زيارة السيمو لمركز مولاي عبد السلام تستنفر أربعة أحزاب سياسية    شخصيات تنادي بمتابعة الريسوني في حالة سراح    المحكمة الدستورية تخيب آمال وهبي وتقر دستورية إجراءات البرلمان خلال “الطوارئ الصحية”    غضب عارم ومطالب بالإقالة.. بنموسى يتجاوز المغاربة ويقدم تقريرا حول عمل لجنة “النموذج التنموي” لسفيرة فرنسا    فيديو يظهر دفع الشرطة الأمريكية رجلا مسنا خلال التظاهرات يؤجج غضب الأمريكيين ضد شرطتهم (فيديو)    58 بالمائة من المغاربة تعرضوا للتمييز في هولندا خلال 2019    طقس حار وقطرات مطرية متفرقة السبت بهذه المناطق    أربعة مغاربة من العالقين بسبتة يفرون نحو المغرب سباحة    مجددا.. النجمة المصرية “نيللي كريم” تستعد لدخول القفص الذهبي    عامل إقليم أزيلال يترأس حفل تسليم شهادات المطابقة لتعاونيتين بواويزغت ودمنات تنتجان الكمامات الواقية    تغريدة لسفيرة فرنسا في الرباط تضع بنموسى في موقف حرج.. ومطالب بإقالته ومحاسبته    أطباء الأسنان يشكون تداعيات "كورونا" ويطلبون حلولاً استعجالية    مياه البحر المتوسط تلفظ جثة شاب في الفنيدق    عالقون يحتجّون لفتح المعابر الحدودية بالنّاظور    هذا سبب استدعاء أمن البيضاء لفتاة ادعت تعرضها ل »لابتزاز » لوضع شكاية ضد الريسوني    توقيف مؤقت عن العمل في حق ضابط شرطة و ضابط أمن بعد تورطهما في ارتكاب الغش خلال اجتياز مباريات مهنية    تصدير الأدوية المغربية الصنع…موضوع لقاءات تواصلية على مدار10 أيام    إقليم بولمان يسجل أول حالة إصابة ب"كورونا"    إجراءات جديدة “للمسابح” خلال الموسم الصيفي    غريزمان يكشف وجهة إنهاء مسيرته الكروية    مادوندو مهاجم الوداد ينتقد حياته المزرية بالبيضاء    ظرفية “كورونا”.. ليلى الحديوي تطلق تشكيلة جديدة للكمامات    منيب: "لوبيات" تقاوم بروز "مغرب جديد" بعد أزمة جائحة "كورونا"    بعد شهرين من غلقها .. المساجد تفتح أبوابها في عدة بلدان عربية    تعليمات للأمن و الدرك بتخفيف إجراءات فرض الطوارئ الصحية    هل ستمدد الحكومة الحجر الصحي وفق هذه المؤشرات؟.. مصدر يجيب    أعمال تخريب تطال موقع لغشيوات التاريخي بضواحي السمارة    “أونسا” يوضح حقيقة انتشار مرض فيروسي بضيعات الأرانب    تقرير يصنف المغرب في المركز 138 في نقاء “الهواء” و107 في جودة “مياه الشرب”    جهة الرباط - سلا - القنيطرة | عدد الحالات النشطة ينخفض إلى 34    الدفاع الحسني الجديدي يتعاقد رسميا مع عزيز بودربالة    برشيد: اشهار السلاح لتوقيف شخص عرض عناصر الشرطة لتهديد جدي    الجيش الفرنسي يعلن مقتل زعيم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي    المحكمة الدستورية ترفض طعن « الجرار » في قانون رفع سقف التمويلات الخارجية    المراقبون الجويون يحتجون بمطار طنجة ويتهمون الإدارة بإستغلال كورونا لمنعهم    رصيف الصحافة: مصحات تطالب بأثمنة خيالية لاختبارات "كورونا"    برشلونة يعلن إصابة ميسي ب “تقلص عضلي طفيف” في الفخذ    إصابة 24 طفلاً بفيروس كورونا في بؤرة عائلية بمراكش    24 طفلا بين المصابين..تفاصيل تكاثر كورونا وسط بؤرة عائلية في مراكش    مقتل فلويد ينبش الجروح القديمة في الديمقراطية الأميركية    فيدرالية التجارة والخدمات تضع اقتراحا لخطة إنعاش    حكومة العثماني تواصل سياسة الاقتراض الخارجي وتقترض من صندوق “النقد العربي” 211 مليون دولار    وزارة الصحة تكشف تفاصيل الحوار مع ممثلي قطاع الأدوية بالمغرب حول إشكالية التصدير    النصر السعودي يتخذ قرارا جديدا حول مستقبل أمرابط    80 مليون يورو للتعاقد مع لاعب كاي هافيرتز    الحسيمة تلتحق من جديد بمدن 0 حالة    من الأخطاء التاريخية الشائعة : الاعتقاد الخاطئ السائد أن إسم أبي الحسن علي بن خلف بن غالب لشخص واحد له قبران . واحد في مدينة القصر الكبير والآخر في مدينة فاس    بعد إغلاقه لأزيد من شهرين.. 50 ألف مصل يؤدون أول صلاة جمعة في الأقصى    كتاب “تجفيف منابع الإرهاب” للدكتور محمد شحرور :36 .. اختراق الثوابت في المنظونة الثراتية    بسبب كورونا ،نضال إيبورك وحسن حليم يكتشفان أن « العالم صغير »    حفتر ينقل معاركه إلى المغرب    شباب بني عمار يلبس القصبة رداءا أزرق في عز الحجر الصحي    من جريغور سامسا إلى جواد الإدريسي.. لعنة كافكا تحل على طنجة    محيفيظ يستعرض تأملاته في زمن جائحة "كورونا "    زهير بهاوي يستعد لإصدار عمل جديد بعنوان “أنا نجري والزمان يجري” (فيديو)    الأزهر يحرم لعبة “ببجي موبايل” بعد ظهور شيء غريب فيها    دعاء من تمغربيت    "التوحيد والإصلاح" تعود إلى "الأصالة المغربية" بطبع كتب "التراث الإسلامي" للبلاد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ياسيف: علمت بقرار سحب رخصتي عبر الأنترنيت
نشر في المساء يوم 11 - 02 - 2008

غادر اللاعب الجزائري حمزة ياسف الدار البيضاء صباح السبت الماضي، لم يرافقه إلى المطار أي مسير، حينها تذكر لحظة وصوله قبل انطلاقة الموسم الرياضي حيث كان الاستقبال دافئا والاهتمام يفوق الوصف، قبل الإقلاع أدلى حمزة بحقائق مثيرة روى ل«المساء» قصة ما وصفه بالمؤامرة التي دبرها المدرب الفرنسي الذي استغل نزاعه القديم مع الجزائريين ليثأر لنفسه.
- راهن عليك المكتب المسير للوداد في بداية الموسم الرياضي وقبل انتهاء مرحلة الذهاب سحبت رخصتك وأصبحت خارج اللوائح، كيف عشت هذه المفارقة؟
< حين وقعت للوداد عقدا يمتد عامين كنت أراهن بدوري على تجربة فريدة وأمام قيمة العناصر التي تم التعاقد معها كنا نعول على موسم متميز مليء بالألقاب، البداية كانت جيدة والنهاية مليئة بالألم، حيث فوجئت بسحب رخصتي من الجامعة لأصبح لاعبا خارج لوائح الوداد.
- هل المسألة تعود لعدم قدرتك على الاندماج داخل الفريق؟
< لا أبدا المسألة تتعلق يا أخي بالأداء العام وبغياب الاحترافية، ما حصل بالضبط هو أنني لم أعرف ما كان المدرب يفكر فيه، تصور أنك خارج القائمة وأن رخصتك قد سحبت تماما من الجامعة ومع ذلك لم يجرؤ أحد على إخبارك، عيب أن نصل إلى هذا المستوى من التدبير الهاوي، لقد كنت أواظب على التداريب بشكل طبيعي وكنت أعتقد أن الأيام كفيلة بتحويل الاستعصاء إلى نجاح لكن قرار إبعادي جعلني أكتشف المؤامرة.
- من يتحمل المسؤولية؟
< حين جاء المدرب كفالي شعرت بأنه جاء لينتقم من الجزائريين بعد أن فشل في تأهيل المنتخب الجزائري، لكنني لم أكن أظن بأن المسيرين داخل الوداد سيخضعون لقراراته، وسيلبون جميع رغباته لأنني أعتقد بأن المدرب يمكن أن يرحل يوما بعد أن يحول الفريق إلى جثة، لذا كان من اللازم على المسيرين التدخل قبل أن يستفحل الداء، لقد استقطب كفالي لاعبين غير معروفين لم تكن لديهم أندية، والغريب أنه أصر على إفراغ الفريق من نجومه دون أن يتدخل أحد حتى اعتقدت أن سلطاته تفوق المكتب المسير، إن المسؤولية يتحملها كفالي وأعضاء من المكتب المسير للوداد.
- قام المدرب بالتشطيب عليك من اللوائح هل هيأك سلفا للمفاجأة؟
< لقد علمت بالخبر عبر الأنترنيت، بل واتصل بي إخوان صحفيون من الجزائر يستفسرون حول الأمر، قلت لهم أنا آخر من يعلم، للأسف لا المكتب المسير ولا المدرب لم يملكوا الشجاعة الكافية لمواجهتي بحقيقة إبعادي تحت مبرر تعدد الأجانب، للأسف أعود للجزائر بذكرى سيئة، كنت أتدرب بشكل طبيعي وكنت أقرأ في عيون المدرب المؤامرة لكنني لم أعتقد يوما أن المكتب المسير قد يرضخ لتخاريف مدرب فاشل، تصور أنني اتصلت بأحد المسؤولين بالوداد وشعرت بأنه خائف من المدرب وظل يوزع علي الوعود إلى أن انتهت فترة الانتقالات.
- لو حصل هذا في الجزائر مثلا هل سيقف المسيرون موقف المتفرج؟
< لو قررمدرب في الجزائر مثلا تسريح لاعب من قيمة فلاح أو مديحي أو لمياغري لتدخل الرئيس على الفور ومنع المدرب بل ولتعرض للطرد فورا لأن مصلحة النادي فوق المصالح الذاتية وتصفية الحسابات الجانبية، في الوداد قالوا لكفالي افعل ما شئت.
- كفالي يصفي حساباته إذن معك ولو على حساب الوداد؟
< بالتأكيد تصور أن علاقتي به جد متدهورة حتى وهو على رأس المنتخب الجزائري، كنت سنة 2006 أفضل لاعب في الجزائر ونلت النجمة الذهبية، وأنا حينها من هدافي شبيبة القبائل الجزائري، إنه يريد أن يعاقب بحمزة 30 مليون جزائري .
- هل ندمت على التجربة؟
< لا أبدا لكنني كنت مستاء من تصرفات المدرب والمسيرين الذين وضعوا الوداد تحت تصرف مدرب جاء من أجل الانتقام، مدرب يفتخر بنتائجه مع الجزائر في المباريات الودية، عمري الآن 28 سنة وسأخصص ما تبقى من الموسم للاستعداد في الجزائر، سأعتبر نفسي لاعبا مصابا في فترة نقاهة مثلا.
- لماذا لم تغير الأجواء نحو الخليج خلال فترة الانتقالات الشتوية لإنقاذ الموسم؟
< أنا الآن حر لأن العقد المبرم بيني وبين رئيس الوداد ينص على ضرورة تمكيني من الشطر الثاني من منحة التوقيع قبل 31 يناير، وبما أن المكتب لم يلتزم ببنود العقد فأنا حر طليق، لم أتمكن من الانتقال لأن المدرب والمسيرين لم يخبروني وعلمت بالأمر في آخر لحظة حينها استحال علي تغيير الأجواء.
- المدرب أيت جودي حاول استقطابك نحو الحسنية؟
< نعم لقد كلمني في الموضوع لكنني لم أحسم لأنني كنت أعتقد بأن مقامي مع الفريق لازال مستمرا، عموما لازالت أمامي ستة أشهر لأختم الموسم حينها سأقرر في أمر وجهتي، إن المدرب أيت جودي استطاع أن يغير ملامح الحسنية لما يملكه من كفاءة عكس كفالي النكرة، أيت جودي حقق مع اتحاد العاصمة الازدواجية.
- هل طويت صفحة الوداد؟
< لا أنا أطالب بمستحقاتي المالية، انتدبت محاميا والسفارة الجزائرية في المغرب تتابع القضية وتؤازرني في محنتي، أنا أغادر اليوم المغرب في اتجاه الجزائر وسأعود لإنهاء المشكل قريبا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.