".
في سياق متصل، أدان حزب التجمع الوطني للأحرار، جميع أعمال العنف والإرهاب المرتكبة باسم الإسلام، مستنكراً في الآن نفسه، اتخاذها ذريعة لمواصلة نشر الرسوم المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، وعدم تغليب العقل والحوار لتجنب هذه الممارسات.
إقرأ أيضا: بايتاس: الإساءة للرسول (ص) خط أحمر ولا يمكن القبول بها أو التطبيع معها
"الأحرار" في بلاغ صحفي، اليوم الثلاثاء، تتوفر "القناة" على نسخة منه، قال إنه "تابع بقلق شديد، السعي المتكرر لإعادة نشر الرسومات المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم، ولمضمون رسالته التي يحملها، والمبنية على السلم والتسامح والتآخي، وما تمثله هذه الأفعال من إساءة للإسلام وللمسلمين".
ودعا حزب "الحمامة" من جانبه "جميع الأطراف بالتحلي بالحكمة، خصوصا الجهة المسؤولة عن إعادة نشر هذه الرسوم المسيئة، والتراجع عن هذه الفكرة، لأنها لا تدخل في إطار حرية الرأي بأي شكل من الأشكال، بل تثير مشاعر المسلمين فقط".
إقرأ أيضا: المجلس العلمي الأعلى بالمغرب يرد على ماكرون: نحذر من تهييج مشاعر المؤمنين بإسم حرية التعبير
وبعد أن شجب الحزب "كل ما من شأنه أن يمس قيم ديننا الحنيف"، حث في نفس الوقت على "ضرورة إعلاء شعار التعاطي العقلاني مع مثل هذه الممارسات، من خلال تطبيق تعاليم الدين الإسلامي وما تحمله من عقلانية وتبصر في الرد، وعبر النقاش البناء والمتوازن، وتصحيح المفاهيم حول الإسلام والمسلمين".
وثمن التجمعيون "جميع المبادرات الرامية لفتح باب الحوار والنقاش بين جميع الأديان والمعتقدات، بإشراك حقيقي وفعال لمختلف الأطراف، وقطع الطريق أمام الجهات التي تريد استغلال استثارة مشاعر المسلمين، لخدمة أجندات متطرفة ومعادية".
إقرأ أيضا: المغرب يرد على ماكرون: ندين التهجم المستفز للمسلمين والمسيء للرسول (ص)
وجدد "الأحرار" تأكيده على وقوفه "متجندا وراء أمير المؤمنين صاحب الجلالة نصره الله، ومواقفه المتبصرة في الدفاع عن قيم الإسلام والمسلمين، وعن صورة النبي صلى الله عليه وسلم في العالم أجمع، نظرا لما يحمله من مكانة ورمزية في قلوب البشرية جمعاء، وليس المسلمين فقط".
كما شدد على أنه "سيظل متتبعا لكل ما قديمس صورة ديننا الحنيف، ويدعو جميع مناضلاتهومناضليه، إلى اليقظة في مواجهة هذه التصرفات، وعدم الانسياق وراء ردود الفعل غير المتوازنة، وإعلاء صوت الحكمة والنقاش العقلاني، والمرسخ لرسالة التسامح والسلام التي يحملها الإسلام".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.