أمريكا تحصي حوالي 2000 وفاة بفيروس "كورونا" خلال 24 ساعة    رفع الطابع المادي عن طلبات الإستفادة من الإعفاءات الجمركية    «كورونا» يلحق خسائر فادحة بجميع القطاعات المدرجة في البورصة    تجار بمدينة مراكش يدعمون صندوق "كوفيد 19"        عالقون بسبتة المحتلة يعبرون نحو المغرب سباحة    باحثة إيطالية تبرز أهمية التدابير الاستباقية التي اتخذها المغرب    إحالة أربعيني في بني ملال على النيابة العامة بسبب التحريض على خرق حالة الطوارئ    الحق في الصورة في مواجهة الحق في الإعلام    دولة أوربية كبرى ترغب في استيراد الكمامات المصنعة في المغرب    مدينة شفشاون تحافظ على صفر حالة من "كورونا"    القصر الكبير يُسجل ثاني إصابة بفيروس "كورونا"    طنجة.. بيت الصحافة يدعم القطاع الصحي لمواجهة “كوفيد-19”    أصيلة.. توقيف 7 أشخاص خرقوا حالة “الطوارئ”    برشيد.. توقيف 14 شخصا رفضوا الامتثال لتدابير الطوارئ الصحية    خرق "الطوارئ" يوقع أشخاصا في يد دركيّي حطّان    بلافريج يتهم "البيجيدي" بعدم امتلاك الجرأة لرفض الاقتراض الخارجي    بعد 32 يوما.. رونالدينهو يغادر السجن عقب أداء 1.6 مليون دولار    كيف نجح العلمي في دوران عجلة وحدة تصنع أجهزة تنفس لمرضى كورونا        تسجيل 1150 وفاة جديدة بفيروس “كورونا” في الولايات المتحدة خلال 24 ساعة    دولة أوروبية تطلب شراء الكمامات المغربية لمواجهة كورونا .. والعلمي: غير ممكن حاليا    كورونا.. تطبيق «واتساب» يقيد إعادة توجيه الرسائل لإبطاء انتشار معلومات مزيفة    فرنسيون حائرون ويتساءلون: "في المغرب تُباع الكمامات في كل مكان .. وفي بلادنا حتى الأطر الطبية تُعاني في إيجادها"    "رونالدينيو" وشقيقه يغادران السجن بشروط    بعد إهانته وشتمه.. مسعود بوحسين يضع شكاية لدى النيابة العامة – صورة    كوفيد 19.. إنشاء ملحقة للاستقبال والفرز جوار مستشفى مولاي يوسف بالدار البيضاء    من هو عثمان الفردوس الوزير الجديد للثقافة والشباب والرياضة    من يكون الفردوس الذي عينه الملك خلفا لعبيابة واشتغل مع الهمة؟    اضافة مهمة جديدة لسعيد أمزازي الناطق الرسمي للحكومة وتعيين عثمان الفردوس وزيرا للثقافة والشباب والرياضة    حوالي 480 مليون.. الوداد والرجاء يساهمان بمداخيل مباراة افتراضية ضد كورونا    مغاربة يشرعون في تلقي الدعم المالي من صندوق تدبير كورونا    تعديل الحكومي يطيح بالناطق الرسمي باسم حكومة سعد الدين العثماني    الملك محمد السادس يُعيِّن عثمان الفردوس وزيراً للثّقافة والشباب والرياضة    للمرة الثانية.. إسبانيا تمدد حالة الطوارئ حتى 26 أبريل    صنوق الضمان الاجتماعي يضع مصحة الزيراوي رهن إشارة السلطات العمومية بالبيضاء    بلد عربي يُعلن على منع صلاة التراويح و الاعتكاف في رمضان المُقبل    بلد عربي يُعلن على منع صلاة التراويح و الاعتكاف في رمضان المُقبل    تجربة المقاول الذاتي في مهب الجائحة    وزارة العدل ترد على فيديو السيدة التي تحكي بحرقة عن زيارة قاطع يدها المستفيد من العفو الملكي لمنزلها    بلافريج يصوت وحيدا ضد “الاقتراض الخارجي” ويدعو ل”قانون مالي تعديلي”    النيابة العامة تدعو للصرامة في حق المخالفين لإجبارية إرتداء الكمامات الطبية    حماية الشعب الفلسطيني من «وباء كورونا الاحتلالي»    من إغلاق الحدود الخارجية إلى إغلاق الحدود المنزلية    إلى أين ؟؟!!! : رسالتي للمجتمع العلمي…    المودن: الموروث الإسلامي غني بالوصايا الطبية لحماية النفس ويجب استثماره في توعية المواطنين    دورة افتراضية لملتقى الفنون التشكيلية    مغربي في رومانيا … سفير أوربا الشرقية    بعد حملة الهجوم على الفنانين.. رئيس نقابة مهني الدراما يضع شكاية لدى النيابة العامة    رياضيون في النشرات الإخبارية    تدريبات "قاسية" تنتظر سون في "العسكرية" .. السير ل30 كيلو متر واستنشاق الغاز المسيّل للدموع    حقوقيون يراسلون العثماني والرميد بخصوص « خروقات رجال السلطة »    تعجيلُ الزَّكاةِ لتدبيرِ جائحةِ (كورونا ) مصلحةُ الوقتِ    ارتفاع أسعار النفط بفعل تزايد آمال في التوصل الى اتفاق لخفض الإنتاج    تعويض مرتقب للفلاحين بجهة بني ملال-خنيفرة متضررة من قلة التساقطات    حلقة من مسلسل "أول رايز" الأمريكي تصور عن بعد    “البعد الاستكشافي للتصوف بين العيادة الغزالية والتيمية”    رجاء… كفاكم استهتارا !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجمرة الخبيثة مرض نادر ولا علاج له دون مضادات حيوية وتلقيح
نشر في المساء يوم 09 - 10 - 2015


عبد الإله بنزاكور
رئيس قسم الجراحة بمستشفى مولاي يوسف بالبيضاء
عرف مرض الجمرة الخبيثة منذ العصور القديمة، كواحد من الأمراض التي تصيب الإنسان والحيوان.
يتلخص الخطر الأساسي للجمرة الخبيثة في قدرتها على المهاجمة البيولوجية، حيث تعد مرضا صعبا يصيب جهاز التنفس.
الأنواع
– الجمرة الخبيثة الجلدية: تصاب حوالي 95% من البشر بمرض الجمرة الخبيثة بشكل طبيعي وتكون فترة الإصابة بالمرض من 1-6 أيام، مسببة آثارا على الجلد تشبه الحروق، ويتم تشخيص الجمرة الخبيثة الجلدية بواسطة تشخيص الجراثيم التي يتم التعرف عليها بواسطة زرع خزعة تؤخذ من مكان الإصابة.
– الجمرة الخبيثة في الأمعاء: يعاني المريض، عند بدء الإصابة بالمرض، من الغثيان والقيء، آلام في البطن، الحمى والإسهال مع النزيف، وقد تتدهور حالة المريض إذا لم يتلق علاجا يحوي المضادات الحيوية الملائمة.
-الجمرة الخبيثة التي تصيب الجهاز التنفسي أو ما يسمى بالجمرة الخبيثة الرئوية وتشبه أعراضها في بداية الإصابة، الإصابة بالأنفلونزا، والتي تصيب الجسم بالرعشة، الضعف، آلام في العضلات، السعال وأحيانا الشعور بتوتر في الصدر؛ بعد مرور يومين إلى خمسة أيام من هذه الأعراض، وتبدأ المرحلة الثانية للمرض، والتي تكون مرحلة صعبة، إذ تظهر خلالها الأعراض التالية: ضيق في التنفس، التعرق، حمى شديدة والإصابة بالصدمة أو الهلع، ويمكن أن يصاب 50% من المصابين بالتهاب في غشاء الدماغ، يتم تشخيص الجمرة الخبيثة التي تصيب الجهاز التنفسي بواسطة علامات مرضية معينة، كتصوير خاص للصدر وتشخيص الجراثيم بواسطة زرع خزعة دموية.
الأكثر عرضة للإصابة بالمرض
هو مرض نادر الحدوث خصوصا في الدول الصناعية مثل: الولايات المتحدة ودول أوروبا، كونه من الأمراض المهنية التي تحدث بين عمال صناعة الجلود والشعر والصوف والوبر والعظم، وكذلك يصيب البيطريين وعمال الزراعة الذين يتداولون الحيوانات المصابة بالمرض، كما يمكن أن يصيب الجزارين ومن يعملون بالمسالخ ومصانع اللحوم ومشتقاتها من المواد الغذائية التي تعتمد على هذه الصناعة، وهو متوطن في المناطق الزراعية من العالم التي تشيع فيها الجمرة بين الحيوانات مثل: دول أمريكا الجنوبية وأستراليا ونيوزلندا وبعض الدول الإفريقية والدول الأوربية التي تشتهر بتجارة المواشي واللحوم.
خطر الجمرة الخبيثة
تكون الإصابة بالمرض في الحالة الطبيعية شائعة عند الحيوانات التي تتغذى على العشب، والتي تقوم ببلع أو استنشاق الابواغ من التربة، تنتقل العدوى إلى الإنسان، عندما يلامس جثة حيوان مصاب أو عند ملامسة منتجات هذه الحيوانات كجلودها، أوبارها وأصوافها، قد يتسبب اللمس المباشر بظهور مرض الجمرة الخبيثة الجلدية، بينما يتسبب أكل لحومها بانتقال العدوى إلى الأمعاء.
علاج الجمرة الخبيثة
ينقسم علاج الجمرة الخبيثة الطبي إلى علاج وقائي وعلاج آثار المرض عند الإصابة بها، ويتم استخدام علاج المضادات الحيوية لأولئك الذين تعرضوا للجرثومة دون التسبب لهم بالإصابة بالمرض، إذ تمنع هذه العلاجات ظهور المرض، يعطى هذا العلاج للمصاب على مدى 60 يوما أو حتى تصبح لديه مناعة جسدية .
وتستعمل علاجات المضادات الحيوية أيضا في علاج المصابين بالمرض، والذين تظهر لديهم أعراضه، ويتم تلقي العلاج عادة في المستشفى.
ويتوفر مصل التطعيم المناسب المضاد لمرض الجرثومة الخبيثة، ويتم التطعيم بواسطة حقن 3 جرعات تعطى مع المحافظة على فاصل زمني، مدته أسبوعين، في كل جرعة، ثم يلي ذلك تلقي ثلاث حقنات مصل معززة أو منشطة إضافية، بوتيرة 6 شهور بين كل حقنة وأخرى، ويعد هذا التطعيم آمنا دون وجود آثار جانبية.
الوقاية من الجمرة الخبيثة
لا بد من اتباع خطوات الوقاية، والتي تتلخص في الحماية عن طريق استعمال قناع (كمامة) والوجود قرب مكان محمي.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.