51 حالة فقط لا تزال تخضع للعلاج بجهة مراكش آسفي    جريمة شنعاء.. مجهولون يلطخون النصب التذكاري للمجاهد عبد الرحمان اليوسفي بطنجة    المسجد النبوي يعيد فتح أبوابه للمصلين بعد إغلاق دام أكثر من شهرين    1096 مليار دولار قيمة أصول الصناديق السيادية الإماراتية الكبرى    الولايات المتحدة: اعتقال 1400 شخص منذ بدء الاحتجاجات على مقتل فلويد    الجزائر تجلي 229 مواطنا عالقا بالدار البيضاء منذ مارس الماضي    بن شريفية عن قضية الوداد والترجي: "نحن السبب في كل ما حدث.. لو انتصرنا 3-0 أو 4-0 في الذهاب لما واجهنا هذه المشكلة!"        تسجيل هزة أرضية بقوة 3.7 درجات بالخميسات    بعد انقضاء محكوميته.. الحمديوي « معتقل حراك الريف » يغادر أسوار سجن الحسيمة    حجز كمية من المخدرات لدى مبحوث عنه بإقليم تازة    المطالبة بكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى    بعد إغلاق دام أكثر من شهرين.. المسجد النبوي يعيد فتح أبوابه للمصلين    عبد الرحمن اليوسفي سيبقى حيا في نفوس الكثير من الشباب لأنه رجل اجتمع فيه ما تفرق في غيره من خصال و أخلاق عالية    الكاتبة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي في اسبانيا: اليوسفي ترك بصمة اعتراف وتقدير بين مغاربة الداخل والخارج    البرازيل تغرق … 33 ألف و274 حالة إصابة بكورونا في يوم واحد    رئيس اللجنة المغربية للسلم والتضامن: الملك فتح آفاقا جديدة للمغرب    حريق كبير بمصنع في طنجة    كرست حياتها لخدمة الكتاب.. 7 محطات في حياة ماري لويز بلعربي    ترامب يهدد المحتجين ضد العنصرية ب”القوة العسكرية”    يهم المقاولات الناشئة.. " HSEVEN" تضع هذه التمويلات رهن إشارة المبتكرين    القاطي: أعيش حجرا دوليا بتونس .. وهذه رسائل مسلسل "الزعيمان"    سرقة مقتنيات تقدر ب"500 ألف جنيه إسترليني" من منزل رياض محرز..!    الموت والحياة (الحلقة الثانية)    صور.. هكذا أصبحت الصلاة في مساجد السعودية بعد فتح أبوابها أمام المصلين    خمسة تحديات تواجه عودة النشاط الاقتصادي في ظل جائحة كورونا    العثماني يدعو رؤساء غرف التجارة والصناعة والخدمات إلى تقديم مذكرات حول الإنعاش الاقتصادي وقانون المالية التعديلي    تباطؤ أنشطة المصانع بالصين في ماي وسط طلب ضعيف    "إيسيسكو" تدعم تجربة التعليم عن بعد بالمغرب    الاصابات الجديدة المسجلة خلال 16 ساعة الماضية تعيد فيروس كورونا لجهة العيون    المغرب يسجل 11 حالات شفاء جديدة من “كورونا” و0 حالة وفاة خلال الساعات الأخيرة    اخنوش بمجلس النواب لاستعراض تداعيات الجفاف وكورونا على القطاع الفلاحي    نادي ليغانيس يتحرك لحسم مستقبل موهبة مغربية    بيت الشعر في المغرب ينعي عبد الرحمن اليوسفي    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    المغرب يسجل "3" حالات كورونا خلال "16" ساعة    بوصوفة أفضل لاعب إفريقي احترف بالدوري البلجيكي الممتاز    أمزازي يلتقي فيدرالية الآباء لإيجاد حل للخلاف حول واجبات التمدرس    ميناء طنجة المتوسط في قلب مبادرة عالمية    ترويج المخدرات يوقع بشابين في قبضة أمن كلميم    الأرصاد الجوية: سماء غائمة مع نزول قطرات مطرية بهذه المناطق    عبد الحميد يقترب من جائزة "أفضل لاعب إفريقي"    عمليات إعدام تستهدف فلسطينيين بالقدس المحتلة .. والتهمة جاهزة    كاميرا امحيمدات تحول "أزمة كورونا" إلى إبداع    إسبانيا تستقبل السياح الأوروبيين منتصف يونيو    نسبة الشفاء من كورونا ترتفع ل 97 في المائة بإقليم العرائش    سائقو "طاكسيات الرباط" يرفضون استئناف العمل    علم النفس اللغوي والبرهان العقدي للتواصل عند ابن حزم الأندلسي    إشراقات الذاكرة ومكنونات الوثيقة في "شذرات من سيرة اليوسفي"    التبديلات الخمسة تضر برشلونة    مَنْطِق بالتَّطْبِيق نَاطِق    المديرية الإقليمية للثقافة بورزازات.. حصيلة إيجابية لمحطات إبداعية عن بعد    مشاورات بين الحكومة والمهنيين حول استئناف الأنشطة التجارية    انخفاض مبيعات الإسمنت ب 20,6 في المائة عند متم أبريل 2020    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





البطولة الإحترافية الدورة الخامسة
نشر في المنتخب يوم 22 - 10 - 2012


البطل يتخلص من الخجل ويحرز أول فوز له
نهضة بركان أحرج النمور وخطف منهم نقطة ثمينة

أخفق فريق الجيش في إستغلال فرصة تأجيل مباراة الرجاء البيضاوي لإلتزامه عربيا ولم ينجح في نيل النقاط الثلاث في ديربي العاصمة ما كان سيعطيه صدارة البطولة الإحترافية، إذ أرغم على التعادل الإيجابي في مباراة حفلت بالإثارة والندية، إذ تقدم للجيش عقال من ضربة جزاء ثم تعادل للفتح المدافع زهير فضال وتقدم مجددا للجيش عزيز جونيد، إلا أن البحري نجح في إدراك التعادل.
وأخيرا تنفس المغرب التطواني الصعداء بعد إحرازه أول فوز له في البطولة الإحترافية هذا الموسم، وجاء هذا الفوز على حساب رجاء بني ملال الذي مازال في أسفل الترتيب.. فوز المغرب التطواني مؤشر إيجابي بإنطلاقة جديدة وصحيحة بعد أن كانت البداية متذبذبة، وبالتالي يرفع المغرب التطواني رصيده إلى سبع نقاط وينطلق من جديد بحثا عن دفاع مستميث على لقبه الذي أحرزه في الموسم الماضي، وقد تحرر لاعبو المغرب التطواني من الضغط الذي عاشوه هذا الموسم وأكيد أن هذا الفوز سيمنحهم جرعة إضافية للبحث عن مزيد من الإنتصارات، وهزيمة رجاء بني ملال عمقت جراحه، وأبقته في أسفل الترتيب برصيد نقطتين.
وإنتهت مباراة أولمبيك خريبكة والدفاع الحسني الجديدي بالتعادل هدفين لكل فريق، حيث تقاسما نقطة واحدة أفضل من لاشيء.
الدفاع الجديدي الذي يوجد في أفضل حال من أولمبيك خريبكة، حافظ على مكانته في وسط الترتيب، ويتطلب من فارس الفوسفاط بذل مجهود كبير حتى لا يجد نفسه في ورطة في آخر الموسم، وهي الوضعية التي عاشها في الموسم الماضي.
ضرب أولمبيك آسفي بقوة وهو يفوز بثلاثية على الوداد الفاسي الذي تعمقت جراحه مجددا بعد هزيمتين متتاليتين، إذ ظل يعاني في أسفل الترتيب حيث تجمد رصيده في ثلاث نقاط تحصل عليها من ثلاث تعادلات.. وبالتالي يكون الوداد الفاسي قد دخل غرفة الإنعاش مجددا، ما يجب معه إعادة ترتيب الأوراق قبل فوات الأوان، علما أن الوداد الفاسي كان ضد ضمن بقاءه حتى الدورة الأخيرة عندما فاز على شباب المسيرة، الحداوي وبنهاشم يعرفان جيدا ما يجب فعله قبل فوات الأوان، في حين الفوز الذي حققه أولمبيك آسفي هو الثالث له إلى حدود الآن ما مكنه من تسلق الدرجات في سبورة الترتيب بعد تعادل حسنية أكادير التي أصبح رصيدها تسع نقاط.. ويبدو أن هذا الموسم يختلف تماما عن الموسم الماضي، بحيث أن القرش الآسفي صحح أخطاء الماضي، ليظهر بصورة جديدة مكنته من إجراء مبارياته بثقة كبيرة.
حسنية أكادير الذي داوى جراحه هذا الموسم وإن كان حقق تعادلا أمام النادي القنيطري، إلا أنه مهم أبقاه في ضمن أندية المقدمة، بحيث أبان فريق غزالة سوس على مستوى يمكن أن يكون في صالح الفريق بعد العروض التي يقدمها والتي أعطت الإنطباع بأن المدرب مصطفى مديح إستطاع أن يصحح أخطاء الماضي.. وأصبحت له ثقافة الفوز، إذ تمكن من الفوز من مبارتين وتحصل على ثلاث نقط من ثلاث مباريات.. فريق حسنية أكادير أعطى إشارات قوية هذا الموسم لكنه لن يكون لقمة سائغة كما كان في الموسم الماضي.
النادي القنيطري الذي عاد بنقطة ثمينة من قلب أكادير اعتبرت بالمهمة وإن كان مازال يجتر معاناته بسبب مشاكله التي تفاقمت بسبب أزمة الموارد المالية وكذلك التسييرية، نقطة لم تخدم مصالحه ولكنها مهمة بحيث لو تعرض للهزيمة لكان الوضع كارثيا في ظل وجود أزمات كثيرة.
وإكتفى المغرب الفاسي بالتعادل وهو يستقبل نهضة بركان بفاس، وهي النقطة التي لم تخدم مصلحة الفريقين وبخاصة المغرب الفاسي الذي كان يتطلع إلى الفوز للتصحيح وضعه في سبورة الترتيب، لكن يبدو أن الأمور لا تسير في السياق الذي يريده جمهوره، وبإهداره النقاط قد يجني المغرب الفاسي على نفسه، نقطة مهمة لنهضة بركان من خارج ميدانه، أفضل من الهزيمة وهو أول تعادل له خارج الميدان.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.