وزير التربية الوطنية سعيد أمزازي ينعي وفاة رئيس جامعة عبد المالك السعدي    تكريم وكيل الملك بابتدائية كلميم على هامش تنصيب اعضاء اللجنة الجهوية لحقوق الانسان    "الفلاحة" تتوقع إنتاجا يلبي احتياجات الاستهلاك والتصدير بشكل كاف بحلول ماي 2021    إشادة دولية بجهود المغرب لتمكين الفرقاء الليبيين من التوصل إلى حل سياسي دائم    الوقت ينفد بالنسبة للفلسطينيين    حمد الله وبنعطية في التشكيلة المثالية لدوري أبطال آسيا    السلامي يستبعد 3 لاعبين في المباراة المقبلة ضد الدفاع الحسني الجديدي    مقرب من رئيس جامعة عبد المالك السعدي ل"كود": قبل ميموت كان تحت التنفس الاصطناعي بالمستشفى العسكري    تطورات جديدة فقضية الفقيه البيدوفيل اللي 7 سنين وهو كيتكرفس جنسيا على تلميذاته فطنجة. الجدارمية كيحققو معاه وتوقف على الخدمة    مصرع 3 طلبة طب مغاربة حرقاً في حادث سير مروع في أوكرانيا (صور وفيديو)    رغم الانتقادات.. فاتي جمالي تصر على المشي قدما في عالم الغناء    الرمزية في فيلم "كيليكيس دوار البوم"    إغلاق مقر المكتب الوطني للسياحة بعد تسجيل 8 إصابات ب"كورونا"    مدرب جزائري قد يعوض بن شيخة بمولودة وجدة!    تسجيل 8 حالات مصابة بكورونا في المكتب الوطني المغربي للسياحة بالرباط    قضية الطفل عدنان.. أربع هيئات مناهضة لعقوبة الإعدام: "نرفض إصدار أحكام بالشارع قبل حكم القضاء"    من بعد ما كثرو الإصابات عندهم.. هيئة المحامين فكازا دارت لجنة لتتبع المحامين اللي فيهم كورونا    أمطار هامة بإقليم تطوان    العثور على الرضيعة المختطفة بمراكش بمنطقة مديونة بالدار البيضاء    إغلاق الحدود في وجه مغاربة العالم والسياح يكبّد موانئ المغرب خسائر هائلة    "فيسبوك" تتخذ إجراءات ضد مجموعات تحرض على العنف    أطباء القطاع العام: دخلنا في اكتئاب جماعي والحكومة تختلق الأعذار الواهية    مجلة الاستهلال تخصص عددها 28 لأبحاث حول أدب الطفل    هيئة الرساميل تؤشر على رفع رأسمال "كابجيميني"    فرنسا تسجل حصيلة يومية قياسية في الإصابات بكورونا    المخرج الركاب: إذا لم تكن تعرف كيف تقدم حكايتك للناس فمن الأفضل أن تكف عن الكلام -حوار    أكادير : روائح كريهة تحول حياة ساكنة إقامة "طريق الخير4" الى جحيم    عصبة أبطال آسيا: بنعطية والركراكي يواجهان تحديات الشارقة!    الصحة العالمية: الحياة لن تعود إلى طبيعتها قبل 2022 ولقاح كورونا المأمول لن يوفر مناعة طويلة الأمد"    اعتقال سيدة اعتدت بالضرب والجرح على مدير مؤسسة تعليمية يدرس بها ابنها    عاجل.. جهة الشمال تفقد أحد رجالاتها بوفاة رئيس جامعة عبد المالك السعدي    أولا بأول    فيدرالية المنعشين العقاريين تطرح ثلاثة أوراش للاستئناف السريع للنشاط العقاري    رسائل الاتحاد الاشتراكي لسعد الدين العثماني    يُعتقد أنها أضخم عملية سطو على الإطلاق.. سرقة طوابع نادرة وتذكارات تاريخية تتجاوز قيمتها نصف مليار دولار    تجديد رخصة السياقة داخل ثلاثة أشهر الموالية لانصرام السنة العاشرة على تاريخ استلامها    بعد تقرير «غرين بيس» ، «أونسا» يرد على قضية المبيدات المحظورة    المستشفى العسكري المغربي ببيروت… رعاية طبية مستمرة لحالات الحروق الناجمة عن الانفجار    فيلموغرافيا المخرج الراحل عبد الله المصباحي    "دون بيغ" وسلمى رشيد في عمل جديد (فيديو)    تفشي الجائحة في أوساط تجار السمك يعجل بإغلاق ميناء الصويرة    باراك أوباما يعلن موعد إصدار مذكراته    إشارة صغيرة في أجهزة "آيفون" تكشف وجود برنامج تجسس في هاتفك    مؤجلا الدورة 23 من الدوري الاحترافي : الوداد يعمق جراح رجاء بني ملال واتحاد طنجة يفلت من الهزيمة    الصويرة.. لقاءات تواصلية مع الأئمة بشأن استمرار اليقظة    أخبار الساحة    العصبة الوطنية والإدارة التقنية تناقشان عقد الأهداف للنهوض بالكرة النسوية    عبد السلام الملا: هكذا دعم العرب والاستخبارات الباكستانية مجاهدي أفغانستان -فصحة الصيف        هذه حقيقة إصابة ابنة الرباح بفيروس كورونا    أصيب مديرها بالفيروس..اغلاق مدرسة خصوصية بمدينة فاس    أول اتفاقية بين البنك الأوروبي والقرض الفلاحي ستدعم الفلاحة ب 200 مليون يورو    وزارة الصحة تطمئن المرضى: جميع الأدوية المستعملة في علاج "كوفيد-19" متوفرة    دافقير يكتب: عصيد.. فكرة ترعب طيور الظلام    ذ.أحمد الحسني يتحدث ..فطرة اللجوء إلى الله تعالى في الشدائد و الأزمات " وباء كورونا نموذجا "    رئيس المجلس العلمي المحلي للناظور في حلقة جديدة من شذراته الطيبة : "التربية و القدوة الحسنة "    أصدقاء عدنان يترحمون على قبره (صور مؤثرة)    الفزازي يستنكر اختطاف وقتل عدنان.. "قتلوك غدرا يا ولدي وطالبنا بالقصاص لترتاح"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





جمعية ماتقيش ولدي تستأنف الحكم ليكون قاسيا بقدر قساوة الجرم
السجن النافذ 8 سنوات لمغتصب قاصر بطنجة

أدانت غرفة الجنايات بمحكمة الاستئناف بطنجة، نهاية الأسبوع الماضي، متهما بالاعتداء الجنسي على طفل قاصر بالعنف وتحت التهديد بالقتل، بثماني سنوات سجنا نافذا.من الوقفة الاحتجاجية التي نظمتها ماتقيش ولدي أمام استئنافية طنجة (خاص)
كما قضت الغرفة نفسها بأداء المتهم، 62 عاما، غرامة مالية قدرها 50 ألف درهم، كتعويض مدني لفائدة الضحية (م.ق)، الذي لم يتجاوز بعد ربيعه الحادي عشر.
وجاء النطق بالحكم بعد ثلاث جلسات، تقدمت خلالها هيئة الدفاع عن الضحية، المكونة من المحاميين جميلة الموالدي، وسعيد الخمليشي، من هيئة طنجة، بمرافعاتها ودفوعاتها الشكلية، التي أبرزت فيها حجم الأضرار النفسية والجسمانية البليغة، التي تعرض لها الضحية على إثر الاعتداء الجنسي العنيف الممارس عليه من طرف المتهم، كما طالبت بأداء تعويض مدني للضحية قدره 20 مليون سنتيم.
وكانت تنسيقية جمعية "ماتقيش ولدي" بطنجة، تنصبت، طرفا مدنيا في الملف لمؤازرة الضحية والدفاع عنه أمام المحكمة.
وقالت نجاة أنوار، رئيسة جمعية "ما تقيش ولدي"، تعليقا على الحكم الصادر، إن "الحكم كباقي الأحكام لم يصل بعد إلى درجة الزجر، التي نأملها كجمعية، على اعتبار أن الجرم المرتكب وقساوته لا يتناسب وهذه العقوبات، التي ما زالت مخففة"، مضيفة أن جمعية "ماتقيش ولدي" طالبت باستئناف هذا الحكم "وأن يكون قاسيا بقدر قساوة الجرم"، موضحة أن الجمعية تدعو دائما إلى "ضرورة ملاءمة القوانين المعمول بها لدينا، في مثل هذه الأحكام، مع القوانين المعمول بها دوليا، ولدى بعض الدول، حيث تكون العقوبة في مثل هذه النازلة مشددة، وتناسب شدة الجرم، وتحقق الردع العام".
أما محمد الطيب بوشيبة، المنسق الجهوي لجمعية "ماتقيش ولدي"، فأكد أن أم الضحية اتصلت بتنسيقية الجمعية بطنجة، في يونيو الماضي، وطالب بالمؤازرة جراء الاعتداء الجنسي، الذي تعرض له طفلها ذو الحادي عشر عاما، مضيفا أنه "بعد الاستماع إلى حيثيات الاعتداء، الذي تعرض له الطفل الضحية، والتأكد من صحة ما ورد في شكاية الأم لدى المصالح الأمنية، عرض الضحية على طبيب عضوي مختص لتأكيد وتحديد درجة الإصابة الجسدية جراء الاعتداء، وبالفعل، حرر الطبيب الذي عاين الحالة شهادة تؤكد أنه تعرض بالفعل لعملية هتك عرض متكررة بشكل عنيف".
وأبرز المنسق الجهوي، في بلاغ للجمعية، "أن الطفل الضحية عرض، أيضا، على دكتور نفسي من أجل المرافقة النفسية، وتحديد الآثار النفسية، التي ترتبت عن هتك عرضه. وأكد تقرير الدكتور أحمد بخات، أنه جراء هتك عرض الطفل، أصيب بعاهة مستديمة جسديا كانت لها انعكاسات وخيمة على نفسيته لدرجة أصبح معها شبه مختل. وأمام حدة الإصابة النفسية للطفل الضحية، ارتأت التنسيقية ضرورة إخضاعه لجلسات نفسية متكررة امتدت منذ بداية مؤازرته إلى اليوم".
يذكر أن المتهم، أحيل في حالة اعتقال على النيابة العامة باستئنافية طنجة، في يونيو الماضي، وكان الطفل الضحية، حسب شكاية والدته، تعرض لاغتصاب من طرف المتهم، الذي يقطن بالقرب منه.
ودعت تنسيقية جمعية "ماتقيش ولدي" بطنجة أمهات وآباء وأولياء الأطفال، الذين تعرضوا للتحرش أو الاغتصاب، إلى الخروج عن صمتهم، والتبليغ عن هذه الجرائم، والحرص على عدم إفلات الجناة من العقاب، مشيرة إلى أن "المصيبة ليست في ظلم الأشرار لكن المصيبة في صمت الأخيار".
وكانت جمعية "ما تقيش ولدي"، نظمت وقفة احتجاجية أمام محكمة الاستئناف بطنجة، أخيرا، تنديدا بحادث الاغتصاب الوحشي، الذي تعرض له الطفل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.