51 حالة فقط لا تزال تخضع للعلاج بجهة مراكش آسفي    جريمة شنعاء.. مجهولون يلطخون النصب التذكاري للمجاهد عبد الرحمان اليوسفي بطنجة    المسجد النبوي يعيد فتح أبوابه للمصلين بعد إغلاق دام أكثر من شهرين    1096 مليار دولار قيمة أصول الصناديق السيادية الإماراتية الكبرى    الولايات المتحدة: اعتقال 1400 شخص منذ بدء الاحتجاجات على مقتل فلويد    الجزائر تجلي 229 مواطنا عالقا بالدار البيضاء منذ مارس الماضي    بن شريفية عن قضية الوداد والترجي: "نحن السبب في كل ما حدث.. لو انتصرنا 3-0 أو 4-0 في الذهاب لما واجهنا هذه المشكلة!"        تسجيل هزة أرضية بقوة 3.7 درجات بالخميسات    بعد انقضاء محكوميته.. الحمديوي « معتقل حراك الريف » يغادر أسوار سجن الحسيمة    حجز كمية من المخدرات لدى مبحوث عنه بإقليم تازة    المطالبة بكشف حقيقة ما جرى لتذكار صاحب أحاديث فيما جرى    بعد إغلاق دام أكثر من شهرين.. المسجد النبوي يعيد فتح أبوابه للمصلين    عبد الرحمن اليوسفي سيبقى حيا في نفوس الكثير من الشباب لأنه رجل اجتمع فيه ما تفرق في غيره من خصال و أخلاق عالية    الكاتبة الإقليمية للاتحاد الاشتراكي في اسبانيا: اليوسفي ترك بصمة اعتراف وتقدير بين مغاربة الداخل والخارج    البرازيل تغرق … 33 ألف و274 حالة إصابة بكورونا في يوم واحد    رئيس اللجنة المغربية للسلم والتضامن: الملك فتح آفاقا جديدة للمغرب    حريق كبير بمصنع في طنجة    كرست حياتها لخدمة الكتاب.. 7 محطات في حياة ماري لويز بلعربي    ترامب يهدد المحتجين ضد العنصرية ب”القوة العسكرية”    يهم المقاولات الناشئة.. " HSEVEN" تضع هذه التمويلات رهن إشارة المبتكرين    القاطي: أعيش حجرا دوليا بتونس .. وهذه رسائل مسلسل "الزعيمان"    سرقة مقتنيات تقدر ب"500 ألف جنيه إسترليني" من منزل رياض محرز..!    الموت والحياة (الحلقة الثانية)    صور.. هكذا أصبحت الصلاة في مساجد السعودية بعد فتح أبوابها أمام المصلين    خمسة تحديات تواجه عودة النشاط الاقتصادي في ظل جائحة كورونا    العثماني يدعو رؤساء غرف التجارة والصناعة والخدمات إلى تقديم مذكرات حول الإنعاش الاقتصادي وقانون المالية التعديلي    تباطؤ أنشطة المصانع بالصين في ماي وسط طلب ضعيف    "إيسيسكو" تدعم تجربة التعليم عن بعد بالمغرب    الاصابات الجديدة المسجلة خلال 16 ساعة الماضية تعيد فيروس كورونا لجهة العيون    المغرب يسجل 11 حالات شفاء جديدة من “كورونا” و0 حالة وفاة خلال الساعات الأخيرة    اخنوش بمجلس النواب لاستعراض تداعيات الجفاف وكورونا على القطاع الفلاحي    نادي ليغانيس يتحرك لحسم مستقبل موهبة مغربية    بيت الشعر في المغرب ينعي عبد الرحمن اليوسفي    هكذا أثرت جائحة كورونا في فقه نوازل الأقليات وعلاقة الغرب بالإسلام    المغرب يسجل "3" حالات كورونا خلال "16" ساعة    بوصوفة أفضل لاعب إفريقي احترف بالدوري البلجيكي الممتاز    أمزازي يلتقي فيدرالية الآباء لإيجاد حل للخلاف حول واجبات التمدرس    ميناء طنجة المتوسط في قلب مبادرة عالمية    ترويج المخدرات يوقع بشابين في قبضة أمن كلميم    الأرصاد الجوية: سماء غائمة مع نزول قطرات مطرية بهذه المناطق    عبد الحميد يقترب من جائزة "أفضل لاعب إفريقي"    عمليات إعدام تستهدف فلسطينيين بالقدس المحتلة .. والتهمة جاهزة    كاميرا امحيمدات تحول "أزمة كورونا" إلى إبداع    إسبانيا تستقبل السياح الأوروبيين منتصف يونيو    نسبة الشفاء من كورونا ترتفع ل 97 في المائة بإقليم العرائش    سائقو "طاكسيات الرباط" يرفضون استئناف العمل    علم النفس اللغوي والبرهان العقدي للتواصل عند ابن حزم الأندلسي    إشراقات الذاكرة ومكنونات الوثيقة في "شذرات من سيرة اليوسفي"    التبديلات الخمسة تضر برشلونة    مَنْطِق بالتَّطْبِيق نَاطِق    المديرية الإقليمية للثقافة بورزازات.. حصيلة إيجابية لمحطات إبداعية عن بعد    مشاورات بين الحكومة والمهنيين حول استئناف الأنشطة التجارية    انخفاض مبيعات الإسمنت ب 20,6 في المائة عند متم أبريل 2020    مبادئ الديمقراطية وواجب التصدي للهجمة على الاسلام    بلكبير يكتب: القداسة والقذارة أو المقدس والقذر    بعد تضامن المغاربة في أزمة كورونا.. الأوقاف تعلن استعدادها لإنشاء “بيت الزكاة”    المجلس الأوروبي للعلماء المغاربة يدعو إلى تأجيل الرجوع إلى المساجد    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





“كورونا” ينعش “اقتصاد” أباطرة الحشيش المغربي.. سعر الغرام الواحد ينتقل من 50 درهما إلى 200 درهم بإسبانيا
نشر في اليوم 24 يوم 01 - 04 - 2020

في الوقت الذي تنخرط فيه مختلف الأجهزة الأمنية المغربية والإسبانية والأوروبية، في محاربة انتشار فيروس كورونا المستجد؛ يستغل أباطرة تهريب الحشيش المغربي إلى السواحل الإسبانية هذه الأزمة للرفع من نشاطاتهم، لا سيما في ظل الارتفاع الصاروخي لقيمة الحشيش المغربي في الأسواق الأوروبية منذ أواخر شهر فبراير المنصرم مقارنة مع الأيام العادية. وقد أدى إعلان حالة الطوارئ، مثلا، في إسبانيا إلى اختفاء نقاط بيع الحشيش بالتقسيط، نظرا إلى حظر التجوال والانتشار المكثف للأجهزة الأمنية، ما جعل الحصول على مخدر الحشيش صعبا، بحيث أن الغرام الواحد انتقل من 50 درهما، تقريبا في الأيام العادية، إلى نحو 200 درهم.
ويبدو أن أباطرة تهريب الحشيش المغربي إلى إسبانيا يرغبون في استغلال فترة حالة الطوارئ المعلنة في المملكتين لتدارك الخسائر التي تكبدوها في السنتين الماضيتين بعد سلسلة من العمليات الأمنية، والتي مكنت من تدمير البنيات التحتية لشبكات الحشيش بين البلدين، وقادت، كذلك، إلى اعتقال كبار أباطرة الحشيش كما حدث مع الشقيقين “آل كاستانيوس” اللذين يسيطران على 70 في المائة من “تجارة” الحشيش بين البلدين، علاوة على اعتقال المغربي عبدالله الحاج، المعروف ب”ميسي”. وفي الوقت الذي أنعش فيه فيروس كورونا تهريب الحشيش ورفع من قيمته، جمد نشاطات شبكات تهريب المهاجرين من المغرب نحو إسبانيا، بحيث تراجع عدد “الحراكة” إلى الجارة الشمالية خلال الشهر الجاري.
في هذا السياق، تمكنت عناصر الأمن والجمارك الإسبانية من اعتراض قارب على بعد 80 ميلا من أرخبيل “إيبيثا”، التابع لجزر البليار شرق إسبانيا، حيث جرى حجز 4 أطنان من الحشيش المغربي واعتقال مهربين بلغاريين. و”قد كان القارب يرسو في مياه جزر البليار أيام قبل أن يبحر في اتجاه المياه المغربية من أجل شحن الحشيش والعودة إلى إسبانيا”، وفق موقع “دياريو دي مايوركا”. وتعتبر هذه الشحنة من أكبر الشحنات التي جرى حجزها في السنوات الأخيرة بالجارة الشمالية.
مصادر مقربة من التحقيق أكدت، أيضا، أن المراقبة الأمنية الشديدة في مختلف الموانئ الإسبانية بعد إعلان حالة الطوارئ لمحاربة فيروس “كورونا” سمحت برصد خروج القارب من ميناء “مايوركا”، لا سيما وأنه أثار انتباه عناصر الأمن بعد “اتخاذه مسارا خاطئا”، لهذا تمت مراقبته، وفق صحيفة “إلبيريوديكو”. وتابع المصدر ذاته أن “القارب رسا، لاحقا، قبالة السواحل المغربية، حيث جرت عملية شحن (الحشيش)، ثم عاد صوب جزيرة إيبيثا (الإسبانية)”. وفي محاولة تمويهية لمحو معالم الجريمة، أضرم الربانان البلغاريان النار في القارب لإبعاد الشبهات عنهما، لكن الأمن تدخل.
من جهتها، اكتفت وزارة الداخلية الإسبانية بالقول إنها حجزت قاربا محملا بأربعة أطنان من الحشيش كان متوجها نحو إسبانيا، واعتقلت شخصين. وأردفت أن القارب يحمل العلم الهولندي. واعترفت وزارة الداخلية الإسبانية بأن أباطرة تهريب الحشيش لم يلتزموا ب”الحجر الصحي” المفروض بقوة قانون الطوارئ، مشيرة إلى أن “المنظمات الإجرامية المتخصصة في تهريب المخدرة لازالت مستمرة في تهريب كميات كبيرة من المخدرات التي تعبر البحر الأبيض المتوسط صوب أوروبا، مستعملة إسبانيا كوِجهة للبيع وقاعدة استراتيجية”.
وعادت الداخلية الإسبانية لتقول إنها اعتمدت خطة تتلاءم مع الظروف الصعبة الحالية لمواجهة أباطرة المخدرات. وفي هذا تقول: “في ظل الحجر الصحي بسبب كورونا المستجد وإعلان حالة الطوارئ من قبل الحكومة، اتخذ المحققون مجموعة من الإجراءات لمحاربة الاتجار في المخدرات بعدما لاحظوا، أثناء تحليل معلومات استخباراتية، أن الاتجار بالجملة في بالمخدرات (وليس التقسيط) لازال مستمرا”. وتجنب البلاغ الإشارة إلى المغرب. فيما قالت المصادر المقربة من التحقيق إن العملية الأمنية شاركت فيها الأجهزة البريطانية والمغربية.
وفي ظل صعوبة الوصول إلى القيمة الحقيقية للكيلوغرام الواحد من الحشيش، سواء في المغرب أو إسبانيا، في الظروف الصعبة الحالية التي يبدو أن استهلاك المخدرات فيها قد يتراجع بحكم حالة الطوارئ المعلنة في البلدين، زعمت صحيفة “البوبليكو” أن سعر الكيلوغرام الواحد في المغرب قد يصل إلى 3000 درهم، لكن بعد تهريبه إلى أوروبا قد يتراوح ما بين 13 ألفا إلى 19 ألف درهم، حسب البلد ونقاط البيع.
وعلى غرار ارتفاع أسعار بعض السلع وحتى اختفائها بالجارة الشمالية، ارتفع سعر الغرام الواحد من الحشيش المغربي، ما بين 50 و60 درهما قبل الأزمة الحالية ليصل إلى 150 درهما وحتى 200 درهم في بعض الأحياء الإسبانية في ظل حظر التجوال، وفق صحيفة “إلثييري ديجيتال”. وخلص المصدر ذاته قائلا: “الحقيقة هي أن مهربي المخدرات تمكنوا من كسر حالة الطوارئ والغرامات وسنوات السجن التي يمكن أن تترتب عن ذلك. إنها مخاطرة مربحة تسمح لهم بالاستفادة الكاملة من الوضع الفوضوي والمؤسف الذي تعاني منه إسبانيا للرفع من أرباحهم” القائمة على تهريب المخدرات.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.