انعقاد مجلس الحكومة يوم الخميس المقبل وهذا ما سيتدارسه    حزب سياسي يطالب حكومة العثماني بإلغاء عيد الأضحى بسبب كورونا    أخنوش: كورونا أكبر امتحان .. و"المغرب الأخضر" يُحَصن الفلاحة    إعداد منزل للدعارة و خرق الطوارئ الصحية يقود 3 سيدات إلى الاعتقال    امتحانات البكالوريا ما بعد رفع الحجر الصحي .. هكذا سيتم رفع هذا التحدي !    انطلاق أشغال إنجاز منطقة تجارية حرة بالفنيدق    "كورونا".. وزارة الصحة تطلق تطبيق "وقايتنا" للإشعار باحتمال التعرض للعدوى    رئيس بريشيا نادم على التعاقد مع بالوتيلي: "إنه يعيش وفق قواعده الخاصة"    أكتيف يكتب : بيتاس نقص من الفيتاس    "أطلنطا" تستحوذ على "سند"    بعد تصاعد التوتر خارج أسوار البيت الأبيض..ترامب يلجأ إلى مخبأ سري    دعم أوروبي لمندوبية السجون بمليوني درهم لاقتناء معدات صحية لمكافحة كورونا    وزارة الصحة حملة وطنية للتحسيس بخطورة التدخين خلال جائحة كورونا    الغرب والقرآن : أفكار حول توحيد نص القرآن – 2/2    أي تجديد لا يسمى تجديدا إلا إذا اخترق الأصول: مفهوم العرض له معنى إنساني عالمي    بطولة إسبانيا.. السماح بإنتقال الأندية إلى التداريب الجماعية بشكل كامل    الناطق الرسمي باسم الحكومة: هناك بوادر لاندثار وباء كورونا في المغرب    خبر سار في أول تدريب جماعي لفريق برشلونة    الجامعة تنتظر قرار الحكومة وجماهير الرجاء تطالب بعدم اعتماد النموذج الفرنسي    ندرة مياه الشرب تؤرق مئات الأسر بجماعات قروية بإقليم بنسليمان        فضيحة تهز دار الحياة للمسنين بأكادير.. مرضى تعرضوا للترهيب والسرقة    اتصالات المغرب تطلق خدمة الأداء عبر الهاتف المحمول    الصندوق المغربي للتقاعد يطلق خدمة الاستقبال عن بعد    طبيب بارز يؤكد ضغف فيروس كورونا وتراجع نسبة فتكه    أمطار رعدية وزوابع رملية بهذه المناطق المغربية    الجسمي يرد على خبر اعتقاله بسبب فنانة مغربية    إقرار العمل عن بعد بإدارات الدولة.. باحث: تكريس الإدارة الإلكترونية وفق أساليب الاشتغال الحديثة    الأستاذة حسنة كجي: المناضل عبد الرحمان اليوسفي قامة فكرية وسياسية متميزة بالعطاء والوفاء للوطن    حصيلة الاحتجاجات الأمريكية… 5 قتلى و4400 موقوف في 6 أيام    إسبانيا ترفع الحجر الصحي عن 70% من مواطنيها    هيئات نقابية تطالب بعودة تدريجية للنشاط الاقتصادي وضمان حقوق العمال بعد رفع الحجر الصحي    كلام في الحجر الصحي : 37 _ كشف الأقنعة    لشكر ينجح في إقناع معارضيه بإعفاء وزير العدل خلال تعديل حكومي مقبل    إيغالو مستمر بصفوف مانشستر حتى سنة 2021    هام.. وزارة الصحة.. هذا ما قد يقع بعد رفع الحجر الصحي بالمملكة    أولا بأول    81 وفاة جديدة ب"كورونا" خلال 24 ساعة في إيران    « العدالة لجورج فلويد ».. حكيمي يدعم ضحية الشرطية الأمريكي -صورة    في مفهوم "مجتمع المعرفة": الحدود والمحدودية    وهبي: رفض المحكمة الدستورية تسلم طعن “البام” غير قانوني ولا يليق بمحكمة عليا    توقف أوراش البناء يخفض من مبيعات الإسمنت    تلميذ من الشمال يتألق في المسابقة الوطنية سطار من الدار ويطلب تصويت الجمهور    "كلوب": الموسم المقبل من "البريمييرليغ" سيبدأ بمجرد انتهاء الموسم الجاري    لبنان.. عودة الاحتجاجات إلى الشارع وإطلاق نار وسط العاصمة    12:حالة مؤكدة لكورونا وصفر وفاة خلال 16 ساعة الأخيرة    قريباً.. "غوغل" تتيح ميزة المكالمات الصوتية عبر "جي ميل"    تدابير صحية خاصة ترافق استئناف الأنشطة التجارية في المغرب    هل تعيد "المآسي الإنسانية" المسار الحضاريّ من الغرب إلى الشّرق؟    بعد إصابتها بكورونا.. معطيات جديدة بخصوص الحالة الصحية للممثلة الجداوي    فضل شاكر يصدر “غيب”.. وهذا ما قاله سعد لمجرد! (فيديو)    خبير أمريكي: وصف وكالة الأنباء الجزائرية لبعض أعضاء البرلمان الأوروبي بأنهم "صهاينة مغاربة" يعتبر خطابا معاديا للسامية    البعد الدعوي عند الدكتور حسن بن عبد الكريم الوراكلي رحمه الله    الجزائر تتقشف أكثر…البرلمان يقر قانون موازنة تكميلي    ما هي حكاية ذي قار مع المستقبل ؟    ما هو ملاذك؟ .. معرض بعدسة المجتمع لتوثيق لحظات العزلة الاجتماعية في عصر كورونا    شرعية الاختلاف وضوابطه المنهجية    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





متهمون بالاتجار بالبشر والاغتصاب والاحتجاز وتكوين عصابة إجرامية : بدء محاكمة المتهمين في احتجاز واغتصاب القاصر خديجة والعقوبة تصل إلى 30 سنة

بدأت أمس الثلاثاء محاكمة المتهمين في قضية احتجاز واغتصاب جماعي في حق الفتاة القاصر خديجة، القضية التي هزت الرأي العام قبل أشهر ويلاحق فيها 13 متهما.
وحظيت خديجة (17عاما) بتعاطف وتضامن واسعين عندما كشفت في غشت أنها احتجزت لنحو شهرين، تعرضت خلالهما للاغتصاب والتعذيب ورسم وشوم على جسدها، وذلك بعد اختطافها من أمام بيت أحد أقاربها في مدينة أولاد عياد قرب بني ملال .
ويمثل 10 متهمين أمام محكمة بني ملال في حالة اعتقال، واثنان في حالة سراح، بينما يمثل متهم واحد، كان قاصرا أثناء وقوع الأفعال، أمام قاض مكلف بالقاصرين في 11 يونيو المقبل.
وأوقف هؤلاء المتهمون الذين تتراوح أعمارهم بين 19 و29 سنة في أعقاب التصريحات التي أدلت بها خديجة حول ما تعرضت له.
ويواجه بعضهم تهما ثقيلة منها الاتجار بالبشر والاغتصاب والاحتجاز وتكوين عصابة إجرامية، بينما يلاحق آخرون بتهمة عدم التبليغ عن جنايتي الاتجار في البشر والاغتصاب، بحسب إبراهيم حسان محامي خديجة.
وتصل عقوبة الاتجار بالبشر في المغرب إلى 30 سنة.
وأوضح حشان لوكالة فرانس برس أن شخصين آخرين يشتبه في صلتهما بهذه القضية لا يزالان رهن التحقيق، في انتظار قرار قاضي التحقيق.
وأضاف حشان أن خديجة “أكدت كل تصريحاتها أثناء مواجهتها مع جميع المتهمين أمام قاضي التحقيق”، مشيرا إلى أن “المشتبه بهم اعترفوا بالأفعال المنسوبة إليهم أثناء التحقيق مع الشرطة لكن جلهم تراجع عن تصريحاته عند قاضي التحقيق”.
ولم تنزع خديجة بعدُ الوشوم التي تؤكد أن خاطفيها رسموها على جسدها، إذ يرتقب أن يطلب القاضي معاينتها عند مثولها أمامه.
وقال والدها محمد إن “حالتها النفسية لا تزال متدهورة”، مشيرا إلى أنها “لا تغادر بيت العائلة في أولاد عياد إلا للسفر خارج المدينة”.
وبجانب التضامن والتعاطف اللذين حظيت بهما، واجهت خديجة وعائلتها تعليقات مشككة في روايتها وأخرى تحملها مسؤولية ما وقع. وغالبا ما تضطر النساء ضحايا الاغتصاب للصمت تحت ضغط الثقافة المحافظة.
ودعت خديجة الفتيات إلى “التحلي بالشجاعة” وعدم التزام الصمت في حال تعرضهن لتجربة مماثلة، وذلك في حوار مقتضب مع وكالة فرانس برس في وقت سابق.
وأضافت “كنت أعرف أن الأمر سيثير ضجة بمجرد أن تقدمت بشكوى لدى الدرك، لكنني أريد أن لا يتكرر ما وقع معي. أثق بالمحكمة وآمل بأن أسترجع حقوقي وينال كل جزاءه.”
وخلصت دراسة رسمية نشرت الأسبوع الماضي إلى أن أكثر من 90 بالمئة من المغربيات ضحايا العنف يحجمن عن تقديم شكاوى. وسجلت الدراسة أن 54,4 بالمئة من المستجوبات كن ضحايا لشكل من أشكال العنف.
وتبنى المغرب السنة الماضية، بعد نقاشات محتدمة، قانونا لمكافحة العنف ضد النساء يشدد العقوبات في بعض الحالات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.