بعد “النطح”.. الجماني يتصل ببنشماس بوساطة صحراوية    تجديد المكاتب المسيرة للودادية الحسنية للقضاة بالجنوب    سيميوني مُحذرًا برشلونة: أتلتيكو مدريد سيقاتل لنيل المركز الأول    رياض محرز يدرس الرحيل عن مانشستر سيتي في الصيف    سيميوني مُحذرًا برشلونة: أتلتيكو مدريد سيقاتل لنيل المركز الأول    برنامج مباريات الدور الرابع لكأس العرش    “داعش” تتبنى اعتداءات سريلانكا التي أسقطت أزيد من 300 شخص    ارتفاع عدد قتلى «أحد سريلانكا الدامي» إلى 310 قتلى.. و3 دقائق صمت    هذا ما كشف عنه الدكالي بخصوص "راميد"    أمزازي يعلق الإجتماع مع “أساتذة العاقد”    أغنى أغنياء الجزائر.. زجوا به في السجن    إصابة مواطنة مغربية في الهجمات التي استهدفت سيرلانكا    الدار البيضاء: ال”بسيج” يجهض عملية لتهريب المخدرات ويوقف العقل المدبر للشبكة وحجز حوالي 7 أطنان من مخدر الشيرا    الحكومة تجدد التأكيد: “أسعار المواد الغذائية ستظل مستقرة خلال رمضان”    بعد تحسن حالته الصحية.. لفتيت غادي يجلس مع النقابات للحسم في الاتفاق النهائي قبل فاتح ماي..    FBI المغرب يضرب بقوة من جديد، و يعتقل خلية داعشية، و بحوزتها أسلحة خطيرة    كأس إيطاليا يخطف الأضواء من صراع "المراكز الأوروبية"    « داعش » يتبنى اعتداءات سريلانكا    ربيع الأبلق يدخل مرحلة الاحتضار.. وحقوقيون يدقون ناقوس الخطر بعد أزيد من شهر من الإضراب عن الطعام    البيضاء.. إيقاف العقل المدبر لشبكة تهريب 7 أطنان من الشيرا    هذه توقعات أحوال الطقس ليوم الأربعاء    بناءا على مؤشر أدائها .. الداخلية تقرر نشر ترتيب الجماعات المحلية    «السينما والرواية».. في ندوة وطنية بفاس    رقم معاملات اتصالات المغرب في الفصل الأول يناهز 10 ملايير درهم    تراجع اسعار السمك والخضر وارتفاع اسعار الفواكه والمحروقات    أولمبيك أسفي يفوز على الجيش    رسميا .. نهضة الزمامرة ب “البطولة برو”    محفظة الصندوق المغربي للتقاعد فاقت 63 مليار درهم في 2018 : احتياطاته بلغت 56 مليار درهم    أسبوع التلقيح    نطحة تتسبب في إيقاف حكم جزائري لثلاثة أشهر    محامون يطالبون بالاستقلالية    الروائح الكريهة تقود للعثور على جثتين في بداية التحلل    رئاسة النيابة العامة تطلق حملة تواصلية للتحسيس بجريمة الاتجار بالبشر والتعريف بها    شاب عشريني ينهي حياته شنقا في إقليم شفشاون    انطلاق فعاليات سوق التنمية بكلميم    فلاش: عيدون يحاضر عن البيضاوي    كلية الحقوق بسطات تحتضن ندوة حول «مشاركة الشباب في العمل السياسي »    أول مكتشف للنظارات الطبية وللعمليات الجراحية لإزالة المياه البيضاء من العين، الطبيب الأندلسي المغربي محمد الغافقي    الصرف يدقق في حسابات مستثمرين    منتدى أنفاس للثقافة والفن يحصد الجوائز الكبرى لمهرجانات ربيع المسرح    بيبول: الصقلي “ماستر شيف المشاهير”    “عيون غائمة” خارج السباق الرمضاني    ابتكار "خبز ذكي" لمرضى السكري    سفير الإمارات يغادر المغرب ب »طلب سيادي عاجل »    المؤرخ المعطي منجب دخل فإضراب عن الطعام احتجاجا على وزارة التعليم العالي    سريلانكا.. العثور على 87 من صواعق القنابل في محطة حافلات    واشنطن.. 10 ملايين دولار لمن يقدم معلومات عن الشبكات المالية لحزب الله    دراسة.. التجارة الالكترونية يمكن أن توفر حوالي 3 ملايين منصب شغل بإفريقيا    في اليوم العالمي للأرض .. "أوزون" تكرّم جمعيات وشخصيات مغربية    "عناية" يختتم الملتقى الثقافي الربيعي الثامن    جداريات فنية حول الطفولة بوزان تخلق نقاشا وطنيا    دراسة .. تبادل القبلات والموسيقى تحمي من الفيروسات والبكتيريا من بينها الإنفلونزا ونزلات البرد    دراسة تكشف فائدة غير متوقعة للشتائم!    دورة تكوينية في "قواعد التجويد برواية ورش عن نافع" بكلية الآداب بالجديدة    «موسم أبي يعزى» بخنيفرة : «التصوف.. من بناء الإنسان إلى تحقيق العمران»    جناح خاص بالزاوية الكركارية في اللقاء السنوي لفدرالية مسلمي فرنسا المنعقد بباريس    قراءة في صحة خطبة طارق بن زياد من عدمها    منظمة العمل الدولية.. حوالي ثلاثة ملايين شخص يموتون سنويا بسبب ظروف العمل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تتعهد بدعم صغار الفلاحين بإفريقيا
نشر في الصحراء المغربية يوم 13 - 05 - 2015

أبرز بلاغ للمجموعة، توصلت وكالة المغرب العربي للأنباء بنسخة منه، اليوم الأربعاء، أن الرئيس المدير العام للمجموعة، السيد مصطفى التراب، أعلن عن هذا التعهد الهام خلال الندوة، التي نظمتها "مبادرة كلينتون العالمية لمنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا"، مؤخرا بمدينة مراكش.
وأوضح أن المجموعة تعتزم "رفع العديد من التحديات والمعيقات التي يواجهها الفلاح الإفريقي الصغير، من حيث صعوبة الحصول على أسمدة مناسبة للمزروعات وملائمة لنوعية التربة"، إضافة إلى تقديم الدعم ومجموعة من الخدمات الموازية لاستعمال الأسمدة التي من شأنها مساعدة صغار الفلاحين بإفريقيا على تحسين مردودية إنتاجهم وبالتالي الرفع من مداخيلهم.
وأشار المصدر ذاته إلى أن المجموعة تعهدت بمواكبة مائة ألف فلاح من ست دول بإفريقيا الغربية والشرقية، خلال السنوات الثلاث المقبلة، بغرض تمكينهم من الحصول على أسمدة ملائمة، موثوق بها، وبأثمنة مناسبة، وأيضا تمكينهم من جل المنتوجات ذات الصلة وباقي الخدمات التي ستتيح لهم الرفع من محاصيلهم الزراعية وتحسين دخلهم، مبرزا أن الغلاف المالي الذي تم رصده لتحقيق هذه الغاية، يقدر بحوالي خمسة ملايين دولار، مبرمجة على مدى ثلاث سنوات.
وسيتم تنفيذ مقتضيات هذا التعهد بتعاون وثيق مع الشركاء والمتدخلين الرئيسيين في كل بلد من البلدان الإفريقية الستة. وستمكن هذه الخطوة، وفق المجموعة، من "الحصول على أقصى النتائج المتوخاة، وذلك من خلال الحرص على النموذج المتبع لكل بلد، والذي يأخذ بعين الاعتبار خصوصياته ويلائم السياق المحلي".
ويندرج هذا الالتزام في إطار رؤية أوسع لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، تهدف إلى "النهوض بقدرات المزارعين في إفريقيا وتحرير طاقاتهم من أجل تغذية الساكنة والمساهمة في تغذية ساكنة العالم المتزايدة".
وتجدر الإشارة، إلى أن المجمع الشريف للفوسفاط، يعد أول شركة كبرى للأسمدة التي تنجز مصانع أسمدة بطاقات إنتاجية هامة على نطاق واسع، مخصصة كليا للسوق الإفريقية، مع مرونة متميزة لإنتاج أسمدة مختلفة وملائمة، تأخذ في الحسبان تنوع المزروعات والأتربة بإفريقيا.
وذكر المصدر أن المجموعة "تفتخر بدورها كشريك من بين المبادرين في تمويل تعهدين تم الإعلان عنهما خلال ندوة مراكش الأخيرة، ويتعلق الأمر بالمبادرتين (زراعات إفريقيا) و(التعليم من أجل التشغيل) "، مشيرا إلى أن هذا الدعم الفعلي "يعكس في كل هذه الالتزامات، الاعتقاد الراسخ للمجموعة بأن أهم ثروات إفريقيا تكمن في دينامية أجيالها الشابة".
كما تفتخر بمساهماتها بمعية مجموعة من المحتضنين لندوة مراكش ومشاركتها مع مختلف المنظمات والفعاليات من الولايات المتحدة الأمريكية وباقي دول العالم، "التي واكبت الجهد المتميز لمؤسسة كلينتون"، وهي المؤسسة التي تتقاسم معها مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط "قيم الالتزام من أجل تعزيز التنمية الشاملة والمستدامة، بما في ذلك دعم الفلاحين الأفارقة".
وتجدر الإشارة إلى أن مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط تعد رائدا عالميا في سوق الفوسفاط ومشتقاته، بما فيها الأسمدة، وفاعلا رئيسيا داخل السوق العالمية منذ سنة 1920، وتتوفر على ولوج حصري لاحتياطات الفوسفاط في المغرب، التي تعد الأبرز من نوعها في العالم، بحسب المرصد الجيولوجي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.