لقاء تواصلي بتطوان حول البرنامج الوطني للتزويد بالماء الشروب و مياه السقي 2020-2027    جطو : دوزيم والأولى تستنزفان المال العام ولا تُقدمان خدمة عمومية في مستوى إنتظارات المغاربة    هذه هي النقاط الرئيسية في خطة ترامب للسلام بين الإسرائيليين والفلسطينيين    أمن منطقة بني مكادة يوقف شابا للاشتباه في قيامه بعمليات السرقة    اشراق    لحظة وصول طلبة مغاربة بالصين: « كنا خايفين لايوصل لينا الفيروس »    طنجة.. توقيف جانح ظهر في فيديو يعترض السبيل بالسلاح الأبيض (فيديو)    "كورونا" يسجل 25 حالة وفاة جديدة في الصين    الوالي مهيدية يترأس اجتماعا حول الماء.. و4 سدود كبرى جديد ستحدث بجهة الشمال    أب لطالبين مغربيين بالصين.. أبناؤنا يعانون من الجوع بسبب كورونا    جطو : المشاريع الضخمة لم تنعكس على تقليص الفوارق الإجتماعية ومؤشرات التنمية البشرية    هكذا رسمت العيون لوحات الإبداع في افتتاح "كان الفوتصال" 2020    تقارير: "ريال سرقسطة يحسم صفقة استعارة الياميق.. مع خيار شراء عقده في يونيو مقابل 750 ألف يورو"    عبد اللطيف الحموشي يجري تعيينات جديدة بالمديرية العامة للأمن الوطني على المستوى المركزي والجهوي    هكذا ستكون خريطة فلسطين كما أعلن عنها ترامب في “صفقة القرن” (صورة) بعد الإعلان عن "صفقة القرن" .. هكذا سيكون شكل الدولة الفلسطينية    الرئيس الفلسطيني يصف خطة دونالد ترامب بالمؤامرة    خط النيابة العامة يطيح موظفًا متلبسًا بتلقي الرشوةبمحكمة عين السبع    في أسبوع واحد.. مقتل 11 شخصا وإصابة 1724 بسبب حوادث السير    شرطة فاس تعتقل شابا بحوزته 3080 من أقراص الإكستازي وريفوتريل تم اعتقاله على مستوى مدخل مدينة فاس    جطو: مُنتخٓبون وبرلمانيون يرفضون التصريح بمُمتلكاتهم رغم توصلهم بإنذارات    الوكيل العام بمراكش يقرر إحالة ستة مسؤولين بمدينة الصويرة على قاضي التحقيق    وفاة كوبي براينت: انتشال الجثث التسع في مكان تحطم الطائرة    بعد اهتمام البايرن.. وكيل أعمال أشرف حكيمي يكشف وجهة اللاعب المرتقبة    “حمزة مون بيبي”.. ماديمي: جهات تسعى لاستصدار أحكام مخففة على المتابعين.. وسنحتج أمام المحكمة- فيديو    الرجاء يُضيف لاعبه محمد زريدة إلى قائمته الأفريقية    بطولة أستراليا المفتوحة للتنس.. صدام مثير بين فيدرر وديوكوفيتش في المربع الذهبي    المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يطلق حملة لتلقيح القطيع الوطني ضد الأمراض المعدية    مصالح الأمن توقف عشرينيا يتزعم مجموعة من الجانحين متورطين في السرقة والعنف بواسطة السلاح بأحد أحياء الدار البيضاء    عاجل.. بهذه الطريقة سيتم استقبال طائرة المغاربة الهاربين من الفيروس القاتل بالصين    دار الشعر بمراكش تطلق فقرة جديدة « شعراء تشكيليون »    توتنهام يفعل بند شراء الأرجنتيني لو سيلسو    العثماني يقرّ بفشل المغرب في توفير الحماية الاجتماعية للأطفال    التوفيق: الوزارة شرعت في وضع نظام للجودة بمديرية المساجد سيخضع للتقييم    أسرة التلميذة مريم تقرر استئناف الحكم الابتدائي في حق “أستاذ تارودانت”    استكمال إجراءات ترحيل جثة المواطن المغربي ضحية قصف حفتر في ليبيا    المجلس الوطني لحقوق الإنسان يعرض تصوره للنموذج التنموي الجديد    تحطم طائرة عسكرية جزائرية ومقتل طياريها    الكوميدي رشيد رفيق يُرزق بمولوده الثاني    ذهبوا في جولة فنية ولم يعودوا إلى المغرب.. فنانون مغاربة يختارون “الحريك” بفرنسا    ارتفاع حصيلة وفيات فيروس كورنا بالصين إلى 106 شخصا    الفيدرالية المغربية لسينما الهواة تحتج بشدة على فرض تعريفة على تأشيرة الاستغلال الثقافي للأفلام    رصد أول إصابة بفيروس «كورونا» في المانيا    روسيا تعلق رحلاتها السياحية من الصين إلى روسيا بسبب فيروس “كورونا”    لأول مرة.. مطار “أكادير المسيرة” يتجاوز عتبة مليوني مسافر    ” تغيب وتبان” جديد النجم المغربي زكرياء الغفولي    بنشعبون للملك: البرنامج المندمج لدعم وتمويل المقاولات سيساهم في خلق 27000 فرصة عمل جديد    طقس الثلاثاء.. بارد في المرتفعات مع سحب منخفضة    بمشاركة 35 دولة.. افتتاح المنتدى الدولي للسياحة التضامنية بورزازات يناقش "التغيرات المناخية والتنمية المستدامة"    ONEE و «طاقة » يجددان التعاقد حول محطة الجرف الأصفر    باحثون يقاربون موضوع الخطاب الديني المعاصر والشباب    الحكومة تضخ 13.6 مليار درهم في صندوق المقاصة .. رغم ارتفاع كلفته التي فاقت 15.8 مليار درهم سنة 2019 أجلت إصلاحه إلى حين استكمال «السجل الاجتماعي الموحد»    جماهير الرجاء تنظم وقفة احتجاجية ضد أحد الإذاعات الخاصة    السعودية: الإسرائيليون غير مرحب بهم في المملكة    تفصلنا 3 أشهر عن رمضان.. وزارة الأوقاف تعلن عن فاتح جمادى الثانية    الاثنين.. أول أيام جمادى الأولى    معرفة المجتمع بالسلطة .. هواجس الخوف وانسلات الثقة    وقائع تاريخية تربط استقرار الحكم بالولاء القبلي والكفاءة السياسية    من المرابطين إلى المرينيين .. أحقية الإمارة والتنافس على العرش    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محاكمة شرطيين سمحوا 
لأجانب بالتواصل مع معتقل نرويجي مقابل رشوة
نشر في اليوم 24 يوم 18 - 05 - 2019

تعقد الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بابتدائية مراكش، صباح الأربعاء 29 ماي الجاري، الجلسة الثانية من محاكمة رجلي أمن مغربيين و ستة مواطنين اسكندينافيين، على خلفية وقوع تجاوزات مهنية وأفعال إجرامية مفترضة، خلال عملية نقل مواطن نرويجي من سجن “العرجات” بسلا نحو مطار “المنارة” الدولي بمراكش، السبت الماضي، من أجل إتمام تنفيذ مسطرة تسليمه إلى سلطات بلده.
وكانت الغرفة عينها عقدت الجلسة الأولى من المحاكمة، زوال أول أمس الأربعاء، ليتقرّر تأجيلها للتاريخ المذكور، استجابة منها لملتمس بالتأخير تقدم به محامون يؤازرون بعض المتهمين من أجل الإطلاع على وثائق الملف وإعداد الدفاع.
الجلسة الأولى، التي لم تستمر سوى دقائق معدودة، سبقها إجراء الضابطة القضائية، صباح اليوم عينه، لمسطرة التقديم أمام أحد نواب وكيل الملك لدى المحكمة عينها للمشتبه بهم، الذين تم تقديمهم، في حالة اعتقال، وجرى استنطاقهم من طرف النيابة العامة، قبل أن يُحالوا على المحاكمة، ويتقرّر متابعة الأمنيين الاثنين بتهم تتعلق ب”الارتشاء والمشاركة فيه، إفشاء السر المهني”، فيما توبع المواطنون الاسكندينافيون، الذين تعود أصول خمسة منهم إلى المغرب، بينما أحدهم من أصول عراقية، بجنح: “دخول التراب الوطني بطريقة سرية وتدليسية، تزوير وثيقة صادرة عن المديرية العامة للأمن الوطني واستعمالها، التقاط صور لأشخاص أثناء تواجدهم في مكان خاص ونشرها دون موافقتهم، والمشاركة في التهم السابقة”، كل حسب المنسوب إليه.
وجاءت مسطرة التقديم والجلسة الأولى من المحاكمة، بعد انتهاء البحث القضائي التمهيدي الذي سبق لبلاغ صادر عن المديرية العامة للأمن الوطني أن أوضح بأن الفرقة الوطنية للشرطة القضائية تجريه، تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في شأن الاشتباه في ارتكاب عناصر الشرطة، التابعين للأمن الإقليمي بسلا، والذين كانوا مكلفين بمهمة خفر المواطن النرويجي أثناء ترحيله من سجن سلا نحو مطار مراكش، (ارتكابهم) لتجاوزات مهنية جسيمة وأفعال مفترضة مخالفة للقانون، تمثلت في السماح لستة أشخاص من أصدقاء المعني بالأمر بالتواصل معه بشكل مباشر خلال مسار الرحلة من سلا نحو مراكش، ناهيك عن الاشتباه في تسلمهم لمبلغ مالي من المواطنين الأجانب، مقابل هذه الاختلالات المهنية الخطيرة.
واستنادا إلى البلاغ عينه، فقد شمل الأبحاث الأمنية التمهيدية جميع موظفي الشرطة الذين كانوا مكلفين بمهمة الخفر، وكذا الأشخاص الستة الذين تواصلوا مع الأجنبي، موضوع مسطرة التسليم، مقابل الرشوة المفترضة، فضلا عن كل من ثبت تورطه في المشاركة والمساهمة في هذه الأفعال الإجرامية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.