دراجة نارية تقود إلى تفكيك عصابة إجرامية في وزان    جمعية إسلامية تشكو ماكرون لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة    مديرية الغابات تستعرض إستراتيجية 2020-2030    تركيا.. ارتفاع أعداد الوفيات بسبب الكحول المغشوش إلى 63 حالة    عاجل | سوريا.. غارة جوية تستهدف مدرسة بالقنيطرة وأصابع الاتهام توجه ل"إسرائيل"    نقطة نظام.. ميراث اليوسفي    سفير مغربي يكشف المزاعم الاقتصادية للنزعات الانفصالية بإفريقيا    قرار بمنع الرجاء من السفر للقاهرة من بعد ما ولى الفريق بؤرة ديال كورونا    تنصيب أعضاء "لجنة حقوق الإنسان" بجهة طنجة    تتويج مدرسة من تأسيس مغربي بجائزة تكافؤ الفرص بفرنسا    أقصبي يرصد مكامن الخلل في اختيارات توفير الأمن الغذائي للمغرب    كورونا يهيمن على الاستثمار العمومي .. 230 مليارا لمواجهة الجائحة    الجزائر تتكبد خسائر تجاوزت 10 مليارات دولار بسبب إنهيار أسعار المحروقات    "القاسم الانتخابي" والقطبية السياسية بالمغرب.. أية علاقة    تقليص الأجور العليا لكبار مدراء المؤسسات العمومية على مكتب وزير الإقتصاد والمالية !    غبار و رياح قوية تجتاح الدارالبيضاء !    أبو زيد تنادي بدعم القارة الإفريقية لتحقيق الرفاه    بوركينافاسو تعلن تأييدها لمبادرة الحكم الذاتي التي اقترحها المغرب لتسوية ملف الصحراء    بيراميدز المصري يلتحق بنهضة بركان في كأس الكونفدرالية الإفريقية    عاجل.. سلطات تطوان تقرر فرض حجر تجوال ليلي على المدينة    الدرك يفكّ لغز سرقة دراجات نارية نواحي اشتوكة    إحباط تهريب طن و603 كلغ من الحشيش و حجز بندقية و أسلحة بيضاء بكلميم !    وزارة التعليم تمدد آجال الحركة الإنتقالية للأطر التعليمية    النيران تلتهم منزلاً و تقتل محامياً بالجديدة (فيديو) !    المؤسسة الوطنية للمتاحف: متحف التاريخ والحضارات يحتضن معرض "المغرب عبر العصور" إلى غاية 30 يناير 2021    الفردوس : المغاربة ينفقون 400 درهم على الثقافة و 3700 فنان استفادوا من دعم صندوق كورونا !    العثماني : الوضعية الوبائية بالمغرب مقلقة، والتجارب السريرية المتعلقة باللقاح بلغت مراحلها النهائية.    المغرب يسجل 51 وفاة كورونا جديدة و الحصيلة تتجاوز عتبة 3000 !    فليك يأمل في مشاركة كيميتش أمام أتلتيكو مدريد    برشلونة يقسو على فيرنكفاروش بخماسية في مستهل حملته بدوري أبطال أوروبا    وزارة الأوقاف تعلن عن قرار جديد يهم تلاميذ وطلبة التعليم العتيق    طنجة..شاطئ مرقالة يلفظ 3 رزم من الحشيش    تدوينة فايسبوكية تؤكد إصابة أفراد من عائلة بنكيران بفيروس كورونا .    في أول خروج مباشر بعد زوبعة دعم الفنانين. الفردوس: الأولوية لغير الموظفين والمحرومين سابقاً    الشرطة الفرنسية تعتقل ثلاث نساء بعد نشرهنّ آلاف الصور المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم    المغرب يزود الدول الإفريقية بلقاح كورونا في نونبر !    بمشاركة لاعبات من إتحاد طنجة.. المنتخبات الوطنية النسوية تخوض تجمعا إعداديا بالمعمورة    "عبادة الذكر بين الإسقاط المادي والتكلف اللغوي"    الحكومة الإسبانية تدرس احتمال تطبيق حظر التجول بتنسيق مع الجهات المستقلة    إصابة الشاعر مراد القادري رئيس "بيت الشعر" بفيروس كورونا بعد مشاركته في برنامج على القناة الأولى وحالته الصحية صعبة    بعد تطبيع علاقتهما..إسرائيل والإمارات تتفقان على إعفاء مواطنيهما من تأشيرات السفر بين البلدين    برشلونة يخسر أمام خيتافي بهدف في الدوري الإسباني    متحف التاريخ يقدم آثارا شاهدة على ماضي المغاربة    محكمة مراكش تواصل مناقشتها لملف " باطما ومن معها"    بعثة الوداد تصل إلى القاهرة    الحكومة تقرر استمرار العمل بنظام دعم صندوق المقاصة وترصد 12,540 مليار درهم لدعم غاز البوتان والسكر والدقيق الوطني    5 أسئلة لأحمد علمي لحليمي    مشروع قانون المالية 2021: حزمة من الإجراءات الضريبية لمواكبة الإقلاع الاقتصادي    جريدة سلفية تحرض على قتل مفكرين مغاربة !    إصابة مستشارين جماعيين بكوفيد 19 يُؤدي إلى إغلاق بلدية الحسيمة    ابتداء من الليلة.. زخات رعدية ورياح قوية بهذه المناطق المغربية    تحقيق اندماج المسلمين بالغرب.. الدكتور منير القادري يدعو إلى اجتهاد ديني متنور    أنباء عن استدعاء الامن الممثل أنس الباز بسبب تقليده "البروتوكول" الملكي    MAD Solutions تشارك بخمسة أفلام في مهرجان كالجاري للأفلام العربية بكندا    أمير مرتضى منصور: "أشكر المغاربة على حسن الضيافة وسنرد لهم هذه المعاملة في مصر"    فرنسا تشرع في إغلاق المساجد بعد حادثة "قطع الرأس" !    عن عمر يناهز 82 سنة.. وفاة الشيخ "العياشي أفيلال" متأثرا بمضاعفات كوفيد-19    عبادة الذكر بين الإسقاط المادي والتكلف اللغوي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"سينما 3" تظاهرة فنية بمراكش على امتداد ثلاثة أشهر
نشر في طنجة الأدبية يوم 28 - 09 - 2020

انطلقت مساء يوم السبت 26 شتنبر الجاري بمراكش فعاليات معرض "سينما 3" للصور الفوتوغرافية وملصقات الأفلام والقصاصات الصحافية وبعض الكتب والمجلات وغيرها من الوثائق المتمحورة أساسا حول المخرجين المغاربة الذين درسوا وأنجزوا أفلاما بمدرسة لودز (LODZ) للسينما ببولونيا من 1965 إلى 1975. يتعلق الأمر بالأخوين الدرقاوي (مصطفى وعبد الكريم) وعبد القادر لقطع وحميد بنسعيد وعبد الله الإدريسي والراحل إدريس كريم.
تشرف على هذا المعرض/التظاهرة، الذي يحمل إسم "سينما 3" ويستمر إلى غاية 25 دجنبر 2020، ليا موران (LEA MORIN)، منشطة ورشة السينما بكلية الآداب عين الشق بالدار البيضاء، التي لعبت دور المنسق العام في عملية ترميم وإنقاد فيلم مصطفى الدرقاوي "أحداث بلا دلالة" (1974) من التلف.
فبفضل السينماطيك الإسبانية "فيلموتيكا دي كاتالونيا" ببرشلونة بشراكة مع مرصد الفن والأبحاث بالدار البيضاء وتحت إشراف مخرج الفيلم ومدير تصويره كريمو الدرقاوي تمكن السينفيليون من مشاهدة أو إعادة مشاهدة هذا الفيلم في مهرجان برلين والمهرجان الوطني للفيلم بطنجة سنة 2019، وهو متوفر حاليا للمشاهدة المجانية على منصة يوتوب الإلكترونية.
تجدر الإشارة إلى أن البرنامج العام لهذا المعرض/التظاهرة، الذي يمكن اعتباره بمثابة أهم حدث في الدخول السينمائي لموسم 2020/2021 في ظل حالة الطوارئ الصحية الحالية، يتضمن أيضا عروضا سينمائية لأفلام مغربية وجزائرية وموريتانية وغيرها ولقاء مع تودة البوعناني بمناسبة صدور كتاب "الباب السابع: تاريخ للسينما بالمغرب من 1907 إلى 1986" (2020) من تأليف والدها المبدع الراحل أحمد البوعناني (1938- 2011) وأنشطة أخرى.
من بين الأفلام المغربية السينمائية المبرمجة للعرض في هذه التظاهرة السينمائية نذكر العناوين التالية: "أمغار" (1966) و"تبني" (1967) و"أصحاب الكهف" (1968) و"يوم في مكان ما" (فيلم التخرج سنة 1972) و"أحداث بلا دلالة" (1974) لمصطفى الدرقاوي، ثلاثة أفلام قصيرة للراحل إدريس كريم، فيلمان قصيران لعبد القادر لقطع، فيلم قصير لحميد بنسعيد، الفيلم القصير "السي موح لا حظ لك" (1970) لمومن السميحي، "القنفودي" (1978) لنبيل لحلو، "حادة" (1984) لمحمد أبو الوقار …
ومن الأسئلة التي تتبادر إلى الذهن بمناسبة تنظيم هذا المعرض: أليس هناك تفكير في لم شتات الوثائق المتوفرة (صور، كتابات، ملصقات…) في كتاب أو كتب لتصبح الاستفادة منها عمليا متاحة للنقاد والباحثين والسينفيليين والمبدعين وغيرهم؟ أليس هناك تفكير في إنجاز فيلم أو أفلام وثائقية في موضوع المعرض يتم من خلالها التوثيق بالصورة والصوت لهؤلاء المخرجين وأعمالهم؟ أليس متاحا حاليا ونحن في عصر التكنولوجيا الرقمية إحداث موقع إلكتروني، على الأقل، لحفظ هذه الوثائق الثمينة من التلف والعمل على نشرها والتعريف بها على نطاق واسع، وجعل مشاهدة الأفلام القديمة أمرا سهلا؟
إننا نثمن المجهودات التي تقوم بها ليا موران ومن معها، وندعو وزارة الثقافة والمركز السينمائي المغربي وأرشيف المغرب وغيرها من المؤسسات للدخول على الخط في هذا المشروع الثقافي الفني، وذلك لأن التوثيق لتراثنا السينمائي وغيره والعمل على حفظه من التلف مسؤولية الجميع.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.